الرئيسية / WhatsApp / ملكة جمال الكرة الأرضية – لبنان 2021 ..رولا عيسى :أنا مع عمليات التجميل شرط عدم تغيير الملامح التي تؤثر على الشخصية

ملكة جمال الكرة الأرضية – لبنان 2021 ..رولا عيسى :أنا مع عمليات التجميل شرط عدم تغيير الملامح التي تؤثر على الشخصية

 

الإعلام حياتي والرياضة تزيدني إشراقاً

أنا مع عمليات التجميل شرط عدم تغيير الملامح التي تؤثر على الشخصية

علمتني الحياة أنّ الإرادة القوية تصنع المعجزات

الشهرة تحملني مسؤوليات أتمنى أن أكون أهلاً لها

رسالتي للمرأة العربية: استمري فأنتي الوطن

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

صفوان الهندي – ميديا نيوز 

نجحت الإعلامية اللبنانية رولا عيسى، بثقافتها وجمالها وخفه ظلها بالفوز بلقب ملكة جمال الكرة الأرضية – لبنان 2021 MRS GLOBE” LEBANON 2021“بعدما اختارتها مؤسسة السوسن العالمية لاختيار وتتويج ملكات الجمال, تمتلك طاقة من الإبداع والعطاء, واثقة من نفسها وقلبها طيب وتؤمن بأن الحياة تعطينا ما نعطيها من اهتمام, استضفناها وكان هذا الحوار فلنقلب أوراقه..

 

*- كيف جاءت خطوة دخولك إلى عالم ملكات الجمال ؟ 

كنت دائماً ملقبة بصاحبة الوجه الملائكي لكن هذا لم يدفعني إلى التقدم لإحراز لقب ملكة جمال إلى أن تمّ التواصل معي من قبل الشركة المنظمة وهي شركة السوسن العالمية ووافقت على الترشح بعد إلحاح من الأهل والأصدقاء لأحرز لقب MRS GLOBE LEBANON 2021

*- أحرزت لقباً جمالياً تتباهى به جميلات أنحاء العالم العربي، فما الذي تغير في حياتك بعده؟

تصرفاتي أصبحت محسوبة أكثر كما أنه فتح لي أفاقاً أكثر ضمن مجال عملي

 

*- من أكثر شخص دعمك في أثناء المسابقة ؟ 

ابني

 

*- هل تفكرين في إجراء عمليات تجميل في المستقبل إذا احتجت لها؟

نعم إذا احتجت

 

*- وهل أنت مع أم ضد العمليات؟

نعم بالتأكيد ، فأنا مع التعديل إذا اقتضت الحاجة ولست مع تغيير الملامح التي تؤثر على الشخصية

*- كيف بدأ مشوارك مع الإعلام؟

بدأت مشواري الإعلامي في سن ال ١٢ حيث أنني كنت أتردد على محطة إذاعية اسمها (Radio Par) لصاحبها الأستاذ عبد الكريم المقدم رحمه الله وحيث أنه لمس شغفي في هذا المجال عرض عليّ تقديم برنامج صباحي ومن هنا بدأ مشواري في مجال التقديم الإذاعي

 

*- وما أهم المحطات التي يمكن أن نتوقف عندها؟

مسيرتي المهنية في مجال التقديم الإذاعي هي التي أعتبرها من المراحل المهمة في حياتي لأنني بدأت في عمر صغير وكنت الأصغر في هذا المجال ، حيث أنني وكما ذكرت سابقاً عملت في أهم وأكثر الإذاعات انتشاراً في ذلك الوقت إذاعة Radio Par  ، وتدرّجت في العمل إلى أن أصبحت معدة ومقدمة في أن واحد  ، أقدّم برامج صباحية ومسائية حيث تحتاج هذه البرامج للكثير من المعلومات الثقافية المنوعة التي تطلبت مني مجهوداً كبيراً للحصول عليها حيث أننا لم نكن حينها في زمن الانترنت كما اليوم  فكانت المعلومة تتطلب الكثير من القراءة والثقافة العامة لتقديم هذا النوع من البرامج ، انتشر اسمي على نطاق واسع في هذه الفترة فانتقلت بعدها إلى إذاعة الفرح التي قدّمت لي عرضاً رائعاً وعملت معهم اكتسبت الكثير من الخبرات التي أهلتني لأن أكون فرداً من أفراد إذاعة النجوم التي كان ختامها مسك في مشواري المهني في لبنان وانتقلت بعدها للعيش في مدينة الكويت الحبيبة وهنا لا يمكن أن أنفي أيضاً أنّ محطّتي الأولى في الكويت كانت إذاعة مارينا أف. أم ٨٨.٨  الإذاعة الأولى في الكويت اعتبرت هذه النقلة نقلة نوعيّة في مسيرتي حيث أنها لم تكن خطوة بسيطة أن يقع الخيار عليّ في أن أكون الفويس أوفر للمحطة وأحسست حينها بمسؤولية كبيرة تقع على عاتقي فالبلد جديد واللهجة جديدة والعالم جديد ، وما هي إلا أيام حتى تلاشت مخاوفي لأن محبة هذا الشعب الرائع لي وحرصي على تقديم رسالتي بطريقة مشرفة زاد من القائمين على هذه المحطة الثقة بي واستمر عقدي معهم لسنوات عملت لديهم في محطتين الأولى مارينا أف.أم والثانية ميكس أف.أم التابعة لإدارة واحدة وبعد سنوات من العمل انتقلت مع رئيس مجلس الإدارة والعاملين إلى محطة أخرى تحمل اسم نبض الكويت وكللت مسيرتي بالنجاح والحمد لله , بعدها دخلت عالم الجمال وسافرت بلداناً عدة حول العالم لأتعلم فن الجمال إلى أن حصلت على لقب استشارية الجمال الذي أعتز به ..

 

*- ماذا تريدين من الإعلام ؟

الإعلام هو حياتي وأريد أن أوصل رسائل كثيرة من خلاله أولها الاهتمام بكبار السن

 

*- وماذا تعني لك الشهرة؟

الشهرة مسؤولية يجب أن نكون على قدرها لذا هي تعني لي الكثير لأنها تحملني مسؤوليات أتمنى أن أكون أهلاً لها

 

*- هل صحيح أنّ عمل المرأة بالإعلام ونجاحها قد يعوق فكرة استقرارها وزواجها؟

لا.. المرأة التي تستطيع تحمل مسؤولية البيت والأولاد والزوج والمدرسة مسؤولية كاملة ,تستطيع أيضاً أن توازي بين عملها وبيتها حيث أنّ المرأًة أثبتت نفسها في المجالين وبكل جدارة..

 

*- كيف تعرفين الجمال؟

تختلف مقاييس الجمال من شخص إلى أخر لذا للجمال ميزة يراها كل على حدا, أما أنا فأرى جمال الإنسان بما يصدقه فعله

 

 *- فن التجميل موهبة أم يمكن تنميته بالممارسة؟ 

الاثنان معاً فالموهبة تصقل بالممارسة

 

*- هل الرياضة ضرورية لجمال الفتاة؟

أنا من محبي الرياضة فكلما حافظنا على رشاقتنا كلما ازددنا إشراقاً لأن العقل السليم في الجسم السليم أيضاً

 

*- فما الرياضة التي تمارسينها؟

المشي

 

*- ما علاقتك بالماكياج والأزياء والأناقة ؟

لا أضع الكثير من المكياج إلا في المناسبات فأنا أحب أن أكون على طبيعتي في أكثر الأحيان وأكثر ما أضعه هو أحمر الشفاه والكحل الأخضر في العين فقط , أما بالنسبة للأزياء والأناقة فهي اختصاصي حيث زرت بلداناً عدة للمشاركة في أهم مؤتمرات الجمال وعملت في هذا المجال لسنوات عدة كما عملت في عيادات تجميلية وكنت أغطي كل الأحداث مباشرة في برنامجي عالم الموضة Fashion Show وقدمت كل ما أملك من خبرة في هذا المجال الذي لا زلت به حتى الآن..

 

*- ما هي رسالتكِ للمرأة العربية؟

تمكنت المرأة من بناء قدراتها بصورة مشرفة لأنها أطاحت بكل الصعوبات التي كانت تعترض طريقها وذلك بالإصرار والمثابرة على النجاح في كافة المجالات إلى أن أصبحت عنصراً فعالاً ورائداً في كل المجالات وتبوأت المكانة اللائقة بها، لتكون نموذجاً مشرفاً لريادة المرأة في كل المحافل من خلال تحقيق جملة من الأولويات في حياتها لذا أقول لها استمري فأنت الوطن .

 

*- ما الطريقة التي تحبين التميز بها ؟

الإرادة فأنا إن صممت على شيء أسعى جاهدة للحصول عليه وأبحث دائماً عن المعرفة لأحرص على النجاح في أي مشروع أقوم به لأنني أسعى دائماً إلى التعلم من أخطائي ومن أخطاء الآخرين فأنا أحب الإستراتيجية في العمل وهذا ما أتميز به

 

*- ما الذي تبحثين عنه ؟ 

أنا في حالة بحث دائم ولا تتوقف تطلعاتي للمستقبل

 

*- ماذا علمتك الحياة ؟ 

علمتني أن الإرادة القوية تصنع المعجزات وأنّ الحياة لا تؤخذ إلا غلابا

 

*- ما مشاريعك المقبلة؟

كثيرة فأنا كنت قد بدأت في مشروع ماركة باسمي حقائب وأحذية وسأستمر به إضافة لدراسة تقديم برامج تلفزيونية والاستمرار بعملي كمستشارة في الجمال.

 

رأيك يهمنا ... تابعوا اخر الأخبار على ميديا نيوز

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس التونسي يطالب 460 شخصاً “نهبوا أموال تونس” بإعادتها مقابل “الصلح”.. قال إنها تقدَّر بـ4.8 مليار دولار

ميديا نيوز – قال الرئيس التونسي قيس سعيد، في تصريحات مصورة، الأربعاء 28 ...

Translate »ميديا نيوز بكل لغات العالم