الرئيسية / WhatsApp / الأمة أم الأمم العربية ؟!

الأمة أم الأمم العربية ؟!

محمد داودية

التحديات الإستراتيجية التي تواجهها الأمة العربية في أقاليمها الجيوسياسية المختلفة، تأخذنا الى سياقات مرعبة جديدة، أخشى أن تأخذنا أيضا، إلى تقسيم مجتمعي جديد.

«مجلس التعاون لدول الخليج العربية» يواجه تحدي ايران الإستراتيجي، المختلف عن التحدي الاسرائيلي الإستراتيجي التوسعي الذي تواجهه دول بلاد الشام.

فالخطر التوسعي الإسرائيلي محصور اليوم في دول سوريا الطبيعية الكبرى: الأردن وفلسطين وسوريا ولبنان، بعدما استردت مصر صحراء سيناء كاملة.

الحركة الصهيونية تعتبر الأردن أرض إسرائيل، علاوة على أنها احتلت أم الرشراش الأردنية في عملية «عوفيدا» التي قادها اسحق رابين في 10 آذار 1949، ضد الحامية الأردنية، شاقًّا لإسرائيل رأس جسر على البحر الأحمر، هو ما يعرف اليوم باسم ميناء ايلات.

وتحتل إسرائيل كل فلسطين وتحاصر قطاع غزة. وتحتل ثلثي الهضبة السورية- الجولان. ومزارع كفرشوبا وشبعا اللبنانية.

وتقف دول الخليج العربي والعراق واليمن، امام تحد استراتيجي، هو النفوذ التوسعي الإيراني.

كانت الأمة طيلة 71 سنة، أمام تحد استراتيجي ضخم هو الخطر التوسعي الصهيوني، الذي عجزت لأسباب مختلفة عن مواجهته، فأصبحت الأمة أمام ثلاثة تحديات استراتيجية كبرى هي:

1. الإرهاب الذي تتفق دولنا و دول العالم على خطره ومحاربته.
2. إسرائيل.
3. ايران.

لم تعد الأمة تلتقي على هدف استراتيجي واحد! هذا هو ما آلت إليه احوالنا بفعل المؤامرات وتفشي الروح القُطرية حتى العمق.

كتبت هنا يوم أمس: «مثلما أن الحركة الصهيونية تفرقنا، فإنها ستعيد توحيد بلاد الشام، التي يهددها خطرها».

نعم يتمركز الصراع الجبهي المباشر اليوم، بين دول بلاد الشام الأربع والتوسعية الإسرائيلية. وهو التحدي الإستراتيجي الوجودي، الذي يستدعي البحث عن صيغة مواجهة جديدة واحدة، للخطر الواحد. فلا مفر من إعادة بناء صيغة «وحدة بلاد الشام» السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية والعسكرية.

هو حلم بعيد المنال كما ترون!!

ألم يكن إنشاء إسرائيل، حلما بعيد المنال، استغرق العمل من اجل تحقيقه، خمسين سنة وسنة ؟!!
ألم تتحرر جنوب افريقيا بعد 188 عاما من الأحلام والعمل ؟!

الم تتحرر الجزائر بعد 132 عاما من الأحلام والعمل ؟!

 

تعليقات فيسبوك

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“احتراق آلية للدرك” واتفاق على إنهاء جميع أشكال التصعيد في الرمثا (تفاصيل)

والرمثا – ميديا نيوز –  تجددت الاحتجاجات مساء السبت في لواء الرمثا شمال المملكة، باشعال ...

Translate »لأن لغة واحدة لا تكفي ميديا نيوز بكل لغات العالم