الرئيسية / WhatsApp / انفجار قوي جديد في محيط مطار كابل وأنباء أولية عن سقوط قتلى بينهم أطفال – تفاصيل

انفجار قوي جديد في محيط مطار كابل وأنباء أولية عن سقوط قتلى بينهم أطفال – تفاصيل

ميديا نيوز – وكالات – شهدت العاصمة الأفغانية كابول اليوم الأحد انفجارا عنيفا جديدا في محيط مطار حامد كرزاي الدولي.

وأكدت مصادر صحفية  في كابول، خالد الجبوري، أن الانفجار دوى في شارع الشهيد في منطقة هانغرة، على الطريق المؤدي إلى المطار، مضيفا أن الانفجار تلاه إطلاق خمسة صواريخ مجهولة المصدر، مع ورود أنباء أولية عن سقوط قتيلين على الأقل جراء الحادث.

وأشار موفدنا إلى سماع دوي صافرات الإنذار وسيارات الإسعاف التي تهرع إلى موقع الحادث، مؤكدا أن هناك تحركات لعناصر حركة “طالبان” التي بادرت إلى فرض طوق على موقع الانفجار.

مسؤولون أمريكيون و”طالبان”: الولايات المتحدة نفذت ضربة عسكرية في كابل

على خلفية سماع دوي انفجار قوي في العاصمة الأفغانية كابل، أكد مسؤولون أمريكيون وحركة “طالبان” أن الولايات المتحدة نفذت ضربة عسكرية في المدينة اليوم الأحد.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤولين أمريكيين طلبا عدم الكشف عن اسميهما إن الهجوم استهدف مشتبهين فيهم بأنهم عناصر لجماعة “ولاية خراسان” التابعة لتنظيم “داعش”، لافتين إلى أن هذا التصريح يأتي بناء على معلومات أولية.

ويأتي ذلك بالتزامن مع دوي انفجار قوي قرب مطار حامد كرزاي الدولي في كابل اليوم يرجح أنه نجم عن هجوم صاروخي.

من جانبه، أكد المتحدث باسم “طالبان”، ذبيح الله مجاهد، في تصريح للصحفيين أن الولايات المتحدة شنت غارة جوية استهدفت انتحاريا وراء عجلة قيادة سيارة مفخخة كان يعتزم مهاجمة مطار كابل.

وأكد موفد RT في كابل خالد الجبوري أن الانفجار دوى في شارع الشهيد في منطقة هانغرة، على الطريق المؤدي إلى المطار، وتلاه إطلاق خمسة صواريخ مجهولة المصدر، مع ورود أنباء أولية عن سقوط قتيلين على الأقل جراء الحادث.

وأكدت تقارير صحفية محلية أن قنبلة صاروخية أصابت منزلا سكنيا في المنطقة الأمنية الـ11 من كابل، ما أسفر عن سقوط قتيلين وثلاثة جرحى، بينهم نساء أطفال.

ولم يتضح بعد ما إذا كانت هذه القنبلة أطلقت من قبل العسكريين الأمريكيين.

ويأتي ذلك في ظل التفجيرات الدموية التي دوت في محيط مطار كابل الخميس وأودت بأرواح نحو 200 شخص بينهم عشرات المدنيين الأفغان و13 جنديا أمريكيا، وتبناها تنظيم “داعش”.

صحيفة أمريكية: واشنطن استخدمت ضد “داعش” في أفغانستان سلاح “نينجا” السري

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية أن الولايات المتحدة نفذت غارتها الجوية ضد تنظيم “داعش” في أفغانستان بواسطة سلاح سري لم تستخدمه إلا عدة مرات في السابق.

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن مسؤولين أمريكيين اثنين تأكيدهما أن السلاح السري الذي استخدم في هجوم الجمعة هو نسخة محدثة من صاروخ “إيه جي إم-هيلفاير” (“نار جهنم”) أطلقتها طائرة مسيرة من طراز “إم كيو-9 ريبر”.

وسبق أن أثار هذا الصاروخ الذي يحمل اسم R9X ويعرف بـ”نينجا” اهتمام وسائل الإعلام في السنوات الأخيرة، لكونه سلاحا شديد السرية استخدمته الولايات المتحدة في عدة عمليات اغتيال مركزة فقط في مختلف أنحاء الشرق الأوسط.

وحسب المواصفات المتوفرة، فإن هذا الصاروخ مزود، خلافا عن سابقاته، برأس غير متفجر يتجاوز وزنه 45 كيلوغراما ويحتوي على ست سكاكين تخرق هيكله قبل ثوان من لحظة الاستهداف كي تقتل كل من يوجد على مقربة مباشرة من الهدف.

وصمم هذا الصاروخ في عهد الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، بهدف تقليص عدد الضحايا بين المدنيين خلال عمليات واشنطن الخاصة في مختلف أنحاء العالم.

واستخدم هذا الصاروخ لأول مرة، حسب المعطيات المتوفرة، في فبراير عام 2017 لتصفية المسؤول في تنظيم “القاعدة” أحمد حسن أبو الخير المصري في محافظة إدلب السورية.

كما استخدمت الولايات المتحدة هذا الصاروخ، حسب “وول ستريت جورنال”،  في اليمن في يناير 2018 لاحقا لتصفية جمال محمد البدوي، وهو مشتبه فيه بتفجير المدمرة الأميركية “يو إس إس كول”، في ميناء عدن عام 2000 مما أودى بأرواح 17 بحارا أمريكيا.

وأعلن البنتاغون أن غارته الأخيرة في أفغانستان أسفرت عن تصفية قياديين اثنين في جماعة “ولاية خراسان” التابعة لـ”داعش” وإصابة ثالث، غير أن “وول ستريت جورنال” نقلت عن أحد سكان المنطقة تأكيده أن ثلاثة أشخاص قتلوا جراء العملية وأصيب أربعة آخرون منهم امرأة.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة العراقية التربية  لم تعرض علينا خطة بدء العام الدراسي الجديد

علي الكعبي – بغداد حسمت وزارة الصحة، آلية دوام العام الدراسي الجديد ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم