الرئيسية / WhatsApp / ارستقراطية ثقافية

ارستقراطية ثقافية

تيسير الشّماسين

نحاول التّحليق في فضاءاتهم مواكبةً للواقع المتردّي رغم اغبرار الأجواء و عدم ملاءمتها لذي عزّةٍ في مثل هكذا وقتٍ من الحسرة !..

.. عزفٌ على غير هدىً ، و ضجيجٌ صارخٌ ، و ازدحامٌ

لا ثقافي و دون المعقول من القبول ! .. و رائحة العطور الرّخيصة تخنق المشهد ، و أنا و المتجمهرون على حدود المنصّة ننتظر نهاية الجملة الفارغة المضمون على لسان المرابط فوقها بزيف حضوره لنعلن انبهارنا كما جرت العادة
– من خلال التّصفيق الحار – بمهارة شاعرنا الهُمام !.. ما إن تنتهي الفوضى البلاغية ، تشاركنا السّجائرُ ذاتَ الأفواه الّتي تنهش لحم القصيدة الّتي ما برد البهو بعد من حرارة التّصفيق لصاحبها المتأبّط فخرا !..

هناك في الرّكن المنعزل من المكان يتّخذ بعض ” الأدريناليين ” مكاناّ لهم بمنأى عن البقيّة متقمّصين الدّور بسجائرهم و قهوتهم الّتي تطغى على بنِّها رائحة الرّطوبة و العفن كسائر الأصناف الهابطة من القهوة ظنًّا منهم بأنَّها الأجواء الطّبيعية الّتي كان يعيشها عظماء الأدب العالمي في العصور الوسطى !.. لا يخلو المشهد إطلاقاً من رخيصٍ يحاول استغلال إحداهن من ذوات الضّلوع القاصرة ، و إن خلا من أيّ متناقض فلن يخلو من تلك الحفنة المأزومة بتخمة الذّات و الّتي تعتقد ارستقراطيتها الثّقافية !!..

المنصّات في أعدل أحوالها مُحاصصة – و إن صدف – فالقسمة كقسمة توزيع الأضحية إذا تولّتها زوجة الأب ، و المناسبات الثّقافية و فقاً لتلك القسمة المزعومة تفصّل لبعضهم تفصيلاً حتّى و إن كانت المناسبة فضفاضة كثيراّ على بعضهم ! ..

.. .. .. شاعرنا الكبير يجهل الفرق بين تفعيلتي العروض و الضّرب .. وضيفُ شرف دون المأمول من الشّرف الثّقافي !!!..

منذ عامين انقطع ” السردين على بندوره ” الذي كنّا نحبّه من الأسواق دون سابق إنذار ، و كثيراً ما أسأل أصحاب البقّالات و لا أحد منهم يعرف السّبب !!.. معقول أنّ للأمر علاقة بالنّظرية النّسبية الّتي ينتهجها بعض القائمين على الملتقيات الثّقافية بتوزيع حصص أضحياتهم ؟!!..

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القبض على شباب تحرشوا وضربوا فتاة في مصر

القاهرة – ميديا نيوز – تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية المصرية، من ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم