الرئيسية / WhatsApp / “تفتحون متاجر الخمور وتتركون دور العبادة!”.. ترامب يدعو لفتح الكنائس والمساجد ويهدد بقرارات انفرادية

“تفتحون متاجر الخمور وتتركون دور العبادة!”.. ترامب يدعو لفتح الكنائس والمساجد ويهدد بقرارات انفرادية

ميديا نيوز – وجَّه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة 22 مايو/أيار 2020، دعوة إلى حكام الولايات بخصوص فتح الكنائس والمعابد والمساجد للعبادة في عطلة هذا الأسبوع، محذراً بتجاوزها واتخاذ قرار انفرادي في الموضوع.

كان ذلك خلال ظهور قصير في الندوة الصحفية التي عقدها بالبيت الأبيض، والتي اعتبر فيها ترامب أنه يعلن دور العبادة أماكن تقدم خدمات أساسية، قبل أن يغادر الندوة دون الإجابة عن إفادات الصحفيين.

تصريح ترامب: قال الرئيس الأمريكي، إن بعض الحكام اعتبر أن “متاجر الخمور وعيادات الإجهاض ضرورية، لكنهم تركوا الكنائس ودور العبادة”.

قبل أن يضيف، وهو يقرأ الملاحظات التي دوَّنها: “هذا ليس صحيحاً”.

ترامب طلب من الحكام “أن يفعلوا الشيء الصحيح والسماح بفتح أماكن الإيمان الأساسية المهمة للغاية الآن، في نهاية هذا الأسبوع”.

في لغة تحذيرية موجهة لحكام الولايات، صرح ترامب قائلاً: “إذا لم يفعلوا ذلك، فسوف أتجاوز الحكام. في أمريكا نحتاج إلى صلاةٍ أكثر، وليس أقل”.

تناقض إدارة الرئيس: وفق صحيفة ديلي نيوز الأمريكية، فإن تهديد ترامب بتجاوز الحكام يبقى موضع شك، ومن المحتمل جداً ألا يكون ممكناً، “لأن حكام الولايات لديهم سلطة واسعة في اختيار كيفية إدارة ولاياتهم، والمبادئ التوجيهية لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، التي يضعها البيت الأبيض، ليست إلزامية”.

الدكتور ديبورا بيركس، منسقة فرقة العمل المعنية بالفيروس التاجي في البيت الأبيض، ظبت في الخلف بعد أن غادر ترامب غرفة الندوة الصحفية وتناقضت مع تصريح الرئيس.

بيركس قال للصحفيين: “على المحافظين اتخاذ قراراتهم الخاصة فيما يتعلق بدور العبادة، لأن السلامة هي أولويتنا”.

قبل أن يضيف: “أعتقد حقاً أن المجتمع قادر على القيام بقراراته الخاصة بهذا الموضوع، وعملية العودة لدور العبادة يجب أن تكون بتنسيق مع السلطات”.

ليست المرة الأولى: في وقت سابق، اتهم الرئيس الأمريكي الديمقراطيين بالتحرك ببطء لإعادة فتح ولايات أمريكية بعد إجراءات العزل العام لأغراض سياسية، دون أن يورد أدلة تدعم زعمه، بعد أن قتل فيروس كورونا المستجد أكثر من 80 ألف شخص في الولايات المتحدة.

يعمل الرئيس الجمهوري، الذي سيخوض الانتخابات في نوفمبر/تشرين الثاني، سعياً لفترة ولاية ثانية، على إعادة تشغيل الاقتصاد الأمريكي في أقرب وقت، عكس توصيات من خبراء الصحة بتوخي الحذر لتجنب موجة جديدة من الإصابات.

كما يشجع ترامب الولايات على تخفيف القيود التي تهدف للحد من تفشي الجائحة. واليوم استهدف ولاية بنسلفانيا.

وكتب على تويتر يقول: “شعب بنسلفانيا العظيم يريد حريته الآن، وهو على علم كامل بما يستتبعه ذلك. الديمقراطيون يتحركون ببطء في مختلف أرجاء الولايات المتحدة لأغراض سياسية. لو كان الأمر بيدهم لانتظروا حتى الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني. لا تلعبوا سياسة، حافظوا على أنفسكم، وتحركوا بسرعة!”.

 

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

في عيد الاستقلال يطمح الأردنيين لتحقيق أحلامهم ومطالبهم  …!!!

 احمد صلاح الشوعاني في العام 2011 كنت قد نشرت مقالا شبيها لهذا الموضوع وكانت هناك ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم