تبحث عن الإنجاز والوصول إلى منصات التتويج محلياً وعربياً ودولياً ..إيمان سلامة: لو أصبحت رئيسة اتحاد كرة اليد سأدخل اللعبة عالم الاحتراف    

إيمان سلامة:  

كرة اليد السورية واقعها مؤلم والأندية تتهرب من ممارستها  

لو أصبحت رئيسة اتحاد كرة اليد سأدخل اللعبة عالم الاحتراف  

أعيش مع اللاعبات حياة عائلية وأنا معهن كالأم حازمة وحنونة  

 

صفوان الهندي  – ميديا نيوز

  • الإصرار أسهل طريق للنجاح , إيمان سلامة, شابة سورية رياضية, واثقة بنفسها وقدراتها، تشجيع من حولها جعلها تخطو متألقة إلى الأمام، أعطت رياضتها كل طاقتها فأعطتها الروح الايجابية ..شقت طريقها نحو النجاح في عالم كرة اليد باختراق كل الأبواب وتحدي الصعاب سواء كلاعبة أو مدربة أو إدارية ..وها هي تتحدث لنا في هذا الحوار عن مشوارها الرياضي بنجاحاته وتحدياته…  

 

*- بين لحظة البداية وهذه اللحظة ثمة عناوين في رحلة إيمان سلامة الرياضية .. هلا اطّلعنا على أهمها؟  

بداياتي كانت من نادي ديرعطية بريف دمشق حيث لعبت بجميع البطولات المدرسية وبطولات النادي وكنا في ديرعطية أول فريق لكرة اليد تدربت على يد الكابتن عمر الحرفي ومصباح الريش وبعدها قام بتدرب النادي قامات كرة اليد السورية وهم : منقذ الأتاسي وعبد اللطيف الأمير ودعيت للمنتخب الوطني وانتقلت لنادي الكرامة بحكم  دراستي وكان المدرب سامر أبو عبيد هو أستاذي في تلك الفترة وما زال وحصدنا مع الكرامة بطولات الدوري والكأس لعدة سنوات ومثلت المنتخب الوطني في عدة بطولات عربية وشاركنا في دورات دولية بقبرص  ومصر وروسيا والأردن وكانت آخر دورة عربية في الأردن وبعد ذلك اتجهت  للتدريب والآن  أدرب بناد جديد وافد إلى أسرة اليد السورية هو “الوثبة”  

 

*- هل تلاحظين أنّ الأندية تتهرب من ممارسة كرة اليد , وماهي أبرز الأندية السورية التي تمتلك قاعدة واسعة للعبة؟  

في الواقع فعلاً هناك أندية تتهرب من كرة اليد حتى أنّ هناك أندية كانت منافسة ولكن الآن لا يوجد أي فريق فيها وأبرز الأندية بكرة اليد هي حماه لأنها اللعبة الأولى في المحافظة وقبل كرة القدم ويوجد فيها مدارس لكرة اليد  

 

*- كيف تنظرين إلى واقع كرة اليد السورية؟  

واقع كرة اليد حالياً مؤسف ومؤلم  

 

*- لماذا خفت بريق اللعبة وقلة إنجازاتها وهي كانت من الألعاب المتألقة عربياً في مرحلة سابقة؟  

لقد خفّ بريق كرة اليد فعلاً بسبب دخول الاحتراف إلى عالم كرتي القدم والسلة ونيلهما كل الاهتمام  

 

*- كيف يمكن أن نطور اللعبة ونعيدها لسكة الإنجازات؟  

عن طريق دخولها عالم الاحتراف  

 

*- كيف تسير استعدادات منتخب الناشئات للمشاركة في بطولة أسيا التي ستقام الشهر الجاري في كازاخستان؟  

معسكر الناشئات إلى حد ما جيد وتوجد لاعبات واعدات يبشرن بمستقبل جيد لكرة اليد السورية إذا استمر الاهتمام بهن ونحن بحاجة إلى معسكر خارجي لهذا الفريق لكي نعرف مدى التطور  الذي طرأ على اللاعبات  

*- ما مدى تقبل اللاعبات لوجودك وإعطائك التوجيهات والتعليمات؟  

أعيش مع اللاعبات حياة عائلية بكل معنى الكلمة وأنا معهن كالأم حازمة في بعض الأمور وحنونة لطيفة في أمور أخرى  

 

*- في أي العملين وجدت نفسك أكثر كلاعبة أم مدربة وإدارية؟  

وجدت نفسي بأي مكان وجدت فيه عندما كنت لاعبة وجدت نفسي لاعبة وعندما أصبحت مدربة وجدت نفسي مدربة وعندما أصبحت إدارية وجدت نفسي إدارية  

 

*- لو أصبحت رئيسة لاتحاد كرة اليد.. ما أول قرار تتخذينه؟  

طبعاً هذا ليس طموحي لكن أن أصبحت سأدخل كرة اليد عالم الاحتراف  

*- إلى أي درجة تشكل الرشاقة هاجساً لك؟  

الرشاقة واللياقة شيء مهم وخاصة أنني أعمل بمجال التدريب والرياضة فهي ضرورية جداً  

 

*- كيف تصفين نفسك؟  

أنا اللاعبة والمدربة والأم الطموحة, واثقة من نفسي وأعرف ماذا أريد  

 

*- ما الذي تبحثين عنه؟  

أبحث عن الإنجاز والوصول إلى منصات التتويج محلياً وعربياً ودولياً  

 

*- ماهو برجك؟  

الحوت  

 

*- وما هي أهم صفاته؟  

حساس زيادة عن اللزوم ويتمتع بقلب طيب لدرجة كبيرة وكريم  

*- أجمل اللحظات عندك؟  

الفوز عندما كنت لاعبة والفوز كمدربة فريق  

 

*- ماذا تريد إيمان من الزمن الآتي؟  

أريد من الزمن القادم الاحتراف ثم الاحتراف والاهتمام بكرة اليد السورية إناثاً وذكوراً والوصول إلى منصات التتويج بالمستقبل القريب.  

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم
%d مدونون معجبون بهذه: