الرئيسية / WhatsApp / ارتياح شعبي في مصر “بعد تحويل أوراقهم لمفتي الديار المصرية” في قضية “فتاة المعادي”

ارتياح شعبي في مصر “بعد تحويل أوراقهم لمفتي الديار المصرية” في قضية “فتاة المعادي”

القاهرة – ميديا نيوز – بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، أصدر القضاء المصري حكما قوبل بارتياح واسع في الأوساط المصرية، ضد متهمين في قضية “فتاة المعادي” الشهيرة.

وأحالت محكمة جنايات القاهرة، الأربعاء، أوراق اثنين من المتهمين بقتل فتاة في حي المعادي (جنوب القاهرة)، إلى فضيلة مفتي الديار المصرية لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامهم، وقررت المحكمة حجز الدعوى ليوم 30 ديسمبر المقبل للنطق بالحكم على 3 متهمين.

وتعود الواقعة إلى شهر أكتوبر الماضي، عندما تعرضت فتاة عشرينية، تُدعى “مريم”، للسحل قبل أن تلقى حتفها تحت عجلات “ميكروباص” أثناء محاولة سرقتها بالقوة في حي المعادي.

وأفادت الناشطة الحقوقية المصرية، داليا زيادة، بأن الحكم الصادر اليوم “يمثل العدالة النافذة”.

وأشارت إلى دور الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة في تسليط الضوء بصورة كبيرة على مثل تلك القضايا، وقضايا العنف ضد المرأة بشكل عام، وجعلها قضايا رأي عام ينتظر الناس الحكم فيها ومعرفة مصير مرتكبيها.

وأكدت أن هذا الحكم هو إنذار واضح لكل شخص يمارس أو يفكر في ممارسة أي شكل من أشكال العنف ضد المرأة أو الاعتداء عليها في الشارع أو في مكان العمل أو أي مكان”. وأشارت كذلك إلى “قضية العنف الأسري” باعتبارها قضية مهمة يجب تسليط الضوء عليها بشكل كبير.

كما لفتت إلى دور “الإعلام ومنظمات المجتمع المدني في نشر التوعية، والتعريف بحقوق المرأة، وتوعية الرجال بالعواقب الوخيمة والقوانين الصارمة في قضايا العنف ضد المرأة”. وأشادت باهتمام الدولة المصرية، والرئيس عبد الفتاح السيسي، بدعم المرأة المصرية.

وفي الأثناء، قالت وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب المصري، مارغريت عازر، إن التشريع في مصر في تطور كبير، وأن العقوبات والأحكام ضد المدانين بممارسة العنف ضد المرأة يتم تطبيقها بكل صرامة، وهذا ما عدَّته “عاملاً كبيراً من عوامل القضاء على أي شكل من أشكال العنف ضد المرأة في مصر، بما في ذلك التحرش أو أي شكل آخر للعنف“.

وشددت عازر  على ضرورة “نشر الوعي وتوعية المجتمع من أجل القضاء على هذه الظاهرة، وهي مسؤولية مختلف الجهات، بما في ذلك الإعلام والمؤسسات الدينية والتعليم، وجميعها جهات منوط بها توعية المجتمع بضرورة مواجهة العنف ضد المرأة“.

وأكدت البرلمانية المصرية أن “التشريعات لها دور كبير جداً في حماية المرأة، في خط متواز مع ضرورة وجود ثقافة مجتمعية مناهضة للعنف ضد المرأة، حتى يتم القضاء على العنف نهائياً.. ويجب أن تكون العقوبات صارمة، باعتبارها جزء من الردع.

سكاي نيوز 

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القاهرة تفرج عن صياد فلسطيني.. احتجزته لأشهر بعد مقتل شقيقيه في إطلاق نار على قاربهم قرب الحدود المصرية

القاهرة – ميديا نيوز – الاناضول – أفرجت السلطات المصرية، اليوم الأحد ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم