الرئيسية / WhatsApp / المخابرات الجزائرية DRS تهدد إسرائيل و الحلف الاطلسي ( الناتو) …وليد نقيش يطال ثكنة عنتر بن عكنون للمخابرات باتهامات باطلة

المخابرات الجزائرية DRS تهدد إسرائيل و الحلف الاطلسي ( الناتو) …وليد نقيش يطال ثكنة عنتر بن عكنون للمخابرات باتهامات باطلة

حكيمة شكروبة ـ الجزائر ـ ميديا نيوز 

استطاعت المخابرات الجزائرية وفق تكتيك محكم التوغل في عدة دول وتحقيق انجازات كبيرة  فضباطها قد يخطط لهم الفريق الحربي او رؤساء الخلايا و في بعض المهمات قد يضعون خططهم ويغيرونها حسب المستجدات الفجائية الميدانية و حرية اتخاذ القرار تضيق لتصبح معدمة في حال وضعت لهم حدود للمهمة فلا مجال لحرية اتخاذ القرار المستقل فالهامش هنا محذوف ويبقى الامن مستقر مادامت الحماية غير معطلة اي ان الجاسوس ربما لا يعمل بشكل فردي بل تحت مراقبة مجموعة من الجواسيس لنقل تحركاته وتامين تواجده سواء داخل الإقليم او خارجه خاصة في النقاط الحيوية و عن المعلومات القيمة قد تصل لأعلى مستوى ويتم التباحث فيها ليتم إصدار القرارات او اتخاذ الاجراءات الازمة ويبقى الاستخبار يون الغير رسمين هم مناسبين وفق جميع المعايير ليكونوا جواسيس خارج الحدود الإقليمية و مطلعين بما يجري ويحيط بالجزائر أكثر من المقيمين بالداخل فالتقارير تكشف عن معلومات استخبارية عن حجم الخطر الذي يهدد الامن القومي أو الإقليمي فحفظ النظام وفق الدستور جعل الجزائر تتجاوز مربع الخطر في التسعينات وعام 2019 وما قام به هذا الجهاز من تدخل مباشر ساهم في ترسيم الامن دون تولي زمام الامور في الشأن السياسي و تبقى الخطة مجهولة ولا نملك تفاصيل عن المخطط الذي انقد الجزائر وكل التقارير على الارجح كانت ترفع لأعلى المستويات وهؤلاء عملوا بأكثر ذكاء وتطابق مع الواقع ماساهم ولازال يساهم في تامين الامن القومي والإقليمي للجزائر وربما عمل الإستخباريون الغير رسمين والرسمين في حل قضايا امنية من شانها تؤجج الوضع ونظير خبرتهم الميدانية وثقت تحركاتهم وتغلفهم في النقاط السوداء فخطة عملهم ربما تجبرهم على التواجد في وسط الاثرياء واختراق البارونات والمنظمات السرية والإرهابية وحتى المافيا اينما وجدوا بداخل الاقليم او خارجه وربما عملوا على التقرب بمن لهم سلطة وسيادة في المناصب العليا او على علاقة مباشرة بدائرة القرار ما ساعد على إجهاض اجزاء من المخطط الذي استهدف الجزائر ولازال قائم ضد امن الدولة و قسم خاص من مخبرين ذو اهمية يجندون في نقاط ساخنة داخل نظم معينة وعليهم التصرف بنباهة وموضوعية والتحلي بالصفات الخاصة لاكتساب الخبرة ما يعزز وزنهم الحقيقي في عملهم الذي لا يتوقف على الجانب النظري فقط بل يعتمد على استيعاب المهمة من الجانب المضاد وتغير أبعاده وفق ما تمليه فعالية وجاهزية جهاز المخابرات الجزائرية حيث يؤهلهم من اختراق دوائر خاصة بصناعة القرارات بطرق غير شرعية وتم سابقا اختراق الكونغرس الامريكي وبعض الوكالات الاستخبارية عن طريق توظيف عملاء سواء ضباط في اجهزة المخابرات او تربطهم علاقة بمركزية اصدار القرارات وتبقى مهمة الحصول على مصدر تحرير الوثائق السرية قائم بهدف الحصول على معلومات استخبارية لها علاقة بالشأن الجزائري او الدولي واخترقت القاعدة من قبل ضباط المخابرات الجزائرية ويوجد نوعان من الاستخبارات الجزائرية خارج الحدود الإقليمية ضباط استخباريون رسمين يسافرون بأسمائهم وهويتهم وسيرتهم في الإطار القانوني وينجزون المهام الموكلة إليهم مثل القنصليات وإستخباريون غير رسمين يسافرون بهوية وجواز سفر وسيرة مختلقة للتمويه ويتقمص ضباط الجهاز تلك الشخصية وهؤلاء الاستطلاعيين الغير رسمين خارقين ويتميزون بحالة صحية ونفسية عالية جدا ويتقنون اللغات وهذه الشروط إلزامية نظير صعوبة الاستطلاع في دول اجنبية أين يجد الجاسوس نفسه مجبر على العيش في ظروف قتالية دائما والعمل بدقة دون أخطاء لان تواجدهم في اماكن معينة يشكل درجة عالية من الخطر وهي التصفية وهؤلاء الاستخباريون الغير رسمين يعتم على ملفهم بسرية تامة وتم اختيار أفضلهم وتلقوا تدريبات خاصة حتى يكتسبوا إمكانيات وقدرات تمكنهم من العمل على عدة جبهات والتعايش في عدة اماكن ومهمتهم التغلغل في نقاط داعمة لانجاز المهمات الخاصة او غيرها لتجسس وجمع المعلومات الاستخبارية مع العمل على ملف حساس ومحوري تجنيد عملاء داخل هذه الدول سواء موظفين سامين في اسلاك حساسة، عادين ،بطالين وحتى تجنيد عملاء من الاجهزة الاستخبارية وقد تم إجهاض عدة مخططات لوكالات الاستخبارات الاجنبية وألغيت قرارات لمختلف هياكل ومؤسسات الدول وكل شيء يتم بسلاسة وانتظام لا ندري هل يعتمدون هؤلاء الضباط الاستطلاعين على قاعدة قديمة يستخدمها اليهود الاختراق والتأثير على صانعي القرارات مع تجنيد عملاء أو جمع المعلومات الاستخبارية الهامة ذات الاهمية وفق تكتيك و إستراتجية معينة وتحويلها لسلاح مضاد في ظل التامين من خلال التعامل مع مصادر موثوقة لأنه قد يحدث تصادم مع عملاء مدسوسين من جهاز مكافحة الجوسسة ويتم تضليلهم بمعلومات مغلوطة او تصفيتهم وأيضا احترام المدى الزمني قبل فقدان حيويتها وتحديد المراحل التي تمر بها و يبقى جواسيسنا ملزمين بانجاز المهمات الصعبة والمعقدة فأحيانا يتقمص الاستخباري الاستطلاعي شخصية عاشت في تلك المنطقة وكأنه فرد من تلك الدولة يحمل نفس البيانات ومطلع على كل تفاصيل ذلك البلد إتقان اللغة مع اللكنة و نمط حياتهم الهويات والمخطوطات والأغاني ومنهاج دراستهم وربما حتى الاطلاع على اساطيرهم وبعض التفاصيل التي يراها الفرد العادي غير مهمة لكنها تعني الكثير عند جواسيسنا مع اخذ بعين الاعتبار نوع الاساليب لتحقيق انتصارات تتجاوز السقف خاصة لو استطاع في المستقبل جواسيسنا التعاون مع جواسيس دول حليفة مثل تعاون الموساد مع سي ايه اي و مستقبلا قد يحقق ضابط المخابرات الجزائرية فارق في الجوسسة في اختراق الوحدات العسكرية لدول المعادية خاصة الموساد والتي تشكل خطر مباشر على امن دولتنا دون كشفهم من قبل اجهزة مكافحة التجسس بل نأمل ان يصل سقف المهمات في تنفيذ عمليات ناذرة جدا وربما معقدة ومفخخة لأنها تحتاج لتحديد مستويات القرار والصفة السيكولوجية وهي مهمة استخبارية دقيقة تنجز وفق اجراءات احترازية قد يتم فيها اختيار الاستخباريون الغير رسمين على عدة قواعد وبيانات لا تقتصر على الصحة البدنية فقط بل مع مراعاة الجانب النفسي والذهنية ويتم إعدادهم علة وقت طويل نظرا لحاجتهم للتدريبات وتعلم الثقافات واللغات حسب الهدف والمكان الذي سوف تنجز فيه العملية وقبل ذلك تبقى المهمة صعبة ومعقدة حيث يتم إعداد الجاسوس ليصبح جزء من ذلك المجتمع وينصهر فيه مع امتلاك ضباط وأفراد المخابرات الجزائرية القدرة على التكيف دون ملامح الدهشة او الارتباك في اي وضع كان وتجنب الوقوع في الاحراج في المواقف الفجائية التي من شانها فضح شخصية الاستخباري لان هؤلاء النخبة مجبرين على إيجاد حل لكل مشكلة في لمح البصر مع إتقان التعايش مع الظروف الاستثنائية التي تنطوي على الخطر الذي يبقى قائم ومحيط بدائرتهم لأنهم عرضة للتصفية خاصة لو تعلق الامر باختراق المنشات السرية او ربط علاقات مع جنود الجهة المستهدفة او موظفين الحكومات هذه العمليات تحتاج لتعامل الضابط او اي عنصر استخباري بروح قتالية دائما و كأن جاسوسنا في معركة بين الالغام والرصاص فيتصرف بدقة مع المحيطين به وللمؤسسة العسكرية عمليات نافذة عززت تاريخ المخابرات الجزائرية وأحرزت على انتصارات كبيرة ومن بين الصقور الإستخبارية شريف قلال ومحمد زكار وكالروس (إلييتش راميريز سانشيز) العقيد عثمان سعدي المدعو ” بولحية ” … وغيرهم وتبقى قائمة الاستخباريون الغير رسمين طي السرية والكتمان للحفاظ على سلامة عائلتهم رغم رفع السرية عن بعض المواد من المهمات لهؤلاء فأي دولة ترفع السرية عن بعض الاسماء فقط وتظل العلبة السوداء لجهاز المخابرات الجزائرية مشفرة ولا يرفع السرية سوى ما يراه القادة مناسب لان بعض الوثائق وغيرها من المهمات قد لا يصبح معروف ابدا ويبقى طي الكتمان والسرية ، ومع تطور التقنية وتعدد الصراعات تبقى الجوسسة المضادة مستمرة في تغير بوصلتها حسب خطة عملها ونوع المهمة . هل المؤسسة العسكرية لغمت العلبة السوداء لجهاز الاستخبارات لتامين حزام امن الدولة وحفظ مناعة الجيش ضد أي تآمر او محاولة اختراق امني أو تسلل الجهات المعادية لعناصر الجيش والأمن ؟ لماذا الاجندات الاجنبية تتعاون مع المخزن المغربي وتمول مشروع الحملة الالكترونية والإعلامية الشرسة بأموال ضخمة ضد جهاز المخابرات الجزائرية ؟ هل تأمر الوكالات الاستخبارية و تجنيد ها لمعارضين من الداخل هو إعادة الجزائر لمربع الخطر اما الذهاب لفتح ملف التسعينات وسحب الجزائر للمستنقع ؟هل الوكالات الاستخبارية تخطط لانقلاب عسكري في الجزائر و خلق تمرد شعبي وربما من المرجح تنفيذ اغتيالات وعمليات انتحارية او هجومية ضد افراد الجيش او المدنيين العزل مع الاستعانة بمفوضية الحقوق الدولية لتجديد الحراك الشعبي ونشر الفوضى و التمرد في السجون وربما تلجا لإعطاء اوامر لعملائها وأيضا افراد وحداتها الخاصة الاستخبارية المنصهرين في المجتمع الجزائري بتنفيذ عمليات تخلف خسائر وملحقات لا تترك خلفها دليل يدين الجهة المنفذة لهذا الاجرام ؟لماذا صرحت المحامية في جلسة المحاكمة عن اتهامها الباطل باغتصاب وليد نقيش من قبل ضباط ثكنة عنتر للمخابرات وكيف سيوضف الملف لدى المنظمات الحقوقية لتجريم عناصر المخابرات الجزائرية ؟ تغير الحكم المؤبد الذي اصدره المدعي العام إلى السجن ب 6 اشهر من قبل القاضي تحت اي ظرف او متغيرات ؟ هل ستتخذ الاجراءات الازمة ضد المحامية في قضية التشهير والاتهام الباطل ضد مركز عنتر للمخابرات DRS ؟هل تم اختراق بعض المراكز الامنية والثكنات العسكرية الجزائرية عن طريق بصمة الصوت اوتم تعقبها عن طريق البعثات الدولية اما عن طريق نعقب المنظومة الاستخبارية المقتناة من بعض الدول او عن طريق زرع منظومة تجسس متطورة تخترق شبكة الاتصالات الخاصة لجهاز المخابرات ومستقبلا سوف تكشف اساليب الجهات المعادية ؟ تعقب المنظومات الإستخبارية ببرامج مضادة للتجسس تكتيك مؤكد اما يبقى رهن الاحتمال ؟ مخطط وضع شبكة خاصة للتسلل للهواتف الذكية لعناصر الجيش الجزائري التي تتم وفق رصد بياناتهم الشخصية هل هو فرضية اما واقع معاش ؟ التجنيد عن طريق الشرائح النانوية مشروع محتمل اما تم على نطاق واسع حتى في الجزائر ؟ الجزائر تمر بمرحلة سياسية وأمنية حرجة لدرجة يمكن قياسها بالبارومتر والجهات المعادية في تحالف ممنهج لضرب استقرارها وإنهاك اقتصادها هل تجاوزت دائرة الخطر كما صرح رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة الفريق شنقريحة وهل فرض حالة الطوارئ في النقاط الحساسة أصبح مرشح وشبه مؤكد في الاشهر القادمة ؟ النسخة الثانية من الحراك هدفه تقويم النظام اما اسقاط الدولة وتقسيم الجزائر وهل سقط المخطط بعد صدور بيان من وزارة الدفاع تدين فيه الماك ورشاد بأنهما منظمات ارهابية ؟ تراجع إنتاج بعض الشركات وتماطل في المبادلات مع تسجيل ارتفاع في الاسعار وانتشار المحسوبية في التوظيف مع تفشي البطالة وتمدد الهجرة السرية مع تجميد المشاريع التنموية ومفارقة بين الدخل الفردي واحتياجات الضرورية خلق المعارضة وشيع الغضب وروج للإحباط النفسي وغذى التطرف الفكري ، العرقي والديني مع تعطيل الحراسة على القطاعات والمراقبة وتفرد هيمنة النقابات لفرض سيطرتها مع تسجيل في الاشهر الاخيرة إضرابات طالت عدة قطاعات مع تزايد في نذرة بعض المواد في الاشهر الاخيرة وانتشار الافات والجنح نظير تشتيت العائلات بمختلف الاغراءات والملهيات وتضليل المسؤولينن بتقارير مغلوطة مع الوشاية المغرضة مع تفشي ظاهرة التسرب المدرسي المرتبط بعدة مسببات منها نوع البرنامج التربوي وانتشار العنف مثل الاعتداءات على الاساتذة والطلبة وكل هذه الثغرات تشكلت بسبب رخاوة وكمون الاستراتجيات اما سيطرة شبكات الجوسسة على مفاصل الدولة وتغلغلها في المجتمع والنسق الإداري ؟ هل الجوسسة التقليدية فقدت حيويتها في حضور الرقمنة والأجهزة التقنية ؟التنمر ضد جهاز الدولة وهياكله والترويج للإحباط النفسي من غذى هذه السلبيات ليصبح سلوك اجتماعي معاش؟ماذا عن التسويق الالكتروني وخطورة المبادلات التجارية واقتناء اجهزة تكنولوجية لتجهيز مكاتب مؤسسات الدولة وما تشكله الرقائق من خطورة التجسس ؟ هل سقوط نظام دولة مقترن بحصول الطرف المعادي على معلومات إستخبارية أما تغيير ذهنية مجتمع عبر تجنيد شبكات العملاء بنشر التطرف العرقي والديني اما تسير بعض القطاعات وفق مايقتصيه الهدف وتحدده نوعية العملية؟ ما دور برنامج بيجاسوس التجسسي من نواة الوحدة 8200في الاطاحة بولي العهد محمد بن سليمان في قضية خاجقشي وتوريط العائلة الحاكمة ال نهيان في التطبيع ؟ هل المؤسسة العسكرية الجزائرية تجاوزت مرحلة الخطر في تصديها للحروب السيبريانية ؟ الحرب التي تشن هجماتها السيبريانية ضد مواقع الدولة الجزائرية تخترق برابط اما ببرنامج غالي التكلفة 0 كليك ؟ تحصيل بعض الوثائق السرية الجزائرية تمت بتقنية عالية اما بتواطؤ عنصر بشري (عميل )؟ هل في المستقبل سيتم تشكيل وحدة الظل من الجيش الجزائري لاختراق الامن السيبرياني الاسرائيلي ؟ لماذا فشلت مخابر الامارات العربية والسعودية في صد مهمة كتيبة الوحدة 8200 الاسرائيلية ؟ ماذا عن البرامج المزروعة في العالم عبر الخادم والشبكات والمحولات للتجسس على مواقع حكومية دولية واستهداف أشخاص محددين في قائمة التصفية او التهديد ؟ المخابرات الجزائرية تعمل جاهدة بإغلاق أي نافذة أمام مشروع التجسسي للمخزن المغربي و الموساد هل فقدان فاعليتهم يتم بمهية كشف سريتهم واختراق منظومتهم وماذا عن سر بقاء الياتهم قائمة والتي على الارجح تناور بتنوع سلاح الاختراق حتى استغلال المنظمات والهيئات الإنسانية والحقوقية و تغيير نقاط العبور من الجنوب نحو الموانئ ونقاط العبورالسوداء؟

وليد نقيش لم يتم اغتصابه من قبل ضباط الاستخبارات مركز عنتر

ادعت محامية هيئة الدفاع عن المتهم وليد نقيش في جلسة محاكمتة بتهمة تعرضه للاغتصاب من قبل ضباط ثكنة عنتر للمخابرات دون أدلة مادية وحسب ما أدلت به المحامية تعود تفاصيل الحادثة لفترة عملية الاستجواب والاستنطاق في عام 2019 من شهر نوفمبر وهذا الاتهام باطل ووجد اتهامها تجاوبا تجاوز السقف وإستنفار واستنكار كبيرين لدى الشعب الجزائري بتجريم هذا الفعل الشنيع ويعتبر ردة فعل طبيعية من مجتمع إسلامي و تناول الاعلام الغربي على نطاق واسع مجريات قضية المتهم وليد نقيش وما تعرض له داخل مركز عنتر للمخابرات حيث استغلوا الخبر لتحويله لمادة دسمة لنعت المخابرات الجزائرية بأبشع النعوت ووصل لحد التطاول على مسارهم الحافل بالانجازات والمهمات المصيرية اما داخل الوطن انساق بعض الناشطين والمحامين وحتى المدونين لتفاعل كبير دون استقصاء عن صدق المعلومات رغم غياب الادلة المادية التي تدين مركز عنتر للمخابرات (DRS) لان القضاء يتعامل بالقانون وتزايدت المغالطات حتى وصل لحد السب ونعت (DRS) بالإرهاب دون صورة واقعية لموضوعية الواقع ولا يجب الاعتقاد انه كل إدلاء هو صحيح في غياب الادلة او تقارير رسمية اثناء المرافعات وذهب البعض بالمطالبة بغلق مراكز التحقيق الامنية وهذا يعتبر قفز فوق الشرعية لان التدخل في شؤون الجيش ليس من صلاحية المواطن وهذا التشويش والتهم الباطلة لها تداعيات على المستوى الوطني وأيضا لدى الإعلام الدولي ماساهم في انتشار المنشورات كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي وهاشتاقات في سوشيل ميديا وتناولت القنوات الاجنبية والصحف العالمية القضية على نطاق واسع وتطاول علني على المخابرات الجزائرية اما المتهم تحول لبطل ولقى تعاطف كبير نضير اتهام باطل مفاده تشهير سلبي وعلني لامس النهايات العصبية لهذا الجهاز الحساس(DRS) وخاصة مركز عنتر و للعلم يعود تاريخ اعتقال المتهم ل 26 نوفمبر 2019 في الجزائر خلال مسيرة أسبوعية للطلاب وينحدر الطالب من مدينة تيزي وزو و والتهمة الموجهة له توزيعه لمنشورات من شانها إلحاق الضرر بأمن الدولة وفي جلسة المحاكمة حسب ادعاءات المحامية ان المتهم تعرض للاغتصاب من طرف عناصر الامن الداخلي خلال توقيفه وقد غادر الموقوف بعد قرابة 14 شهر سجن الحراش بالضاحية الشرقية للعاصمة صباح الثلاثاء 2 فيفري 2021 بعد اكتمال عقوبته في السجن وللعلم فان النيابة العامة اصدرت بحقه السجن المؤبد وتهمته التآمر ضد الدولة و القاضي اصدر حكم ب 6 اشهر ويبقى الاشكال مطروح حول تغير الحكم النافذ ولماذا اخذت قضية وليد نقيش هذا المنحى رغم انه تم اعتقال عدة نشطاء من قبل وتم الإفراج على العديد منهم بعدما اكتملت عملية توقيفهم وفق الاجراءات القانونية المعمول بها وهناك من تمت محاكمتهم وفق القانون وقبل 22 فيفري 2021 تم الافراج المؤقت على عدد كبير من مساجين الرأي العام ولم نسجل لأي معتقل يفيد بتعرضهم لأي تحرش جنسي ولقد عرفت المسيرات السلمية عدد كبير من المتظاهرين ورغم انه تم اختراق الحراك من جهات معادية من اجل شيطنته ما ادى لمشادات وتصادم مع عناصر الامن ما أسفر عن عدة اعتقالات لكن لم نجد أي تبليغ او إدلاء من أي محامي دفاع تجاوزات غير اخلاقية ضد المعتقلين وكانت مسيرة الحراك الشعبي بالآلاف حتى وصلت للمليونية ولم يتعرض أي معارض او ناشط سياسي او مدون لأي واقعة مخلة بالحياء من قبل أي فرد امني او تم تسجل تجاوز لا اخلاقي في أي مركز امني والغريب انه تقوم محامية باتهام باطل ضد جهاز حساس دون ادلة ملموسة حيث يعتبر هذا مساس بهبة الدولة ومصداقية مركز عنتر للمخابرات(DRS) خاصة ان القضية اخذت منعرج دولي وتناولها الرأي العام في وسائله الإعلامية والقنوات وصولا لوسائل التواصل الاجتماعي بناء على ما أدلت به هذه المحامية ضد مركز عنتر ولقد حل غضب كبير في الوسط الجماهيري بسبب الاشاعة المغرضة وانتشرت تعليقات ضد DRS بنعتها بالإرهاب والألفاظ المقيتة واستغلت الصحف الاجنبية والقنوات الفرصة وتهجمت على الجيش الجزائري وجهاز المخابرات ولهذا يجب اتخاذ كافة الاجراءات القانونية لإعادة الاعتبار للمخابرات الجزائرية واستعادة ثقة الشعب والرأي الدولي بمصداقية الجهاز وهبته وهذا المتهم يعاد النظر مجددا في قضيته و فتح ملفه بسبب تغيير الحكم من المؤبد إلى 6 اشهر سجن وان يدلي بشهادته حول قضية الاغتصاب التي قد يكون تعرض لها في السجن وهذا عادة يحدث في كامل سجون العالم او تعود تفاصيل اغتصابه قبل اعتقاله ومسؤولية الحفاظ على الوحدة الوطنية من واجب الجميع وعلى الجهات المعنية وضع مواد جديدة في القانون لمحاسبة كل من يتعاون او يتآمر مع أي جهة اجنبية ضد امن الدول أو المساس بالهوية تحت أي غطاء او الاعتداء على الشخصية المعنوية للجيش وجهاز الاستخبارات ( دائرة الاستعلام والأمن ) وباقي الاجهزة الامنية فهما خط احمر نظير مجهودهم الجبار في حفظ الامن القومي والإقليمي.

جاهزية الجيش وفاعلية جهاز المخابرات في تأمين الحماية للدولة

بفضل جهاز المخابرات وفاعلية مركزية القرارات بالمؤسسة العسكرية استطاعت الجزائر التصدي لتوغل القاعدة ومنظمة الدواعش والمليشيات وزحف الإرهاب وتضيق تمدد مشروع التجسس ضد الدولة حيث كل يوم يتم التصدي لمحاولات الهجوميات السيبريانية وكل اسبوع تقريبا تقوم مفرزات الجيش الشعبي الوطني بإحباط العديد من العمليات من تهريب المخدرات و الاسلحة وتسلل الجماعات الارهابية عبر الحدود او داخل الإقليم عبر عمليات تمشيط بداخل جبال ومناطق الظل بعدة مدن جزائرية مثل سكيكدة ،عين الدفلة ،ايضا بجاية ، تيزي وزو و جيجل وغيرها من المدن الساحلية والداخلية واستطاعت الاطاحة بعدة امراء وإلقاء القبض على العديد من المطلوبين خاصة في سكيكدة وعين الدفلة وبجاية التي وردت اسمائهم في القائمة السوداء حيث حجزت كميات معتبرة من الاموال والأسلحة البيضاء وأيضا استطاعت تحرير بعض القصر والنساء من عائلات الإرهاب كما أشرفت على إحباط تسلل المرتزقة عل الشريط الحدودي الشرقي والجنوبي وهؤلاء مدربون افضل من بعض الجنود تعودوا على الاعمال القذرة وعندما يغتالك احد من خلف فهناك خائن في الفريق لأنهم يعملون مع الذي يدفع اكثر وجاءوا من سوريا والعراق وتمركزوا في ليبا ولتزال الجزائر مهددة عبر الشريط الحدودي وبناء على معلومات واردة مفادها احتمال عقد صفقة تهريب بالشريط الحدودي انطلاقا من دولة المغرب استغلال للمعلومة تم وضع خطة محكمة مع نصب كمين من طرف أفراد المجموعة الاولى لحراس الحدود بمغنية مع التنسيق مع افراد الكتيبة للدرك الوطني لمغنية حيث اسفرت العملية التي برمجت لمحاربة الجريمة المنظمة وبفضل اليقظة الدائمة لوحدات المرابطة على الحدود الوطنية الجزائرية ، تمكنت مصالح الدرك الوطني وحرس الحدود، يوم 24 ماي 2021 بمنطقة واد بونعيم الحدودية، بلدية باب العسة، دائرة مغنية، ولاية تلمسان بالناحية العسكرية الثانية، من تفكيك شبكة إجرامية مُكونة من ستة (06) أشخاص بحوزتهم مبالغ مالية ضخمة من العملة الوطنية (فئتي 1000 و2000 دينار جزائري) بقيمة إجمالية تقدر بـأربعة (04) ملايير و(108,5) مليون سنتيم، منها مبلغ مالي مزور بقيمة ثلاثة (03) ملايير و(93) مليون سنتيم حاولوا إدخالها وترويجها بالتواطؤ مع شبكات إجرامية مغربية تأتي هذه العملية النوعية لوحدات الجيش الوطني الشعبي في سياق الجهود الرامية إلى إحباط كل محاولات تمويل ودعم الحركات التخريبية والتحريضية التي تحاول زعزعة أمن واستقرار البلاد وزرع الفوضى والفتنة بين أبناء الشعب الواحد، وكذا تخريب واستنزاف مقدرات الاقتصاد الوطني لاسيما من خلال إغراق السوق الوطنية بهذه العملات المزورة و في إطار المهام النبيلة في الدفاع عن التراب الوطني وتأمينه ضد مختلف التهديدات، نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 19 إلى 25 ماي 2021 عدة عمليات تؤكد التزام قواتنا المسلحة بالحفاظ على الأمن والسكينة ببلادنا وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى القضاء على آفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، (09) تجار مخدرات وضبطت (24) قنطار و(98) كيلوغرام من الكيف المعالج و(14200) قرص مهلوس حاولت المجموعات الإجرامية إدخالها عبر الحدود مع المغرب، في حين تم توقيف (17) تاجر مخدرات وحجز (29) كيلوغرام من الكيف المعالج و(5580) قرص مهلوس خلال عمليات مختلفة عبر نواحي عسكرية أخرى ومن جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين ڨزام وبرج باجي مختار وجانت وتندوف، (331) شخصا وحجزت (11) مركبة و(220) مولدا كهربائيا و(100) مطرقة ضغط ومعدات تفجير وكذا تجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، بالإضافة إلى (491) كيس من خليط خام الذهب والحجارة، بينما تم توقيف (07) أشخاص وضبط (05) بنادق صيد ومسدسين (02) آليين و(29412) وحدة من مختلف المشروبات خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من تبسة وسطيف وبسكرة والوادي وغليزان والبويرة في سياق آخر، أحبط حراس الحدود محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ (16498) لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس وتندوف وبرج باجي مختار، فيما تم توقيف (180) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من جانت وتلمسان وورقلة وبسكرة وبشار ومنذ سنوات والجزائر تتصدى لزحف الميلشيات والعناصر الارهابية عبر الشريط الحدودي وحلم منظمة القاعدة وضع قيد الدراسة سنة 2019 والمباحثات تمت منذ سنوات لكن ادرج بصفة رسمية على طاولة أيمن الظواهري الذي كان ينتقل بين العراق وسوريا و بعد انتهاء حرب الموصل أعطى اوامر مباشرة بالتوجه نحو المغرب قبل 2020 عندما كان بالا نبار ووضعت الجزائر في جدول الاحداث وللقيادة الجزائرية مواقف ثابتة الوطنية والقومية والعربية حيث نأت القيادة الجزائرية بعدم التدخل العسكري ضد اليمن او ليبيا ومساندة مصرفي حرب سيناء بتصدير تجربتها ضد الارهاب واستقبال لاجئين من سوريا وتبني القضية الفلسطينية والصحراء الغربية حيث أحرزت المخابرات نجاحا كبيرا في تأخير موسم الربيع العبري فالبرتوكول اليهودي يبرمج لمدة 100 سنة وفي كل 10 سنوات ينفذ مخطط ولو أخذنا تعاقب الاحداث منذ الثمانيات لغاية يومنا نجد سلسلة من الاحداث في الثمانينات تأسيس القاعدة ومحاصرة سوريا بوابة فلسطين وإعلان انقلاب عسكري بتركيا وأيضا اندلاع حرب الخليج بين العراق وإيران وفيما بعد حرب أفغانستان أما التسعينات اسقاط الإتحاد السوفياتي وغزو العراق للكويت وسحب الجزائر للحرب الاهلية بخلق حروب هجينة استهدفتها وفي 2001 أحداث سبتمبر وغزو العراق في 2003 وفي 2010 خروج الثورات العربية التي تسمى ( الربيع العربي ) وفي 2019 نشر الفيروس كوفيد 19 وتفعيل صفقة القرن سريا ثم الإفراج عن المشروع في 2020 (التطبيع) ومنذ الاستقلال والجزائر مستهدفة بداية بحرب الرمال وتبعها مخطط انفصال منطقة القبائل في بداية السبعينات برسم الصهيوني جاك بينيت علم الفرشيطة واغتيال الراحل هواري بومدين فيما بعد وفي الثمانينات فرض الديون على الجزائر وتعطيل التنمية وتصفية جناح بومدين تقريبا كامل تم وفق استراتجية ممنهجة وكل هذه المتلازمة بسبب مواقف الجزائر تجاه القضية الفلسطينية و الصحراء الغربية ويبقى اجتماع الاخوين فرنسا وبريطانيا عام 1805 ثم 1808 هو بداية جزارة الجزيرة العربية والسهل الخصيب وشمال افريقيا بعد عقد مؤتمر بني صهيون في عام 1817 فلو عدنا لسنة 1880 لمشروع طرحته بريطانيا لإنشاء الدولة العازل إسرائيل على الارض المقدسة في داخل فلسطين وتنفيذ مخططهم هو الاستناد لنظام عربي ينتمي لشجرة سيدنا الرسول صل الله عليه وسلم وحسب ما صرح به آرثر جيمس بلفور مع نهاية الحرب العالمية الاولى في 1921 عقدت بريطانيا مؤتمر القاهرة تشرشل و انبثق منه مشروع جديد اسمه إمارة الاردن وتبعد الأردن عن فلسطين حوالي 360 كم وبعد نهاية الحرب العالمية الثانية تم تحويل الامارة الاردنية إلى المملكة العربية الهاشمية وحسب وثيقة بريطانيا كشفت أن الميزانية لدعم الاردن قادمة من بريطانيا والهدف من إقامة الاردن لحماية إسرائيل من بقية المنطقة لو تغيرت الانظمة فيها وفي عام 1948 تم الاعلان عن قيام دولة إسرائيلية وقد غيرت اسرائيل إستراتجيتها نحو الاردن بداية من 2016 واستبدلتها بالإمارات العربية و في 17 أكتوبر 2016 أنعقد مؤتمر يعرف بالمركز الدولي الحوار اليهودي الاسلامي ندوة في مدينة القدس ” خيارات الوطن البديل لفلسطين ” وشارك في المؤتمر العديد من الباحثين الامريكيين وأعضاء في كنيست إسرائيلي ومختصين من منطقة الشرق الاوسط الاسرائليين ومعارضين للحكم الهاشمي في الأردن وهذا المؤتمر علني لإسقاط المملكة الهاشمية الاردنية لأنه عارض سياسة إسرائيل بعد إعلان امريكا ان عاصمة إسرائيل في القدس الشريف و من تل ابيب صرح مردخاي كيدار باحث في معهد بيغن بالدراسات الإستراتجية في تل ابيب عن إمكانية الاستيلاء عن الحكم في الاردن لصالح إسرائيل مكملا في سرده بان أمريكا تسيطر كليا على الجيش والمخابرات الاردنية وان دعتهم لأي شخص لاستلام السلطة سيتم ذلك و الهاشميين قبيلة تتكون من 82 شخص والفلسطينيين يكرهون الهاشميين أكثر ما يكرهون اليهود والبدو في شرق الاردن يكرهون الهاشميين وبالنسبة لاتفاقية السلام التي وقعت بين إسرائيل والأردن في وادي عربة في أكتوبر عام 1994 تحمل اتفاق بين إسحاق رابيل والملك الحسين بأنه لا يجوز إقامة دولة فلسطينية لا في الاردن ولا الضفة الغربية هذا البند جاء في اتفاقية سلام بين إسرائيل والأردن وبعد وفاة الملك الحسين أستلم نجله عبد الله الحكم تغير الخطاب السياسي الأردني وسعى لإقامة دولة فلسطينية في الضفة الغربية عاصمتها القدس الشريف وقال : أن هذا القرار يشكل خطرا كوني على دولة إسرائيل وهذا الموقف يعتبر معاديا لدولة إسرائيل وقد تطرق بتبجح عن تعاون الامن الإسرائيلي والأردني في محاربة الجهاديين على طول حدود الاردن وهناك تعاون اقتصادي يتمحور حول شراء الأردن للغاز الاسرائيلي ومن هذه المداخلة نكتشف حجم المؤامرة في القرن الماضي ضد فلسطين وكل الاوراق السرية للأردن بحوزة امريكا وإسرائيل و القناة 12 الإسرائيلية كشفت في فيفري 2021 عن دور نساء الموساد في إبرام اتفاق التطبيع مع دول خليجية هكذا صرح مدير الاستخبارات الاسرائيلية للموساد كوهين وتم تكريمهن وهذا ليس بجديد فما أنجزته ليفني وزيرة خارجية إسرائيل اكمله فريق الموساد مع بقية الجاسوسات والعلاقات الإسرائيلية الإماراتية تعود لبداية الربيع العربي وبقت في السر حتى فتحت إسرائيل عام 2015 بعثة دبلوماسية رسمية في أبو ظبي للوكالة الدولية للطاقة المتجددة إذا كانت الامارات اعترفت بان إسرائيل كدولة وفي عام 2017 قامت وزيرة الثقافة الاسرائيلية بزيارة للإمارات في برنامج عمل وهي من اقدمت على ارتداء فستان طبع عليه صورة لمدينة القدس وتظهر فيها قبة الصخرة عاصمة القدس اثناء الاحتفال بإسرائيل عاصمة القدس ما اثار استنكار على مواقع التواصل الاجتماعي حيث قاموا بتعديل الصورة بما يتوافق مع جرائم إسرائيل وشارك في هذا التعديل بعض الاسرائلين انفسهم وعلى الدول التي هرولت للتطبيع ما عليهم سوى مراجعة التاريخ فما اخفوه هؤلاء قد صرحت به جولد مائير رغم كرهها للعرب بصفة عامة وللفلسطينيين بصفة خاصة قالت : أنا فلسطينية متى ولد الفلسطينيون وماذا كانت هذه المنطقة قبل الحرب العالمية الاولى عندما تم تفويض بريطانيا عن فلسطين وماذا كانت فلسطين حينها كانت فلسطين حينها تلك المنطقة بين البحر المتوسط وحدود العراق الضفة الشرقية والضفة الغربية كانت فلسطين وأكملت أنا فلسطينية فمنذ عام 1921 حتى عام 1948 كنت أحمل جواز فلسطينيا ولا يوجد شيء اسمه يهود وعرب وفلسطينيون كان فقط يهود وعرب وحسب شهادة شمعون بيريز الاسرائيلي سعى للحصول على الجواز الفلسطيني هاجر من بيلاروسيا وتوجد وثائق كشفت عنها الوثائق الاردنية أنه قدم طلب وقال في هذا الطلب: ساكون مخلص لدولة فلسطين ويبقى الانقلاب في العائلة المالكة الهاشمية هو طبيعي لما يحدث من نزاعات ومعارضات حتى في الخارج من اردنيين لسياسة النظام المتبع ومالت اليه الاوضاع من تدهور المستوى المعيشي وهزات سياسية حتى المعاملات التجارية الخارجية فقد توجهت الإمارات نحو إسرائيل وتركت الاردن وخفضت دعمها المالي لها والصراع من داخل العائلة الحاكمة جاء نظير لعدة اسباب نكشف البعض منها ماجاء في تغريدة على التوتير للامير حمزة بن الحسين ” ربما البداية تكون بتصحيح نهج الإدارة الفاشلة للقطاع العام وإجراء جدي لمكافحة الفساد المتفشي ومحاسبة جادة للفاسدين وإعادة بناء الثقة بين المواطن والدولة وليس بالعودة لجيب المواطن مرارا وتكرار لتصحيح الاخطاء المتراكمة إلا إذا كان القصد دفع الوطن للهاوية ” وقبل شهرين من زيادة الضرائب صرح الامير حمزة قائلا : كلنا مدركين بان الوضع ليس بالسهل والخوف وأيضا الفساد ويشعر الشباب ان الوطن ليس لهم الوطن لفئة معينة مقتدرة ماليا وغير ذلك ونستطيع الوصول حسب المعارف والمحسوبية …تربينا نحن على قيم وأخلاق مختلفة والذي يفكر المغادرة والهجرة والخوف والقلق من المستقبل ادركوا انكم انتم الوطن والوطن اليكم …ولو نظرنا حولنا لوجدنا الامور تتجه نحو الاتجاه الغير صحيح …وهذا جزء من خلاف ملك الاردن والأمير حمزة بن الحسين وقد يرجع هذا التلميع لتمرير مشروع التطبيع برعاية مخابرات الإمارات والسعودية مع دفع ديون الاردن من قبل الامارات حسب ما تداولنه بعض الأخبار وفشل انقلاب الأمير حمزة بن الحسين والآن يعيش تحت الاقامة الجبرية وأخر رسالة جاءت انه سوف يقطع عنه الانترنت قبل اختفائه وظهر تسجيله الصوتي بعد بث رسالة العاهل الأردني المكتوبة الذي صرح:

“….قررت التعامل مع الامير حمزة في ايطار الاسرة الهاشمية …..” ” …وان اضع مصلحة الاردن ودستوره وقوانينه فوق أي اعتبارات “وبعد بيان الحكومة ردت عشيرة زوجة الامير بسمة بإصدار تحذيرا وتتوعد بملاحقة ناشري الاباطيل حول رجل الاعمال من اصل اسرائيلي انه اراد مساعدة الامير حمزة وهو ليس من الموساد ودافعت عنها عشيرتها كفر خال أن سموها لم تتواصل يوما مع أي جهة داخلية او خارجية ومشروع احتلال العراق يبقى غامض ولاندري هل حصلت امريكا على ما تريد اما انها فشلت في تحقيق مآربها وربما تركها لخلاياها من الجواسيس بالمنطقة هو جزء من المهمة التي لم تكتمل بعد ومشروع تقسيم العراق والتوسع الايراني كان ينطوي في لائحة الكونغرس الذي ايد الاحتلال العراقي وتسليم ملفها السياسي لطهران ومن بين اسباب احتلال العراق ليس البحث عن اسلحة الدمار الشامل لكن لتحطيم منظمة الاوبيك وطلب جون بايدن في عهد اوباما من أنتوني بيلنكن بتحضير مسودة تقسيم العراق وعرضها على الكونغرس الامريكي لكنه الاخير رفض ويبقى مثلث الشر بريطانيا وإسرائيل وأمريكا يجلسون ويتباحثون كيفية الايقاع بالعرب ورسم حدود جغرافية جديدة تتوافق مع اهدافهم ومطامعهم وأمريكا يسيطر عليها اقتصاديا مافيا عائلة روتشيلد وجورج تشولز الذي شكل القتلة المحترفين جاكالز وانهوا مسار عمر توريخوس في بنما لكن القتلة جاكالز فشلوا مع الرئيس صدام حسين وهذا بسبب عزمه عن الانتقال في التعامل من الدولار إلى الاورو والإطاحة بالرئيس الليبي جاء لنفس السبب إعلانه عن توحيد العملة الافريقية وصرح ضابط الاستخبارات قبل إعدام صدام حسين حاولت امريكا في مناورة فاشلة اقتراح منصب رئيس الجمهورية على الفريق والمسؤول عن الاجهزة الامنية وجهاز المخابرات عبد الحميد حمدون و هو الصندوق الاسود للنصرة وصدام حسين ومنصب رئيس الوزراء الدكتور الفريق وزير المتفجرات عامرحمودي حسن السعيدي اما وليد مصطفى وزير الدفاع وطلب منهم تشكيل حزب لكن الضابط شهاب سعدي طلب من مصطفى وليد رفض العرض وحسب شهادة هذا الضابط ان عدي تعاونوا مع امريكا وأطلق سراحهم في الدفعة الاولى بخلاف عمر ابو معاز عبد الجبار اخذ إفراج دون تعاونه مع امريكا وهذا الاخير كان رجل الاعمال وهناك موقف لأحد قادة حزب الله أبو زينب الخالصي متهم بقتل 4 بريطانيين بالعمارة وكان وضع في زنزانة مع بعض عناصر من القاعدة ويتهمون ابو زينب بالتكفير وهذا الاخير كبير بالسن فطلب شهاب سعدي من ضابط استخباري امريكي تغير زنزانته وبالفعل تم نقله وتبادل الاقامة مع الفريق محمود هذا الاخير كا ن أطرش نتيجة القصف الايراني وظل ابو زينب 7 أشهر في السجن وطلبت منه امريكا ان يمضي بعدم مقاومة امريكا لكنه رفض برغم سنه كان يقارب 70 سنة وتوسط له فيما بعد إبراهيم الجعفري رئيس الوزراء وأرسل له وفد لزيارته وبعد أسبوع تم الإفراج لكن لم يتعاون بأي شكل مع أمريكا وتم استجواب هدى عماش بنت كريمة صالح عماش ووزير الدفاع العراقي سابقا وكانت هذا المرأة قوية وصلبة امام التعذيب والاستنطاق ورحاب ومحمد فرج صالح وحسام محمد امين رئيس هيئة الرقابة وعبد التواب الملاحويش هؤلاء تم استجوابهم مباشرة عن البرنامج الكيمائي والجرثومي والنووي ومن اشرف عن تحرير الوثائق بأسماء العلماء والمهندسين والتي تحتوي العريضة على 12 الف ورقة قبل غزو العراق وتم تقديمها لهيئة التفتيش في 7 ديسمبر 2002 هو الدكتور و اللواء ومدير الرقابة الوطنية سابقا حسام محمد أمين و نشأت أزمة بين العراق و الامم المتحدة رقم 1441 من قرار المتطلبات وطلبت العراق من رئيس لجنة التفتيش يوان موفيك بعدم البوح بالقائمة وسلم لها الملف ببغداد ونقل مباشرة التقرير إلى واشنطن ولم يطلع عليها انذاك محمد مصطفى البرادعي وهاثر وبعد 09 أفريل 2003 تم القبض على هذه النخبة وتم تعذيب هؤلاء العلماء والمهندسين ودام الاعتقال 3 سنوات وكانت امريكا تريد انتزاع الاعتراف بأسلحة الدمار الشامل وقبل غزو العراق من قبل امريكا قام جورش بوش في مكالمة سرية الاتصال بجاك شيراك : سوف اخبرك عن معلومة خطيرة وهي السبب التي تعجل بغزونا للعراق من خلال فحصنا للأقمار الصناعية اكتشفنا شعب ياجوج وماجوج أنهم سيبذلون جهد جبار للخروج للعالم والتنبؤات الموجودة في الكتاب المقدس العهد القديم تتحقق ويجب دخول الشرق الاوسط لإيقافهم قبل الخروج وفي جريدة بريطانيا عن صحيفة جارديان نشرت مقال عن تصوير الاقمار الصناعية الامريكية اكتشفت مكان ياجوج وماجوج بالعراق وهذا في محاولة جورش بوش ورئيس الوزراء توني إقناع دول شمال الاطلنطي بالمشاركة في غزو العراق ولم يجدوا مافيا الاقتصاد سوى احتلال العراق وحسب تصريح شاهد عيان ضابط سابق في الاستخبارات العراقية بالشعبة الخامسة بالكاضمية ( المهمات الخاصة ) المدعو شهاب عباسي تم توحيد سؤال واحد اين توجد الاسلحة الكيماوية والجرثومية والنووية لكل من المعتقلين الفريق عامر السعديي دكتور ووزير دكتوراه متفجرات المتهم بأنه اب البرنامج النووي والدكتورة هدى ورباب والدكتور فرج صالح ونائب وزراء شؤون التصنيع عبد التواب الملاحويش هؤلاء المعتقلين العراقيين كانوا بالنقطة الخامسة وضابط الاستخبارات شهاب في النقطة الرابعة و توجد 3 زنزانات وكان هذا الضابط يدرب المعتقلين كيف يجيبون على اسئلة المحققين في السجن وتم استجوابهم سنة 2005 من عدة محققين وعرفوا التنكيل  والتعذيب حتى هذا الضابط ظل تحت التعذيب وكل يوم يسال نفس الاسئلة لكن الرئيس صدام حسين حقق معه في مدة اعتقاله محقق واحد يدعى جورج بيرو وهو مترجم لصدام حسين حتى ان والدة جورج بيرو حضرت كعكة في عيد ميلاد صدام حسين وحين افترقا بعد نهاية التحقيق تأثر كثيرا وقبل إعدامه بأيام زاره جورج بيرو واحضر له سجائره المفضلة وقال هذا المحقق : ” صدام حسين أنه كان ينظر للتاريخ العراقي وهو يأمل ا ن يدخل سجلات التاريخ كبطل لم يستسلم ” وأعترف رونالد كسلير ان جورج بيرو ضابط محترف وقد نجح في تحقيق هذه المهمة وطور الصداقة مع صدام حسين لكن تبقى مكاسب امريكا مجهولة من نظرية تسخير محقق واحد ولم يستطيع هذا الاخير من ترتيب الاحداثيات لان صدام حسين لم يمنح المحقق اعترافات إستخبارية تخدم امريكا وهناك جزئية سردها الضابط شهاب عن الاسباب التي عجلت باحتراق العراق قال : حين كلف بمهمة رفقة بعض الضباط في حملة استطلاعية على الحدود ظلت سيارات بها امريكان يتعقبوننا وقد كتب هذا في التقرير واكتشفت حينها العراق مخترق بالكامل وحين وصلت لإحدى نقاط التفتيش على الحدود وجدت حراس الحدود بضعة عناصر وسيارة او2 في تلك النقطة شاهدتم وهم يقبضون الرشوة مقابل مرور تلك الجماعة داخل الحدود العراقية والعملية وثقت بالصور وتقرير وفيديو ومن هنا أستطيع ان اجزم ان العراق انذاك كان مخترق بالكامل واسترسل بشيء مؤكد بان جهاز المخابرات كان ينقل كل التفاصيل بأمانة دون تزييف و تحريف او تهويل للحقائق لرئيسهم حتى ان غزو العراق ارسل ضباط استخباريون المتواجدين بأمريكا استطاعوا جمع معلومات إستخبارية تفيد ان امريكا تستعد لغزو العراق وأنهم اخترقوا حتى الكونغرس الامريكي لكن المعلومة لم تصل للرئيس إلا بعد فقدان حيويتها وأرسل شهاب السعيدي رفقة رفاقه للكويت في مهمة سرية ولا يعلم بهذه المهمة الخاصة سوى 3 صدام حسين ورئيس الاستخبارات وشخص آخر وقال لو تركوا لنا فرصة البقاء في الكويت لشهر ونصف لسحبنا الكويت عند العراق مستنجدة لكن تغيرت الخطة وتم غزو الكويت قبل نفاذ المدة ولقد عملنا في سرية واسترسل في حديثه حين يقوم احد منا بمهمة سواء بمفرده او مع فريق لا يمكن لأحد منا الافصاح حتى للمقربين او يجرا ويسأل أين كان زميله او الفريق ويستفسر عن نوع المهمة التي ارسل لها كل شيء يتم بسرية ولكن تبقى حلقة مفقودة من المشرف على نقل التفاصيل لمكتب صدام حسين ومن شارك في نفاذ الوقت ربما هذا يحتمل مؤشر واحد يوجد اختراق لو قمنا بإسقاط على واقعة مماثلة بألمانيا حسب تصريح احد ضباط الاستخبارات الروسية بسبب البيروقراطية الموجودة في مخابراتهم يقول ذلك الضابط استطعنا اختراق الفريق S12 وبالفعل عمل حسب تعليماتنا بعدم إيصال المعلومة للمركز الحربي حتى تفقد حيويتها ومن هنا ندرك اهمية الاستخبارات فهي حين لا تؤدي مهمتها او تكون مخترقة فهذا مؤشر قوي لإسقاط دولة وتحطيم جيشها وهناك حادثة اخرى نقل جون كير كروس معلومات عن تصفيح الجديد للدبابات الالمانية وهذا ما جعل السوفيات يعمل على تصنيع قذائف قادرة على اختراق تلك الدبابات وبهذا نقل مخطط المعركة القادمة وهذا ماجعل المخابرات في موسكو تتأكد ما ارسله العملاء الاخرين صحيح بالمطلق والعميل الخارق المزدوج كيم فيلبي نقل لروسيا ادق المعلومات من اي عميل اخر حيث ترقى منصبه حتى وصل في عام 1943 نائب احد اقسام IM6 لكنه في الواقع يقوم بعمل الرئيس نظير علاقاته الممتازة مع قادة الاستخبارات واستغل الثقة ليصل لوثائق الاقسام الاخرى وبفضل ذكائه تجاوز الاطر التي كان يعمل فيها SIS مصلحة الاستخبارات السرية حيث تولى شبكة الاستخبارات البريطانية في انحاء العالم ونسخ اسماء عملاء هذه الشبكة وسلمها انذاك إلى الضابط المسؤول بالاستخبارات السوفياتية وتحتوي القائمة على 500 شخص ورفعت السرية فيما بعد عن مصير من كان بالقائمة انهم لم يستطيعون البث في مصير الجميع لان البعض كان جد بعيدا عن بلدنا ولو عدنا كيف تم تجنيد كيم فليبي واصبح عميل مزدوج ومن جندته يعود الفضل لإمرأة تدعى إدف وهي من كانت سبب في ترتيب لقاء مع الجاسوس السوفياتي السري لغاية ارنولد ديتش الذي يتقن اكثر من 5 لغات تعرف عليه فليبي ومن خلال هذا اللقاء تم التجنيد و قبيل معركة قوس كورسك الشهيرة وبناء على معلومات فيلبي بدات الفرق العسكرية السوفياتية تبدل مواقعها وبعد معركة ستالين غراد هذه المعركة هي الموقع الهام بالنسبة للالمان لان عمودهم الفقري في ذلك الحين قد قسم واعتبرها الالمان هي معركة رد الإعتبار لكن فيلبي احبط ذلك المخطط بإرساله الوثائق للقيادة السوفياتية ولولا تلك المعلومات التي حصل عليها الإتحاد السوفياتي من فيلبي حول المعلومات الدقيقة التي كانت حول قوس كورس عند قرية بروخوروفكا لمني ستالين بالهزيمة لأنه قد عرفوا مكان الذي سيتم فيه الالمان بالاختراق واحصى عدد الدبابات ومن سيقود القوات مع تحديد اليوم والساعة وستالين قد راهن لان لو وان المعلومات مغلوطة لا يمكن معرفة حجم الهزيمة لا مسالة تصديق مايرد من المعلومات خطيرة بالفعل ومن بين كبار الاستخباريون الأسطوريون انذاك إمراة كبيرة في الشأن ألاستخباراتي السوفياتي الرائد إلينا مورنجي سكيا وهذه لم ترفع السرية عن نشاطها إلا الان وصورتها في احدى المعارض السرية المتخصصة توجد عبارة المرأة التي تحدثت عن موعد اندلاع الحرب وهي دكتورة في علم الفلسفة وتبين انها هي من ابلغت من بولندة ان الحرب سوف تشن على الإتحاد السوفياتي في 22 من شهر جوان وذلك قبل بضعة ايام من اندلاع الحرب فعلا وتبقى روسيا ليومنا هذا توازي امريكا بقيادة بوتين لكن ليس اقتصاديا وسياسيا وحتى تكنولوجيا اما أمريكا تتبع تكتيك يخالف كل الاعراف والقوانين حيث تضع جواسيسها من وكالة الاستخبارات داخل الاعلام والعملاء متواجدين في الوسائل الإعلامية مثلا واشنطن بوست ونيويورك تايمز لخلق تماس مع المخابرات والعملاء من يقرر السياسة التحريرية وبفعل تدخلهم نجد المنظومة المصرفية الامريكية محجوبة عن مجملها والعملاء يعملون عن حجب الحقيقة عن سادة المال والنظام الاحتياطي الفيدرالي والنقود الائتمانية التي هي القروض البنكية والمقصود كيف يخلق الدين الذي يتعذر سداده وهؤلاء العملاء يروجون لكل ما يعمي الروح ويطمس البصيرة لفرض الهيمنة وضابط الاستخبارات سوزان لينداور صرحت ان الاستخبارات المركزية مخترقة من قبل اليهود والايباك لها دور فعال في اتخاذ بعض القرارات لكن الشعب الامريكي لا يستطيع ان يعارض والكثير فهو يخاف ان يقوم بمعارضة الايباك لان امريكا مسيطرة بالكامل على كل الحسابات والمواقع الالكترونية للشعب الامريكي وهناك تقرير لكبار المستشارين القانونين لذى الوكالات المخابرات المركزية الامريكية في 2014 قال جون ريزو: لوكالة المخابرات المركزية الامريكية علاقات خاصة طويلة الامد مع نجوم هوليود وإستديوهات الانتاج والمنتجين والمخرجين وهناك في كتابه امبراطورية اليهود الناقد والمؤرخ السينمائي الامريكي نيل جابلر في خمسينات القرن الماضي ويعتبرالانتاج السينمائي في اليهود بزنس يهودي حصرا فمنذ زمن بعيد غادر هذا البزنس من ليسو يهود شكليا لم يبقى سوى شركتين ليسوا يهوديتين بالكامل وهما فوكس القرن 20 و ارسي اربو تشوس ولكن هاتان الشركتان تأسست على يد يهود وكانتا تحت إدارة يهودية لو اخذتم هولندا ورسمتم مركزها وارسو ونصف قطرها 800 كم لوجدتم واحد من هذه القرية او المدينة او الحي ولد مؤسس شركة هوليود وإذا اردتم فهم هوليود لابد لكم من فهم اليهود اكبر استوديوهات سينمائية في اليهود يهودية بالكامل ولا يسمح لأحد بالاقتراب منها لأي شخص يهودي بينما مساجدنا في الجزائر تدنس او تحرق في العلن وبالنسبة لهوليود تعتبر بدايتها بعد اختراع اول كاميرا وقصتها يشوبها الغموض فالنموذج الاول اخترعه الفرنسي لويس لبرنس وفي عام 1985 قبل ان يسجل اختراعه قرر لبرنس ان يزور اصدقائه في باريس في سبتمبر ركب القطار وأختفى وفي باريس لم يخرج من عربة القطار وبعد ذلك لم يره احد قط وبعد اختفاءه صودرت اجهزته وصار اديسون مخترع الكاميرا وهذه الواقعة هي كبداية انطلاق امبراطورية السينما الامريكية وقد وقع نفس الشي مع تسلا الذي اعلن عن وفاته في فندق ولم تشيع جنازته وهو من انتقد النظرية النسبية لإنشتيان حيث سرق اديسون جزء من ابحاثه ونسبها إليه وتوماس اديسون لم يكن مخترع فقط بل مقاول موهوبا ايضا حيث كان يتابع حقوق براءات اختراعه بدقة وكان محاموه يقاضون بقسوة كل من لم تمنح لهم تراخيص حيث وقع توماس اتفاقية مع شركة كوديك لاستعمال اشرطة التصوير السينمائي ولم يكن توماس يزود الاخرين بالتراخيص إلا لأولئك الذين يعقد معهم اتفاقيات صارمة جدا ومن اسس هوليود هم يهود من ضمن اوربا الشرقية وروسيا وفلاديمير لينين كان يقول ان السينما هي الاهم بالنسبة لنا من بين الفنون فالمخرج يقيم كفنان أما في امريكا كان رجال الاعمال خلف صناعة السينما ادولف زوكر رئيس شركة برا منت كان تاجر فراء وسمول قولدين مؤسس ثلاث استوديوهات عملاقة كان بائع متجول وغيرهم تجار وحرفيين من اليهود حتى لو عدنا للسينما المصرية على سبيل المثال ام كلثوم صناعة يهودية فالمخرجين والمنتجين في السينما الامريكية ليسوا فنانين بل بيع وشراء وكل شئ يعتمد على المال فلا يوجد كاتب او ممثلين احرار وبلس ماير مؤسسة الشركات تعتمد على تكثف العمل وتكراره مع ممثل واحد لتخذير المتابعين بصناعة شهرة لهذا المثل ومن ثم لا يهم المحتوى بل متابعة ذلك الممثل المحبوب فكان ويلس يتبع هذه التقنية ان بنية هوليود دقيقة جدا لدرجة اتباع طقوسها وهي مسيطرة ومهيمنة منذ 1918 وأشرطتها وأفلامها تعتبر دعائية وإعلانات تجارية ويستخدم في هوليود الاسلوب العلمي النفسي للتأثير على الرأي العام واتبعه ادوارد بيرنس وهو اكبر متخصص في العالم في العلاقات العامة وهو ابن اخت مؤسس التحليل النفسي سيغمود فرويد فهدا اسلوب سهل لو كان بطل الفيلم يتناول في الصباح عصير البرتقال سوف تصبح امريكا بالكامل تتناول عصير البرتقال لذلك فهو تأثير على اللواعي بأسلوب متقن جد والآن في الجزائر توجد جهات تستخدم كل الاساليب الدعائية المتوفرة في حراك 2021 وهذا ليس بالمستجد لان الحراك اختطف في عام 2019 ومنذ ذلك الحين والبروباغندا تستهدف الجيش ومختلف اسلاك الامن وهذا الترويج يهدف بالإطاحة بالدولة الجزائرية وخلق شرخ في الهيكل السياسي والأمني على حد سواء فالإعلام الغربي يتناول الان ان المتظاهرين سلميين ومسالمين وتدافع عليهم منظمة هيئة الامم المتحدة وباقي المنظمات الحقوقية وان هؤلاء المتظاهرين هدفهم هو اقامة دولة قانون لان الوضع الراهن يعج بالخلافات والسقطات ولا يحترم الحقوق او يقف عند مطالب الشعب بينما لم نسجل لهم اي تدخل او إصدار مسودة بالشأن السياسي الفرنسي ومالحق بالبدلات الصفراء من تعسف واعتداءات متبادلة من قبل الطرفين وشن حملة اعتقالات واسعة بسبب الخسائر المادية ولا زال العنف في فرنسا مستمر وهناك مجموعة تتكون من 18 جنرال ومئات من ضباط والجنود امضوا على مقال يدين تفكك فرنسا وهذه العريضة نشرت في مجلة : فالور اكتويل ” وهدفهم من هذا المقال هو محاربة الاسلام والمسلمين بنشر التطرف الديني لان مخاوفهم من اعتناق الفرنسيين للإسلام وتعدوا على ماكرون شخصيا في بيانهم في قضية السترات الصفراء بسبب دس عناصر من الشرطة ملثمين بين السترات الصفراء لإثارة العنف ونشر الكراهية ليصرح رئيس اركان الجيش الفرنسي ان هؤلاء الذين وقعوا عرضة للطرد او المحاسبة او الشطب و الشارع الفرنسي مزال يعيش الشغب حيث عرف الاحتفال بعيد العمال 1 ماي 2021 في باريس مظاهرات عنف وتخريب وصدام مع الشرطة وتبعها اعتقالات واسعة لكن المنظمات الحقوقية لم تتدخل في الشأن الداخلي لفرنسا ولم نرى لها اي تعقيب و بخصوص الجريمة الانسانية التي ارتكبتها امريكا في دعمها لعاصفة الحزم ومالت اليه الاوضاع باليمن وتسبب في انتشار الامراض والأوبئة بين بأطفال اليمن وفتكت بهم المجاعة والحرب السورية لا يمكن إنهاء القضية السورية دون توصية امريكية وتورطها مع الامارات في دعم المليشيات بليبيا وتحويل ملف ليبيا وفق ماتقضيه اوامر المخابرات المركزية الامريكية وشركة بلاك وتر مؤخرا نرقب إبدائها التعاطف المبيت مع المتظاهرين في الجزائر وتتهم الجيش والمخابرات والشرطة اشخاص لا يحترمون الحريات الفردية من خلال قمعهم للمتظاهرين و ملاحقة من يخرج في الحراك كل جمعة ما ينجم عنه تعتيم حرية التعبير وقد ذهبت الابواق لأبعد السيناريوهات و حسب مزاعمهم تحول مركز عنتر للمخابرات ببن عكنون لوكر ترتكب فيه تجاوزات لا اخلاقية وأيضا الاتهامات طالت باقي مراكز الامن حيث يزعمون التحرش بالقصر واغتصاب بعض الحالات وهذه الحالات هي جس نبض ولها ملحقات وقد تجر الجزائر لمسائلة وملاحقة من محكمة لاهاي او تلفيق اتهام يفتح باب تدان منه الجزائر مثل ماحدث للعراق ويبقى المشروع ابادي ليس بالعفوي بل من يقف وراء هذا الدعاية المغرضة يدركون ما يفعلون لأنهم يعتمدون على الجانب النفسي وتركزيهم يتمحور جذب تعاطف الشعب لا تشغيل عقلهم ونلاحظ بداية غير محتشمة بالظهور بأعلام فرشيطة في الشوارع الجزائرية والتنديد بشعارات معادية للجيش والمخابرات حتى اصبح الاعتداء علني بتيزو وزو يستهدف رجال الامن الذي اصبح حق شرعي و تشيعيه في الجزائر و باقي المناطق وهدفهم نشر الكراهية وابتزاز مقصود لعناصر الشرطة انهم يعتمدون على اسقاط الخيال على الواقع في ترويج العصيان عن طريق مؤثرات نفسية بتمرير مفهوم ان جهاز المخابرات والأمن ارهاب وربط الشواهد بالعشرية السوداء وتحويل كل من خطط في تكقير الشعب الجزائري والجيش على حق بينما هم في الاصل صناعة اجنبية تحت غطاء إسلاماوي بل لهم طموحات لا تصدق يريدون إيصالها للسقف وهو تبرئة هؤلاء الذين شاركوا في عمليات دموية ضد المواطنين العزل في التسعينات و تحويلهم لرموز نضالية واتهام من كان يؤدي واجبه خدمة للوطن وحفظ الامن وعرض وشرف الشعب الجزائري لمجرم حرب ومخططهم هو محاكمة حماة الوطن في محكمة لاهاي والذي قد لا يظهر انيا لكن هذه مساعيهم التي باشروا بها منذ حراك 2019 وهو تحقيق محاسبة فردية وجماعية لأفراد الجيش وخاصة ضباط المخابرات في تلك الاونة فالدعاية لها مراحل والتشويه لزال قائم ومن يقف وراءه دوائر خارجية ويروج الشائعات عند الرأي العام باتهام جهاز المخابرات ومراكز الشرطة بالإرهابيين يدرك خطورة ملحقات الجهات المعادية ولهذا يجب ان تتكاثف الجهود بين القوى الامنية ويكون تنسيق محكم بين خلايا الجيش والدرك والشرطة وحراس الحدود فالخطة المنتهجة تصعيد المشهد في الشارع لدخول في نفق العنف وطرح مسلسل الاغتيالات في الساحة السياسية والأمنية وفي الحراك بل قد تصل حتى لمعتقلين وتمرد جماعي في السجون فالاتهامات سوف تلحق لجهاز المخابرات لا منظمة رشاد ، الماك او المخزن المغربي فكل ما يجري في الحراك يعتمد على التأثيرات النفسية حتى من يمارسون الدعاية والمعارضة يمتهنون نفس الاسلوب طرح بعض الوثائق وتسريب جزء من المعلومات وتأويل الجزء الباقي حسب مصالحهم انهم لا يعطون المعلومة كاملة لتحرف فيما بعد وتدعم بالكذب لذلك يعتمدون على منح المعلومة منقوصة بالاضافة الواجهة هي ليست كل المشهد اي ان الحلقات مفقودة يخرج البعض في حراك متزامن في عدة مناطق وتقريبا نفس الاشخاص مع تغير في الشعارات لكن في اللحظة التي يخرج فيها هؤلاء للحراك ماذا تفعل النخبة وبمن يلتقون وماذا يصدر من تقارير وهل زيادة الكم الساعي لعناصر الشرطة يخدم الشرطة أما الجهة المعادية لان توريطهم كل جمعة واستنزاف قوتهم وحذف العطل والضغط النفسي لا يخدم المواطن ولا الشرطي لان الحماية تشل والتركيز يتراجع وبرنامج الشرطة قد يعطل خاصة في الوضع الاستثنائي الاني بسبب فيروس كرونا والعالم يعيش حياة تحدي لمواجهة موجات متحورة وتفشي كمون اقتصادي وتغير في النسيج الاجتماعي ويبقى الجيش يمارس مهامه وفق التعليمات ومايقتضيه الدستور في حفظ الامن حيث تقوم المفارز بعمليات تمشيط واسعة ومؤخرا نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي خلال الفترة الممتدة من 28 أفريل إلى 04 ماي 2021 عدة عمليات تؤكد التزام القوات المسلحة بالحفاظ على الأمن والسكينة بالبلاد وفي إطار مكافحة الإرهاب أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي (03) عناصر دعم للجماعات الإرهابية بخنشلة، في حين تم كشف وتدمير (06) مخابئ للإرهابيين وقنبلتين (02) تقليديتي الصنع بكل من المدية وبومرداس وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى القضاء على آفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن، (12) تاجر مخدرات وحجزت خلال عمليات متفرقة عبر مختلف النواحي العسكرية، كميات كبيرة من الكيف المعالج تُقدر بـ (08) قناطير و(20,5) كيلوغرام حاولت المجموعات الإجرامية إدخالها عبر الحدود مع المغرب وفي هذا الصدد، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود خلال عمليات متفرقة بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، (08) تجار مخدرات وضبطت مسدسين (02) رشاشين من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة و(08) قناطير و(01) كيلوغرام من الكيف المعالج، في حين تم توقيف (04) تجار مخدرات آخرين وحجز (19,5) كيلوغرام من نفس المادة بالإضافة إلى (13865) قرص مهلوس في عمليات مختلفة عبر نواحي عسكرية أخرى من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين ڨزام وبرج باجي مختار وجانت، (199) شخصا وحجزت (27) مركبة و(136) مولدا كهربائيا و(81) مطرقة ضغط ومعدات تفجير وكذا تجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، بالإضافة إلى (268) كيس من خليط خام الذهب والحجارة و(27,5) قنطار من المواد الغذائية الموجهة للتهريب، بينما تم توقيف (05) أشخاص وضبط (04) بنادق صيد و(6,6) قنطار من مادة التبغ و(29604) وحدة من الألعاب النارية خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من بشار وقسنطينة وسطيف وأم البواقي وتبسة ووهران. كما أحبط حراس الحدود محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ (28000) لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس وأدرار وتندوف وفي سياق آخر، أحبط حراس السواحل محاولة هجرة غير شرعية لـ (13) شخصا كانوا على متن قارب تقليدي الصنع بعنابة، فيما تم توقيف (125) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وورقلة وجانت وإن أمناس وهذه الجهود تصدي لكل خطر يهدد الدولة والشعب وعلى مؤسسات الدولة محاربة الفساد والإرهاب ويبقى الخطر قائم في ظل تحركات الاجندات الاجنبية التي ترغب في تمرير مخططها بكل الاليات وهذا التنفيذ جاء بتعاون من بعض المنظمات حتى بعض النقابات تورطت من خلال الاضرابات وابتزاز جيب المواطن الضعيف الدخل والمعوزين حيث سجلت الاسواق ارتفاع في الاسعار للمواد الاساسية ونذرة البعض منها وهذا لتأجيج الشارع وشحن المواطن تجاه مؤسسات الدولة في المقابل لا يعني ان الوضع الراهن مستقر اقتصاديا بل قاسي للغاية في كل النقاط الحساسة والمتضرر الاول اصحاب الدخل الضعيف والمعوزين والمناطق النائية وأيضا الجنوب على وجه التحديد وتبقى النقائص ترافق الازمة الاقتصادية والأمور مرشحة للتأزم ليس بالجزائر فقط بل العالم كله وعليه يجب وضع إستراتجية محكمة باليات توافقية مع احتياجات المجتمع لتعزيز النظام الغذائي و المنظومة الصحية مع أخذ بعين الاعتبار تأطير استثنائي في القطاع الصحي سواء المدني أو العسكري حسب المستجدات التي يمر بها العالم لذلك كل الأطماع تتجه نحو الجزائر بسبب ثرواتها والجنوب الذي يزخر بالثروات الطبيعية وبعض المعادن الناذرة والطاقة الشمسية التي تكون سبب مفصلي في تطوير التقنية والذكاء الاصطناعي ولهذا يراد من الجزائر دخول نفق مظلم تسوده الفتنة والكراهية والتطرف العرقي والديني وهذا لتغذية العصيان والتمرد الذي يؤجج الساحة السياسية ويعطل الحماية والية مباشرة في تقسيم الجزائر وهذه النتائج لا تخدم وحدة الدولة وتعود بالسلب على المواطن البسيط ويخلق صراعات بين الاجنحة و احتقان في الشارع وتفاقم الازمة سوف تستغلها جهات اكثر نفوذ وسيطرة فيتحول الناتج لصالح من وضع المخطط والبقية مجرد اليات لكسب الرهان السياسي والامني خاصة ان العالم سيعرف حرب نووية شبه مؤكدة وهذا سيتولد عنه ازمة مناخية وربما سوف يتجه العالم للذكاء الاصطناعي وتقليص الحريات الفردية مع التخلص من العملة الرية واستبدالها بالرقمية وايهود يكتنزون الذهب منذ زمن بعيد وعليه تحويل الصحراء لمدن سرية وبناء بها ثكنات عسكرية وقواعد تحت الارض وتعميم الملاجئ في كامل التراب الوطني وخاصة الصحراء اصبح حتمية لمواجه أي خطر مع اختراع طريقة التصنيع والزراعة في المدن السرية مثل الملاجئ المتواجدة في امريكا والمدن السرية القديمة بتركيا فالعالم في المستقبل قد يعرف حرب نووية وفيروسات وحرب مناخية بل الفيروس قد يتطور ويصبح ينتقل عبر النظر مع احتمالية ظهور زمبي بسبب التلقيح وتحور الفيرورس المستمر وفي إطار مكافحة الإرهاب وبفضل استغلال المعلومات، ألقت المصالح الأمنية لوزارة الدفاع الوطني بتمنراست/ن.ع.6، يوم 30 أفريل 2021، القبض على إرهابي (01) كان ينشط ضمن إحدى التنظيمات الإرهابية بمنطقة الساحل. ويتعلق الأمر بالمسمى “أ. ملوكي” الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2012 وبالنسبة لحماية الثروات الطبيعية حجزت المفارز عدة مرات على الآلات التي تستخدم للتنقيب عن الذهب في صحرائنا الغنية و سرقته من طرف عصابات إجرامية محترفة. الجيش يحوز على هذا الملف و من بين مهامه مكافحة استغلال ثرواتنا و سرقتها اما بالنسبة لمخطط الاختراق الامني واستهداف المواطنين العزل واستكمالا للتحقيقات الأمنية المتعلقة بالعملية المنفذة في أواخر شهر مارس 2021، من طرف المصالح الأمنية التابعة لوزارة الدفاع الوطني والمتعلقة بتفكيك خلية إجرامية متكونة من منتسبين للحركة الانفصالية “MAK” متورطين في التخطيط لتنفيذ تفجيرات وأعمال إجرامية وسط مسيرات وتجمعات شعبية بعدة مناطق من الوطن، بالإضافة إلى حجز أسلحة حربية ومتفجرات كانت موجهة لتنفيذ مخططاتها الإجرامية، تم الكشف عن الإعداد لمؤامرة خطيرة تستهدف البلاد من طرف هذه الحركة حيث اتضح من خلال الاعترافات الخطيرة التي أدلى بها العضو السابق في حركة الماك التخريبية المدعو ح. نور الدين، للمصالح الأمنية عن وجود مخطط إجرامي خبيث يعتمد على تنفيذ هذه التفجيرات ومن ثم استغلال صور تلك العمليات في حملاتها المغرضة والهدامة كذريعة لاستجداء التدخل الخارجي في شؤون بلادنا الداخلية، حيث تورط في هذا المخطط عدة عناصر منتمية للحركة الانفصالية “MAK”، تلقت تدريبات قتالية في الخارج وبتمويل ودعم من دول أجنبية وتجدر الإشارة، أن هذه العملية التي تعكس مدى يقظة المصالح الأمنية لوزارة الدفاع الوطني وقدرتها على إحباط المخططات الإجرامية، لا تزال متواصلة لتوقيف جميع المتورطين في هذه المجموعة التخريبية التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار ووحدة البلاد ورغم ان هذه المنظمة تشكل خطر مباشر على امن الدولة ولا تزال عمليات البحث والتحري مستمرة لم تصدر وزارة الدفاع بيان يجرم هذه المنظمة ويصنفها في لائحة الارهاب بل اكتفى بوصفها انفصالية وقد تعود لأسباب سياسية وأمنية لا تخدم المصلحة العامة والأجندات الاجنبية طوقت العالم العربي والإسلامي سواء بالتطبيع او الانقسام مع نشر الفوضى والعنف ومن بين الاحداث التي شهدها العالم العربي في يناير 2021 اطلق الجيش العراقي عملية عسكرية في صلاح الدين وكركوك لملاحقة فلول تنظيم الدواعش و قامت سلطات مكافحة الارهاب العراقية في مارس المنصرم بإقليم كردستان باعتقال اثنين متورطين في قصف مطار اربيل و نفس الشهر افاد مصدر امني عراقي عن تفجير عبوة ناسفة استهدفت رتلا للتحالف الدولي في محافظة الديوانية جنوب بغداد هذه الوقائع تكشف حقيقة الوضع الراهن بالعراق وان امريكا لزالت تطارد العراق بخلاياها الاستخبارتية ومسيطرة على الوضع ومن حين لأخر تصنع تصعيد سياسي وامني لأغراض تخدم مصالحها وكروت ضغط على النظام اما الحوثيون يصرحون بان عقوبات واشطن بلاقيمة وتناقض تصريحاتها المعلنة عن رغبتها بالسلام ومن هنا نتيقن ان الوضع الليبي لن يتم تسويته وفق طموحات الليبيين ولكن حسب رغبة المخابرات المركزية الامريكية ومن المستبعد ان تتعدى امريكا الخط الاحمر الخاص بإيران لأن علاقاتها مع روسيا تصنف في مرتبة الحليف القوي ونقطة ابتزاز لكل من الامارات العربية مستقبلا والمملكة السعودية حاليا وتهديدات واشنطن جاء رد إيراني وحلفائها بصواريخ غراد تسقط على قاعدة عين الاسد العسكرية غربي العراق وهذه القاعدة ثاني اكبر قاعدة في العراق ويرابط فيها قوات من التحالف ومستشارون عسكريون والرد جاء بعد عرض وسائل إعلامية امريكية توثق مشاهد لحظة سقوط صواريخ إيرانية على القاعدة ذاتها في يناير العام الماضي ردا على اغتيال فيلق قائد القدس قاسم سليماني وثمن الهجوم إثر تراجع الميلشيات العراقية الموالية لإيران قبل ايام عن قرار الهدنة مع واشنطن بعدم استهداف المصالح الامريكية وارتال التحالف اللوجيستسي والقواعد العسكرية التي يتواجد فيها الامريكان والحلفاء ومفاد العملية قد يكون ارباك امريكا بعدم خوضها مستقبلا عمليات تصفية جسدية تتعلق بالمتحالفين مع إيران ورسالة ردع لوشنطن فيما يخص معالجتها للملف الامني في اليمن ما يعزز تواجد الحوثيون ويحقق مطالبهم وهذا ما يبقي الوضع الامني في الشرق الاوسط متذبذب وقابل للتصعيد وتبقى الجزائر مستهدفة من قبل الموساد والمخزن المغربي الية لتنفيذ المناورة وفتح ثغرات على الحدود الجزائرية والصحراء الغربية هي جزء من المناعة الخارجية للأمن الإقليمي في الجزائر ويعتبر التحرك الدبلوماسي في تحرك الخارجية الجزائرية التي وجهت رسالة شديدة اللهجة للقيادة العسكرية في تشاد على خلفية اغتيال الرئيس التشادي وبخصوص حل الازمات الاقليمية فالمعدات التي استعملها الجيش الروسي لاسترجاع شبة جزيرة القرم من اكرانيا هي غواصات “كيلو كلاس” “S-300” “كاراسوخا” “بوليانا” “Su-30″ بالإضافة إلى فوج كامل من مظليين المغاوير، اما المعدات التي استعملها الجيش الجزائري لاسترجاع منطقة فيكيك وما جاورها هي نصب خيمتان مع اعطاء مهلة أسبوع للإخلاء الكلي ولتثمين العلاقات مع الجيران الافارقة قام الرئيس المالي بزيارة عمل بالجزائر،قي شهر مارس حيث من المقرر أنه امضى على عقود تعاون في الشأن الاقتصادي و العسكري بين البلدين وعلى خلفية الإنقلاب العسكري في مالي وزير الخارجية صبري بوقادوم وجه رسالة تحذيرية قوية لقادة الجيش هناك وفي شهر فيفري بناء على إقتراح مسؤوليين من رئاسة التونسية والليبية والموريتانية حول تشكيل اتحاد مغاربي جديد،
الجزائر تقترح إنشاء عملة نقدية موحدة وجواز سفر موحد وبند الدفاع العسكري المشترك بالإضافة إلى إدخال جمهورية الصحراء الغربية كعضو دائم في الإتحاد المغاربي الجديد وأثناء زيارة عمل إلى جمهورية تونس قام وزير الخارجية صبري بوقادوم انه سيتم مناقشة سبل تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري والعسكري بين البلدين ورغم هذه المجهودات المبذولة والانجازات التي احرزت عليها الجزائر في وقت قياسي تعيش الجزائر اوضاع سياسية غير مستقرة وإطراف داخلية تستمر في تغذية مساعيها للانفصال وتقسيم الجزائر وربما مستقبلا تتوجه نحو العمل الدبلوماسي وطرح قضيتها في هيئة الامم المتحدة بالمطالبة بالانقسام لكن ملفها منقوص وتحتاج دعم من المنظمات الحقوقية العالمية واحكام من محكمة لاهاي ولن ياخذ ملفها بعين الاعتبار في غياب وثائق وادلة دامغة والان تدرس تحركاتها نحو كسب الرهان عن طريق الحراك والبحث عن ذريعة تعزز به ملفها وتعتمد في هذا الشأن على عدة ملفات وتعتمد على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض القنوات الاعلامية مثل المغاربية وفرانس لنشر سموها وبث التفرقة والآن الحرب الالكترونية والإعلامية لهما تأثير مباشر عند الرأي العام مثل قناة فرانس 24 التي تعود ملكيتها ل برنار لفي اليهودي الصهيوني والمغاربية وعلاقتها بمخابرات لادجيد ا ولو عدنا للنصف القرن الماضي وبحثنا في الوكالات الاستخبارية الامريكية ففي ارشيف القومي في احدى وثائقهم التي تعود بالضبط لعام 42 في مكتب الخدمات الاستراتجية OSS ورد ت عبارة ان ” السينما ليست اقوى اداة للدعاية بروباغندا وحسب بل بواسطتها يمكن الايحاء للشخص بالكثير دون يعي بذلك ” فكانت هوليود تتعامل مع مكتب الخدمات الاستراتجية ثم وكالة المخابرات وبعدها مكتب البنتاغون ومن بعد مكتب التحقيقات الفيدرالي وكل شيء صار بخط تصاعدي اي انه دائما يتم التحكم في اراء ومنهج الامريكان وفق استراتجية التأثيرات النفسية عن طريق السينما وما يعرض في الشاشات ولقد ادركت الاجهزة الامنية فعالية هذا للتأثير وكانت علاقة هوليود مع وكالات الاستخبارات تسير على نحو غير رسمي لكن العلاقة مع البنتاغون والمكتب الفيدرالي معروفة وكانت استوديوهات السينما تتلقى من تلك الهيئات ميزانية كبيرة ومساعدات استشارية وتقنية بالمقابل كانت تنمق صورة امريكا والأمريكيين عند العالم والجيش الامريكي واي فيلم يدين الجيش الامريكي فانه لا يحضى بالقوة والقبول بينما في الجزائر يخرج بعض الكارهين والحاقدين للجيش والمخابرات وعناصر الشرطة يتهمونهم بالإرهاب ويطالبون بعزل المخابرات ليسهل لهم تنفيذ مخططهم بتعطيل المراقبة وعدم كشف تخابرهم او لقاءاتهم السرية التي على الارجح تقام في مناطقهم ويتزاحمون نحو امريكا لطلب المساعدة من دولة لا تؤمن سوى بالعنصرية وتخدير شعبها عبر كل الملهيات والقنوات الاعلامية وشرطتها تطلق النار على السود دون اصدار حكم يدين الفاعل او عزل عن المهام ويأتي اليوم بايدن ويزعم بإبادة الأرمن على يد الدولة العثمانية ونسى الجرائم والإبادة التي لحقت بالشعب الاصلي لأمريكا والتي توجد دراسات تثبت انه كان شعب مسلم واعتراف بايدن بهذا البيان ومذبحة الارمن الذي وصفها بالمذبحة والإبادة الجماعية وهذا الاعتراف له تبعات وجاء رد اردوغان على هذا الاعتراف بتهديد بغلق قاعدتين ومنها اكبر قاعدة عسكرية انجرليك التركية تأسست أثناء الحرب الباردة سنة 1951وهي تابعة لحلف الناتو وهذه القاعدة جوية بالمرتبة الاولى لكن يبقى هذا التهديد شكلي لان تركيا سوف لن يكون لها وجود في حلف الناتو وتنسحب من سوريا وليبيا وتضيق علاقاتها وترفع عنها الحماية .

الملحقات القضائية التي صنعت المنظمات السرية

تشكيلات سرية وحروب صليبية استهدفت المسلمين فهزمها ذات يوما صلاح الدين الايبوي بتاريخ يوم السبت 25 ربيع الآخر سنة 583 هـ، الموافق فيه 5 جويلية سنة 1187م نزل الصليبيون قرون حطين بينما صلاح الدين قد سبقهم إلى المكان وتمركز مع جيشه في المنطقة العليا منها حيث نبع المياه وهاجموا جيش صلاح الدين فانقض الأيوبيون على الجيش الصليبي ومزقوا صفوفه ولقد استمرت المعركة لعدة ساعات طويلة فحلت الكارثة بالصليبيين و سحق جيش فرسان الهيكل بالإضافة الى فرسان مالطا اقوى جيوش أوروبا الصليبية فحاول فرسان الهيكل دفع أوروبا إلى معركة أخرى مع صلاح الدين لاستعادة القدس وبعد انكسار فرسان المعبد على يد صلاح الدين وبترهم من الشرق على يد بيبرس في القرن 14 انسحب المحفل الماسوني واختبئ داخل استكلند البريطانية لمدة 4 قرون وهو يعمل بالخفاء ضد الشرائع الإلهية ولم يعد لهم اثر يذكر بعد سيطرة السلطنة العثمانية على العالم وفي عام 1723 قام جيمس ادرسون الكاهن في الكنيسة المشيخية الاستكلندية في لندن بكتابة دستور الماسونية لمقرر من تعاليم فرسان الهيكل وقام بنجامين فرانكلين احد مؤسسي الولايات المتحدة الامريكية بعد 11 سنة بإعادة طبع الدستور عام 1734 بعد انتخابه زعيم المنظمة الماسونية في فرنسا بقبول عضوية الملحدين والنساء إلى صفوف الحركة وبحلول عام 1922 كانت هناك 450 مقرا لفرسان الهيكل والمعروف اليوم بالماسونيين وبداية انبعاثهم كانت انجلتر ثم توسعوا في فرنسا وجددوا نهضتهم مجددا من امريكا واليهود تؤمن بأنها الشعب المختار وهي تثير الف قضية لتدمير العالم بإتباع اساليب ممنهجة واختارت الإعلام لتأسيس امبراطورية تدير منها العالم وتعتبر نتيفلكس زر خطر على العالم بأقراصه التي غزت العالم حتى وصلت للجزائر وبيعت اقراص ديفيد على ارصفة الشوارع الجزائرية وبعض مقاهي الانترنت وكان الاطفال ايضا يتسابقون لاقتناء هذه الاقراص والأمن حجز الكثير منها لكن هذا لم يحد من تداولها بين الشباب والأطفال في الالفية ببضعة سنوات ومكتبة نتيفليكس تدير بوابة توزيع ألاف الاقراص يوميا وما تحتويه على مشاهد لا اخلاقية وشذوذ ممنهج وهذه الشركة لها علاقة بالغنوصية والباطنية ولها علاقة بالحركات السرية التي افرجت عن مشروع الثورة الجنسية في عام 1908 قد قامت مؤخرا هذه الشركة بحملة شرسة لتغير الحقائق والطعن في الدين وتشويه الاسلام بانشاء مسلسلات شرقية سينمائية وخرطها في هذا المجال في حبكة درامية وجائحة كرون ساعدت في زيادة ارباح نتيفلكس وليس هي فقط بل توجد هناك امزون براين وديزني وفي عنابة وقسطنينة في السنوات الاخيرة تم القبض على شبكة تعمل مع الاجانب تروج للإباحية وهذه الشبكة تنشر الرذيلة وتصور فيديوهات وخلة بالحياء العام حيث تورط فيها القصر والشباب وحتى النساء وتدار من قبل عناصر إجرامية وهناك مشاهد في حراك 2021 من بعض المتظاهرين يعكس مالت له الاوضاع من تفشي ظاهرة الشذوذ بين الاطفال والشباب وانتشار السلوكيات المعادية للإسلام والإنسانية فتهجم عناصر منظمة الماك وانتهاك علني لحرمة شهر رمضان لا يعتبر ناقوس يهدد الهوية الجزائرية والأمن القومي انها المفارقة لو عدنا لليهود ودرسنا الاليات التي يعتمدونها في حياتهم لوجدنا اهتمامهم بالتعليم والعبادة اولوياتهم رغم اتصافهم بالجبن تبقى الخديعة يبقى التعليم والتمسك بالمكتسبات اهداف رئيسية فالطائفة الدينية هي اعلى نسبة تعليم في عام 2008 وتقدر حاملي شهادات العليا لدى ايهود ب 61 بالمئة والتسرب المدرسي يقدر ب 1 بالمئية بينما وعملا بمعتقدهم فهم يعلمون ابنائهم بداية من سن 3 سنوات ويتلقون الدين اليهودي في سن السادسة ومنه يتفرعون في تعلم التجارة وفي سن 13 يعلم ابنه التعاملات في الحياة وفي سن 4 او 5 سنوات يعلمون ابنائهم إدارة راس المال يزرعون في أذهانهم ان تصبح غني ويزرعون فيهم ان ديانتهم تحثهم ان يكونوا اغنياء لا عالة على المجتمع ويعلمون ابنائهم ان يكون لهم 5 جارات الاولى العشور و2 الادخار و3 المصروفات و4 الاستثمار بينما ال5 الصدقات بالإضافة لتعليم ابنائهم مصادر الدخل يوجد بند بين اليهود لاتاخذ فائدة من اخيك لكن يتعاملون بالربا خارج دائرتهم فاليهود يحرصون على تعليم ابنائهم التعليم العام والتعليم الاقتصادي والتعليم الديني واليهود 99 بالمئة معتقدي الديانة اليهودية فهم يتكلمون دائما عن دينهم ويصلون ويصمون لا يتركوه مهما كان السبب بينما يشيعون بيننا الفقر وينفذون كل مخططاتهم لإبعادنا عن دينا وترك الصلاة حتى اصبح التطرف ملتصق بالمسلمين بينما هم يحترمون دينهم لان الدين هو العصمة من الضياع وفي الجزائر اصبحت لنا شواهد نلحظها في كل جمعة هو مشاركة الاطفال في الحراك بدلا من أخذ الاباء اولادهم لبيوت الله اصبحوا يصطحبوهم للخروج في الحراك كل جمعة لشتم الجيش والمخابرات وضرب عناصر الشرطة بالحجارة والإفطار علنا في بعض المناطق واليهود تجدهم متمسكين بدينهم اما العلاقات بينهم رهيبة فتجد يهود فرنسا يعرفون يهود روسيا ويهود العالم متصلين ويوجد تعاطف رهيب يجمعهم وهو بند بالنسبة لهم ” يجب حماية الفقراء واحترامهم ” وكل من يواجه مشكلة او يقع في ازمة مالية تجد اليهود كلهم يقفون معه على قلب واحد بينما المسلمين صاروا يتقاتلون فيما بينهم ويسفكون دماء بعضهم وينتهكون عرض وشرف ابناء عمومتهم علنا وفي الجزائر انتشرت حرب الشوارع والجريمة المنظمة والآفات الاجتماعية لأننا ابتعدنا عن ديننا وغاب عن قلوبنا الوازع الدين ولم نتعلم ونستنبط من القران سوى اننا مسلمين حتى صفة المؤمنين غابت تقريبا من مجتمعنا لدرجة ان حماة الوطن صارت مواقع التواصل الاجتماعي تعج بوصفهم بالإرهاب ونسوا انهم العيون الساهرة التي تحمي شرفهم وعرضهم وأرضهم وصارت حدث في عام 1998 بعد اغتيال معطوب وناس مباشرة بعد خروج شريطه قاموا ببث أغانيه عبر مكبرات المسجد وهذا تعدي على مقدسات ديننا الحنيف لان للمساجد حرمة والعرف والدستور في العالم يجرم كل من يعتدي على دور العبادة وحسب تصريح المواطن الجزائري المزيان عبان انه تم تحويل المسجد لقاعة سينما في 12 يناير 2021 كما نظموا مهرجان للغناء والرقص بمناسبة عيد المراة 8 مارس 2021: والمنظّمين لهذا المهرجان “راكونتار” (Raconte-Arts) البربريست يفتخرون باعتداءاتهم الخطيرة والمذهلة ضدّ نفس مسجد آيت وعبان الّذي عرف فضيحة بثّ الأغاني من مئذنته خلال احتفالهم بـ”يناير”! واقترحوا تعميم المهرجان في مناطق اخرى مثل الاخيرة في ايت اوعبان وتبقى هذا الفئة دون متابعة قضائية ومعاقبة من قبل العدالة للعلم فان في الجزائر تمارس حرية المعتقد ويبقى السؤال يطرح نفسه حول العدوانية التي تمارس من سنوات حول الكراهية تجاه المسجد للعلم فان الشعب الجوائري يحيا في كنف دولة عربية إسلامية و يبقى صمت الجهات الراعية والرسمية للمقدسات في الجزائر يلحقونها بسبب المدارس القرآنية وتدنيس المساجد حيث اعترف احد شباب تيزي وزو انه بعد المنعطف الذي ترك اثره في الميدان هنا والجزائر مقبلة على مرحلة حرجة ومن يقف وراء الهرج الذي يسوق ليس المخزن المغربي فقط لانه الة بيد إسرائيل فالإعلام اليهودي يصنع السياسة بالمال فمنذ البداية هم يكتنزون الذهب وباقي العالم يكتنز الورق وسياستهم تصب في حماية الامن القومي الاسرائيلي إذا كانت الدولة من تصنع جهاز المخابرات بخلاف اسرائيل الموساد من صنعها ولان الجزائر عائق لانها لم تحيد على موقفها القومي اصبحت مستهدفة من قبل اللوبي الصهيوني لهذا على الرئيس تبون ان يكون نموذج ناذر في توحيد الشعب الجزائري وجمع شمل القبائل وتسوية ملف الجنوب لان الاجندات الاجنبية تخطط لاختراق الجزائر من الصحراء والصحراء الساحل بين الجزائر وموريتانيا ومالي ونابليون بونابرت قال ” من أجل أفريقيا أقتل العالم ” وحسب الادبيات الفرنسية تسمى أفريقيا القارة البكر لأنها لم تستثمر ثرواتها لهذا تبقى الجزائر في صراع داخلي وعلى الحدود اإقليمية لتعطيل مشروع التنمية والأسلحة هي أجع المشروعات بالإضافة للتنمية الفلاحية أو صناعية أجهزة الكهرومنزلية مع تطوير البحث العلمي والتقنية والتكنولوجيا أما تركيب السيارات بالجزائر ولو بجزء معين يبقى مشروع لم يرفع عنه الستار لان مشروع السيارات هو أخطر مشروع ومجازفة لأنه لا تسلم هذه الصناعة سوى للمافيا التي تستثمر في هذا المجال والأجندات الاجنبية رسمت مخططها على الارجح لخلق أزمات متلاحقة ويجب تجنب التصادم بين عناصر الشرطة والمتظاهرين ويكفي مراقبة الحراك بطائرات بدون طيار ورزع كاميرات بمداخل المدن والشوارع ورصد كل التحركات وعرض كل المخالفات امام الشعب الجزائري وعند رصد اي مخالفة تتم المداهمة والاعتقال وتجريم الاباء الذين يصطحبون ابنائهم للحراك لأنه تحريض على العنف ضد بلدهم وهذا السلوك يجرم في كل قوانين العالم والحل قد يكون الذهاب لحوار لان الجزائر ليست بحاجة إلى ترسانة من القوانين والمراسيم بقدر حاجتها إلى إصلاحات اقتصادية واجتماعية مثل بناء المستشفيات ودعم المستهلك وبناء حصص سكنية ومشاريع الاستثمار مثل الطاقة الشمسية لان الصحراء اصبحت مؤشر قوي لفتح بوابة الافاق الجديدة على جميع الاصعدة مع العناية بالصيد البحري وتوفير المخابر والصناعة الصيدلية وكل المساعي تصب في خدمة المصلحة العامة لأنها فوق اي اعتبار لان الجزائر تحت ضغط قوي وطني ودولي وإقليمي.


الجيش الوطني الشعبي طوق المنطقة بتنفيذ مناورات بذخيرة حية تحسبا لاي طارئ

نظرا لتمدد الخطر عبر مشروع اجنبي ومن الاخ الجار المغرب في مخطط شمولي يستهدف امن واستقرار الجزائر تستعد المؤسسة العسكرية من البحر المتوسط لحدود دول الساحل بالجنوب وبتنسيق مع جميع التشكيلات القتالية في تحدي الجيش الجزائري لتحضير لأكبر مناورة عسكرية عبر كافة التراب الوطني وبالذخيرة الحية ومنذ اعوام سجلت الساحة العسكرية تمارين بذخيرة حية حيث اشرف يوم 20 ماي رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية ” رعد 2021 ” بالناحية العسكرية الثانية بوهران و في اليوم الثاني من زيارة السيد الفريق السعيد شنڨريحة ، واصل في يومه الثاني بإشرافه على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية بتاريخ 26 ماي ، تمرين معنون “الحسم 2021″، الذي يأتي تتويجا لبرنامج التحضير القتالي، لسنة 2020- 2021 والتمرين قامت بتنفيذه الوحدات العضوية للقطاع العملياتي الأوسط مدعومة بوحدات من القوات الجوية في ميدان الرمي والمناورات للقطاع، استمع السيد الفريق إلى عرض اللواء مصطفى سماعلي، قائد الناحية العسكرية الثالثة، تضمن الفكرة العامة للتمرين، وعرض قدمه قائد القطاع العملياتي الأوسط، تضمن حول مراحل تنفيذ هذا التمرين، الذي يهدف إلى الرفع من القدرات القتالية والتعاون بين مختلف الأركانات، فضلا عن تدريب القيادات والأركانات على التحضير والتخطيط وقيادة العمليات في مواجهة التهديدات المحتملة.ليتابع بعدها السيد الفريق، مجريات الأعمال القتالية التي قامت بها الوحدات المقحمة بدءا من طائرة الاستطلاع للقيادة العليا مرورا بالطيران المقاتل والمروحيات وصولا إلى مختلف وحدات القوات البرية المشاركة في التمرين، حيث اتسمت الأعمال القتالية باحترافية عالية في جميع مراحلها وبمستوى تكتيكي وعملياتي ممتاز، يعكس القدرات القتالية العالية للأطقم والقادة في كافة المستويات، خاصة ما تعلق منها بالاستغلال الأمثل للميدان والتنسيق العالي المستوى بين مختلف الوحدات المشاركة، كما يعكس الكفاءة العالية للإطارات في مجال تركيب وإدارة مختلف الأعمال القتالية، ومهارة وقدرة الأفراد على التحكم في استعمال مختلف منظومات الأسلحة والتجهيزات الموجودة في الحوزة، وهو ما أسهم في تحقيق نتائج جد مرضية وفي نهاية التمرين، التقى السيد الفريق بأفراد الوحدات المنفذة للتمرين، مهنئا إياهم على الجهود المضنية التي بذلوها طوال سنة التحضير القتالي 2020-2021، وخصوصا خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين الذي كلل بالنجاح التام، مؤكدا على أن التطور الفعلي والتحسن الحقيقي للمستوى، يستلزمان إيلاء أهمية قصوى، لتحضير وإجراء التمارين الاختبارية المختلفة المستويات والخطط، مشيرا إلى أن هذه التمارين تعد جد ضرورية لتنمية الخبرة القتالية، وترسيخ المعارف والقدرات، وغرس سلوكيات العمل الجماعي المنسجم والمتكامل بعدها قام السيد الفريق بتفتيش جميع الوحدات المشاركة في هذا التمرين وهذا الاستعراض هو رسالة موجهة للجهات المتربصة التي زرعت عملائها ووكلائها على الشريط الحدودي وداخل التراب تحينا لأي طارئ لاختراق المنطقة بعد تعطيل الحماية المفروضة ان المؤسسة العسكرية مستعدة لمجابهة التجسس عن طريق الامن السيبراني و والقدرة على إحباط مخطط العملاء بالداخل مع التصدي للاختراق الامني الإقليمي وهذه مناورة لحسم التراشق في خوض حرب نفسية موجهة لبعض الدول المتربصة ومن حق القيادة الجزائرية التفاخر بمستوى جيشها لامتلاكها ترسانة حربية متطورة واستبيان ان وزارة الدفاع خرجت من التسلح وتوجهت إلى السابق نحو التسلح .

المخابرات الجزائرية تؤسس الامن السيبراني وتشكل تهديدا مباشر على الموساد وحلف الناتو

الجنود السيبريون الاسرائيليون ودول حلف الناتو وبعض الدول العربية يشنون حرب سيريانية ممنهجة ضد الجزائر فيرسلون روابط قصد إختراق المواقع الحكومية وإنشاء بعض الحسابات للتمويه و تضليل الرأي العام و المجتمع الجزائري ونشرهم لإشاعات وتنزيل منشورات كاذبة من شانها تنشر الكراهية والعدائية ضد هياكل الدولة وخلق برمجيات خبيثة لجمع البيانات ومراقبة كل القطاعات والتجسس مع التلاعب بالمجتمع الجزائري بإنشاء حسابات تتهجم على اجهزة الدولة و تنشر معلومات مغلوطة ضد جهاز المخابرات مع التبليغ عن حسابات تدعم الجيش قصد تقليص مساحة الوعي ويبقى مصدر الهجمات مجهولة لذلك اخذت المؤسسة العسكرية على عاتقها خلق ركن دفاعي الامن السيبرياني وذلك بتدريب جنود سيبريون يدافعون عن البيانات وأنظمة الدولة والبرامج وذلك بالتصدي للهجمات ومؤخرا ألق الفريق شنقريحة كلمة في المؤتمر الخاص بالحروب السيبرانية اشار فيها مسؤولية الجميع لتصدي لهذه الحرب وحتى المدنيين معنيين بهذه القضية نظرا لخطورة الحروب السيبريانية الممولة والموجهة للأمن القومي الجزائري لانها اخطر من الحروب التقليدية بسبب نشرها للفيروسات والبرمجيات الخبيثة وأنظمة التصنت وجمعها لمعلومات عن الدولة والأفراد ومكان عملهم وطريقة تفكيرهم وسبر ارائهم وأكثر المستهدفين افراد المواقع الحكومية والشخصيات الامنية والصحافيين وحتى السياسيين …ومنها ترسم مخطط يستهدف الهندسة الاجتماعية وتؤثر وتوجه المجتمع وفق التركيبة النفسية والتوجه السياسي وتحدد هذه الجهة مخططها وفق البيانات التي جمعتها عن الضحايا ومن المرجح ان الجهة التي تشن هجمات سيبرانية ضد الجزائر دولة نافذة او ممولة ليس أفراد لهم أهداف محدودة بل جهات رسمية تعتمد على قراصنة رقميون يشنون هجمات بصفة مستمرة لكن يبقى المصدر مجهول لأنه يحتاج لعلم وتقنية وأموال لكشف او تتبع من يشن هذه الحرب والموساد له يد في هذه الحرب لان مستشارة نتنياهو المدعوة جوردانا كاتلرهي مديرة فيسبوك في إسرائيل والشتات اليهودي وكانت من قبل ناشطة في الحزب الليكود الاسرائيلي وهي من تشرف على حذف المحتوى الفلسطيني للتعتيم ومنع نشر الحقائق للتحكم في الرأي العام إلكترونية ضد الجزائر حتى التراث الثقافي سرقه ونسبه إليه وقد مول هو وبعض الدول الجنود السيرانيون وناشطين ومعارضين وحتى منشقين عن الجيش في شن حملات إعلامية ومنذ الحرب الباردة واسرائيل تتعامل بسرية وتمبرم صفقات اسلحة مع الصين بينما كوريا الشمالية مناهضة وتدعم حركة حماس بالأسلحة وتبقى الخيارات صعبة امام تحديد الشريك خاصة بعد التطبيع الذي طال الدول العربية الاسلامية لان سفارات اسرائيل المنتشرة في العالم تلمع صورة اليهود وتتجسس بتقنياتها العالية على حكوماتهم وتشارك بطرق غير شرعية في صناعة القرارات مثل تورطها في اسقاط الاتحاد السوفياتي وغزو العراق وتقسيم السودان وغيرها من المهمات القذرة بل جندت مخابراتها في سفارتها لجمع مرتزقة من مختلف انحاء العالم وتجنيدهم في الجيش الاسرائيلي او عملهم في بلدهم لصالح إسرائيل وتبقى الجزائر تجابه هجمات اسرائيلية سيبرانية وتحرش المخزن المغربي وللإمارات العربية فرع من شركة دارك ماتر والتي تبين انها بيجاسوس موجود بألمانيا والخطر يتزايد على الجزائر بعد تفعيل اتفاقية التطبيع مع المغرب وتفاقم ازمة ليبيا والانقلاب بالمالي كل هذه الثغرات من شانها ان تعزز منظومة اسرائيل خاصة ان قرصنة البنوك وغيرها من الاجهزة يذر فوائد ويعوض الدول الخسائر والنكسات الاقتصادية والكيان الصهيوني ينفق اموال طائلة على جيشه ومخابرته و الرعب لا تعيشه الدول النامية فقط بل امريكا ترهقها هجمات الصين باستمرار لأنها تستنزف بنوكها وتسرق براءات اختراعها وغيرها حتى التطبيقات ملغمة انها الصين من يصنع الفارق حيث اصدر العام الماضي دونالد ترامب توقيف تطبيق تيك توك انه يتجسس على المواطنين وهذا التطبيق تستعمله الجزائر ويتداوله الرواد بقوة وربما يشكل خطر على خصوصية مواطنيها رغم ان الصين حليف جيد للجزائر ومهما حاولت الجزائر في صد الهجمات يبقى الخطر قائم لكن اخذ التدابير يقلص من العثرات لان الثغرات تبقى دائما موجودة وهؤلاء القراصنة يبحثون عن ثغرات في البرامج والتطبيقات والجنود السيبرانين يستغلنوها وتبقى وزارة الدفاع تمنح اهمية قصوى للامن السيبراني حيث اشرف السيد الفريق السعيد شنڨريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، على افتتاح أشغال ملتقى بعنوان: “الأمن السيبراني والدفاع السيبراني رهانات وتحديات على ضوء التحولات الجديدة المتعددة الأبعاد يومي 23 و24 ماي 2021، بالنادي الوطني للجيش والسيد الفريق أشار إلى أن مهمة حماية، وتأمين، والدفاع عن فضائنا السيبراني، هي مسؤولية جماعية، تُضمن من خلال إستراتيجية وطنية شاملة للأمن السيبراني، يتعين أن ينخرط فيها الجميع كما أشرف اللواء محمد قايدي رئيس دائرة الاستعمال والتحضير لأركان الجيش الوطني الشعبي، اليوم الإثنين 24 ماي 2021 على مراسم إختتام فعاليات الطبعة الثالثة لملتقى حول الأمن السيبراني والدفاع السيبراني المعنون: ” رهانات وتحديات على ضوء التحولات الجديدة المتعددة الأبعاد”، بالنادي الوطني للجيش بني مسوس/ن.ع1.وفي الكلمة الإختتامية أكد السيد اللواء محمد قايدي، على ضرورة تجسيد ووضع السبل الكفيلة بالتحكم في مجال الأمن والدفاع السيبراني، بما يضمن حماية فضائنا السيبراني والدفاع عنه، والحرص على تعزيز العمل والتنسيق المحكم مع كل الفاعلين الوطنيين من أجل فضاء سيبراني آمن وموثوق ويبقى الفضاء السيبرياني ملغم وثغراته يعبر من خلالها القراصنة وخطوات المؤسسة العسكرية في هذا المجال عملاقة لأنها منذ الاستقلال تتقن استخدام التقنية والتكنولوجيا ويرجع الفضل للتدريبات التي تلقاها أفراد الجيش وضباط المخابرات سواء في موسكو او البعثات التي ارسلت إلى الجزائر لتقديم دورات تدريبية لأفراد الجيش وتبقى اسرائيل متفردة في هذا المجال نظرا لحوزتها على التقنية وتطويرها للمنظومات الاستخبارية باستمرار ومنافسها الصين وكوبا وروسيا اما اسرائيل والإمارات يصعب الفصل بينهما لان شراكتهم توحدت عسكريا واقتصاديا وتبقى الهجمات غير كافية لاستبيان كل البيانات وتنفيذ مشروع الجوسسة في غياب العنصرالبشري الذي يتحول لجاسوس او عميل لانهاء العملية .وحسب شهادة ضابطة اتصال تدعى سوزانبا لينداور من سي اي ايه كانت رقم صعب في التفاوض في قضية العراق صرحت بان سكان امريكا يخشون من الايباك لذلك يلتزمون الصمت وقبل تنفيذ هجمات 11 سبتمر وقع اتفاق بين الايباك وبعض ضباط سي اي ايه ليحدث كل شيء كما خططوا له رغم وصول تقارير وتحذيرات من بعض ضباط الاخرين تفيد بوجود تفجيرات لكن لم يستطيع احد إيقافهم لان من دائرة القرارات كانوا يريدون ذلك وهناك الكثير من ضباط المخابرات الامريكية أصولهم إسرائيلية ويفعلون ما بوسعهم لصالح اسرائيل لذلك يوجد تعاون شبه دائم بين الوكالتين الموساد وسي اي ايه من هنا نلتمس حساسية المشهد وجوهر العمل اتمام المهمة بوساطة اسرائيل لتحقيق مشروع غزو العراق ولو عدنا للعشرية السوداء والخلية السرية التي قام بإنشائها الفريق احمد قايد صالح لجمع المعلومات الاستخبارية بعدما تم حل جهاز الاستخبارات في 2015 من قبل الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة تعتبر تلك الخلية الية إستخبارتية فعالة في تامين الامن القومي والٌإقليمي والاستخبارات بكل اجهزتها لعبت دور محوري في كشف بعض خلايا الفساد وتفكيك جزء من الشبكات والإطاحة برؤؤسها لكن هذا لا يعني ان المستنقع جفف ولوعدنا لجزء من تاريخ منتصف القرن الماضي اقدم الرئيس المصري جمال عبد الناصر على خطوة عملاقة في تأميم قناة السويس عام 1956 فجاء العدوان الثلاثي في هجوم فجائي وتدخل الإتحاد السوفياتي وانقض مصر من انتداب جديد ومني العدوان الثلاثي بالهزيمة ولم تتناسى إسرائيل النكسة فعادت بقوة في 5 جوان 1967 الحرب الإسرائيلية العربية الثالثه و منيت الجيوش العربية بهزيمة نكراء حيث قامت اسرائيل في فجر الخامس من يونيو 1967 بغارات على المطارات المصريه و كل الأراضي العربية المتاخمة لفلسطين المحتلة وعرفت بفجائية الغارات والهجمات الإسرائيلية دمرت السلاح الجوي المصري بنسبة تفوق 80 بالمائة وفرضت إسرائيل السيادة الجوية المطلقة الذي أدى الى احتلال اسرائيل في مدة ستة أيام اراضي واسعة في دول المواجهة و فرضت اسرائيل على الدول العربية سياسة الامر الواقع وأسفرت الغارات في تداعيات منها انهزام الجيوش العربية المتاخمة لفلسطين المحتلة (مصر سوريا الأردن و لبنان و الأراضي الفلسطينية) وتدمير 85 بالمائة من الطيران المصري و السوري (تدمير 209 طائرة حربية مصريه من مجموع 340 طائرة في المطارات قبل اقلاعها) ومقتل حوالي 15 الف عربي في دول الطوق لبنان سوريا الأردن مصر و فلسطين وترتب عنه مقتلى 950 إسرائيلي فقط وعلى إثر فاجعة الهزيمة التي لاحقت العرب انعقد ت القمة العربية في الخرطوم و التي أقرت اللاءات الثلاث لا تفاوض مع اسرائيل لا سلام مع اسرائيل لا اعتراف باسرائيل و قال حينها بعض المتفائلين سنرمي بالصهاينة في البحر …!و بعدها صرح الرئيس هواري بومدين بأن الجزائر لا تقبل الهزيمة و تسائل هل استخدمت الدول العربية كل أسلحتها و هل وظفت كل إمكانياتها و اضاف بومدين اننا لم نخسر الحرب والانهزام في معركة لا يعني الانهزام في الحرب وجاءت الفرصة في خريف 1973 وصلت برقية لرئيس الإتحاد السوفياتي موقعة من طرف الراحل هواري بومدين يطلب فيها طائرات وأسلحة عقب وصول معلومات من جاسوس جزائري في اوربا تفيد بان إسرائيل تنوي الهجوم على مصر وباشر الراحل بومدين الاتصال مع الاتحاد السوفياتي بخصوص التسليح لكن في المقابل طلبوا مبالغ ضخمة فأعطاهم شيك على بياض وكانت الجزائر الثانية في الدعم بعد العراق خلال حرب أكتوبر 1973 شاركت بأكثر من الفين جندي و812 صف ضباط و192 ضابط وعاش شارون عقدة حرب الجزائر وتمكنت المخابرات في عهد الراحل بومدين من اختراق عدة خلايا عالمية منها امريكية وإسرائيلية ولازالت نشطة بنفس قوتها ليومنا هذا في العالم وللعلم بعد الاستقلال تلقوا ضباط الاستخبارات دورات تدريبية في الاتحاد السوفياتي انذاك و تاريخ المخابرات الروسية يمتاز بالقوة والتنظيم والقدرة على الهيكلة وبدايته مع تشكيلة تشيكا الشرطة السرية في 1917 و التي اسسها فلادمير لينين وفيما بعد كي جي بي وهناك عناصر في كي جي بي يفتخرون انهم كانوا أبناء تشيكا وبعد انهيار الاتحاد السوفياتي تم حل كي جي بي إلى اف أس بي الاستخبارات الداخلية وكان رئيسها فلادمير بوتين الرئيس الحالي لروسيا واس في ار الاستخبارات الخارجية وطور الرئيس الاجهزة الامنية وأعادها لمصاف قوتها ولم تكن يتيمة الحرب العالمية الثانية واستمرت العلاقات الثنائية بين الجزائر وروسيا منذ الاستقلال ليومنا هذا ولازالت البعثات العسكرية ترسل لإجراء دورات تدربيه وتكوينية بالإضافة لعقد صفقات الاسلحة وزودت ترسانة الجزائر عام 2010 و2016بصواريخ 400S والان تزودت المنظومة بصواريخ 0500S وطائرات سوخوي 57 و30 و شحنة كبيرة من رجمات تورنادو2 الروسية واستلام دفعة أولى الطيران الحربي مقاتلات متطورة ومختلفة المهام من الجيل الرابع . وفي شهر مارس قام وفد عسكري هام من الطيران الحربي الجزائري في زيارة عمل إلى موسكو، حيث من المقرر أن الوفد سيقوم بمعاينة العديد من القطع الجوية على رأسها طائرة إعاقة والتشويش والإنذار مبكر Awacs-A100 ومقاتلات طراز Mig-35 Mikoyan ومسيرات Aryoun بالإضافة إلى صواريخ جوية مختلفة المهام حرارية وليزرية للعلم الجزائر اقتنت سوخوي قبل الحلفاء التقليدين الصين والهند والطيران الحربي الجزائري عزز قدراته القتالية بسرب مروحيات قتال طراز Mil mi-28و…والصفقات لزالت تبرم والتسلح تقريبا كل موسم تستلم الجزائر دفعة من الاسلحة وذخيرة جديدة وهذا التسليح يقلق إسرائيل بسبب الخطوات الاستراتجية التي تتبعها الجزائر لانها ال في سباق نحو التسلح وليس التسلح لذلك الوكالات الإستخبارية الاجنبية تعمل على شيطنة جهاز المخابرات والجيش الجزائري .وهناك اقتناء يتم منذ عام 2019 للأسلحة وفق صفقات التسلح الموثقة باتفاقيات مع روسيا والصين وألمانيا ولم ترفع بعد اجهزة الاستخبارات غطاء السرية والكتمان عن ارشيف المهمات السرية التي أنجزت خارج الحدود الإقليمية وتستمر سرية المهمات حول نجاح الجيش وجهاز الاستخبارات الذي أعاد للسلطة الجزائرية نجاحها حيث ادان النظام الاسود وتبرأ منه بكافة السبل فحراك فبراير 2019 عجل بخروج الجزائر من دائرة الخطر ويعود الفضل لمسايرة المؤسسة العسكرية لمطالبهم الشرعية ووعي الحراك الشعبي السلمي لكن فيما بعد تم شيطنة الحراك وظهر للعلن مخطط تقسيم الجزائر وهو تفكير ردئ لان الشجاعة تتسم بإنهاء الحروب وليس بإشعالها قال : ذات مرة يوليوس قيصر ” حين يتخذ المرء قرارات عظمى ينبغي ان لا تنتابه الشكوك كثيرا لأنه قد يقضي الشك على القرار ” أي حين تتعلق المسالة بمصير الدولة يجب حل المشكل بشكل صحيح وقانوني من وجهة النظرة الدولية لان الشك يقضي على القرار ومن الافضل عدم رمي المشكل للشارع فالحل لا يأتي دائما من ثورة لأنه قد تنجح وربما تخرج عن السيطرة مثل ما وقع في سوريا وليبيا والاتحاد السوفياتي والسودان وليس من حق اي جهة التطاول على وحدة الدولة وإنهاء الجزائر ككيان جيوسياسي ومشروع الاصلاح لا يحتاج لتفكيك الدولة وتقسيمها إلى دويلات والصين حين قامت بالإصلاحات لم تنقسم لأقاليم ومناطق رغم ضمها لشعوب كثيرة ولغات متعددة وقد أعترف نائب وزير الدفاع المرحوم احمد قايد صالح عدة مرات بإنجازات الجيش حيث وضع الجيش في تلك الفترة في حالة تأهب قصوى للتصدي حسب معطيات جهاز الاستخبارات عن مخططات تستهدف اختراق الامن القومي والإقليمي ومن تهديدات مصدرها الشمال والشرق ومنذ نشأة الدواعش بقيادة البغدادي ثم أيمن الظواهري والخطر يهدد الجزائر على الحدود الليبية في 2019 والمالية 2013 وغذ الوضع تواطؤ خفتر مع دول اجنبية وخليجية 2020 و رغم محاولة محاصرة الجزائر عبر تحالف المغرب وإسرائيل 2020/2021 إلا ان الموساد لن تغامر في العلن وسوف تبقى على هامش المؤامرة فقبل صناعة الدولة العازل إسرائيل 1948 تم صناعة امارة الاردن واستهداف مصر عن طريق اشعال الحرب في سوريا واستهداف سوريا عن طريق سيناء وتم تقسيم السودان لغلق فرصة التحالف مع مصر والان يستهدف الجيش اقليميا وتجنيد إسرائيل المغرب لضرب استقرار وامن الدولة الجزائرية و يبقى الجيش الجزائري قائد الجبهات ضد الاجندات الاجنبية والحرب الاعلامية والاكترونية تمارس شرعيتها في نشر الفتن وقامت الاجندات الاجنبية بتمويل المعارضين والعملاء لتحويل الوسط لمادة دسمة منذ 2019 ليومنا هذا والحملة الشرسة ممنهجة لشيطنة المؤسسة العسكرية والطعن في جهاز الاستخبارات ورفض كل الاصلاحات التي تمت منذ اخر استفتاء وهذا التآمر هو لعدة اسباب منها رفضهم لتحول الجزائر لمركز قوة على مستوى القارة السوداء والمنطقة العربية لان مصر أسقطت ومهيمن عليها أمريكيا والعراق مهمين عليها فارسيا وسوريا مهيمن عليها من عدة جبهات ومن أفشل تدمير سوريا هو عدم تدخل الجيش التركي وأنتوني بيلنكن هو من وضع سياسة سوريا في عهد أوباما بطلب من جون بايدن بتحضير مسودة وتقديمها للكونغرس بشان تقسيم العراق إلى 3 أقسام طائفيا وعرقيا ولكن اقتراح بايدن انذاك فشل لذلك تقسيم الجزائر راجع لعدة أملاءات من بينها رفضها قيام قواعد عسكرية امريكية على أراضيها خاصة بعد عرض الملف من جديد من قبل امريكا وضلوع فرنسا بسبب رفض التسلح من مصانعها الحربية وانتقام المخزن نظير دعم الجزائر لقضية الصحراء الغربية اما إسرائيل فهي ترغب في الاستحواذ على فلسطين بالكامل وصولا للحدود التركية ونهر النيل والفرات وأراضي خيبر والجزائر عائق وعقدة شارون يحفظها التاريخ وهي ترفض الانبطاح او فكرة التطبيع لذلك الدولة الجارة المغرب تستمر في التحرش بالجيش الجزائري إلكترونيا مستهدفة المخابرات DRS او عن طريق تعبئة المعارضين وتمويلهم من قبل المخزن المغربي لشحن الشارع قصد إثارة الفوضى ولازال التحرش الاقليمي قائم بتوجيه هوجمات للصحراء الغربية وتعتبر حماية جبهة البوليساريو هو تامين طوق الحزام الامني للجزائر فتركيا بعد الانقلاب العسكري سنة 2016 استطاعت التدخل في حرب سوريا وهذا عطل هجمات الأكراد داخل تركيا وسبب تأخر التدخل لان الملف انذاك كان في قبضة فتح الله كولن وبعد التدخل العسكري استطاعت تامين لها حزام امني على الحدود السورية حوالي 40 كم عمقا بطول 100 كم كحماية لها من هجمات الاكراد وبالفعل وقع تراجع كبير في الهجمات الارهابية التي كانت تستهدف ضرب ارض تركيا وضد المدنيين العزل وتحاول المغرب المدعومة من إسرائيل الاستحواذ عنوة على ارض الصحراء الغربية وهذا التحرش لا يستهدف جبهة البوليساريو فقط بل اختراق الجزائر وتسلل الجماعات الارهابية مثل ما كان يحدث في اراضي تركيا ولو عندنا لعام 2015 من شهر جانفي لو جدنا قدرات المخابرات الجزائرية تجاوزت السقف حيث قام جهاز الاستعلام والأمن بتبليغ الامن الفرنسي عن هجمات إرهابية تستهدف اراضي باريس قبل وقوعها لكن الاجهزة الامنية الفرنسية لم تتعامل مع البرقية بجدية وتجاهلت المعلومات الإستخبارية ما وضع فرنسا في قلب العملية الارهابية ولزال الخطر يهدد الامن القومي بسبب غضب الشعب و المعارضة الداخلية نظير الحكم الغير راشد وفشل رئيسهم ماكرون في تسير شؤون فرنسا وهناك معلومة بشان ماكرون انه ليس الشخص الذي تم انتخابه بل تم تغييره والمقربين له يشتكون غرابة تصرفاته وانه ليس في شيء من طباع ماكرون وقد يكون ماكرون الاصلي عزل عن منصبه او تمت تصفيته من قبل جهة معينة الداعية للتقسيم وصب الزيت على النار بمخطط الاستخبارات الاجنبية التي بحثت في خلق نزاعات داخلية تؤدي لتقسيم الجزائر لأنها تتعامل منذ الاستقلال مع روسيا في الصناعة الحربية لان اسلحة روسيا ذو جودة عالية وتقنية وتتميز العلاقة الثنائية بين البلدين بالثقة والأمانة وهذا ازعج فرنسا وقطر لان فرنسا تريد تصدير سلاحها الهش للجزائر وتبقى إسرائيل تستهدف الجزائر لان التاريخ يذكر جيدا عقدة شارون و الحرب التي قادها الجيش الجزائري حين سارع لمساندة مصر ضد إسرائيل في حرب اكتوبر 1973 وتسبب في عقدة عسكرية للجنرال الاسرائيلي أريل شارون ودخلت التاريخ العسكري الاسرائيلي ورئيس هيئة اركان إسرائيل دافيد اليعازر وصف شارون بالمغرور لذلك اللوبي الصهيوني لم ينسى الهزيمة ويحاول استعمال كارت الفتنة بتدافع القبائل نحو طلب الانفصال رغم ان منطقة القبائل منطقة صغيرة لا تكاد تظهر في الخريطة والسبب في جعلها بكل هذه القيمة لدى الاجندات الأجنبية نظير تلك المكاسب السياسية والاقتصادية في باقي المناطق والتي تسعى بمباشرة لفتح آليات الفساد المستشرف في قيادة الدويلات الصغيرة وهذا لخلق حروب إقليمية اكثر أتساع ونهار الجمعة 7 ماي 2021 في تيزي وزو وبحضور أعضاء منظمة أمينيستي تنصيب لجنة مكلفة بتحضير بما أسموه المؤتمر الجهوي والإقليمي لمنطقة القبائل لوضع قرار سياسي خاص بمنطقة القبائل المتعددة والديمقراطية والهدف من كل هذه التكتلات هو تقسيم منطقة القبائل وهذا لايخدم الجزائر ويعتبر مساس بوحدتها الترابية وهذا الامر يتفاقم كل اسبوع فالحرية الفردية لاتعني تجاوز الدستور والطعن في الجيش وحالة الطوارئ اصبحت حل ردعي لكل التجاوزات وانفصال منطقة القبائل ليس مسعى القبائل بل الهدف من وراءه هو تقسيم الجزائر لعدة دويلات ولهذا المخزن المغربي بايعاز إسرائيل يخططان منذ سنوات القيام بعدة مناورات والتحرش بالحدود الاقليمية الجزائرية عن طريق تجاوزاتها الامنية لمنطقة البوليساريو و توطد العلاقات السرية بين إسرائيل والمغرب ليست وليدة الحذث بل منذ الحرب الباردة ومن قبل هجرة اليهود من اسبانيا نحو المغرب وعقدت الاتفاقيات لتوظيف الاخيرة لخدمة مصالح إسرائيل في المنطقة ومن بين المعاهدات الاستراتجية بشان العلاقات اتفاقية التطبيع واستحداث ازمة الكركرات ما عجل بتدخل عسكري مغربي في نزاع مسلح مع جبهة البوليساريو لفتح الطريق لإسرائيل نحو الجزائر وتصريح دونالد تراب المنتهي ولايته حول سيادة المغرب على اراضي البوليساريو يبرز مدى اهمية القضية وهناك خطط ممنهجة منها إطلاق فرنسا حوالي 207 إرهابي في ديسمبر من عام 2020 والتحالف الفرنسي مع مالي يشكل خطر على الاقليم الشمالي ما جعل الجزائر تستدرك خلفيات الازمة وتسارع في بناء علاقة ثنائية تمحورت في عدة خطوات منها زيارة وزير الخارجية صبري بوقادوم في 10 فيفري2021 وحضيت الاخيرة بترحيب رئيس الدولة لجمهورية مالي وهذا اللقاء هو فرصة للتطرق للعلاقات الثنائية ودراسة توسيع آفاق تعزيزها والعمل بجدية بتسريع وتيرة تنفيذ اتفاق السلم والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائروهي ايضا ترحب بإعلان السلام في الأراض الليبية لمواجهة مخطط تقسيمها حيث يتم انزال المرتزقة بشكل دوري وهناك مشروع يدرسه جون بايدن حول الشأن الليبي ولقد اعتمدت القيادة الجزائرية بمعية المشرفين على المخطط الحربي منذ عام 2019 ليومنا هذا عدة مناورات بالذخيرة الحية منها ” النجم ” وأنجزت مناورة ضخمة في مياه البحر الابيض المتوسط بين الشركاء الجزائر ،روسيا والصين وهذا لرفع الجاهيزية القتالية ومعنويات الجيش واعتمدت القيادة العسكرية مخطط التصدي بتطبيق المناورات بذخيرة حية في الدفاع وليس الهجوم وتحسبا لأي هجوم او اعتداء اجنبي او تسلل مليشيات تشرف وزارة الدفاع في وحداتها ونواحيها العسكرية القيام بعدة مناورات بذخيرة حية وفي2 ماي 2021 بالذخيرة الحية، الجيش الثالث على الحدود الجنوبية الغربية شرع في تنفيذ التمرين التكتيكي “إكتساح2021” لرفع من الجهازية القسوى للقتال وتستمر المناورات من نفس الشهر بقيام الجيش الثالث على الحدود الجنوبية الغربية بالإشراف على تنفيذ تمرين قتالي للإنزال الجوي خلف خطوط العدو بالذخيرة الحية،بإسناد مقاتلات ومسيرات ومروحيات ودبابات القتال وبنفس الشهربإقليم الناحية العسكرية الأولى قامت قيادة الدفاع الجوي عن الإقليم بعملية إختبار من أقوى الأنظمة بالعالم للإشارة والإعاقة والتشويش والحرب الإلكترونية والمراقبة ما وراء الأفق وتستمر المناورات منذ اشهر لتعزيز الجاهزية والتسلح مستمر حيث يتم تزويد الترسانة الحربية بمنظومات حربية واستخبارية وتسعى الجزائر من خلالها السيطرة على الوضع والتصدي للوكالات الاستخبارية الاجنبية ولوعدنا لمنتصف التسعينات لوجدنا التاريخ يعيد نفسه لكن بجزئيات مختلفة عبر حرب الجيل الخامس للحروب الهجينة والحملات الشرسة الالكترونية والإعلامية التي تستهدف المخابرات وفي التسعينات اغتالت الجزائر في مشروع الحروب الهجينة وهو تكتيك استئصالي شمولي انتج الحرب الأهلية فكانت جماعة الفيس المنحل قد قررت الانفصال عن الدولة وتحويلها لهدف فجاءت المساعدة المالية من الشرق الاوسط والأسلحة من امريكا والتدريبات تمت في جبال افغانستان ومقاطعة بريطانيا بدعم الاستخبارات الامريكية والمخطط تم برعاية جهات حضر ت للانقلاب بتحديد الاستفتاء وخدع الشعب الجزائري بالجبهة الاسلاموية والدعاية المغرضة التي طالبت برأس الرئيس الشاذلي بن جديد واستعملت ضده شعارات منافية لهبة الدولة الشاذلي مسمار جحا / مسمار جحا لازم يتنحّى / لا عمل لا تدريس حتّى يسقط الرئيس… لا ميثاق لا دستور وغيرها فصدم ضمير الشعب الجزائري بسبب التضليل بينما الجبهة الاسلاموية التي ضلت تروج لقادتها ( عباس مدني و علي بلحاج) وبالفعل أسقط الشاذلي لكن النتيجة تغيرت بداية بتحريف مسار الانتخابات ووصولا بإعلان حالة طوارئ فتدهور الامن القومي وتزايد معه العدوان في الجزائر وفرضت حالة الطوارئ واندلعت الحرب الاهلية واختلت الموازين بسبب تأثير القوة السياسة حيث اصدر الرئيس شاذلي بن جديد مرسوم والذي تم بموجبه حل البرلمان المنتخب عام 1987/1991 لمدة 3 سنوات وكان رئيس المجلس الشعبي الوطني سنة 1991 بقيادة عبد العزيز بلخادم ولولا بسالة الجيش وبقية اسلاك الامن لانتزع الامن بسبب الحالة الانقلابية والمؤامرة الاجنبية في التسعينات حيث انتقل الحكم من الرئيس شادلي بن جديد بعد استقالته إلى بوضياف الذي نصب رئيسا للمجلس الاعلى للدولة في 16 جانفي 1992 وتم اغتياله من نفس السنة ليصل الحكم لرئيس الدولة اليمين زروال عام 1994 م وبعد نهاية العهدة الاولى تقلد الحكم الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة وهذا التداول على السلطة يعكس عمق الازمة وتصدع النظام وأعداء الماضي للجزائر عادوا بتكتيك ممنهج وأدوات جديدة تختلف عن حرب التسعينات التقليدية لكن المشروع بقي قائم وهو تقسيم الجزائر لدويلات وهذا حلم يراود اللوبي الصهيوني وإطماع نظام فرنسا و الحكومة الماسونية منذ ربع قرن وهي ترسم اهدافها وفق البرتوكول الذي يتجدد كل 10 سنوات فاجتمع مثلث الشر مجددا في الربيع العبري 2019 بالجزائر لكن الولادة قيصرية فتمخض عنه حراك شعبي مبارك لأنه اتسم بوعي الشعب وجيش قوي حفظ الجزائر من أي تدخل أجنبي وبقي هدف وكالات الاستخبارات قائم وهو تقسيم الجزائر لدويلات لذلك ابقت على كفالتها للعملاء المجندين طول هذه المدة وخديعة الحرب الإعلامية والالكترونية التي تستهدف جهاز الاستخبارات هو تمرين عقل المواطن الجزائري على التدخل في مهام امنية لانتزاع الثقة من جهاز الاستخبارات وخاصة التركيز على مركز المخابرات عنتر ببن عكنون وهذا التشويش يندرج في الحرب النفسية وهي أقوى الحرب التي تدار بأسلحة وعتاد ذو جودة وتقنية عالية وإقحام الشعب في الامن الداخلي هو القفز على الشرعية الدستورية وهذا كافي لتأجيج الوضع وإنتقاد السلطة والجيش وأيضا اتهام جهاز الاستخبارات وتبقى حالة الطوارئ مرشحة لأنه عندما لا تعمل قوانين محددة تتفشى الانتهاكات وتبدأ الفوضى وعملية اختراق مركز “عنتر” للمخابرات هو خلق مفارقة كبيرة بزعزعة الثقة بين الشعب وضباط المخابرات في إطار حرب الجيل الخامس الذي يعتمد على الحرب النفسية لذلك يتم التمويل لشن الحرب الإعلامية والكترونية لإستدمار الجيش الجزائري وجهاز الاستخبارات الذي يخضع لقانون الدفاع عن الوطن ولان الحرب تحدث فيها امور قذرة فانه يدفع بالشعب لدخول في معركة مع الجيش وعناصر الشرطة وهذا سيبقى بصمة عار فعلى المواطن الجزائري تفعيل عقله وتحريك قلبه لان الهدف من هذه الحملات هو الإطاحة بالمؤسسة العسكرية ومن مسؤولية الجميع تقوية نفسية الجندي وضباط الاستخبارات لأنه أكبر سلاح لهزيمة أي ترسانة حربية وقضية الطالب نقيش التي اخذت ابعاد سياسية هو ترويج مجاني يراد به الطعن في ضباط الاستخبارات وتعبئة الرأي العام بالسلبية ضد كوادر جيشنا وفي ظل الترويج العدائي لأجهزة الإعلام في غياب أرضية قانونية بسبب تواطئ عملاء من الداخل وأجندات اجنبية بتحيين المواقف السياسية وفق رسائل التشهير مفادها فتح مقررات تندرج في فتح قضايا تقترن بقائمة اسمية لمساجين أدرجوا كضحايا معتقلي الرأي في جبهة المعارضة وهذا تلاعب علني بالشأن الداخلي وتعود مجريات وليد نقيش نظير عدة تهم منها انتمائه لمنظمة الماك الانفصالية الارهابية وتحريضه للمتظاهرين على توزيع منشورات تضر بالأمن الوطني والتمست النيابة في حقه السجن المؤبد ثم اصدرت بحقه بتاريخ 30 جانفي 2021 حكم نهائي بسجنه 6 اشهر وغرامة مالية وقد استنفذها عند ايقافه و اثناء المحاكمة صرحت المحامية بأنه تعرض للتعنيف والاعتداء الجنسي من قبل عناصر الضبطية القضائية المنجزة للتحقيق الابتدائي : مركز عنتر للمخابرات ببن عكنون الجزائر والطالب اعتقل في نوفمبر 2019 في مسيرة الطلبة للعلم فان المسيرات عبر التراب الوطني كانت مليونية ومن تم اعتقالهم نظير تورطهم في مواقف تهدد الامن القومي أو رصدت تحركاتهم في الإطار الغير شرعي لتورطهم في تعاونهم مع جهات استخباراتية أجنبية تم اعتقالهم وتبقى الوكالات الإستخبارية تدعم المنظمات والفيدراليات والجمعيات وحتى بعض النقابات لهدف خفي تحت غطاء العمل الانساني والحقوقي لكنه في الواقع هو التجنيد وهذا ما حدث مع جمعية رشاد ومنظمة الماك الانفصالية والمؤامرات سوف تتحور مثل فيروس كوفيد 19 وتجفيف مستنقعاتهم عملية معقدة وتباشر من خلايا امنية للدولة وسرية للغاية لان تغلفهم في مفاصل الدولة لامس النهايات العصبية للمفاصل الدولة وسوف تستعمل الدولة العميقة أذرعها وبيادقها المتواجدة بخارج دائرة الجزائر للضغط على الشأن الداخلي وتم إطلاق صراح الجناح الامني والسياسي للدولة العميقة مؤخرا وتبقى المهمة مشفرة تحت أي رقم ربما راجع لعدة إملاءات وحسب عرف القسم تقوم الدولة العميقة بتصفية أي رقم عندها قام بحنث القسم مع أي جهة فلو ثبت تعاون توفيق مدين وحتى لويزة حنون مع الجهة الامنية الداخلية فتصفيتهم واردة اما لو تم إطلاق سراحهم لاعتبارات تخدم الوطن تبقى احذاثية المهمة فجائية وعبر العالم يتم الاستنطاق في مراكز الامنية عن طريق ضغوطات نفسية أوجسدية فأمريكا لها مراكز سرية تستعمل فيها وسائل تعذيب تدعوها ” بطرق تعزيز لانتزاع الاعتراف ” جسدية أونفسية وحتى دول الشرق الاوسط تسلك طرق منافية للاتفاقية الدولية لحقوق الانسان وإيران لزالت تصدر حكم الإعدام ضد معارضيها اما قضية الاغتصاب والتحرش الجنسي ضد المواطن وليد نقيش من قبل ضباط ثكنة عنتر للمخابرات فهذا غير صحيح واتهام باطل بل هو تحايل من قبل المحامية و الجزائر بلد مسلم ولن تلجا لأسلوب الاغتصاب بل تتجه لعدة تقنيات للحصول على ما تريده من اعترافات المتهم وتبقى اسرائيل تنتهج هذا الاسلوب ( الاغتصاب ) في سجونها ومعتقلاتها ضد الفلسطينيين من النشطاء ومناضلين لحركة فتح وجبهة حماس اما امريكا فهي تمتهن العنصرية باحترافية ومزمع ما تنفذه الشرطة ضد السود اكبر دليل وتبقى المنطقة العسكرية 51 هي اكبر نقطة سوداء في العالم ومحظورة حيث ترتكب فيها ابشع الجرائم الانسانية من تجارب بيولوجية وعلمية تخص النسل والتزاوج بطرق منافية للفطرة البشرية حتى المانيا وبريطانيا رعاة التمرد على القيم الانسانية ومحاربة النسل وفي مخابر امريكية متواجدة بامريكا وجنوب افريقيا والصين والمانيا يتم اختبار الادوية وتحديث الجينات و في جنوب افريقيا يستخدم الافارقة كفئران تجارب ومخابرات امريكا رعت مخابر جيشها في جنوب افريقيا وقامت بتصنيع الايدز وما يجري في مراكزهم السرية يتجاوز المنطق وظهور احزاب ومنظمات في اوربا والعالم معادية للسامية نظير معتقدات اليهود بشربهم دماء الاطفال المسيحين بعد اختطافهم وقتلهم ومؤخرا امضى جون بايدن على جملة من القوانين منها حق المرأة في الإجهاض وهذه تعتبر جريمة انسانية لا تغتفر والسماح للمتحولين جنسيا بالإنظمام للجيش الامريكي وهذا تشيع علني للمثيلية و هذه المواد أمضى عليها سابقا الرئيس اوباما الماسوني المنتهية ولايته لكن الرئيس رونالد ترامب ابطلها وأعاد تفعيلها مجددا جون بايدن والحكومة الفرنسية لا تجرم المرأة التي تمارس الجنس مع اكثر من رجل والقصر حيث حدد سن 15 سنة وهذه القوانين وافق عليها ماكرون تحت تبويب الحرية و تمارس فرنسا عنصريتها ضد الاقلية المسلمة وفي تغريدة دونت مارين لوبان دعوتها إلى حضر ” الازياء الاسلامية ” والحجاب في الفضاء العام وقد سبقها عداء ماكرون النسخة الثانية لان ماكرون الاصلي استبعد على الارجح او تم تصفيته بسبب مواقفه التي تعارضت مع جمعية الاسرار وهذه شكوك حول استبدال ماكرون الاصلي بمزيف وفق تقنية عالية جد عرضت في فيلم مهمة مستحيلة بطولة توم كروز وتوجد تقنية نسخ وجه اي شخص في 3 دقائق ويلبسه شخص أخر مع شريحة بصمة الصوت والمقربين من ماكرون يشتكون من تصرفاته الغريبة وتستمر حملاته الشرسة ضد الاسلام والمسلمين وتطالب باريس الشعوب بوقف مقاطعتهم للاقتصاد الفرنسي الذي يسجل ركودا هو الاعلى منذ الحرب العالمية الثانية ولا توجد ديمقراطية في امريكا حيث تمارس العنصرية علنا من خلال الاعتقالات وطالت الاعتداءات السود اما المانيا فتشيع المثلية والذي يتم بموجب قانوني بل يوجدبند بنتهك العرف الاجتماعي هو السماح للأحفاد بالزواج من الجدات فكيف يمكن طلب فرض رقابة لمنظمات اجنبية تنتمي لدول لا تؤمن سوى بالمادة والعلمانية ولم تستطيع فرض قوانينها في تلك الدول لتأتي وتفرض حق التدخل في سيادة الدولة الجزائرية التي قوانينها تنص على العدالة الاجتماعية وحفظ الدين والنسل للعلم فأن كل من بريطانيا وأمريكا وإسرائيل جادين في إعادة رسم التوازنات في المنطقة العربية و العالمية بقيادة الامارات العربية وقطر وصرح دافيد بن غوريون زعيم الكيان الصهيوني الجديد أكد بان قوة إسرائيل تتحقق فقط عندما تكون إسرائيل اقوى عسكريا من أي تحالف عربي محتمل والجزائر مستهدفة من قبل اللوبي الصهيوني لانها تشكل خطر على إسرائيل لذلك تحالف الوكالات الاستخبارية تخطط لإسقاط هيكل الجيش بتدمير عموده الفقري “جهاز المخابرات وقد شهدت الساحة السياسية في نهاية القرن الماضي حملة مماثلة ضد الرئيس صدام حسين بعدما تمت تعبئة الرأي الدولي بالسلبية على خلفية حكمه الديكتاتوري وباتت هذه الرؤية عقيدة إسرائيل الأمنية لعقود عديدة و العديد من الشيوخ الصهاينة واضعي البرتوكولات والمنظرين ربط أمن إسرائيل واستقرار الكيان الصهيوني وقوته وتماسكه مرهون بانهيار المجتمعات العربية وضعفها وتمزقها وتم تنفيذ صفقة القرن وفق هذا المنظور وحسب ما صرحت به قناة 12 الاسرائيلية لتدخل 8 نساء من جهاز الاستخبار لهن الفضل في تسريع وتيرة التطبيع المعتم عليها إعلاميا ولم تبث القناة تفاصيل المهمة بل ذكرت تكريمهن وإسرائيل رغم تعاونها مع الصين في عدة مجالات لكنها ترفض خروج أي دولة عن طاعتها او خرق مخططها للعلم فا الصين بارعة في الاختراق لكن صمت امريكا وإسرائيل عنها لأنها تغش العالم ولا تمنح الجودة لمنتجاتها سوى ناذرا فمثلا قد تبيع منظومة استخبارية لكن بتقنية قديمة أي انها لا تتفوق على تقنية البلدين عكس روسيا فهي تمنح لشركائها النوعية الجيدة وأيضا كوريا الشمالية فهي جد متطورة في مجال المنظومات الاستخبارية والحربية بل بسبب التسليح القوي الذي وصل ذروته عند روسيا وكوريا الشمالية لا توجد منهما من تضاهي سياسة واقتصاد امريكا لان اغنياء اليهود هم من وضعوا اموالهم في الاستثمار وفتحوا مؤسسات مالية لاستقطاب العالم حتى الحرب الباردة كان الاتحاد السوفياتي منافس قوي في التسليح لكنه لم يساير اقتصاد امريكا ولكن مؤخرا تبحث الصين في تجديد اقتصادها عبر مشروع طريق الحرير والذي يربط العالم تجارياو يعود ل عام 3000 قبل الميلاد وسمي طريق الحرير بهذا الاسم لأن الصين كانت أول دولة في العالم تزرع التوت وتربي ديدان القز وتنتج المنسوجات الحريرية وتنقلها لشعوب العالم عبر هذا الطريق ويبدأ طريق الحرير من الصين ويمر عبر تركستان وخراسان وكردستان وسوريا ودول إفريقيا وعام 2020 الصين تجسس على العالم عن طريق الجيل الخامس الذي رفضت صفقته بعض الدول مثل الهند واليابان وعن طريق تيك توك وبعض التطبيقات وقاطع ترامب دونالد تطبيقة تيك توك العام الماضي وهذا ما اثار حفيضة الصين لأنها دولة مستقلة إعلاميا لامتلاكها قوقل ويتوب وفيسبوك خاص بها والصين هي الراعي الرسمي لنشر الإلحاد والشذوذ والانتحار كل هذا تروجه في الالعاب الالكترونية التي ابنائنا مدمنين عليها والصين تريد الحياز على مصنع الرقائق في تايوان لذلك بدأت تتحرش بها وامريكا غيرت إستراتجيتها فبدأت تحاصر الصين فأعلنت واشنطن في شهر مارس 2021 صنفت هواوي الصينية ضمن الشركات التي تشكل تهديد للأمن القومي ولحقتها كل من بريطانيا وكند واستراليا حضرت استعانتها بالجيل الخامس لدخول اراضيها .وكشف الوكالات الروسية كوس موس عن توقعات التي سوف يسقط فيها الصاروخ وكذلك نيوزيلند رفضت استخدام تكنولوجيا الجيل الخامس لاعتبارات أمنية وكل هذه الاجراءات مفادها محاصرة الصين ومصنع الرقائق تمتلكه امريكا وتايوان وكوريا الجنوبية فعليها الاستيلاء على مصانع تايوان وكوريا الجنوبية لمنافسة امريكا ونجحت الصين في الانقلاب بتايلند ومن هنا ندرك ان الصين عملاق قوي والجزائر ضفرت بعلاقاتها مع الصين ولو ثمنت علاقاتها مع إيران واستفادت من تجربتها في تخصيب اليورانيوم سوف تقتحم عالم التسابق نجو التسلح وغزو الفضاء وهناك تغيرات في العلاقات الثنائية إذا كانت الامارات العربية هرعت للتطبيع مع إسرائيل فالسعودية غيرت موقفها مع إيران حيث صرح ولي العهد محمد بن سليمان في مقابلة تلفزيونية يوم 27 افريل الماضي صرح ان ايران دولة جارة وم نطمح له ان تكون لنا علاقات طيبة ومميزة مع إيران لانريد وضع إيران يكون صعب بل بالعكس نريد ايران مزدهرة وتنمو لدينا مصالح فيها ولديهم مصالح في المملكة اشكايتنا هي في التصرفات السلبية التي تقوم بها إيران برنامجها النووي ودعمها للملشيات خارج القانون في بعض الدول في المنطقة وبرنامج صواريخ الباليستية نعمل مع شركائنا في المنطقة والعالم لايجاد حلول لهذه الاشكالية ونتمنى ان نتجاوزها و تكون علاقاتنا طيبة وايجابية فيها منفعة للجميع وهذا سوف يعود بالايجابية على دول الخليج بعودة الامن والاستقرار ورفع العقوبات على ايران خاصة ان دون بايدن في حملته الانتخابية صرح انه سوف لن يستمر في دعم السعودية وسحب قوته من أفغانستان وبالفعل قد وفى وعده بهذا لكنه من خلال لقاءه مع كوهين يتبين انه صدم في موقف السعودية وتغير موقفها من جارتها إقليميا وهكذا سوف تتفرغ ايران لتنمية الاقتصادية في المقابل لن يخدم هذا التصالح الامارات العربية لان السعودية سوف ترشح لتكون وصية على المنطقة وتفتك الريادة من الامارات العربية وحيوية التطبيع مع اسرائيل تفقد فاعليته وسوف تخسر كل ما ربحته قبل التطبيع مع دول الخليج والعالم العربي والأوربي لان المملكة العربية السعودية في حال تصالحها مع إيران من المستحيل التطبيع مع إيران وهكذا تتغير موازين القوة وقد تتوجه الجزائر نحو موازنة بين الاقتصاد والتسلح خاصة بعد نقل التصنيع النصفي للأسلحة من روسيا لأراضي الجزائرية وتستفيد من طريق الحريري وبهذا يعود للأسطول الجزائري قوته يبق التصنيع الصيدلاني هذا يعتمد على جلب الخبرات وبناء المخابر فتتحول الجزائر لقطب صيدلاني في أفريقيا وعربيا لان العالم مقبل على ازمات وحروب نووية وأوبئة لا يمكن تجاوزها وتامين المنظومة الصحية هو حزام ناسف في وجه الاوبئة والإمراض المتفشية والعابرة للقارات خاصة لو تم بناء المصانع الصيدلانية بالجنوب وتحت الارض وتبقى امريكا مهددة رغم قيادتها من قبل العيون الخمس( امريكا ، كند ، بريطانيا ، استراليا ، نيوزيلايندا ) لان انهيار امريكا بدأت بوادره منها بداية انسحابها من افغانستان وطرد العلماء وهروب بعض الشركات نتيجة ارتفاع الضرائب وسياسة الكونغرس ورئيسها تجاه المواطنين فأصبحت علىى حافة الانهيار يشجعون على تدمير النسل بالتحريض على الاجهاض والتحول الجنسي والانحلال الخلقي وتخدير الشعب بإعطاء بعض نقاط البيع رخصة لبيع المخدرات والأسلحة وغيرها لكن هناك تآمر سري تدور كواليسه في اجتماع جمع بين بايدن ومدير الموساد كوهين الذي حسب تصريح يوم الجمعة 30 أبريل أي بعد تصريح الاخير لمحمد بن سليمان واللقاء تم في واشنطن نقش فيه موضوع إيران وقيل ان القاء لم يكن مخطط له مسبقا وتم تنظيمه على عجل بينما كان كوهين لاغراض اخرى في واشنطن وهذا يكشف ان تعاون الموساد مع سي ايه أي مؤكد وريئس الوزراء بنيامين نتانيهو اطلع كوهين قبل إجتماعه ببايدن على الرسائل المتعلقة بايران والمخابرات لها دور في تصريح محمد بن سليمان لان صحيفة فينسيال تايمز كشفت منذ ايام عن لقاء في بغداد جمع بين رئيس المخابرات السعودية خالد الحميداني رفقته وفد دبلوماسي كبير مع قائد فيلق القدس الايراني إسماعيل قاني والعراق اصرت على هذا اللقاء لتكون واسطة وجسر صداقة بين ايران والخليجيين والتصريح جاء اكيد بترحيب ايران بالتفاوض في الخلافات بين الطرفين وربما تكون قطر طرف ثالث او رابع لان قطر صرحت بعد الاجتماع الدي جمع ايران والسعودية على استعدادها للتصالح مع إيران والصين سيكون عملاق إقتصادي لان الخليج تتجه في تعاونها مع روسيا والصين وبدات تتخلى عن تعاونها مع امريكا والحرب القادمة لن تكون ضد المسلمين والدول المستضعفة إلا في حال انتقال الحرب للحلفاء فالحرب القادمة نووية والازمة مناخية تشب بين الدول الكبرى والصين لن تعمر طويلا في سيطرتها لأنها لا تملك ايديولوجية رغم امتلاكها العلم وربما هناك مؤشر قوي وهو تحول باكستان او روسيا او كازاخستان او الهند احداهما لدول خليفة للصين وقد تكون دولة من الجنوب مثل الجزائر هي العربية البربرية والإفريقية وهناك دراسات تؤكد ان للجزائر امتداد للكنعانيين و لأهل البيت فمنطقة الجلفة ووهران وتلمسان وغيرها توجد بها عائلات تنتهي شجرتهم لأهل البيت وتوفي بها العديد من الانبياء والسلف الصاح وإستراتجية الجزائر وموقفها من القضية الفلسطينية والصحراء المغربية مؤشر قوي على حيادها وتماسكها على مواقفها واخر حرب بين المقاومة والجيش الاسرائيلي تثبت قوة المقاومة الفلسيطنية ودعمها من قبل عدة دول وكشفت تعاون بعض الدول العربية مع الكيان الصهيوني لان التطبيع يفرض التعاون الامني وتبقى الصين عائق امام امريكا لكن دائما لها مفاجآت غير سارة من تعذيبها للشعب المسلم الايغور و سجلت لها أخطاء في اطلاق الصواريخ وفقدان السيطرة عليها ثم هديتها السيئة للعالم فيروس كورونا كوفيد 19 على حد تصريح دونالد ترامب ومؤخرا ازمة الصاروخ الذي فقد السيطرة عليه قبل انهاء المهمة ودخوله الغلاف الجوي و سقوطه صبيحة 9 ماي 2021 في المحيط الهندي والصين علقت على الحدث بكل برودة ان الصاروخ سوف يفقد قوته قبل سقوطه لانه له تصميم خاص وسوف تختفي معظم مكوناته وتدمر اثناء عملية إعادة الدخول على الارض كما نه الحاق الضرر بمنشات الطيران او على الارض منخفض للغاية والإدارات الحكومية التي تراقب الامر ستبلغ الجمهور باي تطورات على الفور للعلم فان الصين تريد اللحاق بأمريكا فأطلقت يوم 29 افريل 2021 على الساعة 11.23 صاروخ لونغ مارتش 5 بي طوله 30 متر ووزنه 21 طن الذي قام الاخير برحلته الاولى من موقع وينشانغ لاطلاق الصواريخ في جزيرة هاينان جنوبي الصين في حين انفصل عنه نموذج مركبة فضائية غير مأهولة قبل ان يدخل المدار المحدد له وفق ماذكرت وكالة انباء الصين الجديدة الرسمية والصراع يبقى في اوجه حيث قامت في شهر مارس المنصرم مقاتلة روسية سوـ 27 باعتراض قاذفتين امريكيين فوق بحر البلطيق بعد اقترابها من الحدود الروسية واكو رانيا تطالب حلف الناتو بتواجده على الحدود الروسية والدعم بدا يصلها وتبقى تحركات الجزائر إقليميا ودوليا يرهق مربع الشر خاصة في جانب التسلح وحتى شراكة الجزائر وهذا يشكل خطر على فرنسا والإمارات العربية وأمريكا وإسرائيل لأنه سوف يجعلها مركزا استراتيجيا واقتصاديا مهما في المنطقة والعالم وسيفتح الطريق أمامها لشراكات وتحالفات اقتصادية مهمة تجعلها دولة محورية وهذا لا يخدم إستراتجية التوازنات في المنطقة التي وضعتها الدول المعادية وحسب الدراسات الاقتصادية ستتحول الجزائر لدولة فاعلة في التجارة الدولية ومعبرا لمرور حركة التجارة من التنين الصيني لمختلف دول العالم وسيتم مجدد تفعيل حركة الموانئ البحرية الجزائرية ما يجعل الجزائر مركزا لوجيستيا للسفن يعيد مجد اسطولها البحري بتحقيق إيرادات من رسوم مرورها بالإضافة فتح فرص مناصب عمل جديدة ما يساهم في التنمية لذلك وضعت اموال طائلة لتدمير هبة الجيش من خلال الطعن في جهاز الاستخبارات بكل فروعه لخلق فوض في الشارع الجزائري وخلق تمرد في السجون وتحويل المتمردين المعتقلين امام الرأي العام الدولي لضحايا وجهاز الاستعلام والأمن الذي يلعب دور محوري وصمام امان في الجيش لإرهاب وهذه الاستراتجية لزعزعة الامن القومي واللعب بنفسية ضباطه لمسايرة قواعد مشروع حروب الجيل الخامس الذي يتم إسقاط الدولة مثل حجارة الديمنو وتهدف الماسونية لتقليل سكان العالم لمليار او 2 نسمة والتخلص من البقية وتعويضهم بالربوتات وتعتمد في هذا المجال على دولة الامارات العربية لانها متفوقة في الذكاء الاصطناعي لكن تم اسقاطها في فخ التطبيع وسرقت اموالها بمشروع لا تجني منه شيء طرحته ناسا وهو غزو المريخ وهذا لاستنزاف اموالها فامريكا وروسيا تبعث مسابر قتالية وللجوسسة للفضاء والإمارات ترسل مسبار الامل للزراعة وحين تفكر الامارات في تغير وجهتها سوف تجد امريكا وإسرائيل يقيدون التسليح عندها ويفرضون عليها عقوبات بل يستحوذون على مشروعها الريادي في الذكاء الاصطناعي ومستقبلا على الارجح ربما قبل نهاية القرن سوف يغيرون العملة ل بيتكوين والتي باشر الاستثماريين في تداولها فالماسونية تسقط العالم من خلال هذه العملة وفق ماجاء في اجندة 21 هو تقليل سكان العالم مابين 2020 و2021 لغاية 2030 واوباما صرح في 2016 ان بحلول عام 2030 سيشهد العالم تناقص في عدد السكان وفق اجراءات قد تكون قاسية واول خدعة من اختراق البشر لفضاء هو خدعة ابولو و11 بتاريخ 20 جويلية 1969 حيث كتبت القصة الاتحاد السوفياتي ونفذتها امريكا لذلك تسعى الاجندات الاجنبية وعملاء من الداخل في الطعن في الجيش عن طريق الحملة الشرسة ضد جهاز الاستخبارات ( دائرة الاستعلام والأمن ) من خلال نشر إشاعات مغرضة و يتم إجهاض مئات العمليات يوميا من محاولات الاختراق والحرب النفسية اخطر من الحرب التي تدار بأسلحة وعتاد ذو جودة وتقنية عالية واستهداف مركز عنتر للمخابرات ببن عكنون بما لعلاقتها بمهمتها اثناء العشرية السوداء وأيضا إحداثيتها معلومة قد يعرضها للاختراق فحرب الوكالات تسعى لاحذاث انقسام داخل الثكنات علما انه حين تبيعك أي دولة منظومة استخبارية سوف على الاغلب تقوم ببيعها لاي دولة تطلب نظام حماية بالإضافة تلك الدولة قبل بيعها لاي منظومة استخبارية قد تكون من المؤكد انها حصلت على منظومة جديدة تتعقب تلك المنظومة ويمكن تجاوزها أي ان أي دولة تقوم بالاعتماد على دولة اخرى يمكن ان تكون عرضة للاختراق وتبقى روسيا وكوريا الشمالية في خانة واحدة من توفير الامان لشركائها وحرب الاقمار الصناعية تملك جاهزية للاختراق والصين بارعة ومتفوقة في الاختراق لذلك العيون الخمس ترفض الجيل الخامس للصين لكن رغم التكنولوجيا والتقنية لا يمكن الاستغناء على العنصر البشري في توظيف عملاء للاختراق أو التسلل لضباط مراكز امنية او ثكنات عسكرية عبر تقنيات مختلفة وتضع امريكا فوانيين صارمة بترك الهواتف الذكية خارج الخلية خوفا من التسلل من خلال هواتفهم الذكية التي تنقل احذاثية تواجدهم وتعقبهم عبر الاقمار الصناعية بالإضافة وهي حريصة لدرجة تستخدم كاميرات المراقبة داخل الخلايا الحساسة على مدار 24/24 سا وكل دولة تعمل على حماية المصلحة العليا للبلاد وهذا من خلال صرامة قوانينها وترسانة بنودها ونظام تأمينيها المعقد والتخطيط القادم ينتقل تدريجيا من الجندي إلى إسقاط الملك أي انه بدأت مع المخابرات ثم انتقلت للشرطة ووصلت للاحتجاجات افراد الحماية والبريد المركزي والأساتذة وغيرهم ثم نذرة المواد وارتفاع الاسعار وفي المستقبل قد تكون الوجهة للثكنات والسجون والشارع والجنوب وتنفيذ تفعيل مسلسل الاغتيالات والتفجيرات شبه مؤكدين فالوضع سيعرف انحراف امني بعد تضييق على الحراك وزرع البلبلة داخل الثكنات ومراكز امنية وهذا لتسريع وتيرة الاقبال على التقاعد المبكر مع تكاسل في انجاز بعض العمليات الدقيقة وتغيير التكتيك هو صرف التمرد عن الثكنات واستتاب الامن والاستقرار بزرع الثقة وتقديم امتيازات والاقبال على دورات وتكريمات وتحفيزات من شانها تقوي الروابط بين الوحدات والثكنات ومن ناحية تقوية الغطاء الامني بتم زرع كاميرات في مداخل المدن والشوارع الكبرى مع مرافقة الحراك بطائرات دون طيار وسحب عناصر الشرطة حفاظا على امنهم وسلامتهم وتفعيل مخطط حربي يقضي بتخريب خلايا شبكات الجوسسة لتعطيل تحركات العملاء المجندين وهو حل مفصلي لان التآمر قد يصل لقصر المرادية وكل شيء مرشح خاصة في حال ظهور اغتيالات يصبح عندها فرض حالة الطوارئ مفروض لتجنب تأزم الوضع .

الخطوات العملاقة في تثمين جهود الجيش وجهاز الاستخبارات

الجيش الجزائري سليل جيش جبهة التحرير الوطني هو من الشعب وإلى الشعب ويسعى لحماية شرف وعرض هذه الدولة وتامين الامن والاستقرار وواجبه هو حماية الدولة والشعب والممتلكات وله تدخلات تصب في تحقيق الحماية والاستقرار السياسي والاقتصادي وله عدة محطات هامة في مساره من بينها ما قدمه خلال العشرية السوداء من تضحيات في الشأن الاجتماعي حيث كان البعض مستهدف من الارهاب ولقد نجحوا في إنقاذ العديد لكن بالمقابل الموت حصد ارواح العديد منهم ربما نحتاج لزراعة اشجار عديدة نودع فيها الذين فقدناهم في تلك المرحلة الحرجة ومن الصعب مناقشة كل شيء لكن عدم الاستسلام هو كل شيء لان عائلات جنود الجيش لم تعرف الهدوء كل يوم تظهر اخبار جديدة على القنوات الفضائية هم اهدوا ابنائهم لدولة ولا يهتمون رؤيتهم صورة لقبرا أبنائهم بقدر تخوفهم من سيطرة الارهاب على الوضع وتراجع الجيش من مربعه في المقابل كان الامور من حين لأخر تعرف تصعيدات وتعقيدات لان الامور متداخلة في الجبل وتم نقل العمليات للقرى والتصفيات الجسدية اصبحت مقترنة بالأرقام وعمل المخابرات انذاك كان سري ومهمات خاصة لم ترفع عنها السرية لكن تدخلات افراد الجيش وباقي الاسلاك الامنية لم تتوقف والأخبار تملا الصحف والقنوات بالمقابل خرجت تصريحات من بعض المنشقين انتشرت ولا يمكن اتخاذها مرجع لأنها ادليت وفق أملاءات وغير منصفة لان أصحابها شرحوا الموقف من جانب واحد دون نقل الوقائع السائدة انذاك ويمكن الاستناد لاعترافات التائبين والمغرر بهم عن حجم الجرائم والاعتداءات والاغتصاب وتخريب الارهاب للمتلكات العامة والخاصة ناهيك عن التصفيات والذعر الذي عرفه المجتمع المدني خاصة تلك الظروف التي عايشتها عائلات العساكر او القاطنين بالمناطق النائية كل يوم موتهم يؤجل فقط وأفراد الجيش نسجل لهم تدخلات في مناطق الظل والنائية وفي كل شبر كانوا يواجهون الكمائن والحواجز المزورة انهم الارهاب ودوريتهم الفجائية يصنعون منها مجازر وماساة ورغم هذا صمد المدنيين العزل امام كل الضغوطات لأنها اصبحت جزء مألوف من حياتهم واستمر الارهاب حتى بعد الوئام الجزائري خاة بعد مبايعة البغدادي وبقى الجيش يواجه الة الارهاب ويسجل مداهمات خنادقهم الجبلية ويفكك خلاياهم واستمر التمشيط في النقاط السوداء والأماكن المشتبه بها ليومنا هذا وعمل المخابرات مقترن بكل عملية ضد الارهاب وعرفت الجزائر ازمة سياسية وتحيين بعض القرارات حتى جاء حراك 2019 في قلب الازمة كل الجهات ارسمية اعرضت عن المساندة بخلاف المؤسسة العسكرية ساندت الحراك وأخرجت الجزائر من حرب اهلية محتمة ونشهد لمواقف إنسانية قام بها الجيش تقديمه لمساهمات تتراوح بين الغداء والتطعيم والفحص الطبي كما نسجل له تدخلات في الكوارث الطبيعية والتقلبات المناخية ويمثل صمام امان من خلال تواجده على الحدود الاقليمة في ظروف صعبة وقاسية و داخل الاقليم من خلال عمله المكثف والتعاون مع بقية الاسلاك الامنية ولو اخذنا بعض الدول الرائدة كعينة نجد روسيا وكوريا الشمالية توفر غلاف مالي سنوي معتبر للجيش والبحث العلمي والتسليح مثل سياسة كوريا الشمالية فالعائلة الملكية حريصة على التسليح لذلك توفر جزء من ميزانية العائلة الحاكمة وجزء من الضرائب لتذهب للتسليح حتى ان المستوى المعيشي للسكان متوسط اما إسرائيل فاكبر ميزانية تذهب للموساد والبحث العلمي وهناك دول تعمل جاهدة لخلق توازن بين التسليح والاقتصاد من خلال التنمية والجزائر كانت سباقة في عصرنة الجيش وتأسيس ترسانة حربية لكن يبقى الخطر قائم لأنها مستهدفة ولتحقيق توافق بين العنصر البشري والتقنية يجب الاهتمام بالجانب النفسي والصحي والمادي للعسكري الجزائري وشهدت الساحة مؤخرا حراك يستهدف ضباط الاستخبارت ويدعي باتهامات مفادها المساس بهية وصلاحية الجهاز وتسوية ملف المتقاعدين والمشطوبين والمعطوبين هو حل توافقي في حل الازمة التي عرفها هؤلاء المتقاعدين منذ سنوات والفئة التي حاربت الارهاب خاصة المعطوبين يستحقون امتيازات هذا الاحتواء يشيع بين افراد الجيش الرضى والتوازن ومن حارب الارهاب يمنح ملفه معالجة خاصة وهذا عامل تحفيزي قوي في التشكيلة الدفاعية بالإضافة الدعم النفسي وترسيخ في الاذهان مسؤولية الواجب نحو الوطن الذي يورث عبر الاجيال ويتم تحضير جيل متزن مشبع بالروح الوطنية والقيم الدينية ونشر الايجابية في المؤسسات العسكرية وباقي مراكز الامنية ينعكس بالإيجاب على الحزام الامني فالتكفل النفسي يترك انطباع جيد لذى عائلات المجندين نظير تجاوب وزارة الدفاع ما يؤسس في نفس الجيل القادم افكار جيدة ويشعرهم بالرضا ويحفزهم بالالتحاق بصفوف الجيش في اول فرصة متاحة وحتى العازفين سوف يشعرون بالانتماء وتأدية الواجب بمسؤولية ويكون عنصر فعال ليقدم كل ما يملك لهذا الوطن لأنه يشعر بالعدالة اما الجنود المرابطين في الحدود فهم يستحقون ان ترفع رواتبهم للسقف لتكون حافز قوي وشعور بالرضى لا يعني ان المادة هي المحرك لكن لخلق توازن نفسي وتحقيق العدالة وحتى ضباط الاستخبارات إعطائهم امتيازات تحفيزية مايسهم بالانسجام داخل فريقه بالإضافة التكفل النفسي والصحي لكل عسكري دون تجاهل المرابطين على الحدود اعطائهم فرصة العلاج النفس وتوفير لهم وجبات محترمة انهم يعانون كثيرا ويعملون في ظروف جد صعبة على الحكومة الجزائرية ا تعطي اهمية لهؤلاء المرابطين على الحدود والاهتمام بالهندسة الاجتماعية ببناء مستشفيات بالجنوب تتسع لآلاف لاحتواء الجيش الجزائري والتكفل بعلاجه وإجراءات فحوصات طبية بصفة دورية مع توفير ميزانية معتبرة للبحث العلمي والذكاء الاصطناعي وهذا لخدمة عناصر الجيش الذين يتعرضون لحوادث سواء عند التدريبات او عند إجراء مهامهم وحبذ هذا الابداع يذهب فيما بعد لفائدة الشعب كالتكفل بالأطفال والأشخاص الذين يتعرضون لحوادث اثناء ممارسة حياتهم العادية وبالنسبة للضباط الاستخباريون فهم يتعرضون لضغوطات نفسية حادة خاصة الاستخباريون الغير رسمين فنظر لمخاطر عملهم خارج الحدود الإقليمية يجب التكفل بملفهم بصفة خاصة وتحقيق لعائلتهم الحماية والتكفل النفسي والمادي لعائلتهم في حال تعرض احدهم للتصفية وتقديم امتيازات لكل من حارب ضد الارهاب وإصدار لائحة من المواد رادعة لكل من يتعرض بالسب او التشهير لأفراد الجيش كل حسب رتبته ومهامه حتى المتقاعدين لان امن وهبة أي دولة يقوم على قوة الجيش وتماسكه وقوته وصلابته بالصمود امام أي تآمر من الداخل او الخارج وحماية الشخصية المعنوية للعسكري الجزائري حتمية ضرورية ويجب توسيع نقاط الحماية الذي يتم بإنشاء ملاجئ في كل مدينة تحسبا لي طارئ لان بوادر هذا القرن مبني على الحروب السيبرانية و البيولوجية والفتن و صد الثغرات امام أي تسلل من بلاك وتر الماسونية او ميلشيات الدواعش وسوف يعرف العالم في المستقبل القريب حروب والوكالات الاستخبارية تعمل حاليا على ملف في الجنوب لذلك وجوب تسويته قبل فوات الاوان وتحويله لمخابر علمية وتطوير البحث العلمي مع احاطة المنطقة بغطاء امني لأنه مصدر طاقة تفعيلية وقد يتوجب انشاء مدن سرية وملاجئ ووحدات عسكرية خاصة بجهاز الاستخبار ونظرا للوضع الإستثانئ الحالي والتهاب الإقليم والخطر لزال قائم أي قفز فوق الشرعية لتنفيذ أملاءات أجنبية سوف يحول الوسط لانتهاكات امنية ويفتح باب لاختراق الحدود لأنهم يسعون لتأجيج الوضع الداخلي من قبل المعارضة و العملاء وتغذية الغضب الشعبي ما يسمح لهم بتنفيذ أهدافهم و سحب عناصر الجيش وجهاز الاستخبارات لمربع الخطر ولهذا اصبح مشروع بناء الملاجئ هو حل مستعجل تحسبا لاي طارئ .

وقوع الامارات العربية في المحظور بتكتيك الموساد

برتوكولات بن صهيون مقيدة بتنفيذ المحتوى لا الأشخاص الذين يمسكون بزمام الحكم قال أودلف هيتلر: ” ليس المهم ان كانت البرتوكولات حقيقة اما لا المهم أنها تعكس ما يجري على ارض الواقع ” وتبقى نظرية المؤامرة هي مسالة إيمان وتصديق لان الاردن الهاشمية تم بنائها وفق مطالب بريطانيا ونفس الشيء بالنسبة للامارات العربية كانت على تقارب زمني مع نهاية الانتداب البريطاني على فلسطين والهدف بقي قاب قوسين من تنفيذه لذلك تطبيع الامارات العربية مع اليهود لم يكن مستبعد لأنه منذ تأسيسها كانت مختطفة رغم سيطرتها الكترونيا وإعلاميا على شعبها بنظام الجوسسة البريطاني والإسرائيلي لكنها فشلت في الهروب من مخالب الموساد ووقعت فريسة التطبيع وصرح كوهين مدير الموساد اثناء تكريم نساء الاستخبارات منذ شهور يعود الفضل في التطبيع بالخليج ل 8 نساء رغم ان الامارات قامت بتطوير برنامج الجوسسة التي اقتنته من بي أر أي لكنها لم تستطيع كشف شبكة نساء الموساد لان اسرائيل هي من صنعت الحروب السيبرانية وحدها تملك الشفرة والكيان الصهيوني عتمد على عاملين بارزيين هما نساء الموساد والتنظيمات للعصابات المسلحة الارهابية ويهود الاتحاد السوفياتي لهم يد في وضع المؤامرة حيث عمل الاستخبارتي بيترو رتشوفسكي عندما كان يترأس العملاء الخارجين للإمبراطورية الروسية لغاية عام 1902 و تم إصدار كتاب للكاتب والمحقق الروسي السري ماتفيي جولوفنسكي والذي قام الأخير بدراستها وتلخيصها وجمعها في كتاب واحد مؤلف من 24 بروتوكول ووقعت محاكمات بصحة النصوص واصلها في محكمة بيرن التي اقرت بعدم صحة ونظمت من طرف الجالية اليهودية و المحاكمة دارت حول حضر البرتوكولات اما نشرها وتوزيعها ثم استأنفت المحاكمة و عقدت في محكمة زيورخ والتي اقرت بصحتها وهذا التناقض قد يكون في حد ذاته تآمر ليبقي الشك قائم وبقت الاطراف مناقضة بين الحكمين وصيغة الكاتب الروسي سيرج نيلوس وقف عند الماسونيين لا اليهود وأول من استخدم معاداة السامية هو صحفي الماني سنة 1879 بينما الكاتب سيريقونس جمع بين اليهود والماسونية ولكن الكثير من المنظرين وغيرهم في العالم يرون ان البرتوكولات مزيفة وبعض الكتاب اعتمد في مصادره على نشاط رابطة حاربت الماسونية كانت تعمل في فرنسا ومن ادبياتها اخذت بعض الوثائق منها واعتبروها كمنظومة إثبات ولكن يبقى الشك قائم ان جزء من البرتوكولات اخذت من نصوص العهد القديم من نصوص يهودية شولحان عاروخ وتبقى الحقيقة غير جلية بشان سرقت هذه الوثائق اما تم تسريبها وقيل انها سيدة فرنسية أثناء إجتماعها باحد زعمائهم في وكر من أوكارهم الماسونية السرية في فرنسا اختلست بعض هذه القرارات وحمد خليفة التونسي قدم المحتوى الخاص بالبرتوكولات وطبعته دار الكتاب العربي عام 1951 وكان يباع ب 15 قرش وفي دراسة محمد الخليفة لبرتوكولات حكماء بن صهيون التي اوردها في مقدمة الكتاب المحترم أورد خطورة الكتاب مؤكد مؤامرة الصهيونية على العالم ذاكر المؤتمر الصهيوني الاول الذي عقد عام 1879 وسرد قصة البرتوكولات وجاءت نسخة مترجمة على يد الاستاد العباس العقاد التي وقعت بيد العرب فقال : العرب لا يقرؤون وإذا قراوا لا يفقهون وإذا فقهوا لا يعلمون “وتم نشر كتاب البرتكول في عام 1905 و1911 وأعيد طبعها 1917 فصادرها البلاشقة الروسين ووصلت نسخة 1905 لمتحف بريطانيا وهؤلاء عكفوا على دراستها ونشرت في جريدة المورننج بوست عام 1917 وتم ترجمتها عام 1921 إلى الانجليزية ومن بين ما نفذ في حق العرب والعالم الغربي جزء جلي من البرتوكول ماهي ” ايها القارئ أحرص على هذه النسخة ” واعيد نشره عام 1951 والحرب الذي جرت بين المقاومة والكيان الصهيوني كشف حجم تورط الامارات العربية وهذا جائ على لسان جنرال اسرائلي ان من واجب الدول المطبعة وذكر الامارات هو التعاون الامني وهناك اشعات لم يفصل فيها بيان من الامارة ووزراه دفاعها عن مشاركة طواقم امارتية في قصف غزة خلسة والترويج لمسبار ها نحو المريخ هو ليس تحول علمي يقترن بتطوير التجسس بل يرتبط بالزراعة في الأرض لأنه يقتصر على دراسة جمع بيانات خاصة بدينامكية مناخ المريخ وخريطة طقسه بهدف استغلاله في الزراعة وهذا لن يتحقق نظير ماهية الكواكب عكس الارض المهيأة طبيعيا للزراعة ويبقى المريخ نقطة تحول فقط في المجال العسكري والمخابرات و رغم انه الامارات العربية الدولة الخامسة في تاريخ البشرية تصل للمريخ من المستبعد وصايتها على المنطقة العربية بسبب ما اقترفته من جرائم ضد اليمن ومن المحتمل تمخض ازمة خارجية بسبب سياستها الخارجية وارتكابها لجرائم الانسانية حسب التقارير التي حصلت عليها المنظمة الدولية لحقوق الانسان وتطبيعها مع اليهود الذي افقد وزنها وسحب منها الثقة من عدة دول وتبقى الجزائر مرشح قوي للوصاية على المنطقة العربية والقارة السوداء نظير مواقفها المتزنة نحو القضية الفلسطينية والصحراء الغربية وقد تم ارسال جوالة امريكية يوم 18 فيفري 2021 وقام فريق ناسا بتغطية الحدث في بث مباشر لكن لم يظهر الفضاء عند البث المباشر وتم الانزال كأنه محكاه للكمبيوتر ونجهل عن اي فرصة لقاء مسبار الامل الامارتية وأخذ سلفي مع صديقته جوالة المثابرة الامريكية التي تبحث عن وجود حياة على الكوكب في الماضي بإيجاد بصمات بيولوجية هم يتلاعبون بالأغبياء بينما يخططون لاستغلال العالم واستنزاف ثرواته أنها اكبر كذبة تمارسها ناسا للتلاعب بعقول البشر من خلال البعد الخامس ولعبة دولة الظل . ويوجد برنامج أصدرته بريطانيا المراقبة الشاملة وهو أداة قوية يمكن مراقبة الهواتف دون ان يمسك به بل يمكن مراقبته عبر الاقمار الصناعية عن طريق البصمة الصوتية وهناك شركة بي آي سيستام في انظمة الرقابة الإلكترونية تصنع في المملكة المتحدة وهي تتعامل مع الامارات العربية فهو مصنع أسلحة والسياسة المتبعة لايتم الافصاح عن اي شيئ وقامت الامارات العربية بتطوير هذا البرنامج وهناك غرفة في هذا المصنع لا يمكن تجاوزها فهي تخضع لأجهزة رقابة مشددة أي ان الدول مثل إسرائيل وبريطانيا وامريكا وغيرها تراقب من خلف الجدران مايحذث في العالم وبرناج التي اقتنته الامارات هو المراقبة الشاملة والجنرال جونا تان شو الرئيس السابق ل امن الفضاء الالكتروني وزارة الدفاع البريطانية مع تزايد وتيرة الحواذث الارهابية زاد معها إرضاء الناس أن اسباب الخصوصية وعليه تم نقل البرنامج لصالح الامن بعيدا عن الخصوصية القابلة للمقايضة والمنظومة تتطور سريا هذا ماتقوم به شركة بي آ إي ( ثغرات المراقبة الشاملة )BAE SYSTEMMS APPLIED I NTELLGEAIS NORRE SUNDBY بالدنامرك هو برنامج التجسس قام بعض الدول باقتناء هذا البرنامج منها عمان قطر EVEDENT المملكة العربية السعودية والمغرب والجزائر وهذا البرنامج يمكن تطويره لمكافحة الجريمة والحفاظ على الامن القومي ويمكن تحديد المواقع التي يوجد بها الاشخاص بالاعتماد على المعلومات الخلوية وهذا يسمح بتعقب هؤلاء الاشخاص وقد اجتازت هذه الدول تلك المراحل بالتعرف على الاصوات وفك الشفرة ومع تطور العالم وإستخذام البطاقات الالكترونية والهواتف الذكية اصبح من السهل الحصول على المعلومات البيانية الخلفية فهو يرسل توقيت المكالمات والرسائل وأيضا الموقع وحتى عنوانين من تتواصل معهم وحسب تصريح نيكولاس ويفر باحث في امن الكونغرس جامعة كاليفورنيا بيركلي فنظام المراقبة الشاملة لكل شخص له ملف مخزن في مركزنا فالمعلومات الخلفية تخزن في مركزنا عن طريق هاتفك ومواقفك او الكتابات في العالم الافتراضي ويمكن متابعتها من قبل وكالات الاستخبارات للعلم فان أي رسالة نصية او صورة او حساب حتى لو تم حذفهما من جهازك او حذف الرسائل تبقى مخزنة في مركزهم ووكالات الاستخبار تفحص تلك السجلات وتبقى المعلومات مخزنة في ملفك وبالنسبة للمنظومات الاستخبارية التي يتم بيعها تستخلف بمنظومة جديدة مع توفير إمكانية الحصول على كل المعلومات التي قام بها برنامج المراقبة الشاملة و تعقب تلك المنظومة الاستخبارية وبرنامج بيجاسوس يمكن تثبيته على جهاز المستهدف بدون حاجة لرابط او الضغط ” صفر كليك” برنامج غالي التكلفة وبالغ التعقيد بإمكانه الحصول على البيانات والتجسس دون ترك ثغرة لتعقبه ويتم ذلك المسح في اقل من دقيقة يحجب الواجهة بخلاف البرنامج والسعودية والإمارات هما الاكثر استعمال لهذا البرنامج في المنطقة واقتنوه للتجسس على المواطنين وبين أفراد العائلة وليس إيران فقط وتبقى واقعة اغتيال جمال خاشقجي تثير الجدل و كل من المخابرات المركزية والتركية على علم بعملية تصفيتة وعلى الارجح ولي العهد هاتفه مخترق والمشغل “مونراكي ” يكشف تجسس حكومة السعودية على شعبها واستعمالها برنامج بيجاسوس ويوجد تعاون سيبرآني امارتي إسرائيلي وتم التنسيق الامني بين الجانبين و الصفقة السرية عقدت بابوظبي لاجل تطوير برامج الجوسسة والزيارات سابقا كانت تحت الطاولة بجوازات سفر اجنبية وتعتبر الشركة الامارتية “دارك ماتر” تلعب دور اساسي في السوق السيبراني الامارتي أي مستقبلا اقتناء برنامج إمارتي بمثابة شراءه من إسرائيل والشركة تقوم بالدفاع والهجوم وفيها موظفين من رجال مخابرات من من اس آ وسي أيه أي واجهزة استخبارية أخرى يعملون في تلك الشركة وضفتهم الامارات لصالح حكومتها وطورت برنامج بضغط على زر واحد يمكنه من اختراق كل اجهزة الامارات والبرنامج يعمل على الهجوم لا الدفاع بحجة حماية الامن الامارتي القومي وجنا مكلوفلن حققت في خفايا شركة ” دارك ماتر ” وبمجرد العمل في هذه الشركة اصبحوا اولئك الاستخباريون جواسيس أجانب ولم يعودوا عملاء للحكومة الامريكية وبعد نشر جنا مكلوفلن للمقال الاول عن الشركة اتصل بها مصدر مجهول انه تم تداول نقاش حول اختراقها وبعد سنوات تم التحقق من اختراق الجريدة التي تعمل فيها وحسب التحقيقات ثبت ان الشركة تخترق هواتف المعارضين السياسيين بالداخل والخارج وأيضا يتضمن مواطنين ومؤسسات امريكية من اجل تحليل بياناتهم للتأكد من انهم مواطنين امريكين لكن من المستغرب انها تتعامل مع اسرائيل دون مخاوف وذهبت لتطوير برامج التجسس ولم تكتفي دارك ماتر من توظيف الضباط الامريكين بل وظفت موظفين اسرائليين في الشركة وتبقى الحروب السيبرانية تلهب الوسط واي جهاز هو عرضة للاختراق والجزائر وقيادتها على دراية تامة بخطورة الوضع وتثمينا للمجهودات الرامية للتحكم في الامن السيبراني على الجهات المعنية نشر الوعي في المجتمع الجزائري وتدريب جيش سيبراني يتصدى للهجمات التي على الاغلب يصعب تحديد المصدر وتبقى اسرائيل الخطر المحدق بالعالم العربي الاسلامي ونظرا لتطور اجهزة التجسس الاسرائيلية لذلك تعي مدى خطورة ترسانة الجزائر الحربية وقوة جاهزية الجيش في العقيدة القتالية ولتجنب خسائر كبيرة يجب عدم فتح أي رسالة مرفقة برابط من جهة مجهولة وبيجاسوس استخدم في المانيا فرع تابع رية دارك ماتر وتبقى الشركة الاسرائيلية NSO مصدر البرامج التجسسية مثل بيحاسوس ورغم ريادة الصين وكوبا في المجال السيبراني يبقى الكيان الصهيوني المسيطر عالميا في مجال الجوسسة والدول العربية الزبون الوفي الذي يبرم صفاقته تحت الطاولة وبأسعار خيالية

ولو طورت الجزائر البرامج السيبراية سوف تجهض معظم الهجمات السيبرانية بالإضافة الاطاحة بالهجمات الارهابية بسبب توفر القدرات الإستخبارية وتعاون جهاز المخابرات مع باقي الاجهزة الامنية والخبراء المدنيين من شانه تقليص حجم الثغرات وإعتراض الهجمات واما بالنسبة للازمة السياسية التي تمر بها الدولة الجزائرية يستحسن خلية ازمة من خبراء مدنيين والقضاء وضباط في الجيش وجهاز المخابرات وباقي الاسلاك وهذه الخلية تقف على تسوية الملفات منها دعم المواد الغذائية وتوفير الادوية والفحوصات للفئات المعوزة والبطالين والمسنين ومن يقل راتبهم أقل من عشرون الف دينار بالإضافة وضع كاميرات في كامل التراب الوطني وأي تجاوز يتمى فيه الاعتقال وفق إجراء ات قانونية وتعرض كل الادلة والقرائن وأي شخص تثبت عليه تهمة التعامل مع أي جهة اجنبية او ارسال تقارير بشان اسرار الدولة سواء تحت غطاء منظمات او فيديرليات يعاقب ويحاكم في جلسة علنية في زمن قياسي وأي تحالف يضر بمصلحة وامن الدولة وعليه تتخذ ضده الاجراءات الازمة مع سن قوانين ترسم لاحترام رموز الدولة وجهاز المخابرات الذين يعملون تحت ولاء الدولة والعنف اللفضي يحمل قراءات غير مطمئنة وأهداف مبطنة من شانها تسقط الدولة وليس النظام فقط لذلك من باب المسؤولية اتخاذ الجهات الرسمية قرارات ردعية ضد تجاوزات الانفصاليين من منطقة القبائل او الإسلاماويين من حزب الفيس المنحل او التنظيمات المتطرفة او أي حركات جديدة التي تنشط تحت منظمات أجنبية تخطط لسحب الجزائر نحو المستنقع وعليه يجب تجنيب الدولة سيناريو ليبيا وسوريا والدخول في مرحلة اكثر تعقيد لان الغليان والاحتقان لم يسير لحل الازمة بل تنفيذ مخططات تسقط الدولة يقضي بتصدير إصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية وعلى الرئيس عبد المجيد تبون الوقوف امام الشعب في حوار مباشر يناقش فيها مشاكل الدولة بكل شفافية ومصداقية لأنه يملك الشرعية وحل القضايا بتنفيذ القرارات المسنة بموجب رئاسي لان البلاد تمر بانزلاق فالمواطن البسيط والذي يعيش في دولة بحجم قارة لا يستطيع ان يؤمن قوت يومه ولم تحقق بعض المطالب والوعود وخلفية التصادم بين الشرطة والشعب لا يحل المشكل او يعالج الازمة مايجب فعله هو مواجهة الوضع بمسؤولية ونية فعلية لتسوية المشاكل التي تعترض طريق المواطن خاصة الاجتماعية وإصدار قرارات رسمية لاقتطاع المال من المستثمرين والأثرياء وأصحاب المؤسسات والذين تتجاوز اجورهم السقف والقمع ليس حل احادي قاضي بحل الازمة ويتوجب تغير توجه ترسانة المخطط نحو افق مؤمن بالشفافية الإعلامية والمصداقية في تغطية الأحداث الراهنة الراعية للوضع وليس حجب الحقيقة لان هذا لا يخدم الوطن والحراك وبعض اجهات تستغل الارقام التصاعدية للازمات حتى اصبح المواطن لا يستطيع توفير كيس حليب او علبة دواء ويجب التكفل الاجتماعي بتوفير الرعاية والمرافقة للأسرة الجزائرية خاصة الطبقات الكادحة وعلى الجهات المعنية إيقاف زحف الاجندات والوكالات الاستخبارية لعقر الجزائر واصدار قرارات سياسة وامنية واقتصادية تتماشى مع الوعود والمطالب الشعبية مع وضع مخطط يستطيع ارجاع الاموال توجه لحماية الشعب من الجوع والاختراق وتدني الوضع الصحي والغذائي و تهميش مناطق الظل والجنوب ولا يجب إقحام الشرطة والجيش وجهاز المخابرات التي تعمل بموجب الدستور وتدخلها يكون بتعزيز الثقة بين المؤسسة العسكرية والمواطن وتثمين جهودها بتقديم المشهد للمواطن عن طريق الإعلام بالبراهين والقرائن المادية بخصوص أي مخترق او شخص يعمل مع جهات اجنبية تضر بالمصلحة العليا وفك أي تكتل يهدف بالمساس بالأمن الداخلي ويهدد المدنيين العزل فكل توثيق مرفق بالدلائل ويعرض على المواطن سيمنح المصداقية لجهاز المخابرات وباقي الاسلاك الامنية والتكتم بشان الجماعات او الهيئات والمنظمات التي تهدد امن الدولة قد يسحب الجزائر للمستنقع وقد يفتح واجهة مظلمة على الامن القومي والإقليمي مايعزز من انتشار الفوضى وظهور على السطح مسلسل الاغتيالات فخروج رئيس الدولة عبد المجيد تبون للشعب مثل اخر لقاء مع الصحافة يساهم في تلطيف الاوضاع وإعطاء مسحة جديدة لسياسة رئاسة الجمهورية ما يذكرنا بموقف تاريخي في العام المنصرم من شهر اكتوبر في خروج الزعيم الكوري كيم جونغ اون يبكي معتذر لشعب كوريا الشمالية نظير تقصيره وانه لم يستطيع مكافئتهم بشكل مناسب على ثقتهم الهائلة ويبقى هذا الاعتراف تاريخي وتطعيم فعال حيال الوضع ما ينهي تذمر و استياء قد يشكل سخط ضد حكم كيم جونغ للعلم فان المواطنين في كوريا الشمالية يعيشون وضع اقتصادي صعب لكنه حين ذرف دموعه اراد ان يصل لقلوبهم و يقدم الاعتذار لأنه فشل في تحسين معيشة المواطنين وعلى حد تعبيره نلتمس تقصيره في خطابه واستغل العرض العسكري الضخم الذي أقيم بمناسبة الذكرى 75 لتأسيس حزب العمال “ليواجه شعبه والعالم قائلا ” لم تكن جهودي وتفاني كافيين لإخراج شعبنا من سبل الحياة الصعبة ” في المقابل كان فخور لان شعبه لم يصب بفيروس كورونا.

خدعة انظمة الاختراق الشمولية والمنظومة المستخلفة

ضغط وطني قوي ودولي وإقليمي وأزمات متلاحقة بالجزائر من مربع الشر نظير تخوفهم من تحول الجزائر إلى قوة إقليمية في المنطقة العربية و أفريقيا وحسب مقولة نابليون بونابرت ” من اجل أفريقيا أقتل العالم ” و شاركت امريكا باستنزاف العراق وأفغانستان والصومال و مخطط اختراق الجزائر من الصحراء والصحراء الساحل بين موريتانيا ومالي لكن الترسانة الحربية الجزائرية تخيف بايدن لأنها تشكل خطر على حلف الناتو خاصة صفقة سوخوي 57 المزودة بصواريخ إيبل سونيك المعروفة من طراز برموز 2 وسوبر سونيك التي أقتنتها من الهند لتعزيز صفقة سوخوي 57 وهناك صفقة سرية من سرب سوخوي 34 او 32 وهي النسخة الاصلية من سوخوي 34 وبرتوكولات واشنطن لها اتفاقيات سرية مع موسكو تحد من التسلح بالصواريخ والنووي لكن روسيا الشريك الوفي للجزائر تناور ونقلت الخبرة والتصنيع للجزائر لهذا تتزايد مخاوف بايدن وإستخبارات الحلف الاطلسي من قوة الجيش الجزائري ويحذر من اقتنائها لأخطر الاسلحة وعلاقة التسليح ونقل الخبرة والتقنية الروسية نحو الجزائر بدات سنة 1962ماساهم في تنظيم الجاهزية القتالية وإتقان إستخدام التقنيات السوفياتية كما درس الضباط في المعاهد العسكرية الجزائرية وتعلم المئات من الضباط الجزائريين في المؤسسات التعليمية العسكرية مابين 1962 و1991 وفق معطيات رسمية قام في الخدمة في الجزائر في هذه المدة أكثر من 10 الاف عسكري سوفياتي وتبقى فرص اختراق الجزائر بوساطة حرب إعلامية وتجنيد جبهات من الداخل من قبل الوكالات الاستخبارية اقرب فرصة لإسقاط الدولة الجزائرية وتسجيل بعض العمليات السيبريانية الهجومية لاختراق المواقع الحكومية في محاولة مباشرة و الثكنات معرضة للتجسس وليس من السهل احباط الهجمات الالكترونية ذات التقنية العالية والموساد منفرد عالميا بتفوق برنامجه التجسسي السيبرياني ويمثل خطر مباشر على منظومة الجزائر المخابرتية في زمن تطور ت التقنية و اجهزة المراقبة التي تنافسها فيها امريكا وبريطانياوكوبا وعلى كل عسكري بالمؤسسة العسكرية او باقي الاسلاك ان يقوم بإغلاق كاميرا الهاتف عند دخول مكان العمل هو إجراء إحترازي لابد منه لكي لا يتم أخذ صور عبر هاتفه وهذا لا يمنع الوصول إلى البريد الالكتروني وباقي الحسابات او ارسال تقرير رسمي او برقية سرية فكل ما يتم ادراجه في الحاسوب هو مرشح للاختراق وتوجد طريقة تقليدية بخصوص وضع برنامج تجسس بالهاتف لذلك يستوجب مسح هواتف كل افراد الجيش خاصة ضباط الاستخبارات والأجهزة هي خطة عمل امنية لتقليل من الخطر والإمارات العربية تدفع الملايين من الدولارات للتصنت على سكانها وأنفقت أموا ل طائلة على تعقب الناشط الحقوقي أحمد منصور حتى لقبته دولته معارض لكنها فشلت في كبح تجسس إسرائيل لأنها تستورد برنامج التجسس من بريطانيا وإسرائيل ومع تطورالثورة التكنولوجيا والبعد الخامس والتنظير نحو عالم موحد يتتلمذ على اللواعي وفق نظريات فرويد سيقموند ونشاط العقل تثبطه الدوافع التي تدفع للاكتئاب والخروج على الروابط الاجتماعية بدون ضوابط التي بنت عليها الماسونية اكبر ثورة جنسية في العالم بعزل الدين وجعل الغرائز من يسيطر على سلوك الانسان ومن هنا بدأت العقيدة الباطنية وتجربتها على العالم بخلق إضرابات عاطفية وتحويلها لتناقض في هدم الاخلاق ونشر كل الافكار التي من شانها تؤسس لبناء مجتمع مخترق غير متكامل  ونرى هذا في عدة دول عربية وإسلامية تحمل بوادر الاباحية والمثلية مثل بناء بيوت الدعارة في الامارات العربية تونس والجزائر والمغرب ومصر ونشر الميثلية وحمايتها بجمعيات تدعو لهذا التشيع مثال الجزائر وانتشارهم في الشوارع خاصة بالليل وفي الاماكن العامة وهذا التقليد تسرب للنمط الاجتماعي نظير سياسة وزارة الثقافة خليدة تومي صديقة الماسوني برنار ليفي لان برتوكولات الجمعية السرية قد خلقت الإعلام العين الثالثة لنشر هذا السلوك وتغيب وعي العالم عن طريق تحصيل افكار تؤسس للقبول ونشر كل ما يتعارض مع القيم والعقيدة فاعتمدت الدراسات قبل نشر الثورات المعادية على دراسة السلوك النفسي ونقاط ضعف المجتمع وهذا ما عجل في اسقاط الامبراطورية العثمانية والثورات الاعلامية تقوم بعزل الدين واستبداله بالطبيعة وهو الاختفاء تحتى مسمى الطبيعة لاخفاء الالحاد وفي نهاية 2020 تم الاحتفال براس السنة في الجزائر بالتعدي على حرمة بيت الله وذلك بوضع مكبر الصوت في المسجد لاغاني معطوب وناس وفي سنة 2019 تم الاحتفال براس السنة بعرض مسرحي غريب وهو التوسل لرب الماء ” إنزار هو رب الماء ” “إنزار دوام النعمة “ونسبه للطبيعة ويتم تنفيذ برتوكول بعزل الدين تدريجيا حتى يصبح يلغى الدين وينادى بتعدد الاديان وتدريسه بهدف مسح التاريخ تدريجيا حتى يصبح اليهودي صديق المسلم باسم حرية المعتقد وفي يوم الاحد 14 فيفري 2021 عقدت لجنة الدفاع والأمن القومية بمصر هذه اللجنة تابعة لوزارة الدفاع المصري تدخلت في المنظومة التربوية وعقد الاجتماع برئاسة اللواء كمال عامر لمناقشة خطة وزارات الثقافة والأوقاف والتعليم في مواجهة التطرف والإرهاب وذلك بناء على الطلب الذي تقدم به النائب فريدي البياضي عضو اللجنة وبحضور الدكتور رضا حجازي نائب وزير التعليم الذي وافق بدوره في الاجتماع على طلب فريدي البياضي الذي اقترح أن يكون تدريس مادة الدين في حصص مشتركة وذلك لتعليم الطلاب القيم المشتركة بين كل الأديان، و. مبادىء التسامح والمواطنة والعيش المشترك أي تدريس ايات قرانية وفي نفس النص ما جاء في صفر الانجيل والتوراة والأخطر من ذلك هو نعت الدين الاسلامي بالعنف من قبل عضو لجنة الدفاع والأمن القومي أن هناك خطورة كبيرة في قضية وضع نصوص دينية في مواد اللغة العربية والتاريخ والجغرافيا مشيراً إلى أن ذلك يعطي مجالاً لمدرسين غير مؤهلين لتفسير تلك النصوص تفسيرات متطرفة وهدامة لافتاً إلى أن هناك العديد من الدراسات المتخصصة التي استنتجت تأثير هذا الأمر على نشر الافكار المتطرفة ومنذ القرن 20 تم تشيع الفواحش وتثبيط العقل وتجنيد عملاء تحت لائحة حقوق الانسان وإرسال تقارير باسم المنظمات الحقوقية وهذه الجزئية تخدم الاجندات الأجنبية بحيث يتم غرس شبكات داخل الدول منها الجزائر قد تتواجد عناصرها بالقرب من المنشات العسكرية او الوحدات او تقيم علاقات بضباط يتم استدراجهم دون علمهم وفي معظم الحالات يتم ببيع انظمة استخبارتية تستهدف فيما بعد او تتعقب المواقع عن طريق نلك المنظومة…..المتعقبة ببرنامج بديل واكثر تقنية ورغم تطور التقنية دائما التجسس يحتاج لعنصر بشري لتفعيل المهمة عن طريق تعيين الإحداثيات وغيرها وتبقى الجزائر مستهدفة من فبل إسرائيل والمغرب وأمريكا وعلى جهاز المخابرات المضاد للجوسسة البقاء في تأهب للتصدي أي اختراق وشبكة الاختراق المتسللة تستهدف ضباط الاستخبارات او الوحدات العسكرية دون علمهم وللعلم فإن تونس والمغرب مخترقة من قبل العملاء السرين للموساد ونشاطهم يعود لفترة حكم بورقيبة وزين الدين العابدين والمغرب مخترقة منذ الحرب الباردة اما الجزائر ربما قبل الثمانينات وهذا يظهر في اغتيال الراحل هواري بومدين وإحداث 5 اكتوبر1988 والمشروع بدا بعد انتهاء زرع العملاء في كامل الدول العربية من قبل بريطانيا وفرنسا وامريكا وتطورت المنظومات الاستخبارية و تطور معها العملاء السريين فهم يتقنون التخفي يعجزك عن كشفهم ويتم زرعهم في كل مكان وعلى جميع النقاط الحساسة ويستخدمون كل الوسائل و التقنيات ومعلومة بسيطة لا تعني شيء عند شخص عادي و تعتبر مكسب عند رجل الاستخبارات وقد تطورت تقنية التجسس بتجنيد الفيروسات الخبيثة وطريقة حفظ المعلومات وتحويل الجمل والمشاهد لشفرات اما طائرات دون طيار اصبحت مستعملة على نطاق واسع وخاصة على الحدود اما تجنيد الموساد للنساء فهو معمول به ليس في تونس والمملكة العربية السعودية وبيروت فقط بل في معظم دول العالم وهذا ماصرح به مدير الاستخبارات الاسرائلية يوسي كوهين بتكريم 8 نساء سارعوا في وتيرة التطبيع تم زرعهم في الشرق الاوسط دون ذكر مهامهم وتفجير مرفأ بيروت له علاقة برجوع الانتداب الفرنسي ومنعت تونسيات للسفر نحو الامارات في سنة 2017 وأوضح السفير الاماراتي السبب لترتيبات امنية و إسرائيل تعتمد على السياحة والمنظمات والعصابات وحتى الصحافة والفقراء والنساء وشركات متعدد الجنسيات والمهندسين وحتى الدبلوماسيين والقنصليات مراكز حساسة وفعالة للجوسسة المضادة ورغم ذلك اخترقت نساء الموساد الامارات وتبقى المهمات غير معلن عنها لكنه تهديد علني لامارات والتحرك ضد التشكيلات الارهابية يقوم بناء على معلومات استخبارية وتظهر القدرات الاستخبارية الجزائرية في التسعينات وحلها الازمة في 2019 و2020 و2021 واحباطها للخلايا السرية داخل الوطن والتي استهدفت الامن القومي وعلى الحدود الإقليمية اما عمليات الاختراق لمواقع الجيش والمواقع الحكومية وغيرها من المواقع الحساسة يتم احباطها يوميا ومصدر الاختراق في اكثر المحاولات يتم عن طريق الموساد ووكالة الاستخبارات المركزية الامريكية والمانيا المتفوقين سيبرانيا وحتى بريطانيا واشتدت المغرب في الحرب الالكترونية بعد تثمين علاقاتها مع إسرائبل بداية من 2019 وصولا للتطبيع وقال وزير الاتصال الجزائري والناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر في فيفري 2021 مشيرا ان موقع “فيسبوك” كان قد أصدر بيانا يعلن فيه “حجب حسابات تهاجم عدة دول منها الجزائر، وبعض هذه الحسابات على علاقة بأفراد من الجيش الفرنسي”، كما فكك في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي 7 شبكات تنشط بحسابات وصفحات مزيفة في خمس دول منها المغرب تستهدف تشويه سمعة الجزائر لاسيما المؤسسة العسكرية الوطنية وتعمل على التحريض ضد أمن ووحدة واستقرار وطننا لذلك تستهدف ثكنة عنتر للمخابرات ببن عكنون الجزائر للشائعات والشعارات المعادية لأنها تحبط عمليات الاختراق جاهد في المسح الاستخبارتي على كل المستويات وتشهد وسائل الاعلام منها القناة المغربية وفرانس 24 التي تعود ملكيتها لبرنار ليفي وقناة الجريدة المغربية Journal marocain وتناست هذه وقناة دار الخبر المغربية …دون تناسي ان هذه الدولة تعتمد في اقتصادها على المخدرات والان تشن حربها ضد الجيش الجزائري مستغلة الحراك للعلم فانه مخترق من قبل لوبيات اجنبية وجهات معادية للدولة الجزائرية وأصبح تطوير نظريات التعاطي مع المستجدات امر محوري ليتم من خلاله التحكم في الوضع و سحب الجزائر لغليان شعبي وفقدانها السيطرة على الاوضاع خاصة الهدف الخفي من عودة الحراك هو إسقاط الدولة وليس رموز النظام مثل حراك 2019 وتبقى التحديات قائمة وحتمية وتطوير جهاز الاستخبارات وتوفير غلاف مالي اصبح من الاولويات لان القرارات السياسية والتغيرات الاقتصادية ولوجستية الطوارئ وأدبيات العلاقات الدولية وتحديد الخصوم والتحكم في الامن القومي والإقليمي متوقف على قوة المخابرات وتنظيرها في معالجة الملفات مع توظيف المعلومات الاستخبارتية للمصلحة العليا وتحديد الخصوم بتقنين التهديدات في المقابل يتم التعاطي مع الوضع الراهن بحذر وحزم ووضع حجر الاساس قبل الدخول الاجتماعي لان الفقر يتفاقم وتفشي الامراض وصعوبة التكفل ماديا بالعلاج اصبح يثقل كاهل المواطن الجزائري اما توفير وجبات غذائية اصبح مضني وعلى الجهات المعنية التدخل ومعاينة الوضع وزيارة فجائية لاي مستشفى او مستوصف خاصة في الفترة الليلية سيكشف العجز في غياب الحقن المسكنة للآلام حيث لايتم توفير سوى 3 او 4 حقن مع غياب الاشعة في معظم المستوصفات مثلا ولاية قالمة جل أجهزة الاشعة بها معطلة وغياب جهاز سكنار في فترة تفشي فيروس كورونا حيث يتم اجراء الكشف عند الخواص ومبلغ الاشعة مكلف وليس في متناول الجميع ولحد لان لم يصل الجهاز الذي وعدوا به مواطني قالمة ونأمل وصوله قريبا والرفع من الخدمات الصحية تضمن فرصة العلاج وإجراء التحاليل فارتفاع حصيلة الامراض المزمنة والمعدية وتراجع الخدمات العلاجية يؤخر في علاجها والكشف عنها المبكر وهذا لا يخدم المواطن خاصة امراض السرطان ويرهق مستقبلا عجلة التنمية في الجزائر لان هذا يعتبر مدمر للهندسة الاجتماعية .
.
علاقة حراك 2021 بمشروع النخبة السرية ومشروع الثورة الجنسية لطمس الهوية الجزائري

لم يعد الحراك مجرد تعبير عن غضب الشعب او انتفاضة شعبية بل تحول لمختبر سيكولوجي يعيد تركيب المفاهيم والقيم الروحية لأنه يحمل رسالة لا يمكن ربطها سوى بالأجندات الاجنبية لكن السيناريو كتبته الوكالات الاستخبارية خاصة الاسرائلية لرسم مشهد مأسوي على مسرج الدولة الجزائرية وهؤلاء المجندين هم اليات مبرمجة لبداية تهديم القيم السلوكية والدينية والترويج للعنف ضد الجيش وجهاز المخابرات لتحقيق الانهزام النفسي للمؤسسة العسكرية واستدراج الرأي العام تجاه الحراك واعتمدت هذه المؤامرة على تسليط الضوء على مواقع التواصل الاجتماعي ونشر فيديوهات وليفات لمعاناة بعض الاشخاص من الفقر او تقصير أي جهة رسمية وحتى المنظومة الطبية ونذرة بعض المواد او تسجيل ارتفاع او نقل احتجاجات المواطنيين تحمل رسائل سلبية تكشف النقائص والثغرات لاستدراج تعاطف المواطن الجزائري والرأي العام رغم ان العالم كله يعيش فترة استثنائية ومرحلة اقتصادية حرجة لكن الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تعج بخبراء مجندين يتعاطون مع الواقع الجزائري بسيكولوجية مختلفة وممنهجة معروفة في علم النفس بالقبول الضمني والتحكم في العقل الباطني بشكل غير ملحوظ وتطور الوضع للاعتداءات قد تتحول لاغتيالات في المستقبل و تصبح ردود غير مستنكرة بتغيب الحقيقة من خلف هذا الحراك في توجيه الرأي العام لمشهد واحد تم التحضير له منذ سنوات لتجسيده بشخصيات واقعية برمجت عقولهم على اداء كل الادوار بعدما تم التحكم في عقيدتهم الدينية والأخلاقية والسلوكية ودججوا المشهد العدواني ضد الجيش بتهم جاهزة بداية من التسعينات لغاية عام 2021 وتناسى العالم وبعض المواطنيين مؤامرة الفيس المنحل والحرب الهجينة وتيزانة الجبل التي صنعت في جبال افغانستنان وعناصر إرهابية تمت برعاية الاستخبارات البريطانية وتلقين هؤلاء تدريبات في معسكرات بريطانية وتعاون مسعود شاه ضد الحكومة الافغانية مثل تعاون مسعود شريف مع بريطانيا ضد المملكة العثمانية وكيف سير يلتسن الحرب والقرارات حتى عجل بتفكك الاتحاد السوفياتي وسيطرته على قرارات غورباتشوف للعلم فان يلتسن ماسوني وحقيقة عراب غورباتشوف في الاصلاحات وكيف كان اثرياء اليهود يتحكمون في قرارات وزارة الدفاع وحربهم ضد الشيشان وكيف اخترقت امريكا العراق وتعاونت مع العرب ضد صدام حسين وتحول الشارع الجزائري لغليان تزامنا مع سقوط الاتحاد السوفياتي ومشاركة بعض الجزائريين في حرب البوسنة والهرسك لجلب الخبرة والتجربة وألان استحوذت الثورة الجنسية في تحريك عناصرها في الشارع الجزائري واسلاف الاخوان المتمثلة في حركة رشاد ماجعل العلامة والشيخ احمد غزالي يتجه للعيش في الجزائر بعد اكتشافه سر الاخوان حسنا البنا وعلاقتها بالغنوصية ” الماسونية ” الكل جند لضرب الهوية وإسقاط الجيش حامي الحمى وشرف وعرض الدولة الجزائرية وتجسيد مشروع الرجل المريض متناسين طعنة حراس المعبد وعرض اللوحة السرية من قبل بريطانيا وفرنسا وتقطيع قالب حلوى العروس ل 22 وعشرون جزء في عام 1915 اشتد المرض على صاحب العمامة فظهر اخوان احدهم بريطاني والأخر فرنسي في توافق مع روسيا ووضعوا اتفاقية على اقتسام تركة الرجل المريض وأطلقوا عليها تسمية الهلال الخصيب الممتدة إلى مناطق اسيا وإخضاع كافة الدول العربية والإسلامية تحت اسم التحرر فقامت بريطانيا وفرنسا بغرس جواسيس في ارض العرب واستدراج العثمانيين في الدخول في الحرب الاولى ومن ثم تفكيكها من الداخل عن طريق اتاتورك ودعمه من قبل حراس المعبد الدائري الذين تم غرسهم في ارض العرب مسبقا وبدأت الاتفاقيات السرية بين بريطانيا وفرنسا بين 1905 و1908 واستهدفت مناطق شرق تركيا وشمال سوريا وحضرت عام 1915 واعلن عنها في 17 ماي 1916قسمت الاتفاقية الولايات العربية العثمانية خارج شبه الجزيرة العربية إلى مناطق تسيطر عليها بريطانيا وفرنسا عن طريق مندوب يدعى لورنس العربي فخصصت الاتفاقية فلسطين والأردن وجنوب العراق ومناطق صغيرة تشمل حيفاء وعكة للسماح لهم للوصول إلى البحر الابيض المتوسط اما فرنسا فتسيطر على جنوب شرق تركيا وشمال العراق وسوريا ولبنان اما الاتحاد السوفياتي سوف يحصل على ارمينيا بالإضافة إلى القسطنطينية والمضايق التركية الموعودة وافقت إيطاليا على هذا الاتفاق سنة 1917 وفق إتفاقية سان جان ديميرون بحيث يكون لها جنوب الاناضول اما منطقة فلسطين ذات الحدود الاصغر ستكون تحت إدارة دولية وتقديمها فيما بعد لأحفاد سام 12 وكان بالموازاة تفاوض قائم بين هنري مكماهون وشريف حسين المصري من جويلية 1915 لغاية مارس 1916 وافقت بريطانيا استقلال العرب بشرط قيام شريف حسين بالثورة العربية الكبرى ضد المسلمين في الدولة العثمانية ووعدته بتنصيبه ملكا على الحجاز وبالفعل اعلن حسين شريف الثورة الكبرى وفي عام 1918 اعلنت هزيمة الدولة العثمانية وبفضل الجاسوسة سارة ارو نسون جوهرة شبكة نيلي وتأسست 3 من عائلت سارة فنشكلوا شبكة تجسسية وهم ارون والكساندر وسارة اخترقوا امبراطورية العثمانية ونيلي اختصار لجملة في الثوراة ” نيتساح يسرائيل لويشكاير ” وتعني اله اسرائيل لا يكذب تعرفت سارة على جمال باشا حاكم سوريا وانشات بيوت دعارة في القدس استهدفت قادة الجيش العثماني كما وزعت جميلات اليهوديات على فنادق دمشق وبيروت لاصطياد الضباط العثمانيين وزودن سارة بمعلومات عسكرية هامة وكانت بدورها تنقل كل المعلومات للانجليز ومكنت سارة دخول بريطانيا فلسطين عبر بئر السبع و قضي على الامبراطورية العثمانية تماما ة عام 1924 بقيادة اتاتورك وشبكة نيلي كان لها الدور فيما بعد بقيام جهاز الموساد وفيما بعد تم تديل اللعبة وجعل اتاتورك بطل قومي في معركة مزيفة ضد اليونان وبعد ذلك الغت المملكة المتحدة كافة وعودها للعرب فيما يتعلق بوطن عربي قومي في منطقة سوريا الكبرى وذلك بعد اتفاقهم في قتال الدولة العثمانية فنكست بريطانيا عهودها واكتشف بنود الاتفاقية بعد تسليم فلسطين لأبناء سام مع اتفاق حراس المعبد الدائري وانتهت مرحلة غرس المجندين لبريطانيا وأحفاد سام في عام 1988 في كل الدول العربية وحتى الحجاز وجاء عام 2010 لكسرة شوكة سوريا وتكالب عليها الدول لكنها سوف تستلمها اسرائيل وقبلها كانت مصر والعراق وحراس المعبد توجهوا لأكل قالب حلوى الجزائر فتحالفهم مع المغرب وتحريك عملائهم الذين زرعوهم منذ سنوات وجعلهم بيادق في يد الرهبان وتدخل الإعلام وشنت الحرب الالكترونية ضد الجيش وجهاز وهو المخابرات الجزائرية وقلب الحق لباطل والباطل حق والعملية تلاعب بالعقول والاخبار تصدر من مصدر واحد هم صاحب الدرع الاحمر الالماني ومردوخ صاحب العقد الازرق وفيلي وروشي وحقيقة السيطرة وعدم الخروج عن القاعدة مهما تزايدت القنوات وكل مايروج تجاه الجزائر هو تقسيمها لدويلات حسب الايديولوجية والان يتم استفزاز روسيا بملف اوكرانيا وكل الحقائق تثبت المؤامرة بداية بتجنيد معطوب وناس خادم برنار ليفي الصهيوني ليعود حراك 2021 لبناء دولة صهيونية على انقاض ما يخلفه الدمار الذي سوف يلحقه حراك النسخة الثانية فالاختراق تم والمجندين باشروا عملهم ومنظمات الحقوق تدعمهم و تهدد النظام وتدعو لإطلاق سراحهم وبرنار ليفي سبب خراب العرب فهو رجل صهيوني ماسوني دراع الدجال وهو داعم للاستيطان اسرائيل في فلسطين وله عدة قنوات منها فرانس 24 وهو داعم للاقلية وانفصالها ومن بينها دعمه لانفصال باكستان عن هندوسيتان ومن دعى لانفصال دارفور عن السودان واصبح يسمى السودان الجنوبي المسيحي ودعمه برنار بأمواله ومن اقواله بعد الانتهاء من كردستنان سننتقل لسوريا ثم الجزائر لنقسمها لدويلات وهذا بدعم فرنسا وإسرائيل وهو من دغم الربيع الامازيغي وهو من خلق الماك الانفصالية ودعم مجنديها وايصالهم لمراكز حيوية في الجزائر مثل وزيرة الثقافة خليدة بن تومي لضرب صرح الموروث وتشيع السلوكيات الغير سوية وضرب المنظومة التربوية بتنصيب بن غبريط وقد استنجد فرحات مهني باسرائيل والتي وعدته ببناء سفارة اسرائيلة في القبائل في حال انفصال القبائل ولزال يطرق الابواب التي تناقش ملفه وتدعمه خاصة المنظمات الغير حكومية وحلمه هيئة الامم المتحدة ترافع في قضيته مستقبلا ولقد خططت الاجندات الاجنبية لهدم الجزائر بشن الحرب ضد الجيش والمخابرات بدعم فرنسا وإسرائيل ويسعى بنار ليفي باستعمال منطقة القبائل واجهة استراتجية لتقسيم الجزائر لكن ليس القبائل فقط بل توسيع الانقسامات لبقية المناطق وخاصة الجنوب لان محفل اورشليم تركيزه حول الثورات وخاصة الذهب والجنوب حاليا هو اكثر عرضة لاختراق لتسلل الارهابيين وعناصر المليشيات لإثارة الفوضى والفتن لتحقيق مكاسب سياسية وأمنية حيث تم في شهر مارس 2021 في إطار مكافحة الإرهاب، وبفضل استغلال المعلومات، تمكنت المصالح الأمنية لوزارة الدفاع الوطني، يوم 11 مارس 2021، بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، من إلقاء القبض على الإرهابي المسمى”عبد العزيز ولد مانتو”، بعد محاولته دخول التراب الوطني بطريقة غير شرعية عبر الحدود مع مالي. الإرهابي كان متابعا في إطار الإشادة بالأعمال والتنظيمات الإرهابية الناشطة بمنطقة الساحل وتأتي هذه العملية لتؤكد عزم ويقظة قوات الجيش الوطني الشعبي على تعقب هؤلاء المجرمين عبر كامل التراب الوطني، وقطع دابر كل أشكال الدعم والإشادة بالجماعات الإرهابية وبالموازاة تستمر المؤامرة في تنفيذ اجندتها واستغلال التهاب الهلال في محاولات التسلل عبر شريط الحدود الجنوبي وداخل الاقليم خروج رشاد والعلمانيين وبقايا الفيس المنحل الدموي في مسيرات تندد بالمدنية وشعارات معادية للجيش لنشر الفوضى واختراق حدوده على الساحل الجنوبي لان المخطط لم يعد كسابقه الاسطول البحري لكن الان يريد الجنوب الجزائري وغنائمه وتحريك القضية الصحراوية مجددا من قبل المغرب هو تحرش علني بالأمن الاقليمي للجزائر لان الصحراء الغربية هو حزام امني للجزائر ولكن رغم ذلك التكتيك الذي يهدف للتمويه والقيام بعمليات تهدد الامن القومي يبقى الجيش يقض ويتحرك بوتيرة متسارعة في تمشيط كل التحركات المشتبه وملاحقات العناصر الارهابية تبعا لاي معلومات استخبارية لاحباط تحركاتهم و في سياق الجهود الهادفة إلى تعزيز الأمن والسكينة في مختلف أنحاء الوطن، نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 03 إلى 09 مارس 2021، عديد العمليات التي تؤكد نتائجها على الاحترافية العالية والاستعداد الدائم لقواتنا المسلحة على حماية بلادنا من كل أشكال التهديدات الأمنية والآفات ذات الصلة في إطار مكافحة الإرهاب، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي عنصري (02) دعم للجماعات الإرهابية بكل من جيجل وبجاية، في حين تم كشف وتدمير مخبأين (02) للجماعات الإرهابية و(03) قنابل تقليدية الصنع بكل من تيزي وزو والمسيلة وسكيكدة وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى القضاء على آفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن خلال عمليات متفرقة عبر مختلف النواحي العسكرية، (34) تاجر مخدرات وحجزت كميات كبيرة من الكيف المعالج تُقدر بـ (15) قنطار و(87) كيلوغرام حاولت المجموعات الإجرامية إدخالها عبر حدودنا مع المغرب في هذا الصدد، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، خلال عمليات متفرقة، (23) تاجر مخدرات وضبطت (15) قنطار و(44) كيلوغرام من الكيف المعالج، فيما تم توقيف (11) تاجر مخدرات وحجز (43) كيلوغرام من نفس المادة وكذا (17714) قرص مهلوس في عمليات مختلفة عبر نواحي عسكرية أخرى من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين ڨزام وبرج باجي مختار وجانت، (334) شخصا وحجزت (12) مركبة و(370) مولدا كهربائيا و(176) مطرقة ضغط ومعدات تفجير وكذا تجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، بالإضافة إلى (260) كيس من خليط خام الذهب والحجارة، بينما تم توقيف (09) أشخاص آخرين وضبط (03) بنادق صيد ومسدسين (02) آليين و(45900) وحدة من مادة التبغ و(7200) وحدة من مختلف الألعاب النارية، خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من ورقلة والوادي وبسكرة وسطيف وميلة وأدرار. كما تمّ إحباط محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ (18050) لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس وبرج باجي مختار وجانت وفي سياق آخر، تمكن حراس السواحل من إحباط محاولات هجرة غير شرعية لـ (39) شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع بكل من عنابة والطارف، فيما تم توقيف (123) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من جانت وتلمسان وتمنراست وتبسة والنعامة وغليزان.  وفي إطار مكافحة الإرهاب، قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي على إرهابي (01)، صباح اليوم 06 ماي 2021، خلال عملية بحث وتمشيط بجبل الشاون، بلدية دراق، ولاية المدية. العملية، التي لا تزال متواصلة، مكنت من استرجاع مسدس (01) رشاش من نوع كلاشنيكوف وثلاثة (03) مخازن ذخيرة مملوءين ونظارة (01) ميدان تأتي هذه العملية في سياق ديناميكية النتائج الإيجابية التي تحققها مختلف وحدات الجيش الوطني الشعبي لتؤكد مدى حرصها وعزمها على مواصلة مكافحة الإرهاب ومطاردة فلول هؤلاء المجرمين والقضاء عليهم أينما وجدوا عبر كامل التراب الوطني.

اتصال علي بن حاج مع العلامة الالباني رحمه الله

حرص الشيخ الالباني رحمه الله على تقديم نصيحة ل علي بن حاج مؤسس الجبهة الإسلامية للاتقاد بالتخلي عن ارسال جزائريين للعراق للجهاد لأنه يشكل خطر على الجزائر من دول اخرى وطلب منه الاهتمام بالتعليم مع التصفية والتربية بتصفية وهذا ما كشف حجم جهل وغطرسة ودموية علي بن حاج تجاه احداث التسعينات لأنه تسبب في سحب الجزائر للحرب الاهلية وغرر بأبناء الجزائر وقال العلامة الالباني رحمه الله ناصح علي بن حاج ” العناية ليست بالتقتيل وإنما بالتثقيف ودعوتنا القليل من المثقفين في شرع الله عزوجل يغنيك عن الكثير وتقتيل الناس هذا مجرد حماس دون ان يفهموا الإسلام فعل المسلمين جميعا في تكتلاتهم وأحزابهم وما استفادوا وما نجحوا ونحن نتواصل معك بالحق وبالصبر على تعليم الناس وتثقيفهم دينهم وتربيتهم على هذا المفهوم الصحيح للإسلام لا ادري ان وقعت على شريط التربية والتصفية فما رائكم في هاتين الكلمتين ؟ رد علي بن حاج التصفية والتربية انه هذا منهاجنا نصفي ونربي : فرد محمد ناصر هذا مانريده وهذا لايحتاج لشخص واحد بالنسبة لهذا المجتمع الكبير الذي عندكم إلى مئات من الدعاة ـ العلماء ـ المخلصين فقط المخلصين في دعوتهم لو أستطفينا من هذه الكفرة الكافرة أفرادا قليلا من يتعلمون الإسلام بمفهومه السلفي كما تعلم ويربون أنفسهم وذويهم على ذلك يكون هذا هو الجهاد الاكبر في الوقت الحاضر هما نصيحتان الاولى فيقاطعه علي بن حاج مرواغا ياشيخ على وجه الالتزام أما النصح فقط رد الشيخ : ماذا سمعت مني هذا سؤال لا محل له من الإعراب: قال له الشيخ : ماأمرتك بشيء إلا بالنصيحة فصاح علي بن حاج وبدا يراوغ لأنه شخص دموي منذ التسعينات وهو يطالب الشعب الجزائري بالقتال وحمل السلاح ضد الجيش ولازال مواصل على نهجه لغاية حراك 2021 بنفس شعارات التسعينات المعادية للجيش وامن الدولة .

فقال له الشيخ : رحم الله السؤال واستمر في المراوغة فرد عليه الشيخ لو أمرك إنسان بما سمعت بالنصيحة فما موقفك من هذا الامر؟

فرد علي بن حاج باني لا ارسل متطوعين إلى العراق فرد الشيخ لم يكن كذلك فرد عليه الشيخ أنا ما قلت : ما ترسل للعراق قلت لا ترسل مجاهدين قلت ترسل معونات مادية وأطباء يعالجون المرضى والجرحى وغيره لن هذا لا يثير ولا يعمل مشكلة بين الجزائر والعراق والدولة المسئولة على دولتنا فسكت علي بن حاج فقال الشيخ : لا تجعلنا نقول رحم الله السؤال مرة اخرى فرد علي بلحاج ليس عندي جواب فرد الشيخ احذف الجواب ويبقى الحوار بين الطرفين لكن الشيخ لم يحيل على المبدأ. وهذا الحوار الجلي يظهر نوايا علي بن حاج وبحثه عن ذريعة يستند عليها للدعوة للجهاد وتعميمها فيما بعد بالجزائر وباقي الدول لكن الشيخ العالم المتبصر الفقيه كان مثقف وعلى دراية تامة بنصوص التشريع ما ابطل سحر علي بلحاج ونكس راية القتال عنده ضد الجيش الجزائري والمدنيين العزل الذي قاتلهم منذ التسعينات .

عملاء الموساد لا يؤمنون بالصدفة متحورون في تقمص الهوية

عميلة الموساد لايهتز لها رمش تكذب باستمرار حتى النهاية ومقاتل الموساد يريد ان يحافظ على كل الاتجاهات ويراقب الجميع وكلهم يراقبونه لايجب كشف وجهه هم اشخاص طبيعيين لكن في الموساد يفعلون مايفعلون يرن الهاتف المتصل وزارة الدفاع الاسرائيلية يطلبون من دان شمرون ان يروا اهليته ليكون في وزارة الدفاع وكونه انسان تل ابيبي جاهز ليكون جاسوس لصالح اسرائيل عادة ياخدون الجواسيس لساحة ملوك رابيين في تل ابيب حسب القصص الكلاسيكية ويؤشرون للبرندا ويطلب من ذلك الشخص ان يكون بعد 10 دقائق مع صاحب البيت يشربون الشاي في الشقة تكررت هذه القصص عدة مرات من ضباط الموساد وبالضبط في كتاب استرو فسكي وحين اطل دان شمرون من النافذة مع صاحب الشقة كان مشغله راضي عنه ويتم الكشف عنه عن طريق القصص الساترة اي هل يمكن ان يكون قادر على الكذب وان نجح في تجاوز الاختبار فهو موساد جيد ويبقى السؤال لماذ يختبر ضابط الموساد فيى تجربة الكذب هل معيار اختبار قدراته العقلية و فحص سيكولوجية الجاسوس تتواصل بخطوط الطول والعرض مع ميزة الموساد ام هو مؤشر على نوع العمل القذر الذي سوف ينجزه وعلاقته بصناعة قصص ساترة لأنهم يعتمدون على الخديعة جس نبض اوتار نفسية الضحية والنموذج الجيد في الموساد ان يكون مدرب جيد يستطيع تنفيذ ما يطلب منه وإذا اخطاء يعاقب مباشرة ويورط نفسه لا الموساد ويتم تجريد عميل الموساد من الذاتية تماما وتتحدث المدربة في علم النفس السيكولوجي الموساد بارني هاري وايلنت ديمب سامب دكتور في قسم الموساد سايقا يؤكدان ان عميل الموساد يصبح عبد مطيع ينفذ كل مايراد منه وليس ما يريده هو حيث يتم تجريده من الطبيعة البشرية وتحويله برغم في ماكنة لينفذ مايطلب منه الجهاز واكبر شرط هو السيطرة الذاتية وليست الخارجية ويكون متواضع غير متباهي ومستقر ولديه القصص البديلة وعلماء النفس في الموساد يضعون الاستقرار النفسي اساسي منذ تأسيس الموساد وفي عملهم لاياتون على ذكر الموساد ابد بل يذكرون المكتب فقط اين ذاهب الى المكتب هذه الشفرة هي الاكثر تداول بين عملاء الموساد وعلماء النفس يراقبون كيف تتخذ القرارات الارتجالية عند مقاتل الموساد فهذا اساسي عندهم وتم اغتيال الفلسطينيين في عواصم العالم حيث يذهب قاتل الموساد بجواز سفر مزور وعليه ا يحمل الجنسية الاجنبية ويتأقلم معها ويقمون باغتيال الفلسطينيين بروح باردة والاستقرار النفسي السيكولوجي يضمن لهم ان لاتنكشف الشخصية ولا لآخرين وتقول الدكتورة ميرنا هاري الموساد مثل المسننات انت تقف وقفة واحدة لا يقف غيرها ونحن نراقب عملائنا باستمرار ويقول شمرون انه تقابل مع شخص كلف ان ينجز مهمة اوكلت اليه وبعد اللقاء رفعت تقرير لكن المفاجئ ان الشخص الذي التقيته هو من الموساد وأرادوا التأكد من صحة التقرير الذي ارفعه وإذا وجد في التقرير اي كذب هذا يعني ان الشخص غير موثوق ابدا وديفيد يقول ان الحجب او الزيادة في التقارير يكشف التوازن العقلي والنفسي للعميل وهاري اجرت مقابلة مع شخص سيوظف في الموساد وسألته لماذا تستعمل العصى فاخبرها انه يتحايل على التامين وبعد قبض المال سوف يتخلى عن العصى فرفضت تجنيده وتم طرده وكتبت في حقه تقرير قاسي من يكذب عن التامين سوف يكذب على إسرائيل لانه قام بجرم وهوعمل جنائي ومن يرتكب جريمة مثل هذه يرتكب في الغد جريمة اكبر ومن هنا نرى ان الموساد سياسة تشغيله او بالأحرى تجنيده لأفراد الموساد غير مستقرة وتنتقل من درجة لخط ثم نقطة وتعود للسطر اي انها تجند كل من تراه قادر على تأدية الخدمة اما باقي الكتائب لاندري كيف يتم فيها اختيار المجندين وعلى اي معايير يعتمدون لكن القتلة والمهمات الصعبة توكل لمن هو قادر على انجازها ولا يؤمنون بالصدفة اي قد يصادفك شخص ويرتطم بك هذه ليست صدفة بل جزء من الخطة الموالية ويتم مراقبة العملاء بجدية شديدة التأثير وخاصة مسالة الضرائب والمال يراقبون كل شئ في سلكوهم الشخصي ويتدخلون في تعيين الشخصيات في المناصب العليا ومن يكون كاذب ولايدفع الضرائب وغيرها من الصفات يرفض ملفه ولايعين في ذلك المنصب و يقول من يعمل بقسم الموساد اكبر خطا ان تقبل شخص كان من البداية لن تطرده وعن بن زيكر عميل موساد الذي تعاون مع ايران وكشف عن معلومات خطيرة تم تصفيته في السجن هذا ماقالته عائلته لكن الموساد تقريرهم اشار انه انتحر وتعود الموساد ادخال العميل في مهمات خطيرة ويرى الضحية بعينه الهدف حي يتم اغتيال علماء كثر بالجامعة الايرانية من قبل الموساد وحين يكلف عميل الموساد بمهمة بمجرد نزوله من الطائرة وركوبه القطار عليه ان يتوازن بين حقيقته وبين المهمة التي تحمل هوية مختلفة عنها وان يذوب في هذا الواقع لكي لا يكشف وخلق قصص كثيرة خادعة وساترة المهم لانهاء المهمة وعملاء الموساد لا يتفاخرون او يتباهون بل يذوبون في المجتمع ولا يلفتون اي انتباه ويعتمدون على قصة ساترة وراء قصة ساترة حتى تنفذ العملية وينسحبون في هدؤء اما من يجمع المعلومات يتقمصون ثقافات ويتقنون لغات ويذوبون في المجتمع ويبقى قتلة الموساد يتدربون لأشهر طويلة ينجزون مهمتهم بكل الوسائل والطرق ونسائهم تجند وتتسل بشخصيات وجوازات سفر مزورة دون علم تلك الجهة وقام مدير المخابرات بتكريم مؤخرا 8 نساء موساد تسللن للخليج وكان لهن الفضل في التطبيع ولا ندري نوع المهمة ولكن من المرشح ان الاسرائيليات تتوافدن نحو الامارات والسعودية وايران وبيروت وغيرها من الدول دون كشف لثامهم والراحل هواري بومدين وأنور السادات وصدام حسين وفيدال كاسترو تحدوا الموساد وتأتي كتيبة القسام وتفاجئ العالم وتدافع عن القدس وشيخ الجراح وتسقط بهيبة الموساد وجيش اسرائيل ونخبتهم 8200 …واستمرار المهمات القدرة مثل اغتيال ياسر عرفات وابو جهاد من قبل نخبة سيير متكال وفشلهم في اغتيال صدام حسين ويستمر نزيف العرب والمسلمين والثمن هو عزة العروبة ونصرة الاسلام ودائما من يتداولون على السلطة هم اقرب الاشخاض لإمضاء صك الموساد دون تحديد المبلغ .

هل استطاعت المخابرات الجزائرية اختراق الموساد وجيش بلاك وتر ووحدة 8200؟هل قام جهاز المخابرات بإنشاء خلية تتقن العبرية لمتابعة كل ما ينشر في إعلامهم و يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي ؟ لماذا سارع الخليج للتطبيع وما سر اعتراف كوهين بدور8 نساء الموساد في العملية ؟ لماذا الحملة الشرسة تستهدف الجيش وجهاز المخابرات ؟ هل استيراد منظومات إسخبارتية كفيل بكشف الاحداثيات والتعقب عن طريق برنامج التجسس المضاد من الدول المصدرة او المتحالفة معها علما انه لا يتم بيع أي منظومة إستخبارية قبل استخلافها بمنظومة جديدة تسيطر وتفوق الاولى ؟ كوريا الشمالية متطورة سواء في التسليح أوالاستخبارات ونظرا للصداقة التي كانت تجمع الجد كيم جونغ ايل مع الراحل هواري بومدين لو عدنا لنقطة المفارقة هل إكمال المسار محتمل وعقد صفقات مع جونغ سيفصل في فواصل ونقاط مهمة في مجال التسليح و خاصة الاستخبارات ؟ الاستثمار حتمية مسلمة لكن لو عدنا لنواة التكنولوجيا هل الذكاء الاصطناعي سيدعم اقتصاد الجزائر والبحث العلمي ويجعلها تقتحم ألفضاء الاقتصادي من بابه الواسع وماذا عن المنظومة الصحية لتحقيق الامن الصحي خاصة العالم مقبل على سنوات الاوبئة والأزمة المناخية ؟ تنافس قوي بين الامارات و المملكة العربية السعودية حول السيطرة على المنطقة من المرشح الذي سيفوز هل الملكة العربية السعودية بامتلاكها المؤشربعد تغيير تكتيكها وتصالحها مع جارتها إيران ؟ الذكاء الاصطناعي هو مشروع الدول الرائدة فما حضه في البحث العلمي الجزائري ؟الجنوب موقع استراتجي لبناء المدن السرية والملاجئ و وحدات ومستشفيات عسكرية فهل حكومة الجزائر ووزارة الدفاع سوف تحول الجنوب لمشاريع استراتجية ومواقع هامة للبحث العلمي والتقنية والتنمية ؟الحراك الشعبي مستمر ومطالبه تريد اسقاط الدولة لا النظام ويعرف تضييق أمني قبيل الانتخابات نضير التصعيد الكلمي ضد المؤسسة العسكرية هل هذه الاجراءات الاحترازية سوف تعرف انفراج في الوضع اما سوف تقوده لانزلاق خاصة بعد بيان الذي صدر بتجريم رشاد والماك الانفصالية بتصنيفهما في لائحة الارهاب ؟ حراك 2021 مطالبه إصلاحات سياسية ،اقتصادية واجتماعية اما تشويه الجيش والنيل من المخابرات لاختراق نواة الدولة ومحو سيادتها ؟هل الاجراءات الامنية التي فرضتها وزارة الداخلية كافية لتطعيم الامن القومي وردع التمرد في حراك كل جمعة اما الوضع مرشح للتصعيد وسوف يتم خلق سيناريو جديد ما يفرض حالة الطوارئ قبل الانفلات الامني ؟ نشر الافكار المعادية للمخابرات DRSووصفها بالإرهاب هل هو من اجل خلق فوضى في الشارع الجزائري لخلط الاوراق اما تحيين الاحداث وتزيف الحقائق قصد إسقاط الدولة ما يكشف يد اليهود التي توجه وتدمر ؟ رسم خريطة جديدة سياسية وجغرافية للجزائر تؤكد أدبيات المؤامرة ماعلاقة الوضع ببرتوكولات بنو صهيون وضرورة متابعة الإعلام العبري الذي اصبح مسؤولية جهاز المخابرات الجزائرية ؟ العالم يعرف نزيف في المنظومة الصحية والفيروس يتحور موسميا هل الفيروس من يبطش بسكان العالم اما اخذ اللقاح الدوري من يدمر المناعة وماذا عن استراتجية الجهات المعنية الجزائرية لمواجهة الانتكاسة العالمية خاصة ان الازمة المناخية على الابواب والصين هي اولى ضحايا هذا الانفلات البيئي ؟ الجزائر تعرف تسلح اما سباق نحو التسلخ ماذا عن غزو الفضاء والموازنات الاجتماعية والاقتصادية المرافقة لهذا المخطط العسكري ؟ الفساد ينخر فكر وسلوك معظم المواطنين وحتى العامل البسيط فهل الوقت مناسب لخلق خلايا امنية وعسكرية ودينية من دعاة وخبراء ومسيرين ومن جهاز القضاء المدني والعسكري في جميع المؤسسات والقطاعات وهياكل الدولة لمراقبة القطاع العام وحتى الخاص ودراسة الارضية لوضع اصلاحات للثغرات لتامين النسيج الاجتماعي والاقتصادي وحتى الامني من الانهيار ؟ استقلال القضاء هو نقطة محورية لتحريره من العمل بإيعاز اما سيورطه أكثر في التبعية لجهات اكثر نفوذ وسلطة ؟ هل سيتدخل القضاء العسكري في المستقبل في حال استئناف القضايا المدنية ؟ رفع اجور الجنود المرابطين على الحدود هو حق شرعي اما مستبعد من التسوية ؟ تامين جهاز الاستخبارات بمنظومات استخبارية بصفة دورية ورسكلة ضباطه بصفة دائمة بمعية إشراف مؤطرين من عدة دول صديقة ومتحالفة اصبح حتمية ضرورية بعد تزايد الخطر والتهاب الهلال وتطور الحرب السيبرانية التي تتفوق فيها الوحدة الاسرائيلية 8200 اما يبقى مجرد مزايدة على اليات الجهاز ؟ تجنيد العنصر البشري يبقى مرشح وقائم رغم تطور التقنية والأقمار الصناعية فهل تمت حماية أفراد الجيش وضباط الاستخبارات من اي تسلل او اختراق عن طريق مسح هواتفهم وشاشات الاجهزة بصفة دورية مع وضع برامج تشويش في جميع النقاط الامنية والثكنات والوحدات العسكرية ؟ الجنوب يصرخ فهل قصر المرادية سيحتوي الازمة ويقطع طريق الانفصال امام تفعيل غليان الجنوب من قبل جهات معادية لضرب استقرار الدولة سيوجه لسد ثغرات التضييق على الحراك بعد اخر الإجراءات ؟ هل إستمرار عملية متابعة ملفات الفساد الذي شرع فيه عام 2019 سيختم باسترجاع الاموال الخاصة التي نهبت من خزينة الدولة واستغلال المناصب الحساسة لرفع الثروات الفردية وهذا وفق وعد الرئيس في حملته الانتخابية وبعد أدائه اليمين باسترجاع الاموال المنهوبة ؟ هل مستقبلا سيتم اختيار الاغذية لأفراد الجيش الغير معدلة وراثيا لان الهندسة الوراثية لها سلبيات على الدماغ والصحة النفسية والجسدية ؟ هل تمنع اللحوم البيضاء على افراد الجيش لان معظم التجار يستعملون الحقن الهرمونية للدجاج ؟الرئيس عبد المجيد تبون يداه نظيفة ويحكم بشرعية دستوريه ولا يحتاج لأي وسيط للتواصل مع شعبه فهل الخطابات الثرية و الشفافة في تناول القضايا الحساسة سينقل الوضع من منطقة التوتر والاحتقان للاستقرار والأمن ؟ رواتب بعض الاشخاص المحسوبين على من ساهم في استقرار البلاد وعلى رأسهم زبيدة عسول منذ التسعينات تعادل اجور المناصب الرفيعة حاليا ومزال معطوبي الارهاب او من حارب الارهاب يعيش التهميش وملفه لا يلامس الامتيازات هل يوجد مؤشر لإصدار رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون مرسوم رئاسي يعيد فيه الاعتبار لمعطوبي الجيش ومن حارب الارهاب مع رفع الاجر التقاعدي للجنود والضباط ؟ هل فكرت الرئاسة بتكوين خلية ازمة من خبراء وقضاة مدنيين وعسكريين وضباط من الامن الداخلي لدراسة الملفات وتوضيح الرئوية وإيجاد الحلول التوفيقية بسن قواسين وقرارات يصدرها الرئيس في شكل مرسوم رئاسي في حالة مواجهة الدولة انتكاسات سياسية ، اقتصادية او امنية ؟من هي الشخصيات العسكرية المرشحة للظهور قبل نهاية السنة هل قيادة معروفة اما بعيدة عن ألأضواء ؟ يعيش الجنوب التهميش والإقصاء هل تسوية الملف من شانه يمتص غضب اهل الجنوب ؟ القوائم الحرة منافس قوي للأحزاب ما يرشحها لربح الرهان ودخول البرلمان بجيل يرفع التحدي رغم قلة خبرته هل سيفاجئ الحكومة بهذه التشكيلة الفجائية ؟ قد تتطور الاوضاع هذه السنة وتعرف انتكاسة سياسية واقتصادية وصولا لأمنية ما يبرز للسطح تمرد في السجون ومسلسل الاغتيالات ما دور المؤسسة العسكرية في تجاوز كل العثرات وهل النظام سوف يعالج الازمة بخلق فارق المفارقة في تسوية الملفات ازمة إقصاء سكان الجنوب ورفع اجور المتقاعدين وذوي الاحتياجات التكفل الطبي والعلاج السريري والتكفل بالأرامل والمطلقات ودخول عالم الاستثمار بتقديم قروض مدون فوائد مع دعم المواد الغذائية والتكفل بسكان الظل والطبقة الفقيرة وفتح مراكز خاصة للمسنين وتوزيع الاراضي الصحراوية على الشباب البطال في الجنوب ثم تتبعه بتقديم الحصص لباقي الشباب في باقي ربوع الوطن والحد من الهجرة السرية عبر خلق خلايا الاستغاثة للتكفل بقضايا الشباب وتقديم كل التقارير بشان معاناتهم وفتح وحدات في الجيش وباقي الاسلاك الامنية لتجنيد الشباب الذين تجاوزوا سن التجنيد وأقل من 30 سنة وتتوفر فيهم الشروط الصحية والنفسية لتعزيز التنسيق العسكري والأمني وزيادة عدد المجندين وتقوية الحزام الامني ؟ مارك زوكربيرغ لا يحمل الهواتف الذكية بل يقتني الهواتف من الاجيال القديمة وقام برفع دعوى قضائية ضد بعض الاهالي المقيمين بجانب قصره وربح القضية كل هذا لتعطيل اي مشروع تجسسي فهل مستقبلا سوف تتحول الصحراء لمنشات عسكرية معزولة عن المدنيين وتحظى برقابة مشددة مع توفير كل التجهيزات والمرافق والمستشفيات وتامين التكفل الطبي سواء أفراد المؤسسة او باقي الاسلاك الامنية وحتى المتقاعدين وعائلات عناصر الدولة ؟ في الولايات المتحدة الامريكية وتحديدا فوق حديقة يسلستون الوطنية بركان ينفجر كل 600 الف سنة وقد ينفجر في اي لحظة وهو متأخر عن موعد الانفجار بأربعين سنة وقد تحذثت عنه ناسا وعلماء كثيرون ” نحن متاخرين كاننا نائمين على شخص عملاق نائم لانه عندما ينفجر هذا البركان سيمحى الولايات المتحدة بنفس اللحظة ” هل هذا السبب جعل النخبة تتخذ استانا ملجأ جديد ؟ احتمال ازمة المناخ على الابواب و تفشي الفيروسات المخلقة وتورط العمالقة في حرب نووية مستقبلا كيف تستعد له الجزائر ؟ الملاجئ والمدن السرية مثل المتواجدة في تركيا التي تحتوي 50 الف شخص او المدينة السرية في بريطانيا تحت الارض خصوصا انه عدد القنابل النووية تفوق 1600 قنبلة نووية هل سوف تباشر الجزائر في هذا المشروع ؟ ما سبب تدخل منظمة حقوق الانسان وإصدار الامم المتحدة بيان في 5 مارس 2021 في تصريح المتحدث روبرت كولفيل بشان حراك الجزائر قال : إننا نشعر بقلق إزاء تدهور حقوق الإنسان في الجزائر والقمع المتواصل والمتزايد ضد نشطاء الحركة الاحتجاجية المؤيدة للديمقراطية المسماة حراك الاحتجاجات التي كانت مقتصرة على الانترنت فقط بسبب وباء كوفيد 19 عادت للشوارع في الاسابيع الأخيرة لكن السلطات واجهتها بنفس الطرق القمعية التي مورست في 2019 و2020 حالات كثير سجلت في مختلف البلاد استخدمت فيها قوات الامن القوة المفرطة والاعتقالات التعسفية في قمع المظاهرات السلمية وحسب تقارير موثوقة تم اعتقال المئات من الاشخاص بداية الاحتجاجات 13 فبرير من هذا العام هذه التطورات تذكرنا بما وقع في 2019 و2020 حيث تم إعتقال عن مايقل عن 2500 شخص على خلفية نشاطهم السلمي … ندعو السلطات الجزائرية عن وقف استخدام العنف ضد المتظاهرين السلميين ووقف الاعتقالات التعسفية والإحتجازات نطالب السلطات بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع المعتقلين او المحتجزين بشكل تعسفي بتهمة دعم الحراك وإسقاط جميع التهم الموجهة إليهم كما ندعو إلى إجراء تحقيقات فورية ونزيهة وفعالة في جميع مزاعم التعذيب وسوء المعاملة اثناء الاحتجاز ومحاسبة جميع المسئولين وحصول الضحايا على التعويضات نطالب السلطات بإلغاء الأحكام القانونية والسياسات التي يتم استخدامها بمقصاة الأشخاص الذين يمارسون حقوقهم في حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي ” هل الذي اعتلى المنبر رجح امن المشاغبين المخترقين للحراك والداعين للعنف على امن المدنيين العزل وأولوية استقرار الدولة الجزائرية فوق اي اعتبار؟ما تداعيات الملف الذي يطرح للمقايضة بعد اخر بيان للوزارة الداخلية بشان تعليمات تخص الحراك ؟ تغيرات العالم ما خطط له في 25 سبتمبر 2015 عندما تم إصدار وثيقة رسمية تغير عالمنا اجندة 2030 عن الامم المتحدة الجمعية العامة في ذلك اليوم تم الإعلان عن 17 هدف حيث نصت الوثيقة بتصريح بارك اوباما قال : ” نحن عاقدون على تخليص البشرية من طغيان الفقر والعوز وللشفاء وتأمين كوكبنا ونحن مصممون عن اتخاذ خطوات جرئيه وتحويلية لازمة ونعتزم على تنفيذ هذه الخطة بالكامل بحلول عام 2030 ونتعهد ان لا يتخلف احد عنها ” DR ANDREW KAUFMAN الذين يوجهون الحكومات بشكل أساسي لما تفعله وبالتالي هذا متوافق جدا مع أجندة العولمة التي تتحرك نحو حكومة عالمية واحدة مع تحكم اكثر صرامة على خفض لعدد السكان بنظام مالي ونقدي جديد وتم وضع هذا في اجندة الامم المتحدة 21 الاسم الذي تغير فيما بعد إلى أجندة 2030 كما ذكر مستند روكفيلر وهناك عدد كبير من المستندات وكل المنظمات تسعى لتقليص السكان فهل وعي العالم حول هذا المخطط سيجنب الانسانية من الوقوع في المحظور وما وضع الشعب الجزائري من هذا التلاعب وسياسة الجمعية السرية من سحب الدولة للنظام العالمي الجديد ؟ حسب تصريح الدكتور ديفيد ايك ان ليس لديك الاحداثيات لربط الاشياء معا لأنه كلما قمت بتوصيل النقاط سترى انه هناك تعقيد واضح وكأنه تم العب بها … غير انه هناك امرين رئيسين من الحقائق التي نعاني منها فنحن نعاني من الفيلم ونسخة الفيلم هذه من الواقع تعطى المزيفة من قبل وسائل الإعلام الرئيسية …” تبقى مؤامرة الاجندة السرية مستمر خلف دعم النسخة الثانية من الحراك إعلاميا وماديا من قبل الوكالات الإستخبارية والمخزن المغربي مايرشح بقاء الرهان قائم حول دور DRS في نزع الألغام من الحراك وتقديم تقريرات في حقائق للمواطن الجزائري مع التحكم في دواليب الخلايا السرية وإجهاض النزاعات التي انتجتها مافيا الجزائر والجهة المعادية ؟ الحراك في نسخته الثانية مخترق من قبل الاسلاماوين واللائكين والعلمانيين وملاحقات بقايا أعداء النسل والفطرة السليمة هل هذا الحراك يوازي بداية حراك 2019 في سلوكياته التي أند رجت تحت الضوابط وما تسمح به الحرية والأمن العام أما هو نسخة عن مظاهرات التسعينات تحت غطاء التماهي بالشعارات مفادها الاطاحة بالدولة وليس النظام ؟ كيف تم التواصل مع هؤلاء المجندين لنشر السلبية والتطرف في الشارع الجزائري في الحراك _ التحراك _ المسير من الوكالات الاستخبارية الاجنبية والعربية وعلى رأسهم لادجيد؟ الاعتداء وتخوين الصحافيين في حراك 12 مارس2021 هل تحور الوضع مرشح ليشكل تهديد مباشر على حياة الاعلاميين وباقي رموز الجيش والمدنيين في مسلسل الاغتيالات وكيف تتجاوز المخابرات مثلث برمود لتجنب سيناريو العراق المعاش منذ عقود باختراق اليهود ونهاية بأمريكا وبريطانيا وفي القرن 19 تم القضاء على السلطنة العثمانية بتجنيد نساء وخلايا سرية تعمل تحت تنظيم شبكة اليهود فسقطت السلطنة العثمانية وتأسست الدولة العازلة وأجنحة إسرائيل ؟ مدينة الجن سيفار موجودة في مدينة اليزي جنوب شرق الجزائر سلسلة طاسيلي وأعجوبة العالم الثامنة وقال عنها العلماء كل مثلث برمودا العالم موجودة في البحر إلا الجزائر موجودة في سيفار تاريخ حضارتها أقدم من تاريخ الاهرامات المصرية وفيها البانتغرام النجمة الثانية عشر للشيطان زارها عابد الشيطان ( اليستر كارولي ) رفقة 30 ساحر الذين فقدوا حياتهم بالمدينة صرح ان عرش الشيطان هناك فهل اسرائيل تتحرش بالجزائر عبر الية المخزن المغربي من ا جل ثروات الجنوب اما النجمة الخامسة و عرش الشيطا ن؟ فرعون خاف من بنو اسرائيل والموساد تتوعد جهاز المخابرات الجزائرية هل نهاية دولة اسرائيل ستكون على يد جيش الجزائر وماذا عن قضية حمزة بن دلاج وتامين رجوعه للجزائر لان العروض سوف تتزاحم عليه بعد انتهاء مدة سجنه ؟ المخابرات في التسعينات وجدان الشعب وأماله في تلك المرحلة الحرجة فانقد الدولة والشعب وقبيل الربيع العبري شنت وكالات إستخبارية حرب إعلامية مهيكلة جندت عساكر منشقين وناشطين حقوقيين وصولا لحراك 2021 الذي نعت الجهاز بالإرهاب هل الحكم على عمليات جهاز المخابرات من حق الشعب والتاريخ اما الاقلية المتطرفة ؟ جهاز المخابرات مستقبل الدولة و نبض شريان الجيش لو فشلت النخبة الانية في تحقيق الامن والاستقرار هل ستنجزه النخبة القادمة ؟ الدولة العميقة في تركيا غيرت المسار السياسي والعسكري هل المخابرات الجزائرية مستقبلا سوف تفقد الاجندات الاجنبية والشبكات السرية المتغلغلة في الجزائر توازنها ؟الالف من الفلسطينيين زحفوا من القدس والضفة و48 لحماية المسجد الأقصى بصدور عارية لرد على اعتداء العدو الصهيوني واعتبرهم نتنياهو دروع بشرية تختبئ خلفها سرايا القدس وكتيبة القسام وكل المقاومة المباركة ( الالوية واللجان والكتائب الوطنية والأجنحة العسكرية والفصائل )المشتركين في الغرفة المشتركة وهؤلاء من وضع اليات الرد على الكيان الصهيوني بتحقيق استراتجيات المقاومة في غزة لكن الجيش الإسرائيلي استبعد استعداد الدروع البشرية الجزائرية والعاشقين للمسجد الاقصى من انحاء العالم رغبتهم القوية نحو حماية القدس و انتصرت المقاومة المباركة للقدس بدفاعها عن مسرى رسول الله (صلعم ) ويبقى ثالث الحرمين وأي مسجد فوق هذه الارض خط احمر هل السلطات الجزائرية سوف تتحمل مسؤولياتها نجاه المقدسات بنص قوانين ردعية إزاء اي اعتداء فردي او جماعي على بيوت الله ؟ ماهي الاليات التكتيكية لتحفيز أفراد الجيش في تأخير ذهابهم المبكر للتقاعد ؟ هل الطائرات دون طيار ووضع كاميرات في مداخل وشوارع الجزائر ستنوب عن تواجد عناصر الشرطة بالزي الرسمي او المدني لتفادي إجهادهم وتامين حياتهم ؟ ماسر الحفريات تحت الاقصى وما علاقتها بالدجال والأقطاب المتعاكسة والنجمة الخامسة في مدينة سيفار ( الجزائر ) ؟ ظروف العمليات الاستطلاعية والدوريات على الحدود ترهق جنود الجزائر ماذا عن دور الجهات المعنية في تامين الصحة النفسية والجسدية للمرابطين من خلال تحسين الغذاء ورفع مستوى الرعاية الصحية لهؤلاء الجنود والضباط ؟ قنصلية إسرائيلية وقاعدة عسكرية اجنبية فوق تراب المغرب العربي هل سيكون مؤشر قوي لتسلل نخبة من وحدة سييرت متكال الاسرائيلية للتراب الجزائري عبر الجنوب اما سوف تتجه نحو الساحل وربما ستعبر الحدود بصفة رسمية بجوازات سفر مزورة عن طريق الاتحاد الاوربي والشركات متعددة الجنسيات وسفارات فرنسا اوعن طريق بيانات عملاء المغرب المنصهرين في المجتمع الجزائري او المنظمات الغير حكومية ؟الطاقة هي نبض التقنية والتكنولوجيا وسلاح يواجه الة الحرب ماذا عن تخزين الطاقة الشمسية واستخدامها عند الطوارئ او على الحدود الجزائرية ؟الفقر ،البطالة ، الهجرة السرية ، انتشار الامراض المزمنة والخبيثة في المجتمع الجزائري العدد في تصاعد مع تفشي الافات الاجتماعية هل جهاز المخابرات رفع تقارير عن هذا الوضع المتجه نحو الانسداد والغليان والانهيار وكلها عوامل تهدد الهندسة الاجتماعية والأمن القومي؟ القوائم الحرة مرشحة للفوز بالانتخابات امام الاحزاب العريقة ماذا عن خبرتها السياسية المحتشمة ودورها في خوض المعترك الذي يعيش مرحلة حرجة سياسيا واقتصاديا ؟تامين المنظومة الصحية وتخطي خط الفقر الذي تعيشه فيئه كبيرة من شريحة المجتمع الجزائري هو رهان الساعة اما سوف تخفيه صراعات سياسية ؟ الجزائر في سباق التسلح هل ستؤسس مستقبلا لموازنة اقتصادية عن طريق التنمية والاستثمار المحلي والأجنبي لمسح الديون وخلق دخل فردي محترم للعامل البسيط وذوي الاحتياجات والمتقاعدين وماذا عن التقاعد النسبي وموقعه في الاملاءات الحصرية القادمة ؟ هل الواحات والصيد البحري والطاقة الشمسية بدائل تنفسية للخروج من نفق الفقر المظلم ؟

المراجع
وزارة الدفاع الوطني الجزائرية
اليستر كروك ضابط الاستخبارات البريطانية
يوري موخين معارض سياسي
ليونيد
ناسا
وثائقية احذاث وحقائق رويات
أحمد السيد
تسلا
ديفيد برسي
ماري بينت باحث
صحيفة نيويرك تايمز
بول كايسي
د: كريم علي
البروفسير: ديفيد قرينتر مستشار خاص لدونالد ترامب في الشؤون العلمية
الاستخبارتي: بيتر روتشفيسكي
فاردان باغداساريان: عميد قسم التاريخ والعلوم السياسية
الدكتور: دميتري بيريتو لتشين باحث وصحفي متخصص في التاريخ والعلوم السياسية
يوسي ميلمان : خبير ومحلل إسرائيلي في الشؤون الاستخبارية
جيك مور : خبير بريطاني في الامن السيبراني
جنا مكلوفلن: صحفية استقصائية
وليام بيني : مسؤول سابق في وكالة الامن القومي الامريكي NSA
دان شمرون : مقاتل الموساد
ناصر اللحام : جولة في الصحافة العبرية

تعليق واحد

  1. بارك الله فيك حكيمة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعمدت نقل كورونا إلى نفسها وأقربائها…فحلت الكارثة !!

ميديا نيوز – في مفارقة مأساوية، توفيت سيدة من سكان العاصمة الروسية موسكو بمضاعفات كورونا، ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم