الرئيسية / WhatsApp / فلسطين أول الحضارات وآخر المُحتَلين ..!!

فلسطين أول الحضارات وآخر المُحتَلين ..!!

صالح الراشد

تعيش الرياضة الفلسطينية فترة إنتعاش بفضل النتائج الإيجابية التي تحققها في شتى الألعاب, وبفضل القرار السعودي في الإعتراف بالملعب البيتي وخوض لقاء رسمي عليه ضمن التصفيات المزدوجة, وكذلك بفضل القرار التونسي باعتبار اللاعب الفلسطيني لاعب محلي, كما توفر العديد من الدول الدعم اللوجستي للرياضة الفلسطينية, ويبرز في هذا المجال الأردن الرئة الثانية لفلسطين ومصر .

القرار السعودي جاء تجسيداً للفلسفة التي جعلت الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم يعتمد ملعبه الذاتي, بعد صراع شرس مع الاتحاد الدولي والكيان الصهيوني والدول الداعمة له, وجاء القرار حسب فلسفة فلسطين ليقول ” عندما تزور السجين فأنت لا تُطبع ولا تبغي زيارة السجان”, وهذا هو الحال في فلسطين, فلا يرغب أي من العرب القادمين الى بلاد الأقصى بالتعامل مع الصهاينة ولا يبحث أي منهم عن التقاط الصور معهم, بل يريدون الإطمئنان على شعب فلسطين ومعرفة حقيقة ما يجري في ظل العهر الإعلامي.

أما القرار الثاني فقد خرج من تونس, تلك الأرض التي تعانق فيها الدم التونسي والفلسطيني, عندما قصفت الطائرات الصهيونية حمام الشط, وسقط الفلسطينيون والتونسيون شهداء بذات الوقت, فاختلطت الدماء والأجساد حتى لم يستطع الأهالي التفريق بين الشهداء, تونس قررت اعتبار اللاعب الفلسطيني لاعب محلي وليس محترف مما سيسهل انتقال اللاعبين للمشاركة في بطولة كبيرة وقوية , وهذا يساعد في تطور مستوى لاعبي فلسطين وبالتالي الإرتقاء بمستوى المنتخب الفلسطيني.

وتقدم الأردن الدعم اللوجستي الدائم للرياضة الفلسطينية وهو ذات الدور الذي تقوم به مصر من استضافة للمنتخبات في معسكرات تدريبية ومشاركات ودية غايتها المساعدة في النهوض بالرياضة الفلسطينية والتي يستغلها رجال السياسة كمنفذ جديد للقضية الأساسية للدخول إلى الفكر العالمي بأن هناك شعب في فلسطين وأن جميع النظريات التي جلبت الصهاينة الى فلسطين كاذبة, لذا فان هذا الشعب يبدع رياضياً ويعمل إقتصادياً وسياسياً للنهضة ببلادة.

هي فلسطين تجتمع حولها الأمة, وقد يقصر البعض يوماً ويتراجع الآخر, لكننا نجد لزاماً علينا أن نكون لها سنداً نحميها من كل شر, ونساهم في الإرتقاء بإسمها في العالم في شتى المجالات, حتى نُسقط نظريات العهر السياسي التي لا تعترف بفلسطين التاريخية, لذا فقد نجح الفلسطينيون في تحويل الرياضة وكرة القدم بالذات الى طريق للدفاع عن الحق الفلسطيني بإظهار الصورة الشجاعة والحضارية لآخر شعوب الأرض المحتلة.

تعليقات فيسبوك

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لبنان : حكومات أجنبية طالبتنا بعدم استخدام العنف ضد المتظاهرين

بيروت – ميديا نيوز – نقل مكتب رئيس وزراء لبنان سعد الحريري عن منسق الأمم ...

Translate »لأن لغة واحدة لا تكفي ميديا نيوز بكل لغات العالم