الرئيسية / WhatsApp / إسرائيل تستأنف الزيارات العائلية للأسرى الفلسطينيين.. والمعتقلون يُجهزون إضراب جماعي

إسرائيل تستأنف الزيارات العائلية للأسرى الفلسطينيين.. والمعتقلون يُجهزون إضراب جماعي

ميديا نيوز – الأناضول – قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الثلاثاء 14 سبتمبر/أيلول 2021، إن السلطات الإسرائيلية قررت استئناف برنامج زيارات عائلات الأسرى لذويهم، داخل السجون الإسرائيلية، فيما يتجهز المعتقلون الفلسطينيون لتنظيم إضراب جماعي عن الطعام.

اللجنة أوضحت في بيان أن الزيارات ستُستأنف ابتداءً من الأحد المقبل، 19 سبتمبر/أيلول الجاري، لأسرى الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية.

كانت السلطات الإسرائيلية قد ألغت زيارات عائلات الأسرى، عقب فرار 6 أسرى من سجن “جلبوع” الأسبوع الماضي، وألقت القوات الإسرائيلية في وقت لاحق القبض على 4 منهم، فيما لا يزال اثنان متوارين عن الأنظار.

ردت إسرائيل على عملية هروب الأسرى باتخاذ قرارات للتشديد على المعتقلين بسجونها، إذ فرّقت أسرى حركة “الجهاد الإسلامي”، التي ينتمي إليها خمسة من الأسرى الهاربين، من الأقسام والغرف التي يعيشون فيها، إلى أقسام وغرف الأسرى من باقي الفصائل، لمنع اجتماعهم.

كذلك فإن السجون الإسرائيلية نفذت إجراءات عقابية فور إعادة اعتقال أربعة من الأسرى الفارين يومي الجمعة والسبت، وذلك بتعريضهم للتنكيل ومنعهم من لقاء محاميهم وتوجيه تهم جديدة لهم.

تحضير لإضراب جماعي

في سياق متصل، قال رئيس هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين قدري أبو بكر، اليوم الثلاثاء، إن المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية عازمون على تنفيذ إضراب جماعي عن الطعام، بدءاً من يوم الجمعة المقبل، احتجاجاً على تردّي أوضاعهم عقب فرار أسرى من سجن جلبوع.

وصف أبو بكر الوضع بأنه “سيئ جداً داخل السجون”، وأكد “انخراط 1380 أسيراً موزعين على ثمانية سجون في الإضراب، كخطوة أولية، على أن ينضم إليهم الثلاثاء مئات آخرون”.

يلجأ المعتقلون الفلسطينيون بين الفينة والأخرى إلى الإضراب عن الطعام كوسيلة لتحقيق مطالبهم الحياتية، أو احتجاجاً على اعتقالهم الإداري.

كان عشرات المسؤولين وأهالي المعتقلين الفلسطينيين، نظموا اليوم الثلاثاء اعتصاماً أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة رام الله، تضامناً مع أبنائهم، وحمل المشاركون في الاعتصام صور المعتقلين الستة الذين تمكنوا من الفرار، وهتفوا لهم.

بحسب نادي الأسير الفلسطيني ثمة 4650 معتقلاً فلسطينياً في السجون الإسرائيلية، بينهم نحو 200 طفل وقاصر، وكانت الأيام الأخيرة قد شهدت توتراً بينهم وبين حراس المعتقلات.

يُذكر أن الأيام الأخيرة شهدت توتراً بينهم وبين حراس المعتقلات، وأقدم المعتقلون في سجن النقب الصحراوي (جنوب) على إحراق عدد من غرف الزنزانات الخاصة بهم، كما وقعت اشتباكات بالأيدي بين المعتقلين والسجانين في سجن جلبوع.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة العراقية التربية  لم تعرض علينا خطة بدء العام الدراسي الجديد

علي الكعبي – بغداد حسمت وزارة الصحة، آلية دوام العام الدراسي الجديد ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم