الرئيسية / WhatsApp / المصريات بلسم الأولمبياد وفرحه

المصريات بلسم الأولمبياد وفرحه

صالح الراشد – ميديا نيوز – خاص 

زرعن البسمة على الشفاة المصرية والعربية .. أعدن الإنجازات التاريخية للوجود.. فأصبحن بلسم الفرح في الأولمبياد.. أعد الذهب للاعبات العربيات بكل قوة وفخر.. ليأتي الصعود على المنصات من خلال القوة والفن في الألعاب القتال .. فطوعن بطلات العالم في الكاراتية والتايكواندو .. وأرسلن رسالة عظيمة للجميع بأن لا تعبث مع المصريات فهن لا يتساهلن في البطولات.. ولا يرحمن في حبهن لوطنهن ورفعته.. فمصر مقدسة لديهن بكل ما فيها .. لذا يكون القتال عنيفاً والطموح كبيراً.. لا يتراجعن عن الحلم حتى تحقق بالفوز بذهبية فريال عبدالعزيز وبرونزية جيانا فاروق في الكاراتية .. وبرونزية هداية ملاك التي لم تكن هادئة مع منافساتها وكانت ملاك في خلقها وبرائة وجهها.

وانتزعت فريال الإعجاب والآهات في الوطن العربي.. فلها من إسمها نصيب كبير..ففريال إسم مركب من كلممتين “فر” و”يال”.. ويعني رفعة الشأن والمكانة العليا المرموقة والجمال ويكون كما يعتبره البعض حسنة الرقبة .. وجميعها دلالات جمال تغزوا القلوب .. وهذا ما فعلته فريال عبدالعزيز التي استحقت المكان العلي في الأولمبياد.. لذا لم ترضى إلا القمة والميدالية الذهبية.. وكأنها تقول لن أكسر تقاليد إسمي ولا رفعة وطني .. فحققت الحلم الذي طاردته طويلاً وطاردها في حلمها.. حتى أصبح واقع جميل جعل بلد المليون مواطن تغفوا على الفرح وتصحوا على الأمل.

لقد اثبتت نتائج بطلات مصر بأن الرياضات النسوية تحظى بدعم كبير واهتمام أكبر، فهي منجم للميداليات وبالذات في ألألعاب القتالية ورفع الاثقال التي تشتهر بها نجمات مصر، مما جعل غيابهن عن الدورة الأولمبية والمنصات مثار استغراب، ونتوقع في ظل النتائج الكبيرة لنجمات مصر اللذين حلقن في فضاء العالم سيتم زيادة الإهتمام بالرياضة النسوية، وإن حصل هذا الأمر سنجد أن غلة مصر من الميداليات ستتزايد في أولمبياد باريس بعد ثلاث سنوات، وهي فترة كافية للعمل على رفع مستوى البطلات العائدات من طوكيو والبطلات اللواتي لم يتأهلن لها.

وتملتك مصر جميع المقومات لتصبح رائدة الرياضة النسوية في العالم العربي وافريقيا، ففيها أكثر من خمسين مليون انثى يقودهن الأمل من الطفولة للشهرة والإبداع، وفي مصر عدد كبير من الأندية والمراكز التدريبية والصالات والملاعب والخبرات التدريبية والإدارية المميزة، مما يجعل من مصر مركز لمستقبل الرياضة النسوية في العالم، لقد وضعت فريال بذهبيتها اللجنة الأولمبية المصرية والإتحادات أمام تحد كبير عليهم قبوله أو ترك مناصبهم، بان المشاركة القادمة في شتى البطولات النسوية ستكون لإعتلاء المنصات وتحقيق البطولات، وهذا حق لمصر التي فيها مواهب يفتقرها الكثيرون.
آخر الكلام

مبروك سيدات مصر والقادم أفضل بأذن الله.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزير الري المصري: تنفيذ 1500 منشأة لحماية مصر من أخطار السيول

القاهرة – ميديا نيوز – أعلن وزير الري المصري محمد عبد العاطي، ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم