الرئيسية / WhatsApp / بكرة الطاولة .. شرق آسيا تُسقط مشروع المهندي وتنتصر للشرابي في غربها..!!

بكرة الطاولة .. شرق آسيا تُسقط مشروع المهندي وتنتصر للشرابي في غربها..!!

صالح الراشد – ميديا نيوز

انتصرت شرق آسيا مهد كرة الطاولة للأردني فواز الشرابي ليبقى في منصبه نائباً لرئيس الإتحاد الآسيوي، رغم محاربته من قبل عديد الإتحادات العربية والإتحاد الأردني بقيادة القطري خليل المهندي، فالآسيوي أشاد بالشرابي خلال إجتماع بتقنية الفيديو، وبين أنه الأنشط على صعيد الأقاليم في القارة، وأن منطقة غرب آسيا لم تشهد تنظيم بطولات كتلك التي أقيمت في عهده، لذا فإنه لن يتخلى عنه ويُعول عليه في زيادة عدد البطولات، ودخلت إتحادات شرق القارة على خط الدفاع عن الشرابي وهي التي تعتبر مهد اللعبة وتتنافس على ألقابها وبطولاتها، ليسقط تحالف المهندي أمام القارة، وفي ظل الحرب الشرسة وقفت اللجنة الأولمبية على الحياد ولم تتدخل باي شكل من الأشكال.

بداية العداء ..

بدأ العداء بين المهندي والشرابي حين قام المهندس تجنيس لاعب صيني في البطولة العربية، وكان الاعتراض السعودي الإماراتي بأنه لا يجوز للاعب اسمه غريب أن يظفر بلقب بطولة العرب، ليهدد المهندي بتجنيس لاعبات للمشاركة في جميع البطولات، مما أثار غضب غالبية الدول من هذه التصرفات، ليقوم المهندي بتحويل الرياضة إلى سياسة ويعتبر الشرابي مدافعاً عن السعودية والإمارات، ليتم اعلان الحرب عليه بطريقة غير مسبوقة وبدعم من بعض الدول العربية.

وزادت حدة المواجهات على إثر غياب الشرابي عن إجتماعات الإتحاد العربي التي جرت في تونس، بعد إعلامه من قبل الأمين العام محمد الرويشد بأن الإجتماع ليس قانونياً ، وقد تم إلغاءه في ظل غياب السعودية والأردن وليبيا والإمارات والكويت والبحرين ومصر عن الإجتماع، لكن مصر عدلت عن رأيها بعد أن وعد المهندي ممثل مصر علاء مشرف بالحصول على منصب نائب الرئيس، وكذلك الشيخه حياة التي عادت للإتحاد العربي وحصلت على منصب نائب رئيس الإتحاد عن منطقة الخليج العربي.

وتم في الإجتماع الحصول على منصب رئيس الإتحاد بطريقة غير قانونية، فقد كان من حق “9” دول التصويت فقط وفي حال غياب النصاب لا يتم إجراء إنتخابات، وقد تغيب عن الإجتماع “6” دول مما ألغى شرعيته، وحتى يمرر المهندي اللعبة فقد قام بقبول عضوية جيبوتي والصومال وموريتانيا وجزر القمر وتم دفع الإشتراكات بدلاً عنهم، وخاض الإنتخابات وفاز بمنصب الرئيس بالتزكية.

لجنة موازية ..!!

هدد خليل المهندي بتشكيل لجنة غرب آسيا بكرة الطاولة لتكون بديلاً عن إتحاد غرب آسيا، وبالتالي سيقوم بفصل غرب القارة إلى مجموعتين أحدهما قانونية يعترف بها الإتحاد الآسيوي وأخرى التنغيص على عمل الإتحاد، هذا الأمر أعادنا إلى تشكبل لجنة إنقاذ الإتحاد العربي للإعلام والتي تشكلت في ظروف مشابهة قبل أن تصبح في طي الكتمان، تهديد المهندي جعل الكثيرون يعتقدون أنه رجل يبحث عن السيطرة دون أن يكون له أدنى إهتمام بتطوير اللعبة.

دعم الإتحاد الأردني ..

إختلفت وجهات النظر حول الدعم الذي حصل عليه الإتحاد الأردني لكرة الطاولة، حيث تبين أن الإمارات قدمت الدعم الأكبر ب”800″ متر أرضيات بكلفة مالية صلت إلى “15” ألف دولار على أن تصل مقر الإتحاد ويتحمل الإتحاد الإماراتي جميع التكاليف من نقل وجمارك، فيما تبرع الإتحاد العربي ب”500″ متر على أرض دولة المنشأ بكلفة حوالي “10” آلاف دولار وقد تحمل الإتحاد الأردني نفقات الشحن والجمرك والتي تجاوزت الـ “6” الالاف دولار، ورغم ذلك لم يقم الإتحاد الأردني بتوجيه كتاب شكر للاتحاد الإماراتي وأرسل كتاب شكر للعربي!!.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزير الصحة الأردني : كورونا ينتشر بسرعة في الأردن و منظومتنا الصحية لم تقترب من الانهيار

ميديا نيوز – قال وزير الصحة نذير عبيدات، إن الوضع الوبائي العالي يؤشر الى ان ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم