الرئيسية / WhatsApp / الطيار الفقيد عمار .. خذلان من الخارجية العراقية وأكاديمية ” أكناتيا” ..

الطيار الفقيد عمار .. خذلان من الخارجية العراقية وأكاديمية ” أكناتيا” ..

ميديا نيوز – خاص

تنتظر عائلة المتدرب الطيار عمار ابراهيم أن يتسلموا جثمانه بعد ان سقطت طائرته خلال رحلة تدريبية في أكاديمية ” أكناتيا” باليونان، وكان عمار قد طار في أجواء سيئة للغاية وأبلغ الأكاديمية أن الأجواء سيئة ورغم ذلك أصرت الأكاديمية على الطيران، وبعد ذلك لم تتحرك الحكومة اليونانية للبحث عن الجثة رغم معرفتها مكان حطام الطائرة والطيار واكتفت بإعلان وفاته.

وقال شقيق الطيار ان شقيقي مدرس رياضات وقدم للأكاديمية ويدرس منذ عامين ومن اربعة أشهر يطير لوحده، ولم يكن هناك اهتمام من الأكاديمية حيث لم تتصل بأهله لتخبرهم بما جرى، وعمار متزوج وله طفل وشقة بالأقساط، وقال لقد أخبرونا في الأكاديمية انهم غير قادرين على البحث عن جثمانة بسبب سوء الأحول الجوية، وهنا تساءل شقيق عمار: “إذا كان الجو سيء لهذا الحد فلماذا طلبت منه الأكاديمية الطيران”.

وتشير المعلومات ان الأجواء غير مناسبة وقد أخبرهم الطيار بأنه قد لا يستطيع الطيران بسبب هذه الظروف، وقالت اسرته أنه كان يحاول تحسين الأحوال المالية لأسرته، وأضافت العائلة أنه لم يتصل بهم أحد من الحكومة، ولم يسأل أحد عن عائلته التي لا تملك المال للإنفاق، وطلبت الأسرة من الحكومة رعاية عائلة الفقيد.

قصة المرحوم عمار مع الأكاديمة وتخاذلها في البحث عنه، ومع الحكومة العراقية وتقصيرها في الذود عن حقوق إبن العراق حيث لم تتحرك الخارجية العراقية بجدية لمعرفة مصير عمار ولم تُصر على معرفة مكان جثمانة ولم تساهم في الجهود للبحث عنه، ليشكل هذا الأمر غصة عند عشرات الطلبة العراقيين في الأكاديمية الذين أصبحوا يرتعبون على أنفسهم في ظل العنصرية البغيضة التي يتم بها إدارة الأكاديمية.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الواقع السياسي والمفهوم الوطني للاستقلال الفلسطيني

 سري القدوة الثلاثاء 2 آذار / مارس 2021. تتواصل الجهود الدبلوماسية الفلسطينية ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم