الرئيسية / WhatsApp / درجال يلتقي ممثلي الاتحادات الاولمبية والاتفاق على اختيار لجنة ثلاثية لقيادة العمل الأولمبي في العراق

درجال يلتقي ممثلي الاتحادات الاولمبية والاتفاق على اختيار لجنة ثلاثية لقيادة العمل الأولمبي في العراق

 بغداد – خاص – ميديا نيوز
التقى وزير الشباب والرياضة عدنان درجال، على قاعة هيأة الرأي في مقر الوزارة بحضور ممثل اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية في اجتماعات مسقط الأخيرة مع الاولمبية الدولية رعد حمودي وممثلي (19) إتحاداً رياضياً هي العاب القوى، والسباحة، وكرة السلة، والتايكوندو، والملاكمة، والدراجات، والجمناستك، والمبارزة، والرماية، ورفع الاثقال، وتنس الطاولة، والتنس الأرضي، والكانوي، والقوس والسهم، والكاراتيه، والمصارعة، والشراع. فضلاً عن سمير الموسوي رئيس إتحاد الجودو المعترف به دولياً.
واستعرض السيد الوزير أبرز ما تم مناقشته مع الاتحادات خلال المدة الماضية وما استجد من خلال التواصل مع الأولمبية الدولية التي اقرت رسمياً ان من يحق لهم التواجد في الانتخابات المقبلة هم اللجنة القضائية المؤلفة من خمسة قضاة مع اختيار ثلاثة اسماء محايدة ليكونوا لجنة تحضيرية ويقودوا زمام الامور الادارية في اللجنة الأولمبية لـ(90) يوما مقبلة.
وتابع الوزير درجال ان أي شخص لديه سجل جنائي او جنحة مخلة بالشرف لايحق له ان يمثل الرياضة العراقية او التواجد في الوسط الرياضي والقضاء هو من سيقرر ذلك، مناشدًا الجميع باستثمار الفرصة الأخيرة لتغليب لغة العقل والمنطق ومصلحة الرياضة العراقية على اية مصلحة اخرى لنضع اقدامنا على طريق البناء الرياضي الصحيح المؤدي للانجاز.
وفيما يتعلق بوجهة نظر الأولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الآسيوي اوضح ممثل الاولمبية العراقية رعد حمودي ان صبر الاولمبية الدولية سينفد وهذه هي الفرصة الآخيرة لإحترام وتنفيذ القرارات الدولية وقد تم تعميم ما تم الإتفاق عليه في مسقط ، مُشيراً إلى انه تنحى لأجل الحيادية طواعياً ولايحمل ضغينة من أي نوع لأي أحد ، داعياً الى الحوار الصريح بلا شروط هو من سيوصلنا الى مخرجات حقيقية.
 وطالب سمير الموسوي باعتماد قضاة لهم باع في القوانين والتشكيلات الرياضية قبيل الانتخابات، فيما ثمن زياد حسن الرغبة الحقيقية في المصالحة وانهاء الخلافات وقدم شكره لكل من سعى لإقامة الإجتماع، تم بعد ذلك تخويل الوزير عدنان درجال بالإشراف على الخطوات العملية المقبلة للعملية الانتخابية والتأكيد على الإلتزام واحترام جميع المقررات التي تتخذها اللجنة الجديدة المستندة الى القانون والميثاق الاولمبي .
جرى التصويت عقب ذلك على ممثلي اللجنة التحضيرية الجديدة وتمت الموافقة بالإجماع.
وفي ختام اللقاء تعهد الوزير درجال ببذل كل الجهود في اجتماع مجلس الوزراء من أجل توفير ماتحتاجه الأنشطة الرياضية للإتحادات  فضلاً عن اقتراحه زيادة منحة الاتحادات في الموازنة الحالية لعام 2021 لتغطية نفقات المشاركات الخارجية ودعمها، مناشدًا الاتحادات تقديم مناهجها السنوية ليتم مناقشتها من قبل اللجنة الثلاثية المحايدة.
وفي سياق متصل أعلن رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية رعد حمودي ان الإتفاق الذي تم تحريره في العاصمة العمانية مسقط خلال الاجتماع الرباعي الذي ضمّه شخصيّاً، ووزير الشباب والرياضة عدنان درجال وممثل اللجنة الأولمبية الدولية وممثل المجلس الأولمبي الاسيوي ألزم اللجنة الأولمبية العراقية باعادة مجمل العملية الانتخابية التي جرت مؤخراً بكافة مفاصلها”، بما في ذلك إعادة إنتخاب “الشخصيات المميزة”، “وممثلي الاتحادات غير الأولمبية”، “وممثلي الرياضيين الأولمبيين”، “وممثلة اللجنة النسوية”.
وأوضح حمودي “ان إعادة تلك المؤتمرات الأنتخابية ستؤدي بالأساس الى إعادة إنتخابات المكتب التنفيذي بسبب السماح بمشاركة شخصيات منتهكة للميثاق الأولمبي والقانون والنظام الداخلي للجنة الأولمبية العراقية وقرارات اللجنة الأولمبية الدولية في المؤتمرات الانتخابية الأخيرة”.
وبين رئيس اللجنة الأولمبية “ان بنود إتفاق مسقط تضمنت، ومن مبدأ الحياد في الاجراءات الأنتخابية المقبلة، أن  يتم الاتفاق على تسمية لجنة مؤقتة من ثلاثة شخصيات محايدة يتفق على أسمائها حمودي ودرجال وهو ما تم بالفعل تتولى إدارة العمل وتهيئة متطلبات العملية الأنتخابية وتحديد مواعيدها وفقاً للقانون والنظام الداخلي للأولمبية العراقية، والميثاق الأولمبي وقرارات اللجنة الأولمبية الدولية”.
وشدد حمودي على “ان اللجنة المؤقتة ستدقق الأهلية القانونية لجميع أعضاء الجمعية العامة والمرشحين لعضويتها، وتتمتع  بالصلاحيات الكاملة بابعاد أيّ شخص لا تنطبق عليه شروط عضوية الجمعية العامة لارتكابه جناية أو جنحة مخلّة بالشرف، أو إنتهك مدوّنة الخلق الرياضي للجنة الأولمبية الدولية ومدوّنة الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات”.
 ولفت أيضاً الى أن إتفاق مسقط ألزم اللجنة الثلاثية المؤقتة، وبوضوح كامل، على التقيّد بـ”تنفيذ نص المادة ( ٩ ) الفقرة ( ٢ ) من النظام الداخلي للجنة الأولمبية الوطنية العراقية والخاصة بعدم السماح بالعمل في اللجنة الأولمبية العراقية لكل شخص إرتكب إنتهاكاً لمدوّنة الخلق الرياضي أو إرتكب إنتهاكاً لمدوّنة مكافحة المنشطات، وبحسب ما ورد في نص إتفاق مسقط”.
 وبيّن رئيس اللجنة الأولمبية أيضاً ان الاتفاق ألزم اللجنة الثلاثية بانجاز مهامها الموكلة إليها بأقل من تسعين يوماً على “ان  تتقيّد إجراءاتها المقبلة بتفادي كل المسببات التي أدت الى إعادة الانتخابات”.
 وختم حمودي حديثه قائلاً “ان إتفاق مسقط تضمن تشكيل لجنة قانونية خماسية تنحصر مهمتها بالاشراف على إدارة المؤتمرات الانتخابية فقط”  متمنياً “التوفيق للجميع في منافسة أخلاقية وعملية إنتخابية تخرج الحركة الأولمبية العراقية من الحرج الذي يطويها”.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لبنان.. إصابة 30 شخصا في مواجهات بين الأمن ومحتجين بطرابلس

ميديا نيوز – وكالات – أصيب أكثر من 30 شخصا، مساء اليوم ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم