الرئيسية / WhatsApp / كورونا يتسبب بإنهاء مسيرة أعظم مصارع سومو بتاريخ الرياضة.. حطّم أرقاماً قياسية وحصد لقب 45 بطولة

كورونا يتسبب بإنهاء مسيرة أعظم مصارع سومو بتاريخ الرياضة.. حطّم أرقاماً قياسية وحصد لقب 45 بطولة

ميديا نيوز – قالت صحيفة The Times البريطانية إنه من المقرر أن يعتزل هاكوهو، الذي يُعتبر أعظم مصارع سومو في تاريخ الرياضة، بعد أن أجهز فيروس كورونا والإصابة على ما تبقى من مسيرته الرياضية الفريدة من نوعها.

ابن منغوليا هاكوهو (36 عاماً)، الحاصل على لقب يوكوزونا (البطل الأعظم)، اتّخذ قراره بعد أن اضطر للانسحاب من بطولة الخريف لإصابة مصارعين مقربين منه بكوفيد-19 وفقاً لوسائل الإعلام اليابانية وهو يُودّع هذه الرياضة حاملاً في جعبته رقماً قياسياً من 899 انتصاراً بعد حصوله على اليوكوزونا، وذلك عقب تحطيمه لكافة الأرقام القياسية الأخرى تقريباً وبفوارق كبير ستستغرق سنوات لكسرها.

كما حصد هاكوهو ألقاب 45 بطولة، بعد أن كسر الرقم القياسي السابق بـ32 بطولة قبل ست سنوات كما يمتلك الرقم القياسي لأكبر سلسلة من البطولات المتتالية (سبع بطولات)، وأطول فترةٍ لحامل لقب يوكوزونا (84 بطولة)، وأكبر عدد من الانتصارات في المباريات (1,187 فوزاً).

وفي يوليو/تموز، خلال ظهوره الأخير في الحلبة، فاز هاكوهو في كافة مبارياته الـ15 اليومية لبطولة الصيف. وكانت هذه هي المرة الـ16 التي يُقدّم فيها أداءً مثالياً، متفوّقاً على حامل الرقم السابق بنسبة الضعف.

وقد جاءت مسيرته الرياضية لتُحكم هيمنة مصارعي منغوليا على واحدة من أقدم الرياضات التقليدية في اليابان، حيث فاز مصارعو منغوليا بـ60 من أصل 65 بطولة خلال السنوات العشر الماضية. إذ إنّ حياة التدريب والانضباط الصارمة التي تُفرض على المصارعين صارت منفرةً بشكلٍ متزايد للشباب الياباني الميسور، لكنها تجتذب عدداً كبيراً من المصارعين اليابانيين الذين لهم تقاليدهم الخاصة والراسخة في المصارعة.

وقد وُلِدَ هاكوهو باسم مونخباتين دافآجارجال في مدينة أولان باتور وكان والده جيغجيدين مونخبات مصارعاً حراً فاز بميدالية فضية لمنغوليا في أولمبياد المكسيك عام 1968. وبطوله الذي يصل إلى 193 سم، شجّع الكثيرون هاكوهو في شبابه على ممارسة كرة السلة، لكن اهتمامه زاد برياضة السومو بعد زيارة اليابان عام 2000 وهو في الـ15 من عمره.

ولكن وزنه الذي لم يتجاوز الـ62 كغم تسبّب في رفضه من قبل العديد من “إسطبلات السومو”، وهي النوادي التي يعيش ويتدرب المصارعون داخلها. لكنه حظي بالقبول أخيراً بفضل توصيةٍ من كيوكوشوزان، أول مصارع منغولي يبلغ أعلى درجات رياضة السومو.

واتّخذ مونخباتين الصغير اسم “هاكوهو” ليكون اسمه في الحلبة، وهو يعني “البطريق الأبيض” الذي يُعتبر من الطيور الأسطورية في الصين. وقد فاز ببطولته الأولى بعد ست سنوات، ثم صار اليوكوزونا رقم 69 في تاريخ الرياضة وهو في الـ22 من عمره عام 2007.

وقد أثار استهجان أنصار التقليدية في عالم السومو بسبب أسلوبه غير التقليدي وعادة الزئير عند النصر فوق خصومه المهزومين، وذلك لأنهم يرون أنّ المصارع الوقور يجب ألا تصدر عنه أي تعابير في النصر أو الهزيمة.

لكنه أسر قلوب العديدين ممن استمتعوا بمنافسته مع زميله البطل المنغولي أساشوريو.

وغاب هاكوهو عن بطولة رأس السنة الكبرى بعد تشخيص إصابته بفيروس كورونا، الذي ضرب إسطبلات السومو حيث يعيش المصارعون جنباً إلى جانب. وفي الربيع، اضطر للانسحاب من أجل إجراء جراحة في ركبته اليُمنى دائمة الإصابة.

وبعد فوزه في الصيف، تلّقى الضربة الأخيرة بتفشّي الفيروس داخل إسطبل السومو الذي يعيش فيه، مما أجبره على فرض الحجر الصحي والانسحاب من بطولةٍ أخرى.

وقد حصل قبل عامين على الجنسية اليابانية تحت اسم هاكوهو شو، وهي خطوةٌ ستسمح له بأن يصير مدرباً بعد اعتزاله ليُؤسّس الإسطبل الخاص به في النهاية.

 

Media News – The  British newspaper, The Times , said that Hakuhou, considered the greatest sumo wrestler in the history of the sport, is set to retire, after the Corona virus and injury ended the remainder of his unique sporting career.

The 36-year-old son of Mongolia Hakuho, the reigning Yokozuna (Greatest Champion), made his decision after he was forced to withdraw from the Autumn Championships due to the infection of wrestlers close to him with COVID-19, according to Japanese media, as he bid farewell to the sport with a record 899 victories after He obtained a yokozuna, after breaking almost all other records and by such large differences that it would take years to break them.

Hakuho has also won 45 championship titles, having broken the previous record of 32 titles six years ago. He also holds the record for the most consecutive championships (seven championships), the longest tenure of a Yokozuna title holder (84 championships), and the most number of victories in matches (1,187). win).

In July, during his last appearance in the ring, Hakuho won all 15 of his daily summer tournament matches. This was the 16th time he had performed perfectly, outperforming the previous record holder by double.

His sporting career has come to dominate Mongolian wrestlers in one of Japan’s oldest traditional sports, with Mongolian wrestlers winning 60 out of 65 championships in the past 10 years. The life of strict training and discipline imposed on wrestlers is becoming increasingly alienating to the affluent youth of Japan, but it attracts a large number of Japanese wrestlers who have their own established wrestling traditions.

Born as Monkhpaten Davajargal in Ulaanbaatar, Hakuho was a freestyle wrestler, Jiggideen Monkhpat, who won a silver medal for Mongolia at the Olympics in Mexico in 1968. With a height of 193 cm, many people encouraged Hakuho in his youth to play basketball, but his interest in sumo increased after visiting sumo Japan in 2000 at the age of 15.

But his weight, which did not exceed 62 kg, caused him to be rejected by many “sumo stables”, the clubs where wrestlers live and train. But he was finally accepted thanks to the recommendation of Kyokushuzan, the first Mongolian wrestler to reach the highest levels of sumo.

Little Monkhpaten took the name “Hakuho” as his name in the ring, which means “white penguin”, which is considered one of the legendary birds in China. He won his first championship six years later, then became the 69th yokozuna in the history of the sport at the age of 22 in 2007.

His unconventional style and habit of roaring at victory over his defeated opponents frowned on the traditional supporters of sumo, because they believed that a venerable wrestler should not make any expressions of victory or defeat.

But he won the hearts of many who enjoyed his competition with fellow Mongolian hero Asahurio.

Hakuho missed the New Year’s major tournament after being diagnosed with the coronavirus, which has hit sumo stables where wrestlers live side by side. In the spring, he had to withdraw in order to have surgery on his permanently injured right knee.

After his victory in the summer, he was dealt the final blow with an outbreak of the virus inside his sumo stable, forcing him to quarantine and withdraw from another tournament.

Two years ago, he obtained Japanese citizenship under the name Hakuho Shu, a move that will allow him to become a coach after retiring to eventually establish his own stable.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مسؤولة في الصحة: عدد حالات الانتحار في الأردن تفوق الأرقام المعلن عنها

 عمان – ميديا نيوز – قالت مسؤولة في وزارة الصحة، إن الأردن ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم