الرئيسية / WhatsApp / صابر الرباعي في ختام مهرجان الفحيص :التحية والاعتزاز بالقوات المسلحة الاردنية، و الشهداء هم جنود الوطن المدافعين عن سيادته وكبريائة…والاردن شعب يحب التحدي.

صابر الرباعي في ختام مهرجان الفحيص :التحية والاعتزاز بالقوات المسلحة الاردنية، و الشهداء هم جنود الوطن المدافعين عن سيادته وكبريائة…والاردن شعب يحب التحدي.

 

رسمي محاسنة : ميديا نيوز – خاص

 مهما كان انتماؤهم..تكفيريون بائسون، او من الفاسدين الذين يريدون رش الرماد في العيون لتمرير فسادهم..فإنهم لن يمروا، لن يقتلوا الفرح الاردني.. لن ينالهم الا لعنة الاردنيين فيما تبقى من عمرهم القصير.. ولعنة الاردنيين عليهم الى يوم الدين.

ليس بجديد على الاردنيين ان يواجهوا الصعاب، لكنهم في كل مرة يتوضأون بما تبقى من ماء الصبح، ويسيرون الى حيث مطلع الشمس، حيث الكبرياء والعزة، والإعلان بأن نحن الاردنيون..لن يسرق المارقون منا ارادتنا وفرحنا..واننا الاردنيون في  بال الله منذ الخليقة…واننا الباقون رغم كل العاديات.

صابر الرباعي:التحية والاعتزاز بالقوات المسلحة الاردنية، و الشهداء هم جنود الوطن المدافعين عن سيادته وكبريائة…والاردن شعب يحب التحدي.

عمل جبان..على أطراف المدينة الوادعة..استهدف نشامى الوطن.. ليمضي أحدهم شهيدا…وآخرون يعطرون ثرى الوطن بدمهم الزكي..وتستمر ارادة التحدي..وارادة الفرح عند الاردنيين..ولن يؤثر علينا هذا المرور الجبان لفئة خائنة للوطن وللإنسانية…يلاحقهم بواسل الأردنيين..وتلاحقهم لعنتنا..سواء كانوا من الذين يقتلون باسم الله.. او الذين قتلوا الوطن بفسادهم..واخترقوا ضعاف النفوس من وزراء ونواب ومسؤولين، من اشباه جماعة “مطيع” وروائحهم الكريهة، الذين ربما يعتقدون أنهم يشوشون على وعي المواطن، وينشغل عن ملاحقة هؤلاء الفاسدين المفسدين الذين خانوا الوطن.في ليلة ختام الفحيص، كانت لحظة التحدي، بالانصياع لمؤامرة الجبناء، او اتخاذ القرار بحراسة الفرح الاردني، فكان القرار والارادة بان تسير حياة المهرجان كما هي.

جمهور المهرجان في دقيقة صمت …حدادا على روح الشهيد “علي قوقزة”.

وكان ان أعلن الفنان” صابر الرباعي” نجم الليلة الاخيرة،- ابن تونس التي تكتوي باجرام الإرهابيين –عن تحيته و تعازيه للأردن والقوات المسلحة، والاجهزة الامنية،وان الحياة ستستمر، لان الاردنيين هم شعب الارادة والتحدي، وأن هؤلاء الشهداء، هم جنود الوطن المدافعين عن سيادته وعزته وكبريائه ، وهم المنتمون المدافعون عن إرادة الأردنيين.قدم الفنان ” صابر الرباعي” امسية راقية، تنقل فيها بين قديمه وجديدة،بدأ باغنية” ببساطة” وبعدها خاطب الجمهور، ووجه التحية لهم و للمهرجان وإدارته، وعن سعادته بوجوده في مهرجان يخطو بثبات نحو التميز والكمال.وبعدها غنى” اعز الحبايب”، ثم” ياحرام شو عملتي فيّ”، واغنيته الشهيرة” عزة نفسي” و” عالطاير عالطاير”.ببساطته وعفويته، قدم كوكتيل من أغانيه القديمة” احلى عيون وياريت، ولا كلمة تنسيني،وغيرها، ليقدم موال، الحقة ب” قدك المياس”، لينتقل الى اغنية” اتحدى العالم”.

بقي الفنان” صابر الرباعي” متواصلا مع جمهوره، بالأداء الراقي، حيث عاد الى اغنيته” اجمل نساء الدنيا”، و” أغلي ماعندي”، واغنية” عللي جرى” التي ارتجل فيها على اللحن، والاداء، واستعرض إمكانات صوته المميزة،حيث اطال واجاد واطرب، وينتقل الى بدايته باغنية” سيدي منصور”، وختم باغنية” برشا.. برشا”.

وقد صعد مدير المهرجان لتكريم الفنان” صابر الرباعي”، لكنه توجه للجمهور، طالبا منهم دقيقة صمت، وقراءة الفاتحة والدعاء لشهيد الواجب والوطن “الشهيد القواقزة”، وقدم كل من “حمزة عكروش، ود. نور” هدية للفنان ” الرباعي”، وقدم مدير المهرجان، درعا تذكاريا تقديرا لمشاركته في مهرجان الفحيص 2018.

 

 

 

 

 

 

تعليقات فيسبوك

تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

والدة بلال الدهني في ذمة الله

بسم الله الرحمن الرحيم “يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي ...

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: