الرئيسية / WhatsApp / أمي ماتت محروقة .. وصية سيدة الإسكندرية قبل الوفاة بدقائق

أمي ماتت محروقة .. وصية سيدة الإسكندرية قبل الوفاة بدقائق

القاهرة – ميديا نيوز – تلقت النيابة العامة في مصر بلاغاً بدائرة قسم شرطة المندرة بمحافظة الإسكندرية يفيد بإشعال متهم النار في سيدة بقصد القتل.

وبانتقال الشرطة إلى محل البلاغ، أدلى شاهدان بإشعال المتهم النار في المجني عليها انتقاماً منها، لإبلاغها بارتكابه واقعة سرقتها من قبل.

وأسفرت التحريات عن سكب المتهم مادة بترولية على المجني عليها، وإشعاله النار بها قاصداً قتلها، انتقاماً من شهادتها ضده في واقعة سرقة ارتكبها سلفاً، بعدما تمكن من الوصول إلى غرفة نومها، وقد التقطت كاميرات مراقبة بمحيط مسرح الحادث مشاهد للمتهم حالَ شرائه المادة البترولية، وتوجهه إلى مسكن المجني عليها.

وتبينت النيابة آثار حريق بمسكن المجني عليها وببعض الملابس، والتقت بطفلين فيه شاهدا الواقعة قرَّرا أن المتهم لما طرق باب المسكن وفتحه أحدهما، دفعه المتهم ودلف إلى غرفة المجني عليها حائزاً زجاجة بلاستيكية تحوي مادة سائلة، سكبها على المجني عليها وسحبها عنوة إلى باب المسكن، وأشعل النار فيها ثم لاذ بالفرار.

ونفاذاً لقرار النيابة العامة بضبط المتهم ألقي القبض عليه، وأقر خلال استجوابه في التحقيقات بارتكابه الواقعة.

التفاصيل ..  حكى رامي مبروك، نجل المجني عليها ” سامية حجازي سالم حجازي ” التى توفيت فى الإسكندرية ” محروقة” بعد أن قامت بالإبلاغ عن مجموعة من المتهمين، تفاصيل الواقعة بالكامل ووصية والدته له قبل الوفاة.

وقال : ” والدتي تسكن فى عمارة بالدور الأول، وعندما شعرت بشى غريب وقيام بعض الأشخاص بسرقة شقة تحركت على الفور واستغاثة بالمواطنين ولكن المتهمين فى القضية تركوا المسروقات وهربوا”.

وأضاف رامى خلال تصريحات خاصة لـ بلدنا اليوم، أن والدته قامت بتحرير محضر بالقسم، وقامت الأجهزة الأمنية بالقبض على المتهمين، وحصل كلا منهم على 4 ايام، وبعد الأربع ايام خرج المتهمين و انتقموا من والدتى وقاموا بحرقها فى المنزل”.

ولفت إلى أن والدته توفيت بعد الحرق بـ ثلاث أيام، وكشف عن وصية والدته له قبل الوفاة قائلا: ” أمى قالت لى عايزه حقى اوع تسيب حقى.. هاتلى حقى يا رامي”.

وتابع: والدتي قتلت غدرًا من مجموعة من المجرمين، موضحًا أن والدته شاهدت جريمة سرقة وقامت بتوثيقها بالفيديو والصور وبعدها قامت بعمل محضر وتم القبض على المتهمين وبعد 4 أيام خرج المتهمون فى القضية وقاموا بقتل والدته.

وأضاف رامى أن والدته قتلت نتيجة الشرف، مؤكدًا أن الشقة التى سرقت ليست ملكها وفى نفس السياق طالب رامى من اللواء محمود توفيق وزير الداخلية بالتدخل للحصول على حق والدته.

في واقعة بشعة أثارت الرأي العام، تمكن ضباط مباحث الإسكندرية من القبض على مرتكب واقعة قتل سيدة تتجاوز 60 عامًا، بعد إشعال النيران فيها بمنزلها بمنطقة العصافرة بحري، وإصابتها بنسبة حروق 75% حتى لقيت مصرعها.

وتعود أحداث الواقعة منذ عدة أيام، بواقعة سرقة في أحد العقارات بمنطقة العصافرة بحري، التابعة لحي ثان المنتزة، شرق الإسكندرية، حيث أبلغت المجني عليها، سامية حجازي، التي تملك العقار، عن الواقعة، عندما شاهدته يقوم بسرقة أحد جيرانها، وتم القبض على السارق، وبحوزته المسروقات.

وألقى القبض على المتهم وتحويله إلى النيابة، التي قررت حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق، وبعدها تم الإفراج عنه بضمان محل إقامته.

وبعد الإفراج عن المتهم، قرر الانتقام من المجني عليها، بعد تسببها في حبسه، فاقتحم المنزل عليها، وقام بحرقها مستخدما عبوة بنزين، وإشعال النيران فيها، وتم نقلها إلى المستشفى ليتضح أنها مصابة بحروق بنسبة 75%، وسرعان ما فارقت الحياة متأثرة بهذه الحروق.

وبعد إجراء تحريات رجال المباحث وتفريغ الكاميرات، ألقي القبض على المتهم، واعترف بكل ما فعله، ودافعه للانتقام من المجني عليها، حيث اقر بالإقدام على قتلها لاتهامها له بالسرقة منذ بضعة أيام، وقام المتهم بإعادة تمثيل الجريمة بالتفصيل.

تم تحويل المتهم للنيابة، التي تولت التحقيق وقررت حبسه 4 أيام على ذمة القضية.

وكتب نجل المجني عليها رامي مبروك في صفحته على الفيس بوك “كل ذنب أمي أنها بلغت عن أشخاص يقوموا بكسر باب الشقة التى تعلوها خلف فندق ريجينسي وتم الاستجابة البلاغ وتم القبض عليهم وأن أحدهم شاهدها أثناء تصويره وهو في السيارة التى كانت معهم لنقل المسروقات.”

وأضاف مبروك “أن القصة بدأت من هنا، حيث تم عرض المتهمين علي النيابة ثم إخلاء سبيلهم على ذمه القضية، وبعدها بدأت دوافع الانتقام ممن أوشى بهم ويذهب الجاني وهو ابراهيم القبيصى وشهرته إسلام القبيصى أحد المسجلين خطر والمعروف بأفعاله الاجرامية الدائمة وأنه مفرج عنه من قضية عقوبة خمس سنوات، وقام القاتل بالتوجه إلى محل أقامه أمي وقام بطرق الباب واللي فتح الباب اولادى اللى هما احفادها 6 سنوات توأم طفل وطفله، ودخل إلى أمي، وقام بسكب البنزين عليها وإشعال النار فيها ولاذا بالفرار”.

وتابع قائلا: “تم نقل أمي إلى المستشفى ووجدناها انها مصابة بنسبة حروق 75% وللاسف توفاها الله”.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي القضية مطالبين بالقصاص للمجني عليها.

بلدنا اليوم

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القاهرة تفرج عن صياد فلسطيني.. احتجزته لأشهر بعد مقتل شقيقيه في إطلاق نار على قاربهم قرب الحدود المصرية

القاهرة – ميديا نيوز – الاناضول – أفرجت السلطات المصرية، اليوم الأحد ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم