الرئيسية / WhatsApp / عمرو واكد والدستور

عمرو واكد والدستور

ميديا نيوز – مقال للدكتور عمرو عبد السميع في “الأهرام” “عمرو واكد والدستور”، وجاء فيه: “هل تذكرون الممثل عمرو واكد الذى سمح له الإخوان الإرهابيون بدخول مقر الشركة السياحية فى ميدان التحرير حين تحولت إلى مركز قيادة يقومون فيه بتعذيب خصومهم ممن يشتبهون فى أنهم من أفراد أمن الدولة؟ لقد قام عمرو واكد بتصوير عمليات التعذيب الوحشية ولم يكن يدرى أن هناك من يصوره كذلك، وهكذا وجدنا أنفسنا أمام وثيقة مقرفة أخرى من وثائق عملية يناير عام 2011، شخص يفترض أنه فنان رهيف الحس رقيق المشاعر يشترك فى هذا المشهد البشع”.

وتابع عبد السميع: “عمرو واكد يخوض حاليا غمار حملة يتهم فيها السلطات المصرية بالتعنت معه وعدم تجديد جواز سفره، وقد توج حملته وضجيجه بإصدار بيان موثق عبر (فيسبوك) يوم 7مارس الفائت يقول إنه (كمواطن كفل له الدستور والقانون حقه فى حيازة جواز السفر الخاص به.. ولا يوجد نص فى الدستور والقانون يحول بينه وبين هذا الحق مادام متمتعا بالجنسية المصرية) وأضاف أنه (أحد أبناء هذا الوطن الذين كان لهم شرف المشاركة فى أحداث يناير عام 2011 ومعارضة كل ما يشكل انقلابا عليها).. والنبى؟.. وهل سمح لك الدستور والقانون أن تقوم بتعذيب الناس أو تصويرهم وهم يتألمون من الصعق الكهربائى والضرب تحت إشراف الإخوان الإرهابيين فى ميدان التحرير؟ وهل مازال هناك من يعتبر أن الفوضى التى أنشبت مخالبها فى جسد الوطن وسعت إلى هدم الدولة المصرية فى يناير عام 2011 هى مسألة يتشرف بها؟ وهل هناك من يقرن مشاركته فى عملية يناير بالاعتراض على ما سواها (يقصد ثورة 30يونيو العظمى وبيان 3 يوليو)؟”.

واختتم قائلا: “هذا الممثل سبق له إهانة السلطة القضائية فى تغريدات له بسبب تنفيذ أحكام الإعدام فى قتلة النائب العام السابق هشام بركات، أليست تلك هى السلطة القضائية التى تتطالبها بتجديد جواز سفرك طبقا لنصوص الدستور والقانون؟.. كما أن هذا الممثل سبق أن صدرت ضده عقوبة قضائية بسبب تحطيمه سيارة طالب جامعى، وأحكام أخرى من القضاء العسكرى بتهمة نشر أخبار كاذبة وإهانة مؤسسات الدولة بلغت مددها ثمانى سنوات، ومع ذلك فهو مستمر فى الاشتباك مع القضاء، مطالبا إياه فى الوقت نفسه بتطبيق الدستور والقانون.. هى ذات البلطجة والتعامى عن وجوبية أن يصبح جزءا من الدولة حتى يطالبها بما يتصوره حقوقا له”.

من ساعة التويتة دي في ٢٠١٣ وأنا بتهدد وبتهان وحملات تشويه وتضليل في أصلي ونيتي وحقي ضايع بشكل فج. ومكمل ومش هبطل. طبعا غيري كتييييير خسروا أكثر بمراحل والجريمة هي التعبير عن الرأي بشكل سلمي. التعبير عن الرأي مش جريمة واللي بيحصل ده غلط لابد ان يتوقف.

 تغريدة واكد كتبها في 24 Jul 2013 : وكان نصها: “لن أفوض أحدا لقتل أي حد وحتى لو كان الحد ده محتاج يتحبس أو يغور يتنفي بعيد”.

تعليقات فيسبوك

تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مفاجأة صدمت وزير التخطيط الاردني :لا يوجد في طاقم الوزارة خريجون من جامعات دولية

عمان – ميديا نيوز – إشتكى وزير التخطيط والتعاون الاردني الجديد في الاردن الدكتور محمد ...

%d مدونون معجبون بهذه: