الرئيسية / WhatsApp / بسبب حضور الرزاز صحفيون يقاطعون افطار مركز حماية وحرية الصحفيين – فيديو وصور

بسبب حضور الرزاز صحفيون يقاطعون افطار مركز حماية وحرية الصحفيين – فيديو وصور

 

الرزاز من مركز حماية وحرية الصحفيين : حق السلطة الرابعة في الرقابة على الحكومة 

عمان – ميديا نيوز – اليوم وعلى غير العادة ، دعى مركز حرية وحماية الصحفيين ، رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ، الذي قمع حرية الصحفيين وسن قوانين جعلت الاردن بمرتبة متاخرة بحقوق الحريات الاعلامية.

سهرة رمضانية ، كادت ان تجمع بعض الصحفيين الذين تعرضوا للسجن والقمع بسبب قوانين اقرتها الحكومة ، وكأن الامر روتيني لدى المركز الذي من المفترض ان يكون بصف الصحفي وليس بصف جلاده.

مراقبون قالوا ؛ ان مركز حرية الصحفيين بات مرجعا مهما للحكومة ،ويفتح  ابوابه للتقرب منها ، بعيدا عن الضغط لتعديل القوانين التي من شأنها عرقلة عمل الصحفيين .

واستذكر صحفيون ان الصحفي نضال سلامة وجهاد ابو بيدر وغيرهم قد سجنوا في عهد حكومة الرزاز ، بالاضافة الى عشرات الشكاوي التي سجلت بحق الصحفيين بسبب القوانين التي اقرتها الحكومة تحت بند المطبوعات والنشر والجرائم الالكترونية دون ان يحرك المركز اي ساكن.

سهرة رمضانية كلفت الاف الدنانير ، لم يخصص ربعها للترافع عن الصحفيين امام عتبات المحاكم ، وكأنها رسالة واضحة لمن يرفع صوته عاليا تجاه سياسات الحكومة ، اعترض بصوت منخفض والا المركز سيكون بصف الحكومة لا عليها.

مراقبون اكدوا ، ان شرعية المركز لم تعد موجودة ، بعد عدم ترافعه عن الصحفيين ، مطالبين بوقف الدعم المقدم للمركز ، لانه بات بعيدا عن همومهم وقضاياهم.

وختموا ، ان المركز بات يركز على نشاطه السنوي فقط ،باقامته سهرة رمضانية تخصص في شهر رمضان ، تجمع الصحفيين والاعلاميين مع من سن القوانين ضدهم. ..علاء الذيب

هذا وأكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أهمية العلاقة الندية بين الحكومة والإعلام، وإيمان الحكومة بضرورة تمكين الصحافة والإعلام وهي السلطة الرابعة من ممارسة حقها وواجبها في الرقابة على أداء الحكومة.

وقال رئيس الوزراء خلال رعايته مساء اليوم الاثنين، للأمسية الرمضانية لمركز حماية وحرية الصحفيين، إن الحكومة تسعى لمزيد من حرية الصحافة والإعلام وهذا يتطلب تجويد التشريعات والممارسات لنرتقي جميعاً إلى مستوى المسؤولية.

وأكد إدراك الحكومة أن واجبها تقديم المزيد من المعلومات حتى التقارير الإعلامية وما تنشره وسائل الإعلام على درجة عالية من الصدقية والتحقق وفي نفس الوقت فإن واجب الإعلام التركيز أكثر على الصحافة الاستقصائية.

ولفت الرزاز إلى أن بلدنا يتعرض لضغوط ولكننا سنبقى جميعاً سداً منيعاً في وجه كل من يحاول العبث بأمن واستقرار وطننا. وكان الرئيس التنفيذي للمركز نضال منصور أكد أهمية توفير البيئة الداعمة للمعلومات والتدريب والإرادة السياسية التي تؤمن بحق الإعلام في نقل الحقيقة، لافتاً إلى أن إصلاح الإعلام رافعة اساسية للديمقراطية والتنمية.

وحضر الأمسية رئيس مجلس النواب ورؤساء وزراء سابقون وعدد من الوزراء والنواب والرئيس التنفيذي لشركة زين راعية الأمسية والأسرة الصحفية والإعلامية وممثلو منظمات ومؤسسات المجتمع المدني.

هذا وقاطع الكثير من الصحفيين مادبة الافطار الذي اقامه  مركز حماية وحرية الصحفيين احجاجا لوجود رئيس الوزراء واعضاء الوزارة

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

تعليقات فيسبوك

تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الانتخابات بحكم الملغاة ..انتهاء فترة الترشح للرئاسة بالجزائر بدون مرشحين

الجزائر – ميديا نيوز – تنتهي اليوم السبت في الجزائر الآجال الدستورية لإيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة ...