الرئيسية / WhatsApp / استشاري الطب الوقائي والوبائيات: التغييرات في وزارة الصحة نسفت الكثير من جهود مواجهة كورونا

استشاري الطب الوقائي والوبائيات: التغييرات في وزارة الصحة نسفت الكثير من جهود مواجهة كورونا

ميديا نيوز –  انتقد استشاري الطب الوقائي والوبائيات الدكتور منير ابو هلالة التغييرات في وزارة الصحة، مؤكدا أنها نسفت جهود مواجهة جائحة كورونا، بعد أن عمل وزير الصحة السابق الدكتور نذير عبيدات على إنشاء فرق واستطاع الى جانب الزملاء إنشاء مستشفيات ميدانية، وحجز مطاعيل ضد الفيروس لصالح الأردن.

وقال الدكتور منير أبو هلالة خلال استضافته في برنامج مباشر مع عمون الذي يقدمه الزميل حسام المناصير، إن هذه الفرق ومن خلال اللجنة العلاجية استطاعت تحديث البروتوكولات العلاجية رغم، وجود مشكلة في توزيع البروتوكولات العلاجية على كافة المستشفيات.

وأضاف، أن توفر اللقاحات إضافة الى ارتفاع الاصابات في الموجتين الأولى والثانية للفيروس خلقت جزء من مناعة مجتمعية في الأردن.

وبين أن آلية التعامل مع جائحة كورونا عالمي اختلفت الآن، خاصة مع ظهور العلاجات بالاضافة إلى المطاعيم، مشيرا إلى أن بريطانيا تسجل حاليا نحو 40 ألف إصابة يوميا، إلا أن الدخولات الى المستشفيات قليلة وذلك بفضل العلاجات الموجودة.

وأوضح أن الأردن لم يدخل علاجات الاجسام المضادة، والتي كان هناك محاولات عديدة لادخالها منذ نيسان الماضي، وهو علاج خاص بذوي الاختطار العالي الذين لا يملكون أجساما مضادة لمواجهة كورونا.

وعن الجرعة المعززة لقاح كورونا (الجرعة الثالثة) أكد ابوهلالة أن الأردن تأخر كثيرا في البدء بمنحها، موضحا أن ما يحدث في بريطانيا من ارتفاع إصابات كورونا سببه أن أحد اللقاحات تنخفض مناعته بعد 6 أشهر، وذات الشركة المصنعة قالت إن متلقيه بحاجة إلى جرعة ثالثة.

وأكد أنه لو عمل الأردن منذ ايلول الماضي على منح الجرعة الثالثة بعد أن تحدثت عن ذلك الدراسات العلمية، لاستطعنا إعطاء جزء كبير من المواطنين هذه الجرعة خلال الأشهر الماضية وتجنبنا ما يحدث حاليا من ارتفاع بالاصابات.

كما انتقد ابو هلالة التأخر في حجز كميات علاجات كورونا المكتشفة حديثا، مشيرا إلى أن “هناك من يريد عدم تحديث بروتوكولاتها”.

وقال “أتوقع أن الأردن لم يتفق حتى الآن على تزويده بهذه العلاجات فور اقرارها، واذا أبرمنا اتفاقيات اليوم تحتاج العلاجات الى وقت في الوصول للأردن بسبب التنافس العالمي عليها”.

وعن أعداد الإصابات التراكمية بالفيروس، قال أبو هلالة إن نسبة لعدد سكان الأردن فالوضع الحالي مؤسف، ونسبة الوفيات يشير إلى أن الدولة عدد سكانها كبير، مشيرا إلى أنه كان علينا اتخاذ إجراءات أفضل.

وشدد على أنه يجب الاعتماد على العينات العشوائية في نسبة الإيجابية وليس فحص المخالطين، مشيرا إلى أن يوم السبت، تكون نسب الايجابية أقل وذلك لأن عدد كبير من الفحوصات عشوائية.

وأكد أن الفحوصات العشوائية هي الأهم لتقييم الوضع الوبائي وبالتالي تحديد اتخاذ قرارات أفضل.

وقال أبو هلالة إنه لا يوجد حل سحري لتقليل عدد إصابات كورونا اليومية، داعيا إلى تشديد الرقابة على التجمعات والالتزام بارتداء الكمامة، إضافة الى التعامل مع المواطنين بشفافية أكثر فيما يخص اللقاحات وتشجيعهم على أخذ الجرعة الثالثة من اللقاح، والحديث مع من لم يتلقى اللقاح نهائيا لإقناعهم بتلقيه.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شلل تام يصيب قطاع سكك حديد تونس بعد إضراب الموظفين والسائقين.. اشتكوا من تأخر الرواتب

تونس – ميديا نيوز – الأناضول – نفذ موظفو شركة السكك الحديدية ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم