الرئيسية / WhatsApp / باري القوس ..

باري القوس ..

بندر الفليت

ميديا نيوز – لم تعد الرياضة ومنافساتها من الهوامش التي لا يمكن الاهتمام بها أو الالتفات لها بل اصبحت الرياضة اقرب للصناعة وأصبحت لها ثقل ثقافي واقتصادي ورسالة تنافسية بين الدول مما يساهم في إبراز الدور الريادي لكل دولة في هذا القطاع.

لذلك تولي كل الدول اهتمام بالغ بالبنية التحتية لجميع الرياضات التي تساعد في رفع المستوى العام وكذلك تولي اهتمامًا استثماري ليعطي زخم في خلق تحديات وفرص كبيرة لأبناء هذا البلد والاستفادة من هذا القطاع بما يعود بالنفع على الجميع.

كذلك تسعى لبناء صحافة رياضية محترفة تقدم وتقيم المنافسات والعمل وفق منظور دقيق بعيدًا عن العواطف والولاءات التي تعرقل حركة سير العملية التنافسية الشريفة.

ولكن يبقى العامل الأهم وهو الموارد البشرية التي تدير العملية الرياضية بشكل منظم وصحيح وتأخذه إلى نظام يعتمد على أسس سليمة وواضحة ووفق دراسات علمية مبنية على خبرات وفكر رياضي نهضوي يحمل رؤى وتصورات ومشاريع عملاقة تحدث نقلة نوعية لقطاع الرياضة في جميع البلدان بشكل كامل.

لذلك تطرح عدد من التساؤلات نفسها .!عندما نتسأل من هو القادر على قيادة الدفة في الأندية الرياضية .؟ و أي فكر يمكن لهذه الأندية أن تعتمد عليه ..؟ هل المدربين الرياضيين قادرين على امتلاك الفكر لقيادة الأندية..؟ أم هل لخبراء الإدارة الرياضية المتخصصين ذلك .؟ و أين دور الرياضيين أصحاب الالقاب والتاريخ الرياضي والنجوم السابقين في الاندية.؟ من السبب ومن المتسبب في عزوفهم و ابتعادهم .؟

تساؤلات عدة لا تجد الاجابة عليها في ضل التزاحم الكبير الذي يحدثه عدد من الوجهاء الاجتماعيين في جميع الدول العربية ومنافستهم الشرسة على امتلاك الكراسي في إدارة الاندية بسلاح المال دون الفكر في كثير من الأحيان .

لانشك ابداً فيما يقدمونه هؤلاء الاشخاص الذين تطوعوا لخدمة الاندية وقد يكون الأغلب يدفع من جيبه الخاص في سبيل خدمة النادي وكسب التميز وتحقيق البطولات.

ولكن هل الكل يحمل فكر رياضي.؟ وهل هو قادر على صنع رياضة تنافسية واستثمارية وتطوير العاملين بالنادي.؟ من خلال تطويرهم بدنيًا وتقنيًا وتكتيكيًا ، وكيف لشخص متميز إداريًا في مجال الاستثمار والتجارة أن ينجح في جلب مدرب أو لاعب جيد وهو لم يمارس أي رياضة من الرياضات المسجلة في هذه الاندية التي يتبوا منصب قيادي فيها.!

ولعل ما تشهده كثير من الأندية في الوطن العربي من ديون وتعثرات و شكاوي وصلت لأروقة الاتحاد الدولي وتحديدًا كرة القدم أكبر دليل على ان هناك خلل واضح في المنظومة الرياضية وأزمة فكر يجب معالجتها في الأنظمة التي تعمل من خلالها كثيرًا من الإدارات في هذه الأندية.

فإذا كنا نريد الرقي برياضتنا في جميع العابها يجب ان نؤمن أيماناً تاماً بأن نعطي أصحاب الخبرة والفكر الفرصة لقيادة دفة الأندية الرياضية ودعمهم وتقديم وتسخير كافة الإمكانات لهم لكي يقودوا الرياضة الى بر الأمان بعيدًا عن الأخطاء المتكررة والتي نشاهدها الآن في أغلب الحالات ونؤمن ببيت الشعر القائل :-

يا باري القوس برياً ليس يحسنه
لا تظلم القوس أعط القوس باريها

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نتنياهو يتعهد بتقديم مساعدات مالية لاحتواء غضب الإسرائيليين

ميديا نيوز – تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، يوم الأحد، بتقديم مساعدات مالية فورية ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم