الرئيسية / أخبار ثقافية / السليّم وأبو غزالة: يتفقان على إنتاج كتاب تعليمي خاص في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها

السليّم وأبو غزالة: يتفقان على إنتاج كتاب تعليمي خاص في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها

 

  • الدكتور أبو غزالة : eTurn مؤسسة نموذجية تعليمية أردنية متميزة
  • الدكتورة السليّم: متفائلة بالعلاقة التشاركية مع مجموعة ابو غزالة من اجل تطوير مهارات تعليم اللغة العربية
  • الدكتور أبو غزالة : علاقتنا التشاركية تخدم اللغة العربية للناطقين بغيرها حول  العالم والناطقين بها من أهلها

ميديا نيوز  – في اطار هادف من اجل تطوير مهارات تعليم ونشر اللغة العربية للناطقين بغيرها ، ابرمت اتفاقية تعاون مشتركة بين  مؤسسة ايتيرن التعليمية و مجموعة أبوغزاله

، الاحد في مقر مجموعة طلال ابو غزالة بالعاصمة الاردنية عمان ، بحضور المدير العام لمؤسسة ايتيرن الدكتورة بسمة السليم ورئيس مجموعة ابو غزالة الدكتور طلال ابو غزالة.

الاتفاقية جاءت لتعزيز التعاون المشترك بين المؤسستان المهتمتان في نشر و تعليم  اللغة العربية للناطقين بها و الناطقين بغيرها بالاردن وخارجها، ورفع مكانتها بين اللغات الاخرى ،لانهاء لغة القران الكريم ويجب الماحفظة عليها بكافة الوسائل الحديثة المتطورة،التي تهدف الى تطوير برامج متخصصة في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بالاضافة الى انتاج منهاج تعليمي محلي موحد.

وخلال ابرام الاتفاقية قالت الدكتورة السليم: ان اتفاقية التعاون المشتركة جاءت في وقتها المناسب التي جاءت مع ،احتفاليات العالم باليوم  العالمي اللغة العربية الذي يصادف الثامن عشر من الشهر الجاري لهذا العام .

واكدت ان هذه الاتفاقية تخدم  المؤسستين  من خلال امتلاكهم البرامج المختصة في مجال تعليم اللغة العربية المكملة لبعضها البعض ،من خلال انفراد ايتيرن بتخطيط  وتنفيذ الحصة الصفية بأحدث الاطر العالمية التي يوفرها برنامج الزمالة المهنية في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها والناطقين بها المتخصص به ايتيرن محلياً وعالمياً.

واشارت السليم الى ان انجاح الدروس في اللغة العربية  يحتاج الى تخطيط  وتنفيذ لمنهج لغوي دقيق ينتهي بتقييم ما يتعلمه الطالب من المادة العلمية التي يتم تعليمها له من خلال البرنامج العلمي الموحد ضمن كتب الطلاقة ، مشيرة الى هذه التكاملية التي رسمها برنامج الزمالة المهنية  بأطر تخطيط دولية تعتمد على أطر حديثة تساهم في تسهيل تعليم مهارات الانتاج اللغوي مثل التحدث والكتابة واطار آخر لتعليم الاستماع والقراءه.

وبينت ان تعليم اللغة العربية يضاهي تعليم اللغات الاخرى باحدث الطرق والوسائل ،والان اصبحت العربية تزاحم اللغات الاخرى بطريقة حديثة وعصرية، بنشرها وتعليمها في اغلب دول العالم .

وأشادت الدكتورة السليم ، بالاتفاقية باعتبارها تعزز التعاون بين مؤسستين وطنيتين تسعيان إلى تطوير التعليم ومنهاجه ليساهم في بناء بيئة  تعليميه واجتماعية ومهنية عالية ، مكتسبة بالخبرات المعرفية .

وقالت أن الاتفاقية تتيح تبادل الخبرات والمعارف بين الطرفين في مجالات تكتسب أهمية كبيرة في صقل شخصية الطالب ورعاية ودعم المواهب الشابة، من خلال البرامج التي ترعاها المؤسستان، ولاسيّما البرامج التي تغذي روح التنافس وتحفّز على الإبداع والابتكار، وكذلك البرامج التي توفّر الدعم المهني وعملية التعليم .

واعربت الدكتورة السليم عن اعتزازها وتقديرها للدكتور ابو غزالة متمنية ان تكون هذه الخبرات تكاملية و ليست تنافسية لخدمة تعليم نشر اللغة العربية بطريقة عصرية وحديثة.

من جانبه اكد الدكتور  طلال ابو غزالة ان هذه الشراكة الثنائية مع مؤسسة eTurn التعليمية ، بداية جديدة من توقيع الاتفاق مع ايتيرن، وان برامجها فعليا تعتبر اداة تحول في مجال تعليم اللغة العربية، مؤكدا ان هناك مؤسسة كبيرة ومحترمة في العالم تدرس اللغة العربية ولكن باجتهادات مختلفة بدون ان يكون هناك قياس معتمد لنتيجة التدريس الا الامتحان الذاتي الذي يختلف من مؤسسة الى اخرى.

وقال نحن عملنا على مدى سنوات لاطلاق برنامج جديد يسمى ببرنامج الطلاقة في اللغة العربية  ويقابل شهادة التوفل ،موضحا انه سيتيح الفرصة لفحص مستوى القدرة في اللغة العربية، من خلال برامج داخلية وبرامج تدريبية تعليمية تطور لغة الطالب بطريقة موحدة .

واضاف ابو غزالة  ان الفكرة جاءت من خلال تشكيل الجامعة العربية لمجلس محو الامية وكان يركز على الامية اللغوية والرقمية ،مضيفا ان مجموعته شاركت ضمن فريق الامانه العامة في الجامعة العربية، التي عملت منذ وقتها على اعداد برنامج في تعليم اللغة العربية خالي من اللهجة العامية فهو لغة عربية كلاسيكية موحدة وبالتالي يصلح لكل الدول وبدون محتوى محلي وبدون ان يشير الى اي امور تتعلق بأي دولة او خصوصياتها .

وبين ان مناهج التعليم للناطقين بغير العربية بالاردن تحتاج الى تطوير او الى تحول كما يحمل اسم مؤسسة ايتيرن التعليمية ،مبينا ان هذه الاتفاقية في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها هي فرصة للعمل سويا لتقديم الخدمات المثالية للدولة الاردنية وخصوصا وزارة التربية لتقديم منهاج موحد للغة بصيغتها الصافية والنقية.

واعرب الدكتور ابو غزالة عن شكره وتقديره الكبيرين للدكتورة بسمه السليم على الجهود التي تبذلها في مجال نشر اللغة العربية ، معربا عن أمله بهذا الحدث الهام الذي يقدر بقدر أهمية اللغة العربية التي نعتز ونفتخر بها ونتمسك بها، مشيرا الى ان العربية لا تمنع ان نكون مبدعين في اللغات الأخرى لكن يجب ان تكون لغتنا العربية هي الاساس ونامل ان يمتد تعاوننا الى دول اخرى وليس الأردن والداخل فقط.

تعليقات فيسبوك

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جزءٌ من مقطوعةٍ غير موسيقيةٍ من سيرتي العلنيّة

علي الفاعوري أنا من ترونَ الآنْ لا وجهانِ لي ولي خمسونَ عاماً في الحياةِ ولم ...

Translate »لأن لغة واحدة لا تكفي ميديا نيوز بكل لغات العالم