العامري “الثأر للمهندس وسليمان هو خروج كامل القوات الاجنبية من العراق

علي الكعبي

 اعتبر رئيس تحالف الفتح، هادي العامري، يوم السبت، أن ثمن دماء قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس سيكون خروج خروج القوات الامريكية من العراق.

وتجمع الآلاف من أنصار الحشد الشعبي، وسط العاصمة العراقية بغداد، في وقت سابق من اليوم، لإحياء الذكرى الثانية لاغتيال سليماني والمهندس، بحضور العامري ورئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، فضلا عن قادة الفصائل.

وقال العامري في كلمة له خلال مسيرة “الرد المليوني” في الذكرى السنوية الثانية لاغتيال سليماني والمهندس، وتابعتها ميديا نيوز، إن “قادة النصر رفاق درب وذكرى استشهادهم حزينة وأليمة على كل العراقيين”.

وأضاف أن “فتوى المرجعية والدور الإيراني وبطولات قادة النصر حمت العراق من خطر الإرهاب”، مردفاً بالقول “واهم من يعتقد أن الحاج قاسم سليماني، والحاج أبو مهدي المهندس، في ضمير الأمة ويتجذرون يوما بعد يوم”.

وأشار العامري، إلى ان “ثمن دماء قادة النصر سيكون خروج القوات المحتلة من العراق، وهذا العهد يتحقق اليوم، ولن نقبل إلا بخروج القوات المحتلة بالكامل من العراق”، مستدركاً “إذا أردنا أن نثأر لدماء الشهداء فالثأر هو إخراج القوات الأجنبية بالكامل وتحقيق السيادة الوطنية الكاملة”.

وبشأن الحشد الشعبي، لفت رئيس تحالف الفتح، إلى أن “الحشد سيبقى مقاوماً مهما تآمروا عليه، وسيبقى قوياً مقتدراً منتصراً وعزيزاً لن يُساوم عليه مهما كانت التضحيات”، متعهداً في الوقت نفسه، بـ”متابعة الذين قاموا بقتل المعتصمين السليميين الرافضين لتزوير الانتخابات والاستمرار بهذا الطريق”.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم
%d مدونون معجبون بهذه: