الرئيسية / WhatsApp / قصة 50 جنيهاً أنقذت الراحل فريد شوقي من الموت حرقاً

قصة 50 جنيهاً أنقذت الراحل فريد شوقي من الموت حرقاً

القاهرة – ميديا نيوز – يعد الفنان المصري الراحل فريد شوقي  علامة بارزة في الفن المصري  حيث امتدت حياته المهنية نحو أكثر من 50 عاما،وتألق وأنتج، وكتب سيناريو أكثر من 400 فيلم.

وكشفت صحيفة أخبار اليوم المصرية عن أبرز المواقف المُثيرة التي تعرّض لها الفنان الراحل فريد شوقي وأنقذته من الموت حرقًا.

موقف مُثير

وذكرت الصحيفة أن وحش الشاشة الفنان لم يُدرك قيمة الحكمة المصرية الشائعة “هين قرشك ولا تهين نفسك” إلا عندما بدأ تصوير فيلم من إنتاجه «أبو ربيع» أمام نجلاء فتحي.

وأضافت أنه في سبتمبر 1972، جاء الدور لتصوير مشهد حريق كبير في فناء استديو الأهرام، وتقضي التعليمات بأن يتم استدعاء فرقة من الأطفاء لتكون قريبة من مكان التصوير خوفًا من أي طارئ.

5o جنيهًا أنقذت حياته

ولكن عندما علم الفنان فريد أن وجود فرقة الإطفاء سيكلفه 50 جنيها فحاول التخلص من الفرقة ولكن المخرج نادر جلال قال له “إنه لا مفر من وجود الفرقة ودفع المبلغ ليتم تصوير المشهد”.

 وتابعت الصحيفة “بالفعل بدأ التصوير وأمسك شوقي بالبنزين يرشه في القش وأشعل النار فإذا بها تمسك بملابسه، وأخذ يجري والنار ممسكة به، ويلقي بنفسه في أحضان العمال والفنيين وفي اللحظة الأخيرة تنقذه الفرقة ، وحينها أدرك وحش الشاشة قيمة الـ50 جنيهًا التي دفعها”.

بداية ونهاية وحش الشاشة

يُذكر أن وحش الشاشة فريد شوقى بدأ أول أعماله بفيلم ملاك الرحمة عام 1946 مع يوسف وهبي والفنانة أمينة رزق، وقدم فريد شوقي ما يقرب من الـ 300 فيلم، وآخر أعماله فيلم الرجل الشرس 1996 لياسين إسماعيل ياسين، حصل على أكثر من 92 جائزة أبرزها وسام الفنون الذي سلمه له الرئيس جمال عبد الناصر، ولد 30 يوليو 1920 بحي البغالة بالسيدة زينب بالقاهرة، توفى فريد شوقى يوم 27 يوليو 1998 عن عمر ناهز 78 .

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأردن : تسجيل 52 وفاة و 7413 اصابة كورونا جديدة

ميديا نيوز –  أعلنت وزارة الصحة الاثنين، عن تسجيل 52 وفاة و7413 ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم