الرئيسية / Jarash festival / الفنان علي الهلباوي وفرقتة…. ليلة من الانشاد الروحي.. المزج بذكاء مابين الانشاد والغناء… في المركز الثقافي الملكي

الفنان علي الهلباوي وفرقتة…. ليلة من الانشاد الروحي.. المزج بذكاء مابين الانشاد والغناء… في المركز الثقافي الملكي

ميديا نيوزرسمي محاسنةرسمي محاسنة

ليلة من الانشاد الديني، وبعض الغناء الراقي قدمتها فرقة المنشد علي الهلباوي على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي، ضمن امسيات عمان – جرش 2016، في امسية فيها التجليات وصفاء الروح.، قدمتها الفرقة الموسيقية المكونة من ،عماد رافت على الاورغ، واسلام الابتي على العود وضياء حسن على القانون، وعبدالله علي على الايقاع، لينظم لهم لاحقا المغني محمد عبدالعزيز.

منذ دخول الفنان علي الهلباوي، بدأ بقصيدة الشيخ الغزالي ” كل من يفهم عني ما اقول” من تلحين الشيخ محمد الهلباوي، حيث وضع الجمهور في اجواء من الطمأنية والاحساس بالسلام مع الذات، وبصوته الذي يحمل نغمة خاصة، وبدون مرافقة الفرقة الموسيقية،اخذ مستمعية الى فضاءات روحانية.

ومابين الانشودة والمدائح النبوية قدم بمرافقة الفرقة” مولاي كتبت رحمة للناس” ، ومن الابتهالات قدم “نبدأ باسم الجلالة”” لا اله الا الله…نبدأ باسم الجلالة.. محمد رسول الله..صاحب الرسالة”، حيث يعيش المتلقي اجواء من راحة البال والطمانينة، والتسامي عن مكتسبات الدنيا، ذلك ان هذا الانشاد له تاثير على الوجدان، والنفس البشرية.

ويقدم الفنان الهلباوي، انشودة” رقت عيناي شوقا” للمنشد” ماهر زين”، ليعود الى الحانه بانشودة” زمن غريب وعجيب”، وهي من اجواء انقسامات المسلمين، ونماذج الغلو والتطرف التي تسيء للجميع، والتي ابتعدت عن اخلاق وتعاليم نبينا محمد عليه السلام.

وباستهلال على الة القانون، قدم ايضا من الحانه ” بلغوا عن طه ولو اّية” ،ثم مواويل، و”يامال الشام”، وبعدها اغنية سيد مكاوي” ماتفوتنيش انا وحدي”، ليدخل في وصلة جمع فيها مابين تراث بلاد الشام ومصر، حيث تقاسم على العود، ثم قل للمليحة في الخمار الاسود، ثم صولو على القانون، ثم موال مصري، في شكل حوارية بين الاب وابنته،وبعدها ابعثلي جواب، وختم الوصلة بموال لو كان لي قلبان.

ومن الحان عبدالعظيم عبدالحق قدم اغنية ” سحب رمشه” ، وختم بواحدة من اشهر اغانية، وهي ” مرسال لحبيبتي” اخذت ايضا شكل الحوارية بين الحبيب وحبيبته.

لتنتهي امسية من الانشاد الديني والغناء النظيف، في وقت نحن في اشد الحاجة الى هذا النوع من الفن، نظرا للمعاناة الكبيرة من حالة التلوث السمعي، التي يضخها من يسمون انفسهم” مطربين”.

ان الانشاد الديني فن له سماته واشتراطاته، فهو بالاساس يستند الى قصائد على الاغلب في مدح الرسول عليه السلام، وابتهالات، وياتي المنشد ليعطيها الصبغة الخاصة بهذا اللون، فتحمل معاني ودلالات المفردة، في تناسق وتوافق هارموني، بحيث تكون الجملة اللحنية المحملة باحساس المنشد وصدق مشاعرة، مكملة لمعاني المفردة، ليتوحد السياق في منظومة صوتية ونغمية، تؤثر على المتلقي، وتريح النفس، وتتسامي بالروح.وقدم تم تطوير هذا الفن، وادخال الالات الغربية ضمن الفرقة الموسيقية في اطار التوظيف الصحيح لاّلة الموسيقى، وذلك بهدف الوصول الى الجيل الجديد، فكما يقول الفنان علي الهلباوي”من ليس له قديم ليس له جديد، ومن لايجدد لايستمر” وهو يتحرك ضمن هذه المعادله، وكما يقول فان هناك جيل جديد يمثل جمهورا كبيرا لهذا النوع من الفن، وذلك من خلال الاعداد الكبيرة من الشباب الذين يحضرون حفلاته.ويضيف، حتى في المانيا وجدنا النجاح الكبير، حيث رافقنا في اوبرا فرانكفورت بالمانيا 14 عازف الماني، وقد استقبلنا الجمهور بالاعجاب والانبهار بهذا اللون.

امسية” علي الهلباوي وفرقة” امسية لها علاقة بالروح والوجدان، حيث المزج مابين الغناء والانشاد، تسمو بالانسان نحو مدارات روحانية بعيدة عن ثقل اوزار الحياة.

وفي نهاية الامسية قام الزميل فضل معارك بتقديم درع المهرجان للفنان علي الهلباوي تقديرا لمشاركته في المهرجان.

13867089_10154369092354104_595728297_n 13872386_10154369084364104_1960790546_n 13872387_10154369082714104_233639340_n 13872603_10154369084124104_1185872803_n 13874684_10154369092004104_865706565_n 13874922_10154369082019104_1689040358_n 13874991_10154369083144104_941870405_n 13883782_10154369083714104_1145781238_n 13883833_10154369088804104_199178205_n 13900440_10154369082339104_1622322280_n 13900908_10154369093874104_827662689_n 13931528_10154369081629104_1385933660_o 13933247_10154369089099104_504820142_n 13933529_10154369093694104_1858099950_n

تعليقات فيسبوك

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توصية بشمول قوانين العمل و”الإقامة”و”السير” بالعفو

ميديا نيوز –  أوصت اللجنة القانونية في مجلس النواب بشمول الجرائم المرتكبة خلافا لاحكام قانون العمل ...

Translate »لأن لغة واحدة لا تكفي ميديا نيوز بكل لغات العالم
%d مدونون معجبون بهذه: