الرئيسية / WhatsApp / مؤتمر عبر الإنترنت بين القارات لمناقشة دور تعليم السلام

مؤتمر عبر الإنترنت بين القارات لمناقشة دور تعليم السلام

ميديا نيوز – في 24 يناير، انضم أكثر من 2,400 مشارك مسجل مسبقًا من 70 دولة، بما في ذلك الفلبين، الولايات المتحدة الأمريكية، ألمانيا، جنوب إفريقيا، الصين وكوريا الجنوبية، إلى مؤتمر السلام عبر القارات عبر الإنترنت لمناقشة دور تعليم السلام.

تم تنظيم المؤتمر من قبل منظمة السلام الدولية غير الحكومية التي تتخذ من كوريا مقراً لها، “الثقافة السماوية، السلام العالمي، وإحياء النور (HWPL)” تحت إدارة الأمم المتحدة DGC والمجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة في الاحتفال بالذكرى السابعة ليوم السلام HWPL في 24 يناير.

تم الاحتفال بيوم السلام في 24 يناير HWPL الذي أعلنته مقاطعة ماجوينداناو في الفلبين سنويًا منذ توقيع اتفاقية مينداناو للسلام من قبل الحكومة المحلية وقادة المجتمع المدني في 24 يناير 2014.

تم تسمية يوم السلام باسم HWPL منذ أن اقترح الاتفاق من الرئيس مان هي لي من HWPL، المعروف بأحد قدامى المحاربين الكوريين، للتغلب على 50 عامًا من الصراع الذي أدى إلى ما يقرب من 120,000 ضحية في المنطقة.

تحت شعار “دور تعليم السلام في بناء عالم يسوده السلام”، يهدف الاحتفال هذا العام إلى زيادة الوعي بتعليم السلام في جميع أنحاء العالم وإنشاء منصة عالمية لمعلمي السلام لتنفيذ تعليم السلام في النظام التعليمي لكل بلد.

تلتها رسائل تهنئة من شخصيات اجتماعية، تعليمية، دينية وسياسية بما في ذلك رئيس محكمة استئناف القاهرة، الرئيس السابق لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، المستشار السابق لوزارة التربية والتعليم في غواتيمالا ، والمطران الفخري لأبرشية دافاو في الفلبين، ألقى الرئيس مان هي لي من HWPL رسالته التذكارية.

“اليوم، لم تعد مينداناو مكانًا للصراع؛ بل أصبحت نموذجًا للسلام ينظر إليه العالم. ذات مرة، اعتاد سكان هذه المنطقة على توجيه البنادق إلى بعضهم البعض – والآن، يتشاركون الطعام بينما يجلسون على طاولة واحدة، على الرغم من اختلافهم في الدين والأيديولوجيات. الطلاب الذين تم تدريبهم على القتل يتعلمون الآن القيمة الثمينة للحياة والسلام من خلال تعليم السلام في HWPL.

الدكتور رونالد أدامات، مفوض لجنة التعليم العالي في الفلبين (CHED)، الذي بذل جهدًا لتنفيذ تعليم السلام في HWPL من خلال دمج تعليم السلام في مناهج التعليم العالي، تناول قيمة يوم السلام HWPL وتقدم تعليم السلام في الفلبين.

“سيقاتل الشباب من أجل السلام لكنهم لم يحصلوا بعد على المهارات الكافية أو الفهم أو الفرصة للتحدث من أجل السلام. أنا أؤيد بكل إخلاص تعليم السلام HWPL. إنه يرفع الوعي لدى شبابنا ليصبحوا صانعي سلام – القيم التي يحتاجها الشباب بشدة. يجب على قادة المستقبل إحداث التغيير من أجل التحول الإيجابي للعالم. يحتاج أطفالنا إلى تثقيفهم حول كيفية بناء السلام بشكل فعال. من خلال التعليم، يمكن أن يصبح بناء عالم سلمي حقًا حقيقة واقعة يومًا ما”.

يتألف تعليم السلام في HWPL من 12 درسًا يهدف إلى تدريب المعلمين والطلاب على قيمة السلام من خلال زيادة الوعي بأهمية تعزيز ثقافة السلام. منذ عام 2016، تم تصنيف أكثر من 200 مؤسسة تعليمية في 34 دولة، بما في ذلك الهند وإسرائيل والفلبين، على أنها أكاديميات السلام HWPL، ووقعت وزارات التعليم من 9 دول على اتفاقيات لتنفيذ تعليم السلام.

قالت السيدة فيروزا مرادي، معلمة من أفغانستان، “أصبحت اتفاقية مينداناو للسلام في عام 2014 نموذجًا رائعًا لدول مثل أفغانستان التي شهدت حروبًا وصراعات. آمل أن تحدث معجزة السلام في مينداناو في أفغانستان، والبداية هي من تعليم السلام. من خلال تعليم السلام في HWPL، يبحث الطلاب عن إجابات لتحقيق السلام بطرق مختلفة، بما في ذلك الانسجام مع الطبيعة، وقيمة التعاون، وكيفية حماية حقوقهم. أعتقد أن جميع طلابي الذين يتلقون تعليم السلام سوف يكبرون ليصبحوا رسلًا للسلام”.

في هذا الحدث، قدم مسؤول HWPL الخطة لعام 2021 مثل برنامج تدريب معلم السلام عبر الإنترنت، وبرنامج العمل التطوعي لتعليم السلام، ومشروع تبادل حب السلام للشباب عبر الإنترنت والذي تم تصميمه في الغالب كبرامج عبر الإنترنت تبعًا لحالة الوباء.

Inter-continental Online Conference to Discuss the Role of Peace Education

Media News – On January 24th, over 2,400 pre-registered attendees from 70 countries, including the Philippines, the U.S.A, Germany, South Africa, China, and South Korea, joined the online inter-continental peace conference to discuss the role of peace education.

The conference was organized by a Korea-based international peace NGO, Heavenly Culture, World Peace, Restoration of Light (HWPL) under the UN DGC and the UN ECOSOC in celebration of the 7th Anniversary of the January 24 HWPL Peace Day.

The January 24 HWPL Peace Day declared by the Province of Maguindanao in the Philippines has been commemorated annually since the Mindanao Peace Agreement was made by the local government and civil society leaders on January 24th, 2014.

The Peace Day was named after HWPL since the agreement was suggested by Chairman Man Hee Lee of HWPL, known as a Korean war veteran, to overcome the 50 years of conflict that resulted in approximately 120,000 victims in the region.

With the theme, “The Role of Peace Education in Building a Peaceful World”, the celebration of this year aimed to raise awareness of peace education around the world and establish a global platform for peace educators to implement peace education in the educational system of each country.

Followed by the congratulatory messages from social, educational, religious, and political figures including President of Court of Appeal of Cairo, Former President of the UN Human Rights Council, Former Adviser of the Ministry of Education of Guatemala, Archbishop Emeritus of Davao Archdiocese of the Philippines, Chairman Man Hee Lee of HWPL delivered his commemorative message.

“Today, Mindanao is no longer a place of conflict; rather, it has become a model of peace to which the world looks. Once, the people of this region used to point guns at each other—now, they share food while sitting at the same table, despite their differences in religion and ideologies. Students who were once being trained to kill are now learning the precious value of life and peace through HWPL Peace Education,” he said.

Dr. Ronald Adamat, Commissioner of the Commission on Higher Education of the Philippines(CHED), who has made an effort to implement HWPL Peace Education by integrating peace education into the relevant higher education curricula, addressed the value of HWPL Peace Day and the progress of the peace education in the Philippines.

“Youth will fight for peace but are not given yet enough skills, understanding, or opportunity to talk for peace. I wholeheartedly support HWPL Peace Education. It raises the awareness for our youth to become peacemakers – the much-needed values of the youth. Future leaders must effect change for the world’s positive transformation. Our children need to be educated on how peacebuilding works effectively. Through education, the building of a truly peaceful world can one day become a reality.”

HWPL Peace Education consisting of 12 lessons aims to train the educators and students with the value of peace by raising awareness of the importance of fostering a culture of peace. Since 2016, more than 200 educational institutions in 34 countries, including India, Israel, and the Philippines, have been designated as HWPL Peace Academies, and Ministries of Education from 9 countries have signed MOAs for implementation of peace education.

Ms. Firoza Muradi, an educator from Afghanistan, said, “The Mindanao Peace Agreement in 2014 became a great model for countries like Afghanistan who experience wars and conflicts. I hope that the miracle of peace in Mindanao will happen in Afghanistan, and the beginning is from peace education. Through HWPL Peace Education, students seek answers to achieve peace in various ways, including harmony with nature, the value of cooperation, and how to protect their rights. I believe all of my students receiving peace education will grow up to be a peace messenger.”

At the event, the official of HWPL presented the plan for 2021 such as Online Peace Educator Training Program, Peace Education Volunteering Program, and Online Youth Peace Love Exchange Project that mostly designed as online programs according to the pandemic situation.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جرعة واحدة فقط.. أمريكا تجيز استخدام لقاح جونسون آند جونسون

حصل اللقاح المضاد لكوفيد-19 والذي طورته شركة جونسون أند جونسون الأمريكية من ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم