الرئيسية / WhatsApp / بتعادل مع الكويت وفوز على نيبال في التصفيات المزدوجة ..طريق النشامى لكاس العالم صعب لكنه ليس مستحيلاً ..!!

بتعادل مع الكويت وفوز على نيبال في التصفيات المزدوجة ..طريق النشامى لكاس العالم صعب لكنه ليس مستحيلاً ..!!

غضب عارم في الاردن على إتحاد الكرة
تجميل توقف البطولات باءت بالفشل ..!!
مجلس الإدارة يعيش في عالم إفتراضي ويرفض تصديق الواقع ..!!

 

صالح الراشد

صبت جماهير كرة القدم الاردنية جام غضبها على اتحاد الكرة بعد التعادل مع نظيره الكويتي والفوز الصعب على منتخب نيبال ضمن التصفيات المُشتركة لكأس العالم ونهائيات آسيا, ولم يقدم المنتخب الاردني المستوى المأمول بل إن الأفضلية كانت للمنتخب الكويتي الذي كان الأقرب للفوز في عديد المرات من اللقاء الذي عانى فيه لاعبو الفريقين من ارضية استاد عمان الدولي حيث أقيم اللقاء, وحقق النشامى الفوز على نيبال بثلاثية نظيفة تم تسجيلها في الشوط الثاني, وبدا لاعبوا المنتخب تائهون في الميدان وكأنهم لا يعرفون بعضهم مع العلم ان الأندية قدمت كل ما تستطيع لخدمة المنتخب من توقف الدوري وإصابة جميع أذرع كرة القدم بالشلل الكلي.

نقد شديد

الجماهير والخبراء وجهوا سهام النقد الى مجلس إدارة الإتحاد الذي أدخل الكرة الاردنية وبقرار غير معروف صانعه في بيات شتوي, مما جمد أوصال الكرة الاردنية سواءاً اللاعبين والأندية والحكام, وأخيراً الملاعب التي أصبحت في حالة مزرية, مع العلم ان أحد أبرز أسباب توقف كرة القدم لمدة تسعة أشهر هو الإرتقاء بحالة الملاعب, ليشاهد الجميع مدى سوء أرضية الملعب, مما يعني ان جميع الاسباب التي ساقها الأمين العام سيزار صوبر لتجميل التوقف بانت عيوبها, وظهر للعلن أنها غير منطقية, بل شكل التوقف نقطة قاتلة للكرة الأردنية التي اقتربت من الإبتعاد عن تحقيق حلم الوصول الى نهائيات كأس العالم.

الملاعب لن تكون جاهزة في موعدها

ولن تكون الملاعب الأردنية جاهزة عند بداية البطولات في شهر فبراير, حيث تعتبر أشهر ديسمبر ويناير وفبراير هي الأصعب للإهتمام بعشب الملاعب, كون البرد يكون قارصاً جداً في هذا الوقت من السنة في الاردن, وبالتالي ستكون الملاعب في حالة أسوء منها حالياً, مما يبين ان من وضع خطة تأجيل البطولات لمدة تسعة أشهر لم يكن يمتلك المعلومات الكاملة عن كرة القدم الاردنية, فعند وضع خطة يجب التنبة الى جميع خصوصيات الدولة من مناخ وأهمية اللعبة والآثار المترتبة على القرار بالنسبة للاعبين والأندية والحكام وهم أكبر المتضررين مما جرى, مما يعني ان القرار تم إتخاذه دون إشباعه بحثاً وتمحيصاً.

المطالبة بإقالة فيتال

كما انتقد الجميع تمسك اتحاد كرة القدم بالمدير الفني البلجيكي فيتال بوركيلمانز على الرغم من النتائج الضعيفة التي تحققت في عهده, وظهر لجميع المراقبين بأنه ليس مدرب المرحلة ويجب البحث عن مدير فني جديد, لكن هذه الرؤيا لم يتبناها اتحاد الكرة المصمم على إبقاء فيتال وعمل تحت شعار “عنزة ولو طارت”, ففيتال ومنذ الخسارة الهزلية أمام فيتنام في نهائيات أمم آسيا في الإمارات كان يجب أن يُغادر منصبه, حيث ظهر للجميع بأنه لا يملك حلول ولا فكر تطويري بحيث يتعامل مع كل لقاء كبطولة مستقلة, ورغم ذلك فقد جدد اتحاد الكرة عقد المدرب مقابل مبلغ خرافي قياساً بالرواتب في الاردن.

البيروقراطية

ويبدو ان الرياضة الاردنية بشكل عام وكرة القدم على وجه التحديد تعاني من البيروقراطية بأسوء أشكالها, حيث تحتاج المُخاطبات بين الاتحاد ووزارة الشباب صاحبة المسؤولية عن المدن الرياضية الى وقت طويل, بل نشعر بأن خطوط الإتصال مقطوعة لأنها لو كانت متصلة لما كان وضع استاد عمان بهذا السوء, فأصل الأشياء ان موعد لقاء الأردن مع الكويت ونيبال معروف مسبقاً مما يعني ان على موظفي اتحاد كرة القدم الذي يبدو أنهم لا يغادرون المبنى خوفاً على مقاعدهم, زيارة الملعب على فترات متلاحقة للاطمئنان بأن أرضية الملعب سليمة وان هناك مقاعد الملعب ملائمة لجلوس الجمهور, وكان الأصل ايضا أن يتم تشكيل لجنة من أجل الإهتمام بالملعب, وهي أمور لا يعرفها من يقودون وزارة الشباب وأعني هنا وزير الشباب والأمين العام كونهما لا يعرفان الكثير من الأمور عن الوزارة وممتلكاتها ودورها, وينسحب الحال على الأمانة العامة في اتحاد كرة القدم التي تضم في غالبيها أشخاص بلا أدنى خبرات في مجال كرة القدم.

عالم إفتراضي

المصيبة لا تتوقف هنا بل ان العديد من أعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة لا يشعرون بحجم الكارثة التي تحيط بكرة القدم الاردنية, رغم أنهم يعرفون بأنها تتراجع, لكنهم يرفضون النظر الى ما يجري كنتيجة لضعف عملهم بل يشعرون بأنهم أبرياء من الأخطاء بل يصفون من ينتقد الإتحاد بأنه يبحث عن تصفية حساباته مع البعض, وهنا وضعوا رؤسهم في الرمل حتى لا يشاهدوا الواقع المؤلم الذي تعيشه كرة القدم الميتة حالياً, وضاعت إنجازات الماضي حين رفض بعض أصحاب القرار رؤية الواقع وفضلوا العيش في العالم الإفتراضي الوهمي لتكون النتائج من سيء الى أسوء.

حسابات المجموعة

تبدو فرصة المنتخب الأردني بالظفر بالبطاقة المباشرة الى الدور التالي النهائيات لتصفيات كاس العالم صعبة لكنها ليست مستحيلة, في ظل النتائج الكبيرة التي يحققها المنتخب الاسترالي, والذي حقق الفوز في جميع مبارياته وتصدر المجموعة برصيد “9” نقاط بفضل الفوز على الكويت “3-0” ونيبال “5-0” والصين تايبيه “7-1”, فيما المنتخب الاردني برصيد “7” نقاط من فوزين على نيبال “3-0” والصين تايبيه “2-1” وتعادل مع الكويت في العاصمة الاردنية عمان, فيما للكويت “4” نقاط, لذا فان تأهل المنتخب الاردني مرهون بما سيقدمه أمام نظيره الاسترالي بتاريخ “14-11” حيث يحتاج الى الفوز في هذا اللقاء, وهو أمر حققه النشامى في أكثر من مناسبة, ويحتاج الى التعادل في اسرتاليا على أقل تقدير والفوز بجميع المباريات المتبقية, وسيقابل الكويت في الكويت في لقاء لا يقبل القسمة على إثنين, ونيبال خارج الديار حيث لم يتضح اين سيكون الملعب البيتي لنيال.

واذا فشل النشامى في صدارة المجموعة فعليهم الحصول على مركز أفضل أربعة لأصحاب المركز الثاني, وفي ظل الترتيب الحالي فان المنتخب الأردني يأتي من ضمن أفضل أربع “ثواني” في المجموعات برصيد “7” نقاط ومعه منتخبات كوريا الشمالية,فيتنام والصين, لكن بعض المنتخبات الأخرى خاضت مباريات أقل, مما يعني ان هذا الترتيب سيتغير في القريب العاجل, لذا فان على المنتخب الاردني تقديم مستوى أفضل في اللقاءات القادمة اذا ما اراد الظهور في الدور النهائي وإستعادة ألق التصفيات الماضية حين خاض المُلحق العالمي.

وتكمن صعوبة التصفيات بأن أصحاب المركز الأول من كل مجموعة يتأهلون مباشرة الى الدور النهائي في التصفيات المؤهلة ال نهائيات كاس العالم 2022, يضاف اليهم أفضل أربع منتخبات تحصل على المركز الثاني, ليصبح المجموع “12” منتخب, وهذه المنتخبات تتأهل الى نهائيات أمم آسيا 2023, فيما تنتقل المنتخبات الأربع الأخرى الحاصلة على المركز الثاني الى التنافس على التأهل الى نهائيات آسيا, وبالتالي فان نتائج المنتخبات في شتى المجموعات هي التي تحسم صراع التأهل, لذا فان التعادل يعتبر كارثة كون المنتخب يخسر نقطتين.

تعليقات فيسبوك

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الطراونة يلتقي رئيسي النواب والمستشارين وعددًا من المسؤولين اليابانيين بينهم رئيسا (جايكا وجترو) .. (صور وفيديو)

طوكيو – ميديا نيوز – أجرى رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة مباحثات مع رئيسي ...

Translate »لأن لغة واحدة لا تكفي ميديا نيوز بكل لغات العالم