الرئيسية / WhatsApp / في ختام البطولة التونسية لكرة القدم..اليعقوبي كان للبنزرتي أفضل هديّة !!!

في ختام البطولة التونسية لكرة القدم..اليعقوبي كان للبنزرتي أفضل هديّة !!!

الترجي ينهي الدوري التونسي دون هزيمة
الإفريقي خارج المسابقات القارية من جديد
تونس – خديجة الخالقي – ميديا نيوز 
ليالي المدرّب الذي يقود فريقا ينافس من أجل تفادي النزول أطول من ليالي المدرب الذي يلعب من أجل اللقب، فهذه التجربة خبر صعوبتها عدد قليل من المدربين فمع كل مقابلة رهان كبير ومع كل نقطة قد يضيق الأفق أو يتسع. وفرحة اللقب قد تدوم يوما أو يومين أمّا لوعة النزول فقد تتواصل سنة وأكثر ولهذا فإن قيس اليعقوبي مدرب النادي البنزرتي عاش تجربة قد تكون الأصعب لأن الرهان هذه المرّة كان إنقاذ واحد من أعرق الفرق التونسية من النزول إلى الدرجة الثانية فالنادي البنزرتي هو أول فريق تونسي توّج بلقب قاري ووجوده في قاع الترتيب لا يتماشى مع تاريخه الكبير وهو الممثل في كل الفرق التونسية بلاعبين ممتازين ومدرب المنتخب التونسي الحالي من أبناء هذا الفريق.
وقبل التعاقد مع اليعقوبي، جرّب البنزرتي ناصيف البيّاوي الذي هرب بعد رباعية ضد الملعب التونسي وبداية سلبية ثمّ جاء محمد عزيز ابن النادي الذي حصد صفرا من النقاط، وجاء الدور على اسكندر القصري الذي لم يقدر على تحقيق أكثر من انتصار ثم خلفه خبير النزول سفيان الحيدوسي الذي سرعان ما غادر الفريق برصيد خال من النقاط بعد ثلاث هزائم متتالية ليحلّ ركب اليعقوبي بهدف إنجاز ما لا يمكن إنجازه رغم التحفظ على التعاقد معه ولا أحد كان يعلم أن اليعقوبي هو أفضل هدية للفريق.
فالبنزرتي كان في اخر الترتيب ولم يعرف الانتصار لأكثر من 9 جولات متتالية وخسر أفضل هدّاف في صفوفه، والفرق الأخرى تسبقه في الترتيب بفارق مريح نسبيّا وعليه كانت المهمّة تلوح مستحيلة وأن الفريق ينتظره المصير المحتوم خاصة وأن رزنامة المقابلات وضعت البنزرتي بقيادة اليعقوبي ضد ثاني الترتيب (النادي الصفاقسي) ثم النجم الساحلي (رابع الترتيب) فالإفريقي والاتحاد المنستيري دون نسيان الأندية التي تلعب من أجل تفادي النزول وكل المقابلات تقريبا كان خلالها الرهان صعبا للغاية. والرهان الخفي الذي دفع مدرب الوحدات الأردني والاتحاد الحلبي السوري والوكرة والعربي القطريين سابقا لقبول المهمّة، هو الرغبة في محو الصورة التي تكوّنت عنه بأنّه مدرّب غير محظوظ بعد أن فشل سابقا في إنقاذ فريقَيْن ولهذا فإن اليعقوبي جازف بوضع مسيرته الحافلة بالمحطّات في مواجهة الخطر الأكبر. ومع اليعقوبي استعاد البنزرتي الروح الانتصارية ففاز مرّتين في الوقت البديل بفضل إصرار اللاعبين وعزمهم الكبير على الفوز وكانت هذه الانتصارات مؤشرا على أن القدر إلى جانب الفريق ويوم الأحد خسر النادي البنزرتي مقابلته الأخيرة ولكنّه كسب الرهان الأكبر فنتائج بقيّة الفرق خدمته وأمّن البقاء وأصبح اليعقوبي “نبي جديد لمدينة بنزرت”.
بطل على جميع الواجهات
أنهى الترجي الرياضي الموسم برصيد خال من الهزائم وهي ليست المرّة الأولى التي يتوّج فيها الترجي دون هزيمة ولكن ما يحسب لهذا الفريق أنّه امتلك كل الأرقام فله أفضل خطوط الدفاع والهجوم وله أكبر عدد من الانتصارات وغيرها من الأرقام ولم يترك لغيره من الفرق غير لقب هدّاف الموسم للنجيري أكبوتو لاعب الاتحاد المنستيري (13 هدفا).
الجولة الأخيرة من الدوري التونسي مكّنت النجم من قلب الطاولة على النادي الإفريقي فحلّ الفريق في المركز الرابع بعد انتصاره على شريكه السابق في هذا المرز النادي الإفريقي بنتيجة 3ـ2 في لقاء مثير وسينتظر النجم نهائي كأس تونس حيث يأمل في أن يصل فريقان من الثلاثي الترجي والنادي الصفاقسي والاتحاد المنستيري إلى النهائي حتى يضمن الفريق الحضور في كأس الاتحاد الإفريقي العام المقبل. أمّا النادي الإفريقي فتتالى المواسم وتتكرّر دون أن يحسّن الفريق وضعه وبعد مرحلة ذهاب ناجحة تراجع الفريق في الترتيب.
كما أسفرت الجولة الأخيرة على نزول نادي حمّام الأنف والشبيبة القيروانية إلى الرابطة الثانية فنادي حمّام الأنف الذي كان يعتقد أن مصيره قد حسم منذ تعادله في الجولة قبل الأخيرة خسر على ملعبه في لقاء مثير تعرّض خلاله حارس الملعب التونسي إلى العنف بعد أن لعب دورا مهمّا في فوز فريقه كما لم يكن أبناء القيروان من الصمود ضد الترجي وتقاسموا معه النقاط وهدف وحيد كان سيبقي الشبيبة بطل موسم 1977 ضمن أندية النخبة.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اتفاقية لدعم اصدارات مكتبة الاسرة مابين وزارة الثقافة…ومؤسسة شومان.

د. الطويسي: الشراكة العميقة مع المؤسسة العريقة في دعم الحركة الثقافية والفنون أوجدت أنموذجا يحتذى ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم