لقاء مرتقب بين الاطار التنسيقي والكتلة الصدرية

علي الكعبي

كشف عضو في الاطار التنسيقي، يوم الاربعاء، عن تحرك سياسي لتقريب وجهات النظر بين الاطار والكتلة الصدرية لمناقشة آلية تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال عضو الاطار في تصريح، إن “قيادة الاطار التنسيقي التقت وتلقت عدة إتصالات من رؤساء وقيادات في الاحزاب والكتل السياسية لمناقشة تداعيات الجلسة الافتتاحية، وما خلفته من مشاكل وانتخاب هيئة جديدة لمجلس النواب”.

وأضاف أن “هناك تحركاً سياسياً من قادة الاحزاب لتقريب وجهات النظر بين قيادة الاطار التنسيقي والكتلة الصدرية ومناقشة إلية تشكيل الحكومة الجديدة وفق الاستحقاق السياسي والقانوني”.

وبين عضو الاطار، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن “الهيئة التنسيقية العليا في الاطار لم تتخذ بعد اي قرار رسمي بشان المشاركة بالحكومة المقبلة من عدمه او اللجوء الى المعارضة ومقاطعة العملية السياسية في الفترة المقبلة”.

يشار إلى أن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يصر على استبعاد رئيس الوزراء الاسبق نوري المالكي، فيما تحاول قوى الإطار المتحالفة مع المالكي حلحلة الخلاف وتسوية الامور  لتشكيل الحكومة.

وتمتلك الكتلة الصدرية 76 مقعداً نيابياً، ما جعلها في صدارة القوى السياسية المتحكمة بالمشهد السياسي الحالي.

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم
%d مدونون معجبون بهذه: