الرئيسية / WhatsApp / شاهد فلسطيني يطلق النار على جندي إسرائيلي من مسافة صفر شرق غزة (فيديو)

شاهد فلسطيني يطلق النار على جندي إسرائيلي من مسافة صفر شرق غزة (فيديو)

ميديا نيوز – وكالات –  تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين، مساء اليوم السبت، مقطع فيديو يوثق لحظة اطلاق شاب فلسطيني النار على جندي إسرائيلي، من خلال فتحة في الجدار الإسمنتي على الحدود الشرقية لمدينة غزة.

وقالت وسائل إعلام عبرية، إن الجيش يجري فحصاً للمشاهد التي عرضت من حدود القطاع، وتظهر قيام شاب فلسطيني بإطلاق النار من مسدس على جندي من مسافر صفر.

وأكد جيش الاحتلال الاسرائيلي في وقت لاحق اصابة أحد جنوده بجروح حرجة نتيجة تعرضه لاطلاق نار من قطاع غزة ونقل لتلقي العلاج في المستشفى.

وأظهر مقطع الفيديو محاولة شبان فلسطينيين سحب سلاح أحد الجنود الإسرائيليين المستترين خلف الجدار.

يذكر أن 41 فلسطينيا أصيبوا بجروح مختلفة، بينهم حالة حرجة، وتعرض العشرات للاختناق، إثر قمع قوات الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، مسيرة سلمية شرق مدينة غزة.

وأفادت مصادر محلية أن الجنود الإسرائيليين المتمركزين داخل مواقعهم العسكرية شرق القطاع، فتحوا نيران أسلحتهم وأطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع صوب مئات الفتية والشبان الذين يتظاهرون بشكل سلمي، قرب السياج الفاصل شرق المدينة.

واقعة أخرى

قبل ذلك، وفي واقعة أخرى لافتة، حاول أحد المتظاهرين الفلسطينيين الاستيلاء على سلاح قناص إسرائيلي بيده العارية، وذلك بعدما تمكن من الوصول إلى السياج الفاصل.

حيث سعى هذا الشاب، وسط فرحة من المتظاهرين الفلسطينيين، لسحب سلاح الجندي الإسرائيلي، إلا أنه لم يفلح.

سياسة الخنق الإسرائيلية

من جهته، قال أنس جرجاوي، مسؤول العمليات في المرصد الأورومتوسطي لحقوق الانسان، على حسابه بموقع “تويتر”: “سياسة الخنق الإسرائيلية بحق السكان في غزة أوصلت الشباب المحبط إلى درجة يتساوى فيها الموت مع الحياة. هنا شاب غزي نكّد الحصارُ عيشه، يحاول سحب سلاح قناص إسرائيلي من داخل ثكنة شديدة التحصين. يعلم الشاب تماماً أن هذه المغامرة قد تكلفه حياته، ولكنه على الأقل يحاول طرق جدار الخزان”.

كان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد نشر، السبت، قناصة على الحدود مع قطاع غزة؛ لمواجهة متظاهرين فلسطينيين، وذلك بعد اقتراب مئات منهم كثيراً من السياج الفاصل.

في هذا الإطار، ذكرت القناة الـ”12″ الإسرائيلية الخاصة أنه “رغم زيادة نشر القناصة وإطلاق النار الحي، فإنهم لا ينجحون في منع الفلسطينيين من الوصول إلى السياج الفاصل عند حدود غزة”.

إصابة العشرات

في المقابل، أصيب 24 فلسطينياً بينهم مصور صحفي، السبت، برصاص الجيش الإسرائيلي وقنابل الغاز المسيل للدموع قرب الحدود الشرقية لغزة، بحسب مراسل الأناضول وبيان لوزارة الصحة بالقطاع.

كما أصيب فلسطينيان برضوض طفيفة واعتُقل آخران، السبت، خلال اعتداء قوات إسرائيلية على مصلين عند “باب الأسباط”، أحد أبواب المسجد الأقصى وسط القدس المحتلة.

حيث أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا”، بأن “القوات الإسرائيلية هاجمت المصلين واعتدت عليهم بالضرب المبرح؛ ما أدى إلى إصابة اثنين منهم بجروح بسيطة”.

حرق الأقصى

تأتي التشديدات الإسرائيلية تزامناً مع الذكرى الـ52 لإحراق المسجد الأقصى على يد شخص أسترالي الجنسية يدعى مايكل دنيس روهن، والتي تصادف اليوم.

ووقع الحادث في 21 أغسطس/آب 1969، والتهمت النيران حينها جميع محتويات الجناح الشرقي للجامع القبلي في الجهة الجنوبية من المسجد، وضمن ذلك منبره التاريخي المعروف بمنبر صلاح الدين.

يُذكر أن حادث إحراق المسجد الأقصى وقع يوم 21 أغسطس/آب 1969، والتهمت النيران، حينها، جميع محتويات الجناح الشرقي للجامع القبْلي الموجود بالجهة الجنوبية من المسجد، وضمن ذلك منبره التاريخي المعروف بمنبر صلاح الدين.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توجيه اللوم إلى إيران بشأن الأنشطة النووية ينطوي على مخاطر أقل من رفض القيام بذلك

*الدكتور أليخو فيدال كوادراس أبرمت الوكالة الدولية للطاقة الذرية صفقة مؤقتة أخرى ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم