الرئيسية / WhatsApp / رد الفريق صدم الرئيس وصد الجميع..

رد الفريق صدم الرئيس وصد الجميع..

صالح الراشد

صفعة قوية وضربة صاعقة وطرد في مكانه والرد مدوياً جاب المعمورة، فالفريق جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني بكرة القدم، لم يحتمل أن يعبث رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم إنفانتينو، بالحق الفلسطيني وأن يقف في صف الكيان الصهيوني الغاصب والذي يحارب الرياضة الفلسطينية بجنون، ليكون رد الفريق مناسباً وفي مكانه ووقته حين أعلن ان رئيس منظمة الفيفا غير مرحب به في فلسطين، هذا هو الرد القوي فإنفانتيو لن يدخل فلسطين ولا ملاعبها حتى وأن كان رئيس الكرة والملاعب، ليعطي الرجوب درساً للجميع بأن الرياضة داعم للحق الفلسطيني وليست منفصلة عنه، لذا يمنع العبث في قضية شعب بأي صورة ولا يوجد من هو فوقها ولا تنازلات في مقدساتها وأرضها، ليكون الطرد خير رد على جاهل متجاهل تجاوز حدود وظيفته حين روج للمواقف الصهيونية بالمشاركة في افتتاح ما يدعى بـ”متحف التسامح”، المقام جبراً وكرهاً فوق مقبرة مأمن الله الإسلامية الأثرية في القدس الشريف.

وكان الاتحاد الفلسطبني قد حذر انفانتينو من المشاركة في اي نشاط في القدس وأي نشاط سياسي، وتلقى الفلسطينيون وعداً بذلك، لكن الرئيس إنفانتينو لم يلتزم ليكون الرد مزلزلًا ومتناسب مع الخطيئة التي قام، وهو موقف للحق كنا نتوقعه من الرجوب الذي يتعامل بصدق وقوة ووطنية مع هكذا تجاوزات، ليكون الرد قوياً وملفتاً بل تحول ليصبح حديث كرة القدم العالمية والصالونات السياسية، بأن الفلسطينيين أغلقوا أبوابهم في وجه صهيوني جديد يرتدي ملابس أنيقة تفوح منها عفونة المواقف.

ويدرك الفلسطينيون وبالذات الرجوب ان إنفانتينو سيحاول رد الصاع صاعين، لذا لن يضغط على الكيان الصهيوني لوقف إجرامه ضد اللاعبين، وسيظل الصهاينة يغلقون المعابر في وجوههم، كون زيارة الرئيس للمنطقة ذات بعد سياسي داعم للصهيوني وليس العدل والحق، والحق أن يتم تصعيد الموقف الفلسطيني حتى يعتذر إنفانتينو رسمياً للشعب الفلسطيني عن الخطيئة الكبرى، وبالتالي يجب على الدول العربية والإسلامية وأحرار العالم طرح القضية بقوة في إجتماعات الفيفا، وأن يتم معاقبة إنفانتينو بسبب تدخله الذي يتعارض مع قرارات الأمم المتحدة.

ما جرى ليس بالجديد عن عالم كرة القدم الذي لم يتخذ موقفاً رشيداً حين حجب الكيان تصاريح الدخول عن لاعبي المنتخبات والأندية التي ستخوض مبارياتها في فلسطين، ليكون واضحاً في موقفه المعيب، لكن وللحق والتاريخ لم يتوقع أحد أن تصل سيطرة الصهاينة على الفيفا لهذا الحد، لكن ما هدء من روع عشاق فلسطين رد الرجوب الحاسم ليخسر إنفانتينو معركته في فلسطين.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“أقيموا صفوفكم وتراصوا”.. أول صلاة بالحرمين بلا تباعد بعد تخفيف السعودية إجراءاتها الاحترازية !!

ميديا نيوز – وكالات – شهد فجر الأحد، 17 أكتوبر/تشرين الأول 2021، ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم