الرئيسية / WhatsApp / الحكومة الجزائرية راضية عن تقدم إنجاز مشاريع ألعاب وهران المتوسطية   

الحكومة الجزائرية راضية عن تقدم إنجاز مشاريع ألعاب وهران المتوسطية   

الجزائر: جودي نجيب  – ميديا نوز 

أعربت الحكومة عن رضاها عن نسبة تقدم المشاريع الخاصة باستضافة مدينة وهران للنسخة التاسعة عشرة من ألعاب البحر الأبيض المتوسط المقررة الصيف المقبل.

وقال بيان للوزارة الاولى أعقب اجتماعا للحكومة ترأسه الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمن يوم السبت، إن التقدم في إنجاز المشاريع بلغ معدلا مرضيًا قبل سبعة أشهر من انطلاق المنافسات، بما يضمن استكمال الأشغال في الآجال الـمحددة وسير الألعاب في أحسن الظروف الممكنة، بناء على عرض قدمه وزير الشباب والرياضة، عبد الرزاق سبقاق.  

وأكد ذات المصدر ان السلطات العمومية وضعت برنامجا طموحا لإنجاز منشآت رياضية جديدة، وكذا إعادة تأهيل الهياكل القائمة، من أجل استضافة منافسات هذا الحدث الرياضي ذو البعد الدولي. كما أشار إلى وضع برنامج ثري لتحضير 601 رياضيًا وطنيًا ينتمون إلى 23 اتحادًا رياضيًا، والذين قاموا حتى الآن بنحو 288 تربصا داخل البلاد و121 تربصًا في الخارج، وشاركوا في 184 منافسة دولية تحضيرية. وفي نهاية العرض، حرص الوزير الأول على التذكير بالتعليمات التي أصدرها رئيس الجمهورية، خلال اجتماع مجلس الوزراء المنعقد في 31 أكتوبر 2021، والـمتعلقة بتحضير الرياضيين تحسبا لهذا الحدث الهام. كما كلف وزير النقل بتسريع وتيرة أشغال المحطة الجوية الجديدة لمطار وهران والتي من المنتظر استلامها قبل نهاية العام الجاري.  

وينتظر أن يشارك في الألعاب المتوسطية، التي ستنظمها الجزائر لثاني مرة في تاريخها بعدما استضافت الجزائر العاصمة طبعة سنة 1975, ما بين 4.000 و5.000 رياضية ورياضية يمثلون 25 دولة في 23 اختصاص، حيث ستخصص القرية المتوسطية، التي اكتملت الأشغال بها والتي تحتوي على 4.200 سرير، لإيوائهم، فيما تجند فنادق الولاية لاستقبال الوفود الرسمية وزوار المدينة. 

تحتضن ولاية وهران يومي 11 و12 ديسمبر المقبل ملتقى يضم ممثلين عن الدول الـ25 المشاركة في الطبعة ال 19 لألعاب البحر الأبيض المقررة بالمدينة خلال صائفة 2022. ويسمح هذا الملتقى للمشاركين بالتعرف عن قرب على تطور التحضيرات الخاصة بالحدث المتوسطي من خلال الاستماع إلى العروض التي سيقدمها رؤساء اللجان الفرعية الـ 12 التابعة للجنة التنظيم الوطنية، فضلا عن زيارتهم لمختلف المنشآت الرياضية المعنية بالمنافسات.  

يذكر أن عمليات إعادة تأهل المنشآت القديمة تحسبا للألعاب المتوسطية شملت ما لا يقل عن 16 منشأة من بينها 12 موجهة للمنافسات الرسمية و6 أخرى لاحتضان تدريبات الفرق المشاركة في هذا الحدث الرياضي الذي تحتضنه الجزائر لثاني مرة في تاريخها بعدما نظمت نسخته السابعة في 1975.  

وهيأت ولاية وهران الباهية 43 موقعا، من بينها 24 معنية باستقبال المنافسات الرسمية، لتضمن راحة الرياضيين من 25 دولة ستشارك في المنافسات، وتقع جميع المنشآت بمدينة وهران، ومن بينها الملعب الجديد الذي صارت أرضيته جاهزة، ما عدا ملعب مدينة سيق، الواقع بمقاطعة معسكر المحاذية، وهو الملعب الذي سيحتضن منافسات كرة القدم، علماً أن سعته هي 20 ألف مشجع، ويمتلك أرضية عشب طبيعية، و سيحتضن ملعب وهران بعض المباريات الأخرى، إضافة إلى منافسات ألعاب القوى، وسيسمح لأربعين ألف متفرج بحضور مختلف الرياضات، بينما يتم إنجاز مركب لاحتضان الرياضات المائية، كالسباحة ورياضة الواتر بولو، وستنطلق الألعاب في 25 يونيو 2022، وتدوم لغاية 5 يوليو من نفس السنة، وهو الرهان الذي تعول الجزائر على إنجاحه، لتحقيق عودة قوية إلى الساحة الرياضية العالمية، علما أن دول حوض المتوسط ستكون مدعوة جميعها للمشاركة ما عدا الكيان الصهيوني. 

وتنظم الجزائر للمرة الثانیة في تاريخھا ھذه الألعاب بعدما سبق وأن استضافت نسخة 1975 بالجزائر العاصمة، حیث لا تتوان السلطات العمومیة في توفیر كافة الإمكانیات التي تجعل من الموعد المتوسطي الجديد لسنة 2022 حدثا رياضیا “غیر مسبوق”.  

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

داعش يسعى لتحرير أعضائه من سجون الأكراد في سوريا

تباين في المواقف حيال قدرة التنظيم على تنفيذ عمليات اقتحام لمخيمات تراقبها ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم
%d مدونون معجبون بهذه: