الرئيسية / WhatsApp / “لا صوت يعلو فوق صوت الجماهير” .. إقالة المدير الفني للمنتخب المصري حسام البدري…!!

“لا صوت يعلو فوق صوت الجماهير” .. إقالة المدير الفني للمنتخب المصري حسام البدري…!!

القاهرة – ميديا نيوز – لا صوت يعلو فوق صوت الجماهير المصرية، التي كانت المحرك الأساسي لدى اتحاد الكرة من أجل حسم قرار تواجد المدير الفني للمنتخب الأول حسام البدري خلال المرحلة المقبلة.

وأعلنت اللجنة الثلاثية، التي تدير الاتحاد المصري لكرة القدم، مساء اليوم الاثنين، إقالة المدير الفني للمنتخب حسام البدري، الذي رفض تقديم استقالته، وذلك بعد التعادل مع منتخب الجابون في الجولة الثانية لتصفيات كأس العالم 2022.

وجاء حسام البدري على رأس القيادة الفنية لمنتخب مصر في 20 سبتمبر/ أيلول 2019، وقاد الفريق حتى أمس في 10 مباريات حقق فيهم 6 انتصارات و4 تعادلات ولم يشهد الفراعنة أي هزيمة تحت قيادته.

ففي تصفيات كأس أمم إفريقيا لعب منتخب مصر مع البدري 4 مباريات، حقق خلالها الفوز على كل من توجو ذهابا وإيابا وجزر القمر، وتعادل مع كينيا ذهابا وإيابا وأيضا مع جزر القمر، ويتصدر المجموعة ويتأهل للمسابقة.

أما في تصفيات كأس العالم، فقد حقق المنتخب المصري الفوز على أنجولا وتعادل مع الجابون خارج ملعبه في الدقائق الأخيرة من المباراة.

من جهته، قال الناقد الرياضي المصري، أحمد عبد الباسط، خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية “صدى البلد”، إن البدري يتعامل بمنطق الحب والكره مع اللاعبين، مضيفا أنه الكابتن تسبب في أزمة نفسية للاعب محمود تريزيجيه، وافتعل أزمات مع محمد صلاح ومحمد النني وآخرين.

وبين الناقد الرياضي أن البدري رفض الاستقالة من تدريب منتخب مصر، لافتاً إلى أنه كان يريد الإقالة ليحصل على قيمة الشرط الجزائي.

البدري يرفض الاستقالة

أكدت تقارير صحفية، أن حسام البدري رفض تقديم استقالته بناء على طلب رئيس اتحاد الكرة أحمد مجاهد لأنه لم يتعرض إلى أي خسارة طوال مبارياته مع المنتخب الوطني. ورأى أنه عانى من صعوبات كثيرة خلال فترة تواجده على رأس جهاز المنتخب الأول كما أن لاعبي المنتخب كانوا يعانون من إرهاق شديد بسبب كثرة المباريات التي خاضها اللاعبين خلال الموسم.

وأكد البدري، على أن عدم وجود معسكرات بشكل منتظم وعدم إقامة مباريات ودية بين مباريات الفرق والمنتخبات، وأنه رغم الأداء الذي ينتقده الجميع فقد حقق نتائج جيدة وكل مباراة يكون لها ظروف وحسابات تختلف عن الأخرى.

سبب الإقالة

مصدر مسؤول في اتحاد الكرة المصري أكد أن المشاكل الفنية للمنتخب، وراتب الجهاز العالي، بجانب شكوى بعض اللاعبين من معاملة البدري، كانت خلف رحيله من المنتخب.

وقال المصدر، في تصريحات مع “موقع في الجول“، إن أحمد مجاهد رئيس اتحاد الكرة، لديه قناعة منذ توليه، بضرورة عدم استمرار حسام البدري كمدير فني لمنتخب مصر، وكان يفكر في قرار إقالته منذ اللحظة الأولى، بداع سوء الأداء وتقاضيه راتبا كبيرا.

وأكد أن فكرة التعاقد مع البرتغالي نيلو فينجادا كمدير فني لاتحاد الكرة في البداية كانت تحسبا لسيناريو اتخاذ قرار رحيل البدري في أي توقيت بشكل مؤقت أو دائم، وأن يكون بديلا جاهزا في أي وقت، وهو الأمر الذي لم يمانعه فينجادا.

المرشحين لقيادة المنتخب

وبعد الإقالة، بدأت وسائل الإعلام تتحدث عن المرشحين لخلافته، مشيرة إلى 6 أشخاص ثلاثة أجانب وثلاثة مصريين.

وأوضحت وسائل الإعلام، أن المرشحين لخلافة البدري هم: نيلو فينجادا المدير الفني لاتحاد الكرة، والمدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، والمدرب السويسري رينيه فايلر، وشوقي غريب المدير الفني للمنتخب الأولمبي، وحسام حسن، وإيهاب جلال.

فيما نقل “موقع يلاكورة” المصري، عن مصدر قوله إن “إيهاب جلال المدير الفني للإسماعيلي هو المرشح المصري الوحيد لخلافة البدري”، مضيفا أن بعض أسماء المدربين المتدولة لم تطرح من الأساس حيث إن اللجنة الثلاثية تضع في اعتباراتها بعض المواصفات والسمات الشخصية لمدرب المنتخب.

تعليق واحد

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزير الري المصري: تنفيذ 1500 منشأة لحماية مصر من أخطار السيول

القاهرة – ميديا نيوز – أعلن وزير الري المصري محمد عبد العاطي، ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم