الرئيسية / WhatsApp / افتتاح معرض فضاءات الدائم والاحتفاء برفوف الكتب الصينية

افتتاح معرض فضاءات الدائم والاحتفاء برفوف الكتب الصينية

ميديا نيوز – عمان – افتتحت دار فضاءات للنشر والتوزيع – عمان  الأربعاء، 8/8/2018 الساعة السادسة مساء، معرِضها الدائم، بمناسبة توقيع عقد التوزيع مع دار انتركونتننتل الصينية، من أجل تعزيز التبادل الثقافي بين الصين والأردن، والذي ستتولى فيه فضاءات عرض الكتب الصينية المترجمة إلى العربية، من روايات وقصص وكتب تعليمية للأطفال والعديد من الكتب التي تتحدث عن ثقافة الصين وتاريخها، وأخرى مخصصة لتعليم اللغة الصينية، بالإضافة إلى منشورات دار فضاءات والرعاة الفلسطينية ومجموعة من دور النشر العربية.

ويهدف مشروع رفوف الكتب الصينية إلى استكشاف طرق جديدة لنشر المعلومات بين الثقافات المختلفة، وتوسيع القنوات الدولية للتعاون في تنشيط التبادل الثقافي وتعريف الثقافات الأخرى بالثقافة الصينية وأدابها، من خلال إنشاء شبكة لبيع مثل هذه الكتب لراحة القراء الأجانب الذين يتوقون للحصول على المعرفة، وعلى معلومات حول الصين من أجل تقدير الصين والثقافة الصينية والشعب الصيني من خلال الكتب.

وتشتغل دار فضاءات من خلال علاقتها الإستراتيجية مع دار انتركونتننتل، وتلك الكتب الإلكترونية في الصين، من أجل تنشيط حركة الترجمة بشكل متبادل، وبشكل يعمل على توسيع رقعة التعاون بين الطرفين سواء من جهة التعريف بالكاتب العربي والكاتب الصيني، إضافة إلى تنشيط العلاقة بين دور النشر الصينية ودور النشر الأردنية بشكل خاص، وعلى أسس واضحة ومصداقية عالية.

وقد سبق وأطلقت فضاءات، وتلك الكتب التابعة لدار انتركونتننتل الصينية، مبادرة مسابقة “تلك القصص” للإبداع والترجمة بالعربية والصينية، والتي يشرف عليها نخبة من النقاد العرب والصينيين، والتي أعلنت قائمتها الطويلة قبل وقت، وستعلن القائمة القصيرة خلال الأيام القادمة، بالتزامن مع انطلاق مسابقة الترجمة إلى الصينية.

وقد تحدث في الحفل مدير الدار الشاعر والروائي جهاد أبو حشيش وطرح أهمية التبادل الثقافي والضوء الذي يلقيه المشروع على الثقافة الصينية، وضرورة تدعيم هذا التبادل بشكل تستفيد منه المجتمعات العربية والصينية،ركز على أن الشرق قد بات يحقق فاعلية حقيقية على صعيد هذا التبادل الثقافي. والدكتور نبيل أبو حلتم مدير دار أسامة للنشر،الذي أشاد بتجربة فضاءات ودور مديرها وأشاد بما يتوقع أن يخلقه هذا التعاون من مساحات متطورة على صعيد نشر الكتاب وعلى الصعيد الثقافي. ثم تحدث عميد كلية الآداب، في جامعة فيلادلفيا ومدير دائرة اللغات، الدكتور غسان عبد الخالق، واشاد بالتجربة وشجعها، وتحدث عن رحلته ضمن معهد كونفوشيوس، وعن التطور الثقافي الذي باتت تشهده الصين. بينما تحدث الناشر أحمد اليازوري عن صناعة الكتاب بشكل عام، وركز على ضرورة رعاية هذه التجارب. وقد تحدث مساعد الأمين العام في اتحاد الناشرين العرب، خالد جبر : مطالباً بضرورة رعاية هذه الاتفاقيات التي تدفع صناعة النشر إلى الأمام.

تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الأطباءّ” ترفع الأجور.. من يلوم المواطن حين يخرج إلى “الرابع”

علي سعادة معاناة جديدة أضيفت إلى سلسلة المعاناة الطويلة التي يبدو أنها أبدية في حياة ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: